حسين جنيد

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
حسين جنيد
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1918 (العمر 100–101 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة موسيقي  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات


حسين جنيد موسيقى وملحن مصرى من مواليد الإسكندرية 10 نوفمبر 1918 و اتوفي بالقاهرة 15 نوفمبر 1990

إلتحق بمدرسة " الليسيه فرانسيه " وتخرج منها سنة 1936 ثم إلتحق بمعهد فيردى للموسيقي ( بالإسكندرية ) وتخصص في العزف علي ( البيانو و الكمان ) و كان واحد من أمهر العازفين علي ألة ( الكمان ) وأيضاً تعلم العزف علي ( ألعود ) لتصبح الألة الثالثة من حيث الإجادة و إتقان العزف .. و بعدها اتخرج من المعهد سنة 1940 وبعدها عمل مدرس للموسيقي في إحدى المدارس الثانوية بالإسكندرية ومن خلال العمل بها قام بتكوين فرقة موسيقية و كان يؤدى بعض العروض الموسيقية بصحبة الفرقة بإذاعة الإسكندرية وقتها وكمان مصاحبة المطربين و المطربات اللى كانوا يأتون للعمل بالإسكندرية زى ( صالح عبد الحى ) و ( فتحيه احمد ) وإبن الإسكندرية ( محمد البحر درويش ) . وفي سنة 1950 جاء حسين جنيد إلي العاصمة القاهرة و معه الفرقة الموسيقية اللي إسسها بالأسكندرية وتقدم إلي الإذاعة الام ( إذاعة القاهرة ) و اُجيزت هذه الفرقة و أطلق عليها مُسمي ( فرقة حسين جنيد الموسيقية ) و كانت تقدم مقطوعات من تأليفه ولكبار الملحنين في حفلات الإذاعة و الحفلات التي تنقلها الإذاعة عبر الأثير . وتوالت و تتالت اعماله الغنائية من صور غنائية و مؤلفات و مقطوعات موسيقية

صوره الغنائيه[تعديل]

" حـورية " و " جزيرة السـبع بنات " و " شـجرة الـدر " و " سـلمي الراعية " و " خطوات النصر " و " شعلة الحق "

مقطوعاته الموسيقيه[تعديل]

" أحلامي " و " بشاير " و " شاطيء العجمي " و " أنغام الربيع " و " وحي ليلي " و " نور الأمل " و " توسل " و " علي شاطيء النيل " و " راقصة المعبد " و غيرها و مقطوعات موسيقية و سماعيات و لونجات و غيرها

ك٬آن عمل حسين جنيد كقائد لكورال المسرح الغنائي ثم قائد للفرقة الإستعراضية

موسيقى افلام[تعديل]

" آدم و حواء " و " بنت الشاطيء " و " سيدة القطار " و " لحن الوفاء " و " ريا و سكينة " و " بائعة الخبز " و " غلطة العمر " و " سيجارة و كاس " و " السعد وعد " و " الشيخ حسن " و " إنتصار الإسلام " و " المهرج الكبير " و " صراع مع الحياة " و " لوكاندة المفاجآت " و " المطاردة " و " العقل و المال " و " سلطانة الطرب " وغيرها

فرقة ام كلثوم للموسيقي العربية[تعديل]

الفرقة كان اسمها الأول ( فرقة المعهد العالي للموسيقي العربية ) و تم تعيين حسين جنيد قائد لها سنة 1972 وهذه الفرقة كانت لكي يتدرب طلبة المعهد بشكل عملي كعضو فرقة ثم بعد التدريب يخرج للعمل مع إحدى الفرق او تخت أحد المطربين أو المطربات او كمطرب مستقل .

و بعد وفاة ام كلثوم مباشرة تم تغيير اسمها لتصبح ( فرقة ام كلثوم للموسيقي العربية ) و الذى كان وراء تغيير الإسم هو الكاتب الصحفي و الأديب الشهير " يوسف السباعى " الذي كان وزيراً للثقافة وقتها

وكان باكورة مؤلفات حسين جنيد بعد التسمية الجديدة و الحدث الجلل بوفاة سيدة الغناء العربي هو مقطوعة موسيقية بإسمها " اُم كلثوم ".