علم الفلك للهواه

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
علما فلك هواه يشاهدون سماء الليل وقت هطول شهب البرشاويات .

علم الفلك للهواه هو هواية يستمتع فيها المشاركون بمراقبة أو تصوير الأجرام السماوية فى السماء باستخدام العين المجردة أو المناظير أو التلسكوبات . رغم أن البحث العلمى قد لا يكون هدفهم الأساسي، لكن بعض علما الفلك الهواه يقدمون مساهمات فى القيام بعلم المواطن ، زى مراقبة النجوم المتغيرة ، [1] النجوم المزدوجة ، البقع الشمسية ، أو احتجاب النجوم بالقمر [2] أو الكويكبات ، [2] أو من فى اكتشاف الأحداث الفلكية العابرة ، زى المذنبات ، المستعرات المجرية أو السوبرنوڤا فى المجرات التانيه. لا يستخدم علما الفلك الهواه مجال علم الفلك كمصدر أساسى للدخل أو الدعم، وعادةً لا يكون عندهم شهادة مهنية فى الفيزياء الفلكية أو تدريب أكاديمى متقدم فى ده الموضوع. معظم الهواه هم من الهواه، فى الوقت نفسه يتمتع البعض التانى بدرجة عالية من الخبرة فى علم الفلك و يساعدون ويعملون مع علما الفلك المحترفين.[3] قام الكتير من علما الفلك بدراسة السماء عبر التاريخ فى إطار الهواه؛ بس، من بداية القرن العشرين، بقا علم الفلك الاحترافى نشاط يتميز بوضوح عن علم فلك الهواه والأنشطة المرتبطة به.

فى العاده يشاهد علما الفلك الهواه السماء ليل، لما تكون معظم الأجرام السماوية والأحداث الفلكية مرئية، لكن تانيين يراقبونها وقت النهار من فى مشاهدة الشمس وكسوف الشمس . ينظر البعض بس لالسماء باستخدام عيونهم أو منظارهم بس، لكن الهواه الاكتر تفانى فى الغالب يستخدمون التلسكوبات المحمولة أو التلسكوبات الموجودة فى مراصدهم الخاصة أو مراصد النادي. ممكن للهواه كمان الانضمام كأعضاء فى جمعيات الهواه الفلكية ، اللى يمكنها تقديم النصح أو التثقيف أو التوجيه لهم نحو طرق العثور على الأجرام السماوية ومراقبتها. يمكنهم كمان الترويج لعلم الفلك بين عامة الناس.[4]

اجوال[تعديل]

عالم فلكى هاوى يسجل ملاحظاته عن الشمس.

بشكل جماعي، يراقب علما الفلك الهواه مجموعة متنوعة من الأجرام والظواهر السماوية. تشمل الأهداف الشائعة لعلما الفلك الهواه الشمس والقمر والكواكب والنجوم والمذنبات وزخات الشهب ومجموعة متنوعة من الأجسام فى السماء العميقة زى مجموعات النجوم والمجرات والسدم . يحب الكتير من الهواه التخصص فى مراقبة كائنات معينة، أو أنواع من الكائنات، أو أنواع من الأحداث اللى تهمهم. واحد من فروع علم الفلك للهواه، التصوير الفلكى للهواه، يتضمن التقاط صور للسماء ليلاً. بقا التصوير الفلكى اكتر شيوع مع إدخال معدات أسهل بكثير فى الاستخدام، بما فيها الكاميرات الرقمية وكاميرات DSLR وكاميرات CCD عالية الجودة والمتطورة نسبى.

يعمل معظم علما الفلك الهواه بأطوال موجية مرئية، لكن أقلية صغيرة منهم يجربون أطوال موجية بره الطيف المرئى . كان غروت ريبر من أوائل رواد علم الفلك الراديوى ، و هو عالم فلك هاو قام ببناء أول تلسكوب راديوى مصمم لده الغرض فى أواخر تلاتينات القرن العشرين لمتابعة اكتشاف انبعاثات الطول الموجى الراديوى من الفضاء بواسطة كارل يانسكى . يتضمن علم الفلك للهواه غير البصرى استخدام مرشحات الأشعة تحت الحمراء الموجودة فى التلسكوبات التقليدية، كمان استخدام التلسكوبات الراديوية . يستخدم بعض علما الفلك الهواه التلسكوبات الراديوية محلية الصنع، فى الوقت نفسه يستخدم تانيين التلسكوبات الراديوية اللى تم تصميمها فى الأصل للأبحاث الفلكية لكن بقت متاحة للاستخدام على ايد الهواه من كده الحين. يعد التلسكوب ذو الميل الواحد واحد من الأمثلة على ذلك.

الأدوات المشتركة[تعديل]

توفر أماكن زى مرصد بارانال سماء صافية تمام لمراقبة الأجسام الفلكية باستخدام الأدوات أو بدونها.[5]

يستخدم علما الفلك الهواه مجموعة من الأدوات لدراسة السماء ، اعتماد على مجموعة من اهتماماتهم ومواردهم. تشمل الأساليب ببساطة النظر لسماء الليل بالعين المجردة ، واستخدام المنظار ، واستخدام مجموعة متنوعة من التلسكوبات البصرية متفاوتة القوة والجودة، و معدات إضافية متطورة، زى الكاميرات ، لدراسة الضوء من السماء فى كلا المجالين البصرى والبصري. والأجزاء غير المرئية من الطيف . ولمواصلة تحسين دراسة الجزء المرئى وغير المرئى من الطيف، يذهب علما الفلك الهواه لالمناطق الريفية [6] للابتعاد عن التلوث الضوئي. التلسكوبات التجارية متاحة، جديدة ومستعملة، لكن من الشائع كمان أن يقوم علما الفلك الهواه ببناء (أو التكليف ببناء) التلسكوبات المخصصة الخاصة بهم. لحد أن بعض الأشخاص يركزون على صناعة التلسكوبات للهواه كاهتمامهم الأساسى ضمن هواية علم الفلك للهواه.

رغم أن علما الفلك الهواه المتخصصين وذوى الخبرة يميلون لالحصول على معدات اكتر تخصص واكتر قوة بمرور الوقت، إلا أنه فى الغالب  ما يتم تفضيل المعدات البسيطة نسبى لمهام معينة. المناظير، على سبيل المثال،  رغم أنها ذات قوة أقل بشكل عام من غالبية التلسكوبات، فإنها تميل كمان لتوفير مجال رؤية أوسع، و هو الاحسن للنظر لبعض الأشياء فى سماء الليل. و قدمت الموديلات الحديثة من أجهزة آيفون خيار “الوضع الليلى [7] ” عند التقاط الصور  كمان ،  اللى يسمح لك بزيادة التعرض، هيا الفترة الزمنية اللى يتم التقاط الصورة فيها. يعمل ده على تحسين التركيز على الضوء فى الإطار ولده السبب يتم استخدامه بشكل أساسى فى الليل.

يستخدم علما الفلك الهواه كمان المخططات النجمية التي، اعتمادًا على الخبرة والنوايا، قد تتراوح من مخططات كروية بسيطة لمخططات تفصيلية لمناطق محددة اوى من السماء ليلاً. تتوفر مجموعة من برامج علم الفلك ويستخدمها علما الفلك الهواه، بما فيها البرامج اللى تنشئ خرائط للسماء، وبرامج للمساعدة فى التصوير الفلكي، وبرامج جدولة المراقبة، وبرامج لإجراء حسابات مختلفة تتعلق بالظواهر الفلكية.

فى الغالب يحب علما الفلك الهواه الاحتفاظ بسجلات لملاحظاتهم، اللى فى العاده ما تأخذ شكل سجل مراقبة. تسجل سجلات المراقبة فى العاده تفاصيل حول الكائنات اللى تمت ملاحظتها ومتى، و وصف التفاصيل اللى تمت رؤيتها. يتم استخدام الرسم ساعات جوه السجلات، كما تم كمان استخدام السجلات الفوتوغرافية للملاحظات فى الفتره الاخيره. تُستخدم المعلومات اللى تم جمعها للمساعدة فى الدراسات والتفاعلات بين علما الفلك الهواه فى التجمعات السنوية. رغم أنها مش معلومات احترافية أو ذات مصداقية، إلا أنها وسيلة لمحبى الهوايات لمشاركة مشاهداتهم وتجاربهم الجديدة.

أدت شعبية التصوير بين الهواه لقيام عدد كبير من مواقع الويب بكتابة أفراد حول صورهم ومعداتهم. يحدث الكثير من التفاعل الاجتماعى لهواه علم الفلك على القوائم البريدية أو مجموعات المناقشة. تستضيف خوادم مجموعة المناقشة الكتير من قوائم علم الفلك. يتم قدر كبير من تجارة علم الفلك للهواه، وشراء وبيع المعدات، عبر الإنترنت. يستخدم الكتير من الهواه أدوات عبر الإنترنت للتخطيط لجلسات المراقبة الليلية، باستخدام أدوات زى Clear Sky Chart .

التقنيات الشائعة[تعديل]

فى حين ممكن التعرف بسهولة على عدد من الأجرام السماوية المثيرة للاهتمام بالعين المجردة، ساعات بمساعدة مخطط النجوم، الكتير من الأجرام التانيه تكون باهتة أو مش واضحة لدرجة أن الوسايل التقنية ضرورية لتحديد موقعها. رغم استخدام الكتير من الأساليب فى علم الفلك للهواه، لكن معظمها اختلافات فى بعض التقنيات المحددة.  [ على من؟ ]

قفز النجوم[تعديل]

التنقل بين النجوم هو أسلوب فى الغالب يستخدمه علما الفلك الهواه بمعدات منخفضة التقنية زى المناظير أو التلسكوب اللى يتم تشغيله يدوى. يتضمن استخدام الخرائط (أو الذاكرة) لتحديد مواقع النجوم المعروفة، و"التنقل" بينها، فى الغالب بمساعدة منظار البحث . نظر لبساطته، يعد التنقل بين النجوم طريقة شائعة اوى للعثور على الأجسام القريبة من النجوم بالعين المجردة.

تتضمن الطرق الاكتر تقدم لتحديد مواقع الأجسام فى السماء حوامل التلسكوبات ذات دوائر الإعداد ، اللى تساعد فى توجيه التلسكوبات لمواقع فى السماء معروف أنها فيها كائنات مثيرة للاهتمام، وتلسكوبات GOTO ، هيا تلسكوبات آلية بالكامل قادرة على تحديد موقع الأشياء حسب الطلب ( بعد ما تمت معايرتها لأول مرة).

تطبيقات الموبايل[تعديل]

أدى ظهور تطبيقات التيليفون المحمول للاستخدام فى الهواتف الذكية لإنشاء تطبيقات مخصصة كتير.[8][9] التطبيقات دى تسمح لأى مستخدم بتحديد موقع الأجرام السماوية محل الاهتمام بسهولة عن طريق توجيه جهاز التيليفون الذكى فى ده الاتجاه فى السماء. تستفيد دى التطبيقات من الأجهزة المدمجة فى التيليفون ، زى موقع GPS والجيروسكوب . يتم توفير معلومات مفيدة حول الجسم المدبب زى الإحداثيات السماوية واسم الكائن وكوكبته وما علشان كده كمرجع سريع. بعض الإصدارات المدفوعة تعطى المزيد من المعلومات. يتم استخدام دى التطبيقات تدريجى بشكل منتظم وقت الرصد، علشان عملية محاذاة التلسكوبات.[10]

وضع الدوائر[تعديل]

دوائر الإعداد هيا مقاييس قياس زاوية ممكن وضعها على محورى الدوران الرئيسيين لبعض التلسكوبات.[عايز مصدر ]

[ بحاجة لمصدر ] من الاعتماد الواسع النطاق لدوائر الإعداد الرقمية، يتم دلوقتى تحديد أى دايرة إعداد محفورة كلاسيكية على وجه التحديد على أنها "دايرة إعداد تناظرية" (ASC). من فى معرفة إحداثيات جسم ما (عادةً ما تكون فى الإحداثيات الاستوائية )، ممكن لمستخدم التلسكوب استخدام دايرة الإعداد لمحاذاة (أى توجيه) التلسكوب فى الاتجاه المناسب قبل النظر من فى العدسة . تسمى دايرة الإعداد المحوسبة "دايرة الإعداد الرقمي" (DSC). رغم أنه ممكن استخدام دوائر الإعداد الرقمية لعرض إحداثيات RA وديسمبر الخاصة بالتلسكوب، إلا أنها مش مجرد قراية رقمية لما ممكن رؤيته على دوائر الإعداد التناظرية للتلسكوب. زى ما هو الحال مع التلسكوبات، تحتوى أجهزة الكمبيوتر ذات دايرة الإعداد الرقمى (الأسماء التجارية تشمل Argo Navis وSky Commander وNGC Max) على قواعد بيانات لعشرات الآلاف من الأجرام السماوية و إسقاطات مواقع الكواكب.

للعثور على جسم سماوى فى تلسكوب مجهز بكمبيوتر DSC، مش محتاج بحث عن إحداثيات RA وديسمبر المحددة فى كتاب أو مصدر آخر، بعدين ظبط التلسكوب على تلك القراءات الرقمية. يتم اختيار الكائن من قاعدة البيانات الإلكترونية،و ده يؤدى لظهور قيم المسافة وعلامات الأسهم على الشاشة اللى تشير لالمسافة والاتجاه لتحريك التلسكوب. يتم تحريك التلسكوب لحد توصل قيمتى المسافة الزاويتين لالصفر،و ده يشير لمحاذاة التلسكوب بشكل صحيح. لما يتم "تصفية" محورى RA و Dec، لازم يكون الكائن فى العدسة. ممكن كمان أن تعمل الكتير من مراكز DSC، زى أنظمة go-to، مع برامج Sky للكمبيوتر المحمول.[عايز مصدر ]

[ بحاجة لمصدر ]

توفر الأنظمة المحوسبة ميزة إضافية للحوسبة الإحداثية المسبقة. تتم ترجمة المصادر المطبوعة التقليدية حسب سنة العصر ، اللى تشير لمواقع الأجرام السماوية فى وقت معين لأقرب سنة (على سبيل المثال، J2005، J2007). تم تحديث معظم دى المصادر المطبوعة لفترات زمنية كل خمسين سنه بس (على سبيل المثال، J1900، J1950، J2000). ومن ناحية تانيه، المصادر المحوسبة قادرة على حساب الصعود والانحراف الصحيحين لـ "عصر التاريخ" لحد لحظة الرصد الدقيقة.[11]

تلسكوبات[تعديل]

تلسكوبات GOTO بقت اكتر شعبية من الثمانينات مع تحسن التكنولوجيا وانخفاض الأسعار. باستخدام دى التلسكوبات اللى تعمل بالكمبيوتر، يقوم المستخدم فى العاده بإدخال اسم العنصر محل الاهتمام وتقوم آليات التلسكوب بتوجيه التلسكوب نحو ده العنصر تلقائى. عندهم الكتير من المزايا الملحوظة لعلما الفلك الهواه العازمين على البحث . على سبيل المثال، تميل تلسكوبات GOTO علشان تكون أسرع فى تحديد موقع العناصر محل الاهتمام من التنقل بين النجوم،و ده يتيح مزيدًا من الوقت لدراسة الجسم. يسمح GOTO كمان للمصنعين بإضافة التتبع الاستوائى لحوامل التلسكوبات ذات السمت البديل والأبسط ميكانيكى،و ده يسمح لهم بإنتاج منتج أقل تكلفة بشكل عام. فى العاده ما يتعين معايرة تلسكوبات GOTO باستخدام نجوم المحاذاة لتوفير تتبع وتحديد موقع دقيقين. بس، قام الكتير من مصنعى التلسكوبات مؤخر بتطوير أنظمة تلسكوب تتم معايرتها باستخدام نظام تحديد المواقع العالمى (GPS) المدمج،و ده يقلل من الوقت اللى يستغرقه إعداد التلسكوب فى بداية جلسة الرصد.

التلسكوبات اللى يتم التحكم فيها عن بعد[تعديل]

مع تطور الإنترنت السريع فى الجزء الأخير من القرن العشرين جنب التقدم فى حوامل التلسكوبات اللى يتم التحكم فيها بواسطة الكمبيوتر وكاميرات CCD، بقا علم الفلك "التلسكوب البعيد" دلوقتى وسيلة قابلة للتطبيق لعلما الفلك الهواه غير المتوافقين مع مرافق التلسكوب الرئيسية للمشاركة فى الأبحاث والأبحاث العميقة. تصوير السماء. يتيح ذلك لأى شخص التحكم فى التلسكوب على مسافة كبيرة فى مكان مظلم. ممكن للمراقب التصوير من فى التلسكوب باستخدام كاميرات CCD. يتم بعد كده نقل البيانات الرقمية اللى يجمعها التلسكوب وعرضها للمستخدم عبر الإنترنت. مثال على تشغيل التلسكوب الرقمى عن بعد للاستخدام العام عبر الإنترنت هو مرصد باريكيت ، وتوجد مزارع التلسكوب فى نيو مكسيكو ، [12] اوستراليا وأتاكاما فى تشيلي.[13]

تقنيات التصوير[تعديل]

اتعمل صورة لسديم مخلب القط من فى الجمع بين عمل علما الفلك المحترفين والهواه. الصورة مزيج من تلسكوب MPG/ESO بطول 2.2 متر التابع لمرصد لاسيلا فى تشيلى وتلسكوب هواه بطول 0.4 متر.

ينخرط علما الفلك الهواه فى تقنيات تصوير كتير بما فيها التصوير الفوتوغرافى للأفلام ، وكاميرات DSLR ، و LRGB ، والتصوير الفلكى CCD . علشان أجهزة تصوير CCD خطية، فيمكن استخدام معالجة الصور للتخلص من تأثيرات التلوث الضوئي،و ده اتسبب فى زيادة شعبية التصوير الفلكى فى المناطق الحضرية. ممكن كمان استخدام المرشحات ذات النطاق الضيق لتقليل التلوث الضوئي.

بحث علمى[تعديل]

البحث العلمى مش فى أغلب الأحيان هو الهدف الرئيسي للكتير من علما الفلك الهواه، على عكس علما الفلك المحترفين. بس، الشغل ذى الجدارة العلمية أمر ممكن، ويساهم الكتير من الهواه بنجاح فى القاعدة المعرفية لعلما الفلك المحترفين. يتم الترويج لعلم الفلك ساعات باعتباره واحد من العلوم القليلة المتبقية اللى لسه بإمكان الهواه المساهمة فيها ببيانات مفيدة. و إدراك لذلك، تمنح الجمعية الفلكية لمنطقة المحيط الهادى كل سنه جوايز إنجازات الهواه للمساهمات الكبيرة اللى يقدمها الهواه فى علم الفلك.

مجتمعات[تعديل]

فى الغالب تشارك مجموعات علم الفلك الهواه فى التوعية علشان تعريف علم الفلك لعامة الناس

عدد كبير من الجمعيات الفلكية للهواه حول العالم، اللى تكون نقطة التقاء للمهتمين بعلم الفلك للهواه. يتراوح الأعضاء من مراقبين نشطين بمعداتهم الخاصة ل"علما فلك الكراسي" اللى يهتمون ببساطة بالموضوع. تتنوع المجتمعات بشكل كبير فى أهدافها و أنشطتها، اللى قد تعتمد على مجموعة متنوعة من العوامل زى الانتشار الجغرافي، والظروف المحلية، والحجم، والعضوية. على سبيل المثال، قد يركز مجتمع محلى صغير يقع فى الريف المظلم على المراقبة العملية وحفلات النجوم ، مجتمع كبير يقع فى مدينة كبرى قد يضم الكتير من الأعضاء ولكنه مقيد بسبب التلوث الضوئى ، و علشان كده يعقد اجتماعات داخلية منتظمة مع اللى بيتكلمو الضيوف بدل ذلك. تنشر الجمعيات الوطنية أو الدولية الكبرى بشكل عام مجلتها أو نشرتها الإخبارية ، ويعقد بعضها اجتماعات كبيرة لعدة أيام تشبه المؤتمر أو الاتفاقية العلمية . قد تحتوى كمان على أقسام مخصصة لموضوعات معينة، زى مراقبة القمر أو صنع التلسكوب للهواه .

علما فلك هواه بارزين[تعديل]

  • اكتشف جورج ألكوك مذنبات و مستعرات كتير.
  • شارك توماس بوب فى اكتشاف المذنب هيل بوب سنة 1995 مع عالم الفيزياء العاطل عن الشغل آلان هيل .
  • روبرت بورنهام جونيور (1931–1993)، مؤلف كتاب الدليل السماوي .
  • قام أندرو أينسلى كومون (1841–1903) ببناء تلسكوباته العاكسة الضخمة و أثبت أن التصوير الفوتوغرافى يمكنه تسجيل المعالم الفلكية غير المرئية للعين البشرية.
  • روبرت كوكس (1917-1989) اللى أدار عمود "ملخصات لأجهزة الصراف الآلي" فى مجلة Sky & Telescope لمدة 21 سنه .
  • جون دوبسون (1915–2014)، اللى ارتبط اسمه بالتلسكوب الدوبسونى .
  • كان روبرت أوين إيفانز (1937-2022) عالم فلك هاوى يحمل الايام دى الرقم القياسى للاكتشافات البصرية للمستعرات الأعظم .
  • كلينتون بي. فورد (1913–1992)، المتخصص فى مراقبة النجوم المتغيرة .
  • جون إيلارد جور (1845–1910)، المتخصص فى مراقبة النجوم المتغيرة .
  • إدوارد هالباخ (1909–2011)، متخصص فى رصد النجوم المتغيرة .
  • ويل هاى ، الممثل الكوميدى الشهير، اللى اكتشف بقعة بيضاء على كوكب زحل.
  • والتر سكوت هيوستن (1912-1993) اللى كتب عمود "Deep-Sky Wonders" فى مجلة Sky & Telescope لمدة 50 سنه بالتقريب .
  • ألبرت جى إنجلز (1888–1958)، محرر صناعة التلسكوبات للهواه، المجلدات. 1-3 و" العالم الهاوى ".
  • اكتشف بيتر جالوفيتشور (ولد سنة 1966) 4 كواكب خارجية.
  • اكتشف ديفيد إتش. ليفى أو شارك فى اكتشاف 22 مذنب بما فيها المذنب شوميكر-ليفى 9 ، و هو اكبر عدد من المذنبات بالنسبة لأى فرد.
  • اكتشف تيرى لوفجوى خمسة مذنبات فى القرن الواحد و عشرين وقام بتطوير تعديلات على كاميرات DSLR للتصوير الفلكي.
  • السير باتريك مور (1923–2012)، مقدم برنامج The Sky at Night اللى يُبث على قناة BBC من فترة طويلة، ومؤلف الكتير من الكتب فى علم الفلك.
  • ليزلى بلتيير (1900–1980)، مكتشف غزير الإنتاج للمذنبات ومراقب معروف للنجوم المتغيرة.
  • كان جون إم بيرس (1886–1958) واحد من مؤسسى شركة سبرينغفيلد لصناعة التلسكوبات .
  • أسس راسل دبليو بورتر (1871–1949) شركة ستيلافان ويُشار ليه باسم "المؤسس".
  • غروت ريبر (1911–2002)، رائد علم الفلك الراديوى ، قام ببناء أول تلسكوب راديوى مصمم لده الغرض وعمل أول مسح للسماء باستخدام الترددات الراديوية.
  • إسحاق روبرتس (1829–1904)، مجرب مبكر فى التصوير الفلكي.
  • دونالد س. باركر
  • بول بايز
  • كازورو واتانابى
  • كين اينداتى
  • ناوتو ساتو
  • اوسامو موراماتسو
  • تسوتومو سيكى
  • هيروشى ابى (عالم فلك)
  • رافائيل باتشيكو
  • تيررى هاندلى
  • تسوتومو هيوكى
  • روبرت ج. ساندنيس

اكتشافات بمساهمات كبيره من علما الفلك الهواه[تعديل]

  • Cygnus A (1939) هيا مجرة راديوية و واحدة من أقوى مصادر الراديو فى السماء.
  • انخفاض كبير فى الفترة فى T Ursae Minoris باستخدام ملاحظات AAVSO (1995).
  • سديم ماكنيل (2004) هو سديم متغير.
  • XO-1b (2006) هو كوكب بره المجموعة الشمسية.
  • تيارات المد والجزر حول NGC 5907 (2008).
  • Voorwerpjes (2009) هو نوع من صدى التأين الكوازار.
  • مجرات البازلاء (2009) هيا نوع من المجرات.
  • أحدث ثورة (2010) لـ U Scorpii .
  • كرونبيرجر 61 (2011) هو سديم كوكبي.
  • سبيكا (2011) هيا مجرة حلزونية فيها DRAGNs (مصدر راديو مزدوج مرتبط بنواة المجرة).
  • 2011 HM102 (2013) هو حصان طروادة نبتون .
  • PH1b (2013) هو كوكب بره المجموعة الشمسية فى مدار دائرى فى نظام نجمى رباعي.
  • PH2b (2013) هو كوكب غازى عملاق بره المجموعة الشمسية يقع فى المنطقة الصالحة للسكن لنجمه الأم.
  • J1649+2635 (2014) هيا مجرة حلزونية فيها DRAGNs (مصدر راديو مزدوج مرتبط بنواة المجرة).
  • الكرات الصفرو (2015) [14] هيا نوع من مناطق تكوين النجوم المدمجة.
  • 9Spitch (2015) هيا مجرة بعيدة ذات عدسة جاذبية ذات معدل تكوين نجوم مرتفع.
  • NGC 253-dw2 (2016) هيا مجرة قزمة كروية (dSph) مرشحة تعانى من اضطراب المد والجزر حول المجرة القريبة NGC 253. تم اكتشاف المجرة على ايد عالم فلك هاو باستخدام تلسكوب هواه ذو فتحة صغيرة.
  • KIC 8462852 (2016) هو نجم من النوع F يظهر أحداث تعتيم غير عادية.
  • يحتوى HD 74389 (2016) على قرص حطام. و هو أول قرص حطام يتم اكتشافه حول نجم مع قزم أبيض مصاحب.
  • AWI0005x3s (2016) هو أقدم قزم M مع قرص حطام تم اكتشافه فى مجموعة متحركة فى وقت الاكتشاف.
  • PSR J1913+1102 (2016) [15] هو نجم نيوترونى ثنائى يتمتع باكبر كتلة إجمالية فى وقت اكتشافه.
  • دوناتيلو الاولانى (2016) مجرة قزمة كروية قريبة اكتشفها عالم الفلك الإيطالى الهواه جوزيبى دوناتيلو. هيا كمان أول مجرة يتم تسميتها على اسم عالم فلك هاوى.
  • المذنبات العابرة (2017) هيا مذنبات موجودة فى نظام بره المجموعة الشمسية تحجب بعض من ضوء النجوم وقت عبورها قدام النجم بره المجموعة الشمسية.
  • K2-138 (2018) هو نظام كوكبى فيه خمسة كواكب مؤكدة فى سلسلة رنين غير منقطعة 3:2.
  • تمت ملاحظة سوبرنوڤا 2016gkg (2018) على ايد عالم فلك هاوى بعد وقت قصير من بدء انفجاره.
  • PSR J1744−7619 (2018) [16] هو أول نجم نابض يتم اكتشافه بس فى أشعة جاما مش فى موجات الراديو.
  • ستيف (2018) هيا ظاهرة جوية.
  • K2-288Bb (2019) هو كوكب بره المجموعة الشمسية يقع فى المنطقة الصالحة للسكن حول نجم M، اللى ينتمى لنظام ثنائي.
  • LSPM J0207+3331 (2019) هو قزم أبيض قديم فيه قرص حطام مكون من مكونين.
  • المذنب البينجمى 2I/بوريسوف (2019) هو أول مذنب بين النجوم.
  • Kojima-1Lb (تم تأكيده سنة 2019) هو كوكب خارجى بحجم نبتون اكتشفه عالم فلك هاوى باستخدام طريقة التعديس الميكروى . Kojima-1 هو ألمع مضيف عدسة ميكروية تم اكتشافه.[17]
  • WISE2150-7520AB (2019/2020) هو زوج من الأقزام البنية مع أقل طاقة ربط بكتلة إجمالية أصغر من 0.1 كتلة شمسية غير مرتبطة بعنقود شاب.[18]
  • GJ 3470 c (2020) هو أول كوكب بره المجموعة الشمسية تم اكتشافه بالكامل على ايد الهواه. على عكس Peter Jalowiczor وKojima-1Lb وXO-1b، تم اكتشاف GJ 3470 c بالكامل بواسطة واحد من الهواه فى مشروع قاده علما فلك هواه.[19]
  • برج الحوت VII/Triangulum IIII (Psc VIII/Tri III) هيا مجرة قزمة خافتة اوى فى نظام Messier 31، و هو قمر محتمل لـ Messier 33. وده هو الاكتشاف التانى اللى ينسب لعالم الفلك الإيطالى الهاوى جوزيبى دوناتيلو، مكتشف المجرة القزمة دوناتيلو الاولانى [20]
  • دوناتيلو التانى ودوناتيلو التالت ودوناتيلو الرابع، 3 أقمار صناعية جديدة للمجرة القريبة NGC 253، اكتشفها عالم الفلك الإيطالى الهاوى جوزيبى دوناتيلو سنة 2021. ومع دى المجرات القزمة الثلاث الجديدة، دوناتيلو الاولانى والحوت السابع، يوصل إجمالى اكتشافاته فى ده الموضوع لخمسة.[21]
  • Pegasus V/Andromeda XXXIV (Peg V/And XXXIV) هو قزم خافت اوى فى كوكبة Pegasus على بعد 260 كيلو فرسخ فلكى بالتقريب من Messier 31 (مجرة المرأة المسلسلة) فى ضواحى هالته. تم التعرف على Peg V فى البداية فى مسوحات التصوير التراثى لـ DESI بواسطة عالم الفلك الإيطالى الهاوى جوزيبى دوناتيلو.[22][23]

جوايز تقديرية لعلما الفلك الهواه[تعديل]

  • جايزة الإنجاز للهواه من الجمعية الفلكية فى منطقة المحيط الهادى
  • جايزة تشامبليس لإنجاز الهواه

شوف كمان[تعديل]

مصادر[تعديل]

  1. "American Association of Variable Star Observers : The AAVSO Research Portal". Archived from the original on January 4, 2018. Retrieved 2017-09-17.
  2. أ ب "International Occultation Timing Association (IOTA) : Introduction to Observing Occultations". Archived from the original on September 17, 2017. Retrieved 2017-09-17.
  3. "Sky & Telescope : Pro-Am Collaboration". Archived from the original on September 2, 2017. Retrieved 2017-09-17.
  4. Motta, M. (2006). "Contributions of Amateur Astronomy to Education". Journal of the American Association of Variable Star Observers. 35 (1): 257. Bibcode:2006JAVSO..35..257M.
  5. "Beneath the Milky Way". European Southern Observatory. Archived from the original on September 6, 2017. Retrieved March 29, 2016.
  6. Agency, Canadian Space (2019-07-16). "Stargazing tips". Canadian Space Agency. Archived from the original on December 1, 2022. Retrieved 2022-12-01.
  7. Odenwald, Sten. “A Guide to Smartphone Astrophotography - NASA Ebook.” Stargazers Lounge, 3 Dec. 2020. Retrieved December 1, 2022.
  8. "Amateur Stargazing With a GPS Tour Guide (Published 2013)". The New York Times. Archived from the original on 2023-04-12.
  9. "Turn Your Smartphone into an Astronomy Toolbox with Mobile Apps". Space.com. 2017-06-02. Archived from the original on 2023-04-17.
  10. "Daylight Polar Alignment Made Easy". Archived from the original on April 16, 2018. Retrieved April 15, 2018.
  11. "Argo Navis : User Manual 10" (PDF). p. 93. Archived from the original (PDF) on 2022-10-09. Retrieved January 28, 2018.
  12. "Remote Observatories". www.nmskies.com. Archived from the original on September 20, 2015. Retrieved October 4, 2015.
  13. Maury, Alain. "SPACE : A cost effective solution for your observatory" (PDF). Archived from the original (PDF) on 2022-10-09.
  14. Kerton, C. R.; Wolf-Chase, G.; Arvidsson, K.; Lintott, C. J.; Simpson, R. J. (2015-01-26). "The Milky Way Project: What Are Yellowballs?". The Astrophysical Journal (in الإنجليزية). 799 (2): 153. arXiv:1502.01388. Bibcode:2015ApJ...799..153K. doi:10.1088/0004-637x/799/2/153. ISSN 1538-4357.
  15. "Neutron stars on the home PC". www.mpg.de (in الإنجليزية). Archived from the original on December 11, 2019. Retrieved 2019-12-11.
  16. "Einstein@Home discovers first millisecond pulsar visible only in gamma rays". www.mpifr-bonn.mpg.de. Archived from the original on December 11, 2019. Retrieved 2019-12-11.
  17. Fukui, A.; Suzuki, D.; Koshimoto, N.; Bachelet, E.; Vanmunster, T.; Storey, D.; Maehara, H.; Yanagisawa, K.; Yamada, T. (November 2019). "Kojima-1Lb Is a Mildly Cold Neptune around the Brightest Microlensing Host Star" (PDF). The Astronomical Journal (in الإنجليزية). 158 (5): 206. arXiv:1909.11802. Bibcode:2019AJ....158..206F. doi:10.3847/1538-3881/ab487f. ISSN 0004-6256. Archived from the original (PDF) on 2022-10-09.{{cite journal}}: CS1 maint: unflagged free DOI (link)
  18. Faherty, Jacqueline K.; Goodman, Sam; Caselden, Dan; Colin, Guillaume; Kuchner, Marc J.; Meisner, Aaron M.; Gagne', Jonathan; Schneider, Adam C.; Gonzales, Eileen C. (2020). "WISE2150-7520AB: A very low mass, wide co-moving brown dwarf system discovered through the citizen science project Backyard Worlds: Planet 9". The Astrophysical Journal. 889 (2): 176. arXiv:1911.04600. Bibcode:2020ApJ...889..176F. doi:10.3847/1538-4357/ab5303.{{cite journal}}: CS1 maint: unflagged free DOI (link)
  19. "The Extrasolar Planet Encyclopaedia — GJ 3470 c". exoplanet.eu. Archived from the original on July 16, 2020. Retrieved 2020-08-05.
  20. Martinez-Delgado, David; Karim, Noushin; Boschin, Walter; Charles, Emily J. E.; Monelli, Matteo; Collins, Michelle L. M.; Donatiello, Giuseppe; Alfaro, Emilio J. (2022). "Pisces VII: Discovery of a possible satellite of Messier 33 in the DESI legacy imaging surveys". Monthly Notices of the Royal Astronomical Society. 509: 16–24. arXiv:2104.03859. doi:10.1093/mnras/stab2797.
  21. Martínez-Delgado, David; Makarov, Dmitry; Javanmardi, Behnam; Pawlowski, Marcel S.; Makarova, Lidia; Donatiello, Giuseppe; Lang, Dustin; Román, Javier; Vivas, Kathy (2021). "Tracing satellite planes in the Sculptor group". Astronomy & Astrophysics. 652: A48. arXiv:2106.08868. doi:10.1051/0004-6361/202141242.
  22. Collins, Michael L M (27 July 2022). "Pegasus V/Andromeda XXXIV–a newly discovered ultrafaint dwarf galaxy on the outskirts of Andromeda". Monthly Notices of the Royal Astronomical Society: Letters. 515: L72–L77. doi:10.1093/mnrasl/slac063. Archived from the original on July 29, 2022. Retrieved 2022-10-11.
  23. "Gemini North Spies Ultra-Faint Fossil Galaxy Discovered on Outskirts of Andromeda - NSF's NOIRLab facilities reveal a relict of the earliest galaxies". Archived from the original on August 19, 2022. Retrieved September 4, 2022.

لينكات برانيه[تعديل]

قالب:Astronomy navbox