تاريخ مدريد

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
قصر مدريد الملكى

فيه نظريات كتيره عن أصل "مدريد". و حسب الأسطورة اللى أسس مدريد هو اوكنو بييانور Ocno Bianor ابن الملك تيررينوس Tyrrhenius من توسكانى, و مانتوفا و كان اسم المدينة ماتريجريتا "Metragirta" أو "مانتوا", و فيه نظريه ان اسم المدينة الأصلي يورساريا "Ursaria" ("ارض الدببه" فى اللاتينى), لارتفاع عدد الدببه فى الغابات المجاورة, اللى مع شجرة التوت (مادرونيو "madroño" بالاسبانى), رمز للمدينة من القرون الوسطى.[1]

من الشائع دلوقتى أن أصل اسم مدريد جاى من القرن التانى قبل الميلاد, و بنا الإمبراطورية الرومانية لمستوطنة على ضفاف نهر مانزاناريس اسم القرية الأولى كان ماتريس" Matrice" على اسم النهر. وبعد الغزوات من السويڤيس و الڤاندال الجرمان, و الالانس خلال القرن الخامس الميلادي, ماقدرتش الإمبراطورية الرومانية تدافع عن اراضيها فى شبه الجزيرة الايبيرية, وبالتالي سيطر عليها الجوث الغربيين.

في القرن السابع سيطر العرب على شبه الجزيرة الايبيرية و اتغير الاسم لـ”مچريط“ اسپانى: Mayrit, من الكلمه العربى مچرى اسپانى: Mayra ("المجارى او منبع المياه") و الرومانى الأيبيرى ايط بمعنى "مكان". اسم مدريد الحديث "مدريد" اتطور من المزاربى ماتريت Mozarabic "Matrit".

ما قبل التاريخ[تعديل]

موقع مدريد استوطن مرات من عصور ما قبل التاريخ [2], و فيه ادله على وجود مستوطنات بشرية على مدرجات النهر و الخنادق المائية و جدران مدريد الأخيرة ما قبل التاريخ[3] فى موقع مدريد دلوقتى.

الرومان و الجوث[تعديل]

شعار مدريد: فى بويرتا ديل سول

الغزو والاستعمار الرومانى لشبه الجزيرة الايبيرية اخد حوالى 200 سنة من الحرب البونية التانية لسنة 27 قبل الميلاد و بعد كده خلال فترة الحكم الرومانى قسم الرومان شمال الإقليم لتلات محافظات [4] و منطقة مدريد دلوقتى كانت فى محافظة تاراكونيس (Tarraconense).

فى العصر الرومانى انتمت مدريد لأبرشية كومبلوتوم Complutum (دلوقتى فى قلعة ايناريس). و فيه قرية اثرية صغيرة خلال حقبة الجوث, واسمها يمكن اعتمده العرب بعدين.[1]

و جايز إن إقليم مدريد فى فترة الحكم الرومانى كان مش أكتر من منطقة ريفية, بتستفيد من وجود الثروات الطبيعية وعبور الطرق, و فيه ادله بتبين ان كان فيه استيطان حضرى موجود فى منطقة سيجوفيا ستريت و ضفاف المانزاناريس. و تم اكتشاف كنيسه ڤيثجوثيك Visigothic قديمة قريبه من كنيسة سانتا ماريا دى لالمودينا. ادله وجود استقرار للسكان فى مدريد موجود من مقبرتين فى المستعمرة الڤيثجوثية اللى كانت موجوده.

المسلمين[تعديل]

اول سجل تاريخى عن وجود استقرار يعود تاريخه للفترة الإسلامية.[5] و فى النص التانى من القرن التاسع, بين 852 و 886 لما أمر محمد الأول ببنا قصر صغير (ألكازار) فى نفس مكان بالاسيو ريالمدريد دلوقتى علشان تبقى نقطة انطلاق لغارات ضد الممالك المسيحية فى الشمال.

فى الفتره دى يبدو ان كان فيه اختلاط بين اتنين من أسماء الأماكن متشابهة جدا: أوروبية, matrice, بمعنى مصدر, وغيرها من العربى, Majrà, بمعنى 'قناة' أو من النهر. و الاتنين يشيرو لوفرة من الجداول والمياه الجوفية من الموقع.

العصور الوسطى[تعديل]

سيطرت القوى المسيحية بقيادة ملك كاستيا ألفونسو السادس على مملكة الطايفه فى توليدو فى 1085 و سيطرت على مدريد بدون مقاومة, وربما من خلال الاستسلام.

خلال القرن الاتناشر استمرت هجمات المسلمين على مدريد, للحصول على صلاحيات جديدة فيها, المرابطين, اللى حرقو المدينة فى 1109 والموحدين, اللى وصلو لموقع المدينة فى 1197. انتصار القوى المسيحية فى لاس ناڤاس دى تولوسا بالتأكيد استبعد المسلمين عن التأثير على وسط شبه الجزيرة.

سنة 1329 اجتمع الكورتيس دى كاستييا ) أول جمعية وطنيه (برلمان) في مدريد علشان تقديم المشورة لفرناندو الرابع. مع إنشاء البرلمان في مدريد, ابتدت المدينة تنمو بصورة كبيرة بسبب البيروقراطية, وأعضاء الكورتيس و كان وجود الحكومه و الكورتيس فى مدريد ضرورى للناس في معيشتهم.اليهود والعرب المغاربة كانو لسه عايشين فى المدينة فى مناطقهم, اللى لسه معروفة لحد دلوقتى باسم موريريا "Moreria", لحد طردهم منها في نهاية القرن الخمستاشر.

بعد متاعب كبيرة,اعاد انريكى التالت ملك كاستيا (1379-1406) بنا المدينة و فرض نفسه فى أمان بره الجدران المتحصنة فى ايل باردو. الدخول الكبير لفرناندو و إيزابيل لمدريد بشر بنهاية الصراع بين كاستيا وأراجون.[1]

عصر النهضة[تعديل]

وحد الملوك الكاتوليك (الملكة إيزابيل ملكة كاستيا والملك فرناندو التاني ملك أراجون) مملكة كاستيا, و عاصمتها فى توليدو, و تاج أراجون, و عاصمته فى ساراجوسا, فى مملكة اسبانيا الحديثة.[1],و رغم إن حفيدهم كارلوس الأول (المعروف كمان باسم تشارلز الخامس, امبراطور الامبراطوريه الرومانيه المقدسه كان بيفضل سيڤييا, كان اللى نقل الحكم لمدريد هو فيليبى التانى (1527-1598) ابن كارلوس الأول في 1561 علشان العاصمه تبقى بعيده عن الحدود. لكن فضلت سيڤييا مسيطرة على التجارة مع مستعمرات اسبانيا, و كانت مدريد مسيطرة على سيڤييا.[6]

و بصرف النظر عن فترة وجيزة, 1601-1606, لما فيليبى التالت الحكم ل ڤايادوليذ, فضلت مدريد مركز لثروات اسبانيا. و خلال القرن الدهبى (سيجولو دى أورو), فى القرن الستاشر و القرن السبعتاشر مدريد بقت شبه العواصم الأوروبية, سكان المدينة كانت تعتمد اقتصاديا على أعمال العاصمه نفسها, و ماكانش فيها نشاط كبير

هدم فيليبى الرابع سور المدينة فى 1625, و بنا سور اتجاوز السور القديم لأسباب ضريبية (ضريبة Portazgo) للحد من نمو المدينة لحد القرن التسعتاشر

فيليبى الخامس قرر أن مدريد كواحده من العواصم الاوروبية مش ممكن تفضل فى الحاله دى و قرر يطورها و تم بنا قصور جديدة بما فيها قصر مدريد الملكى (بالاسيو ريال مدريد الاسباني) خلال فترة حكمه.

مدريد فى 1562

القرن التسعتاشر[تعديل]

تمرد شعب مدريد ضد القوات الفرنسية يوم 2 مايو 1808 مثل بداية حرب الاستقلال. و قدم الملك خوسيه بونابرت (جوزيف بونابرت) اصلاحات فى العاصمة مع تكرار اوامره لهدم أديرة الراهبات علشان يعمل ميادين (ساحات) لدرجة انهم قالو عليه بيبى بتاع الميادين Pepe Plazuelas.

خلال القرن التسعتاشر, كان سكان المدينة فى ازدياد مستمر و كان فيه تغير جذرى فى نظام الملكية, بالإضافة لان اسعار المبانى كانت معقوله فكان سهل جمع الأموال لجمع الفن و علشان المؤسسات الثقافية زى متحف ديل برادو اللى أنشئ في عهد فرناندو السابع علشان يبقى مبنى وزاره للعلوم والمكتبة الوطنية. و كان سهل كمان اقامة الجامعة المركزية فى مدريد, و اللى احتفظت باسم كومبلوتنسا و اتنقل هيئة التدريس والطلبه من جامعة الكالا قرب العاصمة. و اتعمل نظام حديث لإمدادات الميه (قناة إيزابيل التانيه), و ابتدى السفر بالقطر من محطة اتوتشا و بقت مركز للشبكة الاتصالات اللاسلكية. فى أواخر القرن التسعتاشر, ماقدرتش ايزابيل التانيه ملكة اسپانيا تقمع التوتر السياسى اللى كان بيوصل من تمرد للتانى و وصل للجمهورية الاسبانية الأولى. و بعد عودة النظام الملكي لمدريد, جت الجمهورية الاسبانية التانية الأسبانية, اللى سبقت الحرب الاهلية الاسبانية.[6]

بعد استعادة الملكية[تعديل]

فى أول 30 سنة من القرن العشرين, عدد السكان قرب من مليون شخص [7][8] الضواحي الجديدة ساعدت على كده.

الجمهورية التانية والحرب الأهلية[تعديل]

الانتخابات البلدية اللى اتعملت فى 12 أبريل 1931 شكلت انتصار كبير للجمهوريين فى مدريد, 69.2 في المية من الاصوات (+88758 صوت) مقابل 33٬939 لاتحاد الملكيين [9] و انتخب بيدرو ريكو من الحزب الجمهورى الاتحادى عمدة لبلدية مدريد.

فوز الجمهوريين فى مدريد وغالبية العواصم الاقليمية كان معناه التحلل من العهد الملكى ومجيء الجمهورية الاسبانية التانية, و بعد كده اتولت لجنة من الجمهوريين السلطة في 14 يونيو في فترة ما بعد الظهر, وإعلان الجمهورية من مدريد.

مدريد كانت واحدة من أكتر مدن اسبانيا المتضررة بشدة من الحرب الأهلية (1936-1939). كانت المدينة معقل للجمهوريين في الفترة من يوليو 1936. الضواحي الغربية كانت مسرح لمعركة شاملة فى نوفمبر 1936 و خلال الحرب الأهلية بقت مدريد أول مدينة تتقصف من الطيارات الحربيه على وجه التحديد اللى تستهدف المدنيين فى تاريخ الحروب. (بص على حصار مدريد (1936-39)).[6]

فرانكو[تعديل]

وخلال ديكتاتورية فرانثيسكو فرانكو, وخصوصا خلال 1960s, بقت منطقة جنوب مدريد صناعية جدا, وكان فيه هجرات جماعية من مناطق اسبانيا الريفية من للمدينة. بقت منطقة جنوب شرق مدريد المحيط لسكن الطبقة العاملة اللى كانت قاعدة للنشاط الثقافى والإصلاح السياسى.[6]

الديمقراطية[تعديل]

بعد وفاة فرانكو, قبلت الديمقراطية الناشئة (بما فيها جناح اليسار الجمهوري) الملك خوان كارلوس الأول ولي العهد للأسرة التاريخية خليفة لفرانكو علشان ضمان الاستقرار و الديمقراطية. وأدى ده للوضع الحالى لملكية دستورية و رأسمالية اقتصادية فى اسبانيا.

الاستفادة من زيادة الرخاء في 1980-ات و 1990-ات, عزز موقف عاصمة اسبانيا الاقتصادى والثقافى والصناعى والتعليمى والتكنولوجى على مستوى القارة الأوروبية.

مصادر[تعديل]

  1. ^ 1.0 1.1 1.2 1.3 "El Madrid Medieval (Medieval Madrid). Includes Pre-historic, roman and medieval up to the Catholic Monarchs times.". History of Madrid. (in Spanish). José Manuel Castellanos. Retrieved 2007-10-28. 
  2. http://elmadridmedieval.jmcastellanos.com/ Pre-historic times in Madrid (Spanish Only)
  3. Arkegeomatica.es
  4. sispain.org
  5. "Madrid islámico".  Unknown parameter |fechaacceso= ignored (help)
  6. ^ 6.0 6.1 6.2 6.3 "Madrid, de territorio fronterizo a región metropolitana. Madrid, from being the "frontier" to become a Metropole.". History of Madrid. (in Spanish). Luis Enrique Otero Carvajal (Profesor Titular de Historia Contemporánea. Universidad Complutense. Madrid). Retrieved 2007-10-28. 
  7. "Instituto nacional de Estadística".  Unknown parameter |añoacceso= ignored (help); Unknown parameter |fechaacceso= ignored (help)
  8. 3.238.208 según el padrón municipal de 2008:Padrón Municipal de Habitantes a 1 de enero de 2008
  9. Las cifras concretas aparecen en una biografía en línea de Julián Besteiro; son congruentes con los porcentajes de la referencia anterior.