ديماس

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ديماس
Dismas.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد العقد 10  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات


الجليل  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات

الوفاة سنة 30 (14–15 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات


القدس  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات


"Saint Dismas"
Statue of St. Dismas in Březnice, Czech Republic, dated 1750.
  • Penitent Thief
  • Good Thief
  • Thief on the Cross
Diedc. 30-33 AD
Golgotha Hill outside Jerusalem
Honored inEastern Orthodox Church
Catholic Church
Feast25 March (Roman Catholic)
Good Friday (Eastern Orthodox)
Attributes
Wearing a loincloth and either holding his cross or being crucified; sometimes depicted in Paradise.
PatronagePrisoners (especially condemned)
Funeral directors
Repentant thieves
Merizo, Guam
San Dimas, Mexico

ديماس Dismas هو اللص اليمين اللى صُلب بجوار المسيح

The good thief by Michelangelo Cerquozzi

أسمهُ ديماس وأسم ابيهِ أقلونيوس وأسم أمهُ ثيؤدورة,أنضم الى عصابة معَ صديقهِ يسطاس(أوماخوس)وهو اللص اللي صُلبَ على يسار المسح ,وكانَ رئيس هذهِ العصابة هو باراباس الذي صُلبَ بدلاً منهُ المسيح. اتولدَ قبل المسيح بأكثر من عشرينَ سنه,حيثُ كانَ ديماس لصاً وكانَ المسيح طفلاً..وكان اللقاء الأول بينهُما أثناء هروب العائلة المقدسة إلى مصر.

مقابلة الطفل يسوع مع اللص ديماس لم تكن المقابلة على الصليب بين المسيح وديماس هي المقابلة الأولى..بل ألتقيا قبل هذا اللقاء مرةً عندما سافرَ ديماس وأوماخوس الى تل بسطا في الزقازيق(مصر)حيثُ كانوا يقطعون الطرق على القوافل..وكانَ باراباس معهُم في المُراقبة,ورأى العائلة المُقدسة,لكن!!..سُرعانَ ما خابَ أملهُ عندما لمْ يرى عليهم مظاهر الغِنى والثراء..ولكن ديماس تأمل في هذهِ العائلة الصغيرة وابتدأ يَتحدث مع يوسف النجار,فحكى له يوسف عَن بشارة الملاك والميلاد العجيب والهروب الى مصر..فَرقّ قلب ديماس وقررَ أن يسمح لهذهِ العائلة بأن تمر دونَ أذية..ودفعَ ديماس لصديقهِ اللص فدية قدرها 300دينار في مقابل عدم إيذاء العائلة..وقبّل الطفل يسوع,وأعطتهُ العذراء مريم شال كانَ للطفل يسوع يلتحف بهِ كَمُكافأة لهُ..وعندما عادَ ديماس بالشال الى مغارتهِ وأخذَ يُنظف الشال,بدأ يقطر منهُ الكثير مِن طيب الناردين..

«من هو اللص اليمين؟»[تعديل]

«اذكرنى يا رب متى جئت فى ملكوتك».. كلمات قالها اللص اليمين على خشبة الصليب المقدسة، ليسرق الملكوت ويطلب المغفرة من الله.

هكذا صُلب المسيح بين لصين، إحداهما عن يمينه والآخر عن يساره «حِينَئِذٍ صُلِبَ مَعَهُ لِصَّانِ، وَاحِدٌ عَنِ الْيَمِينِ وَوَاحِدٌ عَنِ الْيَسَارِ آية (متي 27: 38)»، وطبقا لإنجيل متى ومرقس، بدأ اللصان في معايرة المسيح، ويُعتقد أن اليهود علقوا معه الرجلين على الصليب ليستهزئوا به.

أكد السيد المسيح وهو على الصليب أن هذا اللص الذي عُلق على يمينه قد اغتصب الملكوت، فلقد بدأ بمعايرة السيد المسيح، لكنه بالتوبة أدرك خطاياه وحاجته إلى السيد كمخلص له.

لقد تمتع بالوعد الإلهي «اليوم تكون معي في الفردوس» (لو 23: 39-43). وصار هذا الوعد سرّ بركة للمؤمنين عبر الأجيال.

ديماس اللص اليمين
Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن: