يسوع

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
JesusCross

المسيحيه


العقائد

الثالوث الاقدس
الله الاب
الله الابنالروح القدس


شخصيات اساسية

يسوع المسيحالباراكليت
العدرا مريم
بولس الرسولتوما الاكوينى
اثناسيوسمارتن لوثرجان كالفن


الكتاب المقدس

العهد القديمالعهد الجديد
الأسفار المقدسةأبوكريفون


الطوائف المسيحية

كاتوليكيه
الكنيسة الكاتوليكية الرومانية
الكنيسة الكاتوليكية الشرقية
ارتودوكسيه
ارتودوكسيه شرقيهارتودوكسيه مشرقيه
كنيسه المشرق
بروتيستانتيه
بروتيستانتيهلوثريه
كنايس تانيه
انجليكانيهكالفينيهمعمدانيه
مثيوديهانجيليه
سبتيونمرمونشهود يهوه


أماكن مقدسة

القدس
كنيسه القيامه
كنيسه المهدكنيسة البشاره
اماكن مقدسه عند الارتودوكسيه الشرقيه
جبل اثوذ
اماكن مقدسه عند الكاتوليك
كاتدرائيه القديس بطرس


المسيحيه في العالم

المسيحيه في اوروبا
المسيحيه في افريقيا
المسيحيه في اسيا
المسيحيه في امريكا الشمالية
المسيحيه في امريكا الجنوبية
المسيحيه في أوقيانوسيا


موزاييك للسيد المسيح في كاتدرائية سانت ابولينار نوفو Sant'Apollinare Nuovo فى رافينا. ورغم أن صورة المسيح من الناحية الثقافية مهمة ، مافيش صورة اكيده موجوده معموله طبق الاصل عن شكله الحقيقى

يسوع الناصرى ، المعروف كمان باسم يسوع المسيح ، فى المسيحيه ، شخصية محوريه بتعتقد معظم الكنايس المسيحيه انه ابن الله و الله المتجسد.المسيح شخصية مهمة فى كتير من الأديان التانيه .اليهودية بترفض الادعاء بأن يسوع هو المسيح وتجسيد الله. يسوع فى الإسلام هو عيسى بن مريم و انه كلمة الله و بيعتبر نبى من الرسل العظام و مولود بمعجزة من العدرا مريم بس بتختلف مع المسيحيه فى ان المسيح ابن الله و الله المتجسد.

المصادر الرئيسيه للمعلومات عن حياة وتعاليم يسوع هى الاناجيل الكنسيه الاربعه الموجوده فى كتاب العهد الجديد ، و إن كان فيه باحثين بيقولو ان النصوص التانيه (زى إنجيل لوقا) ، هي كمان مصادر للمعلومات عن يسوع التاريخى.[1][2]

معظم الباحثين في مجالات التاريخ التوراتى والدراسات التوراتية بيعتقدو ان النصوص القديمة عن حياة يسوع هى ، على الأقل جزئيا، دقيقة.[3][4] و بيوافقو على أن يسوع كان يهودى جليلى و كان بيعتبر معلم و مداوى كمان عموما بيقبل انه اتعمد بواسطة يوحنا المعمدان ، و اتصلب في اورشليم بناء على أوامر من محافظ يهودا الرومانى بيلاطس البنطى ، بتهمة التحريض على العصيان ضد الإمبراطورية الرومانيةو دا بسبب ان الفقراء و المضطهدين اعتبروه ملك , لأنه كان متضامن معاهم .[5][6] و بغض النظر عن الحاجات دى ,فيه استنتاجات و دراسات أكاديمية مش حاسمة عن التسلسل الزمنى لحياة يسوع, رسالة وعظه ، و طبقة يسوع الاجتماعية ، والبيئة الثقافية ، و توجهه الدينى [7] العلماء بيتنافسو انهم يعرضو أوصاف يسوع على انه كان المسيح المنتظر (المسيا),[8].او وصف يسوع نفسه على انه المسيح , او بوصفه زعيم لحركة الرهيبة , او وصفه على انه حكيم متجول و يتمتع بشخصية المعالج , او وصفه على انه مؤسس حركة دينية مستقلة.

تلاميذ يسوع المسيح حسب كتاب العهد الجديد، كان فيه اتنانشر تابع للمسيح بيلازموه ، وكانوا تلامذته ، وبعد موته وقيامته و طلوعه السما نزل عليهم الروح القدس و بشروا الناس بالمسيح وهما:أندراوس،سمعان بطرس،فيلبس،يعقوب أبن زبدى،يوحنا ابن زبدى،برثولماوس،يعقوب أبن حلفى،يهوذا الملقب تداوس،متى العشار،سمعان القانوى،يهوذا الاسخريوطى اللى سلم يسوع لليهود وأخد مكانه متياس بعد ما يهوذا انتحر .

ابتدت خدمة يسوع المسيح ، حسب العهد الجديد ، وهو فى سن التلاتين ، ابتدا يبشر ويكرز للناس وعمل معجزات كتيره كان من ضمنها اخراج شياطين من ناس ، واشباع ناس كتيرة جدا عددهم اكتر من 5000واحد من خمسة خبزات وسمكتين ، و اقامة ميت اسمه ليعازر وابن ارملة نايين وابنة يايرس ، و كمان خلى واحد اتولد اعمى يشوف وحاجات تانية كتير.وكمان ليه سلطان علي البحر وا وجهة النظر المسيحية عن يسوع إنه ابن الله و الله المتجسد , و إنه هو المسيا اللى كان اتنبأ بيه فى كتاب العهد القديم ، و حسب كتاب العهد الجديد يسوع قام من بين الاموات في اليوم التالت و صعد للسماوات.

مصادر[تعديل]

  1. Amy-Jill Levine, The Oxford History of the Biblical World, New York, Oxford University Press, 1999, p 371, Chapter 10: Visions of Kingdoms: From Pompey to the First Jewish Revolt (63 BCE-70 CE), M. Coogan et al. (eds.)
  2. Funk, Robert W., Roy W. Hoover, and the Jesus Seminar. The five gospels. HarperSanFrancisco. 1993. Introduction, p 1-30.
  3. Strobel, Lee. The Case for Christ: A Journalist's Personal Investigation of the Evidence for Jesus. Zondervan, 1998. ISBN 0-310-20930-7; Wright, N.T. The Challenge of Jesus: Rediscovering Who Jesus Was and Is. InterVarsity Press, 1999. ISBN 0-8308-2200-3; Dunn, James D.G. The Evidence for Jesus", Westminster John Knox Press, 1985. ISBN 0-664-24698-2
  4. Examples of authors who argue the Jesus myth hypothesis: Thomas L. Thompson The Messiah Myth: The Near Eastern Roots of Jesus and David (Jonathan Cape, Publisher, 2006); Michael Martin, The Case Against Christianity (Philadelphia: Temple University Press, 1991), 36–72; John Mackinnon Robertson
  5. Raymond E. Brown, The Death of the Messiah: From Gethsemane to the Grave (New York: Doubleday, Anchor Bible Reference Library 1994), p. 964; D. A. Carson, et al., p. 50–56; Shaye J.D. Cohen, From the Maccabees to the Mishnah, Westminster Press, 1987, p. 78, 93, 105, 108; John Dominic Crossan, The Historical Jesus: The Life of a Mediterranean Jewish Peasant, HarperCollins, 1991, p. xi – xiii; Michael Grant, p. 34–35, 78, 166, 200; Paula Fredriksen, Jesus of Nazareth, King of the Jews, Alfred B. Knopf, 1999, p. 6–7, 105–110, 232–234, 266; John P. Meier, vol. 1:68, 146, 199, 278, 386, 2:726; E.P. Sanders, pp. 12–13; Geza Vermes, Jesus the Jew (Philadelphia: Fortress Press 1973), p. 37.; Paul L. Maier, In the Fullness of Time, Kregel, 1991, pp. 1, 99, 121, 171; N. T. Wright, The Meaning of Jesus: Two Visions, HarperCollins, 1998, pp. 32, 83, 100–102, 222; Ben Witherington III, pp. 12–20.
  6. Though many historians may have certain reservations about the use of the Gospels for writing history, "even the most hesitant, however, will concede that we are probably on safe historical footing" concerning certain basic facts about the life of Jesus; Jo Ann H. Moran Cruz and Richard Gerberding, Medieval Worlds: An Introduction to European History Houghton Mifflin Company 2004, pp. 44–45.
  7. Irving, Amy-Jill (1999). M. Coogan et al., ed. "The Oxford History of the Biblical World". New York: Oxford University Press. pp. 370–371; Chapter 10: Visions of Kingdoms: From Pompey to the First Jewish Revolt (63 BCE–70 CE). 
  8. For instance Raymond E. Brown in The Birth of the Messiah (ISBN 0-385-05405-X), p. 9

[1]

Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن:
يسوع