ماتا هارى

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
ماتا هارى

ماتا هارى (7 أغسطس 1876 - 15 أكتوبر 1917) اسمها الحقيقى مارجريتا جيرترويدا زيللى (Margaretha Geertruida Zelle) .

ماتا هارى كانت رقاصة استربتيز هولندية اتولدت يوم 7 أغسطس 1876 فى مدينة ليوڤاردن فى نيديرلاند . وفى سنة 1895 اتجوزت الظابط الهولندى رودولف جون ماكلويد (Rudolf John MacLeod) وسافرت معاه لاندونيسيا ونتيجة إهمال جوزها ليها وموت ابنها وهو عنده سنتين ، اتعلمت ماتا هارى الرقص الشرقى وبقت رقاصه شرقيه معروفة فى اندونيسيا وكمان حفظت طريقة الست الشرقية فى عرض مفاتنها وساعدها الرقص على كده .

بعدما رجعت ماتا هارى مع جوزها لنيديرلاند ، سابت بنتها معاه وسافرت لباريس عاصمة فرنسا سنة 1903 بإسم الليدى ماكلويد وماعرفتش تشتغل هناك رقاصة ؛ فاضطرت أنها تأجر نفسها لأى حد يدفعلها . بعد كده انتحلت شخصية أميرة آسيوية وسمت نفسها ماتا هارى (Mata Hari) ومعناه باللغة الماليزية (عين النهار) وفضل الإسم ده معاها لآخر حياتها لدرجة أنه ماكانش حد يعرف لها اسم غيره .

ولما قامت الحرب العالميه الأولى سنة 1914 كانت ماتا هارى رجعت لبلدها نيديرلاند وكانت عاطلة ومفلسة ، وقابلت بعد كده القنصل الألمانى اللى أقنعها أنها ترجع لباريس وتشتغل مع الألمان ضد الفرنسيين فوافقت هى على طول بدون تفكير فى خطورة اللى ناوية تعمله وكان الاسم الكودى بتاعها (H-21) .

بعد كده ماتا هارى عملت علاقة حب مع ظابط روسى ، وده اللى خلى واحد من المخابرات الفرنسية يتابعها واتفق معاها أنها تشتغل مع الفرنسيين ضد الألمان قصاد أنه يدفع لها كل الفلوس اللى هى عايزاها ؛ وكده بقت عميل مزدوج .

ولأن لكل شئ نهاية ، انكشفت اللعبة اللى كانت بتلعبها ماتاهارى عن طريق وشاية ضدها كان نتيجتها اعتقال السلطات الفرنسية ليها وبعد كده اتقدمت للمحاكمة اللى استمرت لشهور وفيها ظهر كل اللى كانوا على علاقة بماتا هارى على حقيقتهم لأنهم اتخلوا عنها فى محنتها . وصدر الحكم فى الآخر بإعدام ماتا هارى رميا بالرصاص ، واتنفذ الحكم يوم 15 أكتوبر 1917 فى باريس . وماتت ماتا هارى من غير ما تعرف جريمتها الحقيقية ، لأنها كانت فاكرة نفسها بتلعب بقلوب الرجالة وبس .

Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن:
ماتا هارى