استديو ناصيبيان

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير


استديو ناصيبيان كان تانى أقدم استديو سينمائى فى مصر، مؤسسه اليهودى "ناصيبيان" اللى باعه بعد ثورة يوليو مباشرة وهاجر من مصر، وكان يؤجر يؤجر على مدار سنوات طويله إلى أن اشترته الرهبنة اليسوعية وكنيسة الجزويت إحدى أشهر الكنائس فى منطقة، الفجالة .وكان ضمن خمسة استديوهات وحيدة " مصر- الأهرام- النحاس- جلال- ناصيبيان".

خرجت أشهر افلام السينما المصرية: عروس النيل، الفتوة، المعجزة، شفيقه ومتولى، شئ فى صدرى،أم العروسة والحفيد، وفيلم باب الحديد للمخرج الكبير يوسف شاهين اللى تناول فى فيلمه شارع الفجاله نفسه كأحد اهم شوارع باب الحديد، كمان فيلم الحفيد اللى تناوب التصوير فيه ما بين الأستديو والبيت المقابل له، ومنه ايضاً جاءت معظم مشاهد فيلم "شفيقة ومتولى".

كانت أكثر فترات عمل ستديو ناصيبيان إزدهاراً فى الفترة من نهاية الحرب العالمية الثانية الي ثورة يوليو- 1945ـ1952 .