عربيه

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
موديل كارل بنز "ڤييلو"  Karl Benz "Velo"‏ (1894) - دخلت سبق عربيات
عدد العربيات لكل 1000 شخص

عربيه ، أو اوتوموبيل (نطق: /otomoˈbiːl/) . هى وسيله نقل بتشتغل بالموتور ليها عجل لنقل الركاب. معظم التعاريف للمصطلح بتحدد أن الاوتوموبيلات متصممه علشان تشتغل فى المقام الأول على الطرق, لقعاد من شخص واحد لتمن أشخاص, وعادة بيكون ليها أربع عجلات, و أساسا لنقل ناس مش بضايع [1].

اصل الكلمه[تعديل]

كلمة عربيه (نطق: /ʕɑrɑˈbejːɑ/) و جمعها عربيات (نطق: /ʕɑrɑbejˈjɑːt/) جايه من الكلمه العربى عربة و كلمة اوتوموبيل; جمعها  اوتوموبيلات نطق: /otomobɪˈlæːt/; من اصل فرنساوى: automobile, من اليونانى القديم: αὐτόςautós "النفس" و اللاتتينى: mobilis متحرّك; معنى عربية بتحرك نفسها, بدل سحب أو زق من حيوان أو عربية تانيه. و كلمة car بالانجليزى يعتقد أنها مستمدة من الكلمة اللاتينى carrus أو carrum (عجلات عربية), أو الاوسط كلمة carre (عربية) (من الفرنساوى القديم الشمالى), و karros; بالجولى عربية.[2][3]

سنة 2002, كان فيه 590 مليون اوتوموبيل ركاب فى العالم (تقريبا عربية لكل حداشر شخص)[4].

التاريخ[تعديل]

اوتوموبيل فورد تى, 1927, بتعتبر أول الاوتوموبيلات الأمريكانى بأسعار معقوله

على الرغم من نيكولاس جوزيف كوجنوت غالبا كان له الفضل فى بنا أول وسيلة نقل (مركبة) بتلات عجلات ميكانيكية ذاتية الدفع أو العربية فى 1769 عن طريق تكييف وجود المركبات اللى تجرها الخيول, لكن فيه شك ان عربية كوجنوت ام تلات عجلات اشتغلت أو انها كانت مستقره فى أى وقت على الطريق. و فرديناند ڤيربييست, وهو عضو فى البعثة اليسوعية فى الصين بنا أول عربية تشتغل بالطاقة البخارية التى كلعبة لإمبراطور الصين حوالى سنة 1672 [5]. لكن مافيش شك ان ريتشارد تريڤيثيك (Trevithick) بنا و عرض قاطرة (الشيطان النافخ) سنة 1801, اللى بيعتقد انها كانت يكون أول عربية تشتغل بالبخار على الطريق على الرغم من أنها ماتمكنتش من الحفاظ على ضغط البخار لفترات طويلة.

فى روسيا, فى 1780-ات, إيفان كوليبين Kulibin, اخترع عربية بتلات سرعات النقل مع الفرامل لكن كان لازمها تطوير اكتر.

فرانسوا ايزاك دى ريڤاز, مخترع سويسرى, صمم أول محرك احتراق داخلى, فى 1806, كان بيغذيه مزيج من الهيدروجين و الأكسجين و أستخدم لتطوير أول عربية ف العالم و إن كانت بدائية.

الإنتاج[تعديل]

هنرى فورد, حوالى سنة 1919

إنتاج عربيات على نطاق واسع, بأسعار معقولة لاول مرة فى مصنع أولدسموبيل سنة 1902. المفهوم ده اتوسع عن طريق هنرى فورد, بداية من سنة 1914. ونتيجة لده, عربيات فورد كانت بتنتج واحده كل خمستاشر دقيقة, أسرع بكتير من الأساليب القديمة, وزيادة الانتاج سبع مرات, كان إنتاج عربية بيتطلب 12.5 ساعات من صنع الإنسان قبل كده, بقت 1 ساعة 33 دقيقة بعد هنرى فورد, مع استخدام ايد عاملة أقل. و تم ده بنجاح عن طريق ان البوية بلون اسود اليابان تجف بسرعة كافية. مما اضطر الشركة لإسقاط تنوع من الألوان المتاحة قبل سنة 1914 لحد اختراع ورنيش الدوكو Duco سريع الجفاف سنة 1926. و هو ده مصدر الاشاعه ان هنرى فورد قال "أى لون طالما أنه اسود" [6].و سنة 1914, يمكن عامل خط تجميع يشترى عربيه فورد تى بمرتب أربع شهور.[6]

إجراءات السلامة المعقدة بتاعة فورد, خصوصا تكليف كل عامل لمكان معين عمل انخفاض هايل فى معدل الإصابة. الجمع بين ارتفاع الأجور و الكفاءة العالية بيتسمى Fordism فورديزم و اتنسخ فى معظم الصناعات الرئيسية. مكاسب الكفاءة من خط التجميع كمان اتزامنت مع ارتفاع اقتصاد الولايات المتحدة. و خطوط التجميع اضطرت العمال للعمل مع بعض بتناسق مع الطلبات المتكررة و ده زود من انتاج العامل الواحد فى حين كانت بلاد تانيه بتستخدم أساليب أ قل إنتاجية.

مصادر[تعديل]

  1. Pocket Oxford Dictionary. London: Oxford University Press. 1976. ISBN 0-19-861113-7. 
  2. ""Car"". (etymology). Online Etymology Dictionary. Retrieved 2008-06-02. 
  3. [1], 'Car' derived from 'carrus'.
  4. "WorldMapper - passenger cars". 
  5. Setright, L. J. K. (2004). Drive On!: A Social History of the Motor Car. Granta Books. ISBN 1-86207-698-7. 
  6. ^ 6.0 6.1 Georgano, G. N. (2000). Vintage Cars 1886 to 1930. Sweden: AB Nordbok. ISBN 1-85501-926-4. 
Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن:
عربيه