يواقيم

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
يواقيم
Santi gioacchino e anna.jpg
 

معلومات شخصية
الميلاد سنة 100 ق م  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات


صفورية  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات

الوفاة سنة 10 ق م  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات


القدس  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات

الزوج/الزوجة حنه (ام مريم العذراء)  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء العدرا مريم  تعديل قيمة خاصية الابن (P40) في ويكي بيانات


يواقيم Saint Joachim
Saints Joachim and Anne, Parents of the Virgin Mary
Father of the Blessed Virgin Mary; Confessor
Bornc. 50 B.C.
Nazareth
Died15 AD, Jerusalem
Nazareth
Honored inChristianity, Islam
CanonizedPre-Congregation
Feast26 July (Anglican Communion), (Catholic Church); 9 September (Eastern Orthodox Church), (Greek Catholics); Calendar, 1738-1913); 16 August (General Roman Calendar, 1913-1969)
AttributesLamb, doves, with Saint Anne or Mary
PatronageAdjuntas, Puerto Rico, Dolores, Eastern Samar, fathers, grandparents, Fasnia (Tenerife)

يهوياقيم أو يوياقيم Joachim {بالعبريه יְהוֹיָקִים} اللى معناها "اللي رفعه يهوه". هو والد مريم العذراء وزوج حنة بحسب الاعتقاد المسيحي.

الصديق يواقيم (سمي أيضا بوناخير وصادوق) والد السيدة العذراء والدة يسوع بالجسد. وهذا كان من نسل داود من سبط يهوذا وهو ابن يوثام بن لعازر بن اليود الذي يصعد في النسب إلى سليمان بن داود الذي وعده الله أن نسله يملك علي بني إسرائيل إلى الأبد.

كان هذا البار وزوجته القديسة حنة قد تقدما في أيامهما ولم يرزقا ولدا لان حنة كانت عاقرا ولان بني إسرائيل كانوا يعيرون من لا ولد له. لهذا كان القديسان حزينين ومداومين على الصلاة والطلبة إلى الله نهارا وليلا ونذرا أن الولد الذي يرزقانه يجعلانه خادما للهيكل وفيما كان الصديق يواقيم في الجبل مواظبا على الصلاة نزل عليه سبات فنام وظهر له ملاك الرب جبرائيل وبشره بأن امرأته حنة ستحبل وتلد مولودا يقر عينيه ويسر قلبه ويحصل بسببه الفرح والسرور للعالم أجمع ولما انتبه من نومه أتي إلى بيته فأعلم زوجته بالرؤيا فصدقتها وحبلت من تلك الليلة وولدت القديسة البتول مريم. وافتخرت حنة بذلك على كل نساء العالم.

فى الاسلام[تعديل]

بحسب القران عمران والد مريم، وامرأة عمران حنة بنت فاقوذا أم مريم، ومريم، وعيسى. فعمران جد عيسى لأمه، وامرأة عمران جدته لأمه، وكان عمران صاحب صلاة بني إسرائيل في زمانه، وكانت زوجته امرأة عمران امرأة صالحة كذلك، وكانت لا تلد، فدعت الله أن يرزقها ولدا، ونذرت أن تجعله مفرغا للعبادة ولخدمة بيت المقدس فاستجاب الله دعاءها، ولكن شاء الله أن تلد أنثى هي مريم، وجعل الله كفالتها ورعايتها إلى زكريا، وهو زوج خالتها، وإنما قدر الله ذلك لتقتبس منه علما نافعا، وعملا صالحا.و سورة آل عمران هي السورة الثالثة في القرآن. هناك نظرة أخرى ترى أن آل عمران هم قوم موسى (عمرام في التوراة) فعمران هو والد موسى وهارون ومريم.

مصادر[تعديل]

Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن: