متحف تل بسطه

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
متحف تل بسطه
Meritamen1.jpg

متحف تل بسطة هو متحف بمنطقة تل بسطه جنوب شرق مدينة الزقازيق بمحافظة الشرقية

تم بناؤه عام 2006 لكن توقف العمل به في عام 2010،وأعيد العمل به مرة أخرى عام 2017 وتم افتتاحه من قبل وزير الآثار خالد العنانى في 2018.[1]

المتحف[تعديل]

تم إنشاء المتحف على مرحلتين، تكلفت المرحلة الأولى 15 مليون جنيه والمرحلة الثانية 3 ملايين جنيه، والتي شملت التشطيبات الداخلية وإنشاء سور للحماية الخارجية للمتحف.

المتحف يضم 43 فاترينة وعددًا من القطع الأثرية تصل لـ1000 قطعة، تم تخصيص فاترينة خاصة بالمعبودة باستيت بها العديد من تماثيل الآلهة مصنوعة من البرونز، بالإضافة إلى فاترينة بها دفنة تضم تابوت من الفخار ومجموعة من تماثيل الأوشابتى ومسندا للرأس وموائد القرابين.[2]

كما يضم المتحف تمثال ضخم لميرت آمون زوجة الملك رمسيس التانى، من الأسرة الـ18، كما يضم تماثيل التراكوتا، وعددا من المسارج وموائد للقرابين ومساند للرأس، وأوانى لأحشاء المومياوات.[3]


لينكات[تعديل]

مصادر[تعديل]

  1. استشهاد فارغ (مساعدة)
  2. استشهاد فارغ (مساعدة)
  3. استشهاد فارغ (مساعدة)


متحف تل بسطه على مواقع التواصل الاجتماعى