سبوع

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير


السبوع هو عادة مصريه قديمة , يرجع أصلها إللى الفراعنة . مازال المصريون يحتفلون به حتى الآن بعد سبعة أيام من ميلاد المولود.

السبوع[تعديل]

يجتمع الأهل و الأصحاب و الجيران فى بيت أهل المولود و يضعوا المولود فى ”غربال“ و هو عبارة عن صينية فى قعرها شبكة ويوضع على منضدة، (و يضعوا بجانبه إبريقًا لو كان المولود ولدًا و [http://incubator.wikimedia.org/wiki/Wt/arz/%D9%82%D9%84%D8%A9 قلة لو كان المولود بنتًا. و ثم يضعواالمولود في الغربال على الارض و يبدأوا في دق الهون، و فى الغالب من يقوم بذلك جدة المولود أو أى سيدة كبيرة فى السن ، وتقوم بدق الهون و قول نصائح ووصايا للمولود مثل إسمع كلام أمك و غيرها. بعد ذلك، تمر الأم فوق المولود سبع مرات و هى تبسمل، ثم يُحمل إلى المنضدة أو مكان عالى وتُوَزّع الحلويات و الشيكولاتة والهدايا على الحاضرين و خصوصًا الأطفال و يحملوا جميعًا الشمع الأبيض و يدوروا حول المولود أو يدوروا به و هم يغنون أغانى و أناشيد السبوع ومن أشهرها ”حلاآتك برجالاتك حلأة دهب فوداناتك“ و ”يارب ياربنا يكبر ويبقى زينا“. بعض جمل أغانى السبوع غير مفهومة، ولكنها تقال كتقليدوتراث قديم. المصريون بمختلف أديانهم و مذاهبهم يحتفلون بالسبوع وهم الشعب الوحيدالذي مازال يحتفل به.

السبوع والعقيقة[تعديل]

يحتفل المصريون بالسبوع مهما كانت طبقتهم أو حالتهم الاقتصادية. ومنذ الثمانينات ، بدأوا في عمل العقيقة الإسلامية و هي سُنّة عن النبي محمد - صلى الله عليه وسلم -، و ظهر مجموعة من الشيوخ السلفيين و المتأثرين بالوهابية و أفتوا بأن الاحتفال بالسبوع بدعة وحرموا الاحتفال به و أباحواالاحتفال بالعقيقه فقط وهى ذبح خروفين إذا كان المولود ولدًا و خروفًا واحدًا لو كان المولود بنتًا و توزع الذبيحة على الفقراء و الأقاراب. أصبح العديد من المصريين المسلميين يحتفلوا بالسبوع والعقيقة معًا، ولكن بعضهم تركواالاحتفال بالسبوع بعد فتاوى بعض الشيوخ .

لينكات[تعديل]