بيتر بروجل الاكبر

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
بيتر بروجل الاكبر
(بالهولاندى: Pieter Bruegel de Oude تعديل قيمة خاصية الاسم باللغه الأصليه (P1559) في ويكي بيانات
 

معلومات شخصيه
الميلاد سنة 1525 [1][2][3][4][5][6][7]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الولاده (P569) في ويكي بيانات


بريدا [8]  تعديل قيمة خاصية مكان الولاده (P19) في ويكي بيانات

الوفاة 9 سبتمبر 1569 (43–44 سنة)[9]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الموت (P570) في ويكي بيانات


بروكسل [8]  تعديل قيمة خاصية مكان الموت (P20) في ويكي بيانات

مواطنه
برابانت   تعديل قيمة خاصية الجنسيه (P27) في ويكي بيانات
العرق فلمنك [8]  تعديل قيمة خاصية المجموعة العرقية (P172) في ويكي بيانات
ابناء بيتر بروجل الاصجر [10]،  ويان بروخل الاكبر [10]  تعديل قيمة خاصية الابن (P40) في ويكي بيانات
الحياه العمليه
اتعلم عند بيتر كويكه فان ايلست [9][2]  تعديل قيمة خاصية تتلمذ على يد (P1066) في ويكي بيانات
المهنه رسام [11][12][13][14]  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكيه او المكتوبه لغه فرنساوى [15]،  وهولندى [15]  تعديل قيمة خاصية اللغه (P1412) في ويكي بيانات
اعمال بارزه قردين بالسلاسل ،  وجريت باهت ،  ورقصه الفلاحين   تعديل قيمة خاصية اعمال بارزه (P800) في ويكي بيانات
التوقيع
 

بيتر بروجل الاكبر (Bruegel؛ 1525 - 1569) رسام ونقاش فلمنكى هولندى من القرن 16، اتعرف بلوحاته اللى بتصوّر مشاهد القرى والمواضيع الدينية والمناظر الطبيعية الريفية. و هو والد الرسامين المعروفين بيتر بروجل الابن (1564 – 1638) ويان بروجل البكر (1568 – 1625). استقر فى بداية حياته فى ايطاليا، وقام برسم بعض لوحاته المعروفة زى "مشهد المسيح مع الرسل فى بحر طبرية" فى سنة 1553، وبعدها رجع فلانديرز فى سنة 1555. من أشهر أعماله لوحة "عرس الفلاحين".بيتر بروجل الاكبر ( /ˈbrɔɪɡəl/ [16][17][18] also US: /ˈbrɡəl/ ;    ; c. 1525–1530 - 9 سبتمبر 1569) كان من أهم فنانى الرسم فى عصر النهضة الهولندى والفلمنكى ، و هو رسام وصانع طباعة ، معروف بمناظره الطبيعية ومشاهد الفلاحين (ما يسمى بالرسم النوعى )؛ كان رائداً فى جعل كلا النوعين من المواضيع محور التركيز فى اللوحات الكبيرة.

كان له تأثير تكوينى على الرسم فى العصر الذهبى الهولندى والرسم بعدين بشكل عام فى اختياراته المبتكرة للموضوع، باعتباره واحد من الجيل الاولانى من الفنانين اللى نشأو لما توقفت المواضيع الدينية عن كونها الموضوع الطبيعى للرسم. كمان مارسمش أى صور شخصية، و هيا الدعامة الأساسية التانيه للفن النيديرلاندي. بعد تدريبه و سفره ايطاليا، رجع سنة 1555 ليستقر فى أنتويرب ، حيث عمل بشكل أساسى كمصمم غزير الإنتاج للمطبوعات للناشر الرئيسى ساعتها . بس فى نهاية العقد، تحول لجعل الرسم وسيلته الرئيسية، وجميع لوحاته الشهيرة تأتى من الفترة اللى بعد كده اللى تزيد قليل عن عقد من الزمن قبل وفاته المبكرة، لما كان على الأرجح فى أوائل الأربعينيات من عمره، وفى ارتفاع صلاحياته.

بالإضافة لالتطلع لالقدام، فنه يعيد تنشيط موضوعات العصور الوسطى زى الهزليات الهامشية للحياة العادية فى المخطوطات المزخرفة ، و مشاهد التقويم للعمال الزراعيين الموضوعة فى خلفيات المناظر الطبيعية، ويحطها على نطاق أوسع بكثير من ذى قبل، وفى وسط باهظ الثمن. من الرسم الزيتى . و هو يفعل الشيء نفسه مع العالم الرائع والفوضوى اللى تم تطويره فى مطبوعات عصر النهضة والرسوم التوضيحية للكتب.[19]

يُشار ليه ساعات باسم "الفلاح بروجل "، لتمييزه عن كتير من الرسامين اللاحقين فى عيلته ، بما فيها ابنه بيتر بروجل الأصغر (1564–1638). من سنة 1559، أسقط حرف "h" من اسمه و مضا لوحاته باسم Bruegel ؛ استمر أقاربه فى استخدام "Brueghel" أو "Breughel".

حياة[تعديل]

بدايات[تعديل]

نقش صممه بروجيل و نشره هيرونيموس كوك ، الخطايا السبع المميتة أو الرذائل السبع - الغضب ، 1558

تاريخ ميلاد بروجل مش معروف على أساس أى سجل عام معروف أو رسالة خاصة تشير لتاريخ ولادته. من حقيقة انضمام بروجل لنقابة الرسامين فى أنتويرب سنة 1551، يُستدل من كده أنه ولد بين 1525 و 1530 باستخدام التخمين بأن معظم الرسامين دخلوا النقابة بين سن العشرين لالخامسة والعشرين.[20] كان سيده، بحسب فان ماندر، هو رسام أنتويرب بيتر كوكى فان إيلست .[21]

المصدران الرئيسيان المبكران لسيرة بروجل الذاتية هما وصف لودوفيكو جوتشياردينى عن البلاد المنخفضة (1567) وكتاب كاريل فان ماندر شيلدر بويك سنة 1604.[22] سجل جوتشياردينى أن بروجل ولد فى بريدا ، لكن فان ماندر حدد أن بروجل ولد فى قرية ( دورب ) قرب بريدا تسمى "بروجل "، [23] و هو ما لا يتناسب مع أى مكان معروف.[24] لا شيء معروف عن خلفيته العائلية. يظهر ان فان ماندر يفترض أنه جه من خلفية فلاحية، وذلك تمشيا مع التركيز المفرط على مشاهد النوع الفلاحى لبروجل اللى قدمها فان ماندر والكتير من مؤرخى ونقاد الفن الأوائل.[25]

الأعمى يقود الأعمى ، 1568

فى المقابل، أكد الباحثون فى العقود الستة الماضية على المحتوى الفكرى لعمله، : "فى الواقع، كل الأسباب للاعتقاد بأن بيتر بروجل كان واحد من سكان المدينة وشخص متعلم تعليم عالى، و كان على علاقة ودية مع الإنسانيين". من وقته "، [26] متجاهل دور فان ماندر و وضع طفولته فى بريدا نفسها.[25] كانت بريدا بالفعل مركز مهم كقاعدة لآل أورانج ناسو ، و عدد سكانها حوالى 8000 انسان ، [27] رغم م تدمير 90% من البيوت عددها 1300 فى حريق سنة 1534. بس، ممكن أن يؤخذ ده الانعكاس لحد الإفراط؛ رغم أن بروجل نقل لدوائر إنسانية اللى ليها تعليم عالى، إلا أنه يبدو أنه "لم يتقن اللاتينية"، وطلب من التانيين إضافة التسميات التوضيحية اللاتينية فى بعض رسوماته.[28]

بين 1545 و 1550 كان تلميذًا لبيتر كوكي، اللى توفى فى 6 ديسمبر 1550 [29] بس، قبل كده، كان بروجل يعمل بالفعل فى ميكلين ، حيث تم توثيقه بين سبتمبر 1550 واكتوبر 1551 و هو يساعد بيتر بالتنس على لوحة المذبح (المفقودة دلوقتى )، ورسم الأجنحة باللون الرمادي .[26] ممكن حصل Bruegel على ده الشغل من فى اتصالات Mayken Verhulst ، مرات Pieter Coecke. كان والد مايكين و إخوته الثمانية فنانين أو متزوجين من فنان، ويعيشو فى ميكلين.[30]

سفر[تعديل]

سنة 1551،  بقا بروجل  سيدًا حر فى نقابة القديس لوقا فى أنتويرب. انطلق لايطاليا بعد فترة وجيزة، ممكن  عن طريق فرنسا. زار روما ، وبدافع المغامرة لحد ما فى تلك الفترة، بحلول سنة 1552، وصل لريجيو كالابريا فى الطرف الجنوبى من البر الرئيسي، حيث فيه رسم يسجل المدينة هيا تحترق بعد غارة تركية.[31] من المحتمل أنه واصل رحلته لسيسيليا ، لكن بحلول سنة 1553 رجع لروما. هناك قابل برسام المنمنمات جوليو كلوفيو ، اللى تسرد وصيته سنة 1578 لوحات بروجل ؛ فى حالة واحدة عمل مشترك. دى الأعمال، اللى تبدو وكأنها مناظر طبيعية، لم تنجو، لكن المنمنمات الهامشية فى مخطوطات كلوفيو تُنسب لبروجل .[32]
السمكة الكبيرة تأكل السمكة الصغيرة ، رسم بروجل للطباعة، 1556 [33]

غادر ايطاليا بحلول سنة 1554، و وصل أنتويرب بحلول سنة 1555، لما نشر هيرونيموس كوك مجموعة المطبوعات لتصميماته المعروفة باسم المناظر الطبيعية الكبيرة ، و هو أهم ناشر للمطبوعات فى شمال أوروبا. طريق رجوع بروجل غير مؤكد، لكن الكثير من الجدل حوله بقا غير ذى صلة فى التمانينات لما تم إدراك أن السلسلة الشهيرة من الرسومات الكبيرة للمناظر الطبيعية الجبلية اللى يُعتقد أنها تم رسمها وقت الرحلة ما كانتش بواسطة بروجل .[34] بس، كل الرسومات من الرحلة اللى تعتبر أصلية هيا لمناظر طبيعية؛ على عكس معظم فنانى القرن الستاشر التانيين اللى زاروا روما، يبدو أنه تجاهل الآثار الكلاسيكية والمبانى المعاصرة.[35]

أنتويرب وبروكسل[تعديل]

من سنة 1555 لحد سنة 1563، عاش بروجل فى أنتويرب، اللى كانت ساعتها مركز النشر فى شمال أوروبا، وعمل بشكل أساسى كمصمم لاكتر من أربعين مطبوعة لكوك، رغم أن لوحاته المؤرخة تبدأ سنة 1557 [36] مع استمدح واحد، لم يقم بروجيل برسم اللوحات بنفسه، ولكنه أنتج رسم عمل عليه متخصصو كوك. نقل فى الدوائر الإنسانية النابضة بالحياة فى المدينة، ويمكن اعتبار تغيير اسمه (أو على الأقل تهجئته) سنة 1559 يعتبر محاولة لتحويله للاتينية؛ فى نفس الوقت قام بتغيير النص اللى وقع عليه من الحروف القوطية السوداء لالعواصم الرومانية.[26]

سنة 1563،  اكتوبر تجوز من بنت بيتر كوكى فان إيلست ، مايكين كوكي، فى بروكسل ، حيث عاش بقية حياته القصيرة. فى الوقت نفسه كانت أنتويرب عاصمة التجارة النيديرلاندية و سوق الفن، [37] كانت بروكسل مركز الحكومة. يروى فان ماندر قصة أن حماته دفعت عند الخطوة لإبعاده عن عشيقته الخادمة الراسخة.[38]  ساعتها ،  بقا الرسم هو نشاطه الرئيسي، و أشهر أعماله تعود عند السنين . كانت لوحاته مطلوبة كتير ، و كان من رعاة اللوحات الفلمنكية الاغنيا  والكاردينال جرانفيل ، و هو فى الواقع رئيس وزرا هابسبورج ، اللى كان مقره فى ميكلين. كان لبروجيل ولدان، الاتنين معروفان بالرسامين، وابنة لا يُعرف عنها أى شيء. و كان دول  هم بيتر بروجل الأصغر (1564–1638) وجان بروجل الاكبر (1568–1625)؛ مات مبكر اوى لتدريب أى منهما. توفى فى بروكسل فى 9 سبتمبر 1569 ودُفن فى كابيليكيرك .[39]

يسجل فان ماندر أنه قبل وفاته طلب من مراته أن تحرق بعض الرسومات، ممكن تصميمات للمطبوعات، تحمل نقوشًا "كانت حادة اوى أو ساخرة ... إما بسبب الندم أو خوف من تعرضها للأذى أو بطريقة ما". وتحمل مسؤوليتها"، و هو ما أثار الكثير من التكهنات بأنها كانت مستفزة سياسيا أو مذهبيا، فى مناخ من التوتر الحاد فى المجالين.[26]

خلفية تاريخية[تعديل]

الموكب لالجلجثة ، 1564، تانى اكبر لوحة لبروجل بأبعاد 124 سم × 170 سم (49 بوصة × 67 بوصة)

ولد بروجل فى وقت شاف تغيرات واسعة النطاق فى اوروبا الغربية. أثرت المثل الإنسانية من القرن العشرين على الفنانين والعلماء. كانت ايطاليا فى نهاية عصر النهضة العالية للفنون والثقافة، لما رسم فنانين زى مايكل أنجلو وليوناردو دافنشى روائعهم. سنة 1517، أى قبل حوالى 8 سنين من ولادة بروجل ، كتب مارتن لوثر أطروحاته الخمسة والتسعين وبدأ الإصلاح البروتستانتى فى المانيا المجاورة. و رافق الإصلاح تحطيم المعتقدات التقليدية وتدمير الفن على نطاق واسع، بما فيها فى البلاد المنخفضة . اعتبرت الكنيسة الكاثوليكية البروتستانتية وتحطيم المعتقدات التقليدية يعتبر تهديد للكنيسة. قرر مجمع ترينت ، اللى انتهى سنة 1563، أن الفن الدينى لازم يركز بشكل اكبر على الموضوعات الدينية و أقل على الأشياء المادية والصفات الزخرفية.

فى ده الوقت، تم تقسيم البلاد المنخفضة لسبعة عشر مقاطعة ، أراد بعضها الانفصال عن حكم هابسبورج المتمركز فى اسبانيا. أنتج الإصلاح فى دى الأمدح عدد من الطوايف البروتستانتية اللى كسبت أتباع فى المقاطعات السبعة عشر، متأثرة بالولايات الألمانية اللوثرية الجديدة فى الشرق وانجلترا الأنجليكانية الحديثة فى الغرب. حاول ملوك اسبانيا من آل هابسبورج اتباع سياسة التوحيد الدينى الصارم للكنيسة الكاثوليكية ضمن مناطقهم وفرضوها من فى محاكم التفتيش . وصلت زيادة العداءات الدينية و أعمال الشغب والمناورات السياسية والإعدامات فى النهاية لبداية حرب الثمانين سنه .

فى ده الجو وصل بروجل لذروة مسيرته كرسام. قبل سنتين من وفاته، ابتدت حرب الثمانين عاما بين المقاطعات المتحدة واسبانيا. رغم أن بروجل لم يعش ليرى ذلك، لكن سبع مقاطعات بقت مستقلة وشكلت الجمهورية النيديرلاندية ، فى الوقت نفسه فضلت المقاطعات العشر التانيه تحت سيطرة هابسبورج فى نهاية الحرب.

المواضيع[تعديل]

الفلاحين[تعديل]

الأمثال النيديرلاندية ، 1559، زيت على خشب البلوط
ألعاب الأطفال ، 1560
عرس الفلاحين ، 1566-1569، زيت على لوح. موضوع فلاحى متأخر، مع معالجة اكتر ضخامة.

تخصص بيتر بروجل فى اللوحات النوعية اللى يسكنها الفلاحون، وفى الغالب ما فيها عنصر المناظر الطبيعية، رغم أنه رسم كمان أعمال دينية. كان جعل حياة و أخلاق الفلاحين محور التركيز الرئيسى للعمل أمر نادر فى الرسم فى زمن بروجل ، و كان رائدًا فى ده النوع من الرسم. تنقسم الكتير من لوحاته الفلاحية لمجموعتين حسب الحجم والتكوين، والاتنين كانا أصليين ومؤثرين على الرسم اللاحق. يُظهر أسلوبه السابق العشرات من الأشكال الصغيرة، اللى تُرى من وجهة نظر عالية، وتنتشر بشكل متساوٍ شويه عبر مساحة الصورة المركزية. يكون الإعداد فى العاده مساحة حضرية محاطة بالمباني، حيث يكون للشخصيات "طريقة تصوير منفصلة بشكل أساسي"، حيث يشارك الأفراد أو المجموعات الصغيرة فى نشاطهم المميز، فى الوقت نفسه يتجاهلون كل التانيين.[40]

إن تصويره الترابى وغير العاطفى لكن الحيوى لطقوس حياة القرية - بما فيها الزراعة والصيد والوجبات والمهرجانات والرقصات والألعاب - يمثل شبابيك فريدة على الثقافة الشعبية المتلاشية، رغم أنه لسه سمة من سمات الحياة والثقافة البلجيكية اليوم، ومفتاح رئيسي. مصدر للأدلة الأيقونية حول الجوانب المادية والاجتماعية للحياة فى القرن الستاشر. على سبيل المثال، توضح لوحته الشهيرة "الأمثال النيديرلاندية" ، فى الأصل "العباءة الزرقاء" ، العشرات من الأمثال المعاصرة آنذاك، اللى لسه الكتير منها قيد الاستخدام فى اللغات الفلمنكية والفرنسية والإنجليزية والنيديرلاندية دلوقتى . قدمت البيئة الفلمنكية جمهور فنى كبير للوحات المليانه بالأمثال علشان الأمثال كانت معروفة ومعروفة ومسلية كمان . ألعاب الأطفال تظهر مجموعة من وسايل الترفيه اللى يستمتع بيها الصغار. تعتبر مناظره الطبيعية الشتوية سنة 1565، زى الصيادون فى الثلج ، دليل مؤيدًا على قسوة الشتاء فى العصر الجليدى الصغير . فى الغالب ما كان بروجل يرسم الأحداث المجتمعية، كما فى "زفاف الفلاحين" و "الصراع بين الكرنفال والصوم الكبير" . فى لوحات زى عرس الفلاحين ، رسم بروجل أشخاص فرديين ممكن التعرف عليهم، الأشخاص فى القتال بين الكرنفال والصوم الكبير هم رموز رمزية للجشع أو الشراهة غير قابلة للتحديد.

رسم بروجل كمان مشاهد دينية فى مشهد فلمنكى واسع، كما فى تحويل بولس وعظة القديس يوحنا المعمدان . لحد لو كان موضوع بروجل غير تقليدي، المُثُل والأمثال الدينية اللى تحرك لوحاته كانت نموذجية لعصر النهضة الشمالية. صور الأشخاص اصحاب الإعاقة بدقة، زى ما هو الحال فى فيلم "الأعمى يقود أعمى" ، اللى يصور اقتباس من الكتاب المقدس: "إذا كان أعمى يقود أعمى، يسقط الاتنين فى حفرة" (متى 15: 14). وباستخدام الكتاب المقدس لتفسير دى اللوحة، الرجال العميان الستة هم رموز لعمى البشرية فى السعى بعد الأهداف الأرضية بدل التركيز على تعاليم المسيح.

باستخدام الروح الوفيرة والقوة الكوميدية، ابتكر بروجل بعض من الصور المبكرة اوى للاحتجاج الاجتماعى الحاد فى تاريخ الفن. تشمل الأمثلة لوحات زى القتال بين الكرنفال والصوم الكبير (هجاء من صراعات الإصلاح البروتستانتى ) ونقوش زى الحمار فى المدرسة والصناديق القوية تقاتل حصالاتها .[41]

فى ستينيات القرن الستاشر، نقل بروجل لأسلوب يُظهر بس عدد قليل من الشخصيات الكبيرة، فى العاده فى خلفية طبيعية دون رؤية بعيدة. تتخذ لوحاته اللى تهيمن عليها المناظر الطبيعية مسار وسط بخصوص بعدد وحجم الأشكال.

شخصيات فلاحية ضخمة متأخرة

عناصر المناظر الطبيعية[تعديل]

منظر طبيعى مع الرحلة لمصر ، 1563، 37.1 × 55.6 سم (14.6 × 21.9 بوصة)، يملكها الكاردينال جرانفيل

قام بروجل بتكييف نمط المناظر الطبيعية العالمية وجعلها اكتر طبيعية، اللى تظهر شخصيات صغيرة فى منظر بانورامى خيالى ممكن رؤيته من وجهة نظر مرتفعة تشمل الجبال والأراضى المنخفضة والميه والمباني. بعد عودته لأنتويرب من ايطاليا، تم تكليفه فى خمسينيات القرن الستاشر على ايد الناشر هيرونيموس كوك بعمل رسومات لسلسلة من النقوش ، المناظر الطبيعية الكبيرة ، لتلبية ما بقا دلوقتى طلب متزايدًا على صور المناظر الطبيعية.

بعض لوحاته السابقة، زى منظره الطبيعى مع الرحلة لمصر ( كورتولد ، 1563)، بالكامل ضمن تقاليد باتينير، لكن منظره الطبيعى مع سقوط إيكاروس (المعروف من نسختين) كان به منظر طبيعى على طراز باتينير، فى اللى كانت اكبر شخصية بالفعل هيا شخصية من النوع اللى كان مجرد متفرج على موضوع السرد المفترض، ويمكن لا يكون على علم به. تاريخ النسخة الأصلية المفقودة لبروجل مش واضح، [42] لكن من المحتمل أن يكون ذلك مبكر نسبى، و إذا كان الأمر كذلك، فإنه ينذر باتجاه أعماله اللاحقة. فى ستينيات القرن الستاشر، كانت المشاهد المبكرة مزدحمة بالكتير من الشخصيات الصغيرة جدًا، سواء كانت شخصيات من النوع الفلاحى أو شخصيات فى الروايات الدينية،و ده أفسح المجال لعدد صغير من الشخصيات الاكبر حجمًا.

شهور العام[تعديل]

الصيادون فى الثلج ، 1565، زيت على خشب

مجموعته الشهيرة من المناظر الطبيعية اللى ليها الأشكال النوعية اللى تصور الفصول هيا تتويج لأسلوبه فى المناظر الطبيعية. تستخدم اللوحات الخمس الباقية العناصر الأساسية للمناظر الطبيعية العالمية (واحدة بس تفتقر لالجبال الصخرية) لكن تحولها لأسلوبه الخاص. إنها اكبر من معظم الأعمال السابقة، مع مشهد نوعى مع شوية شخصيات فى المقدمة، ومنظر بانورامى ممكن رؤيته زمان أو من فى الأشجار.[43] و كان بروجل على دراية كمان بأسلوب المناظر الطبيعية لمدرسة الدانوب من فى المطبوعات .[44] اللوحات الخمس الباقية هيا اليوم الكئيب (فبراير-مارس)، والصيادون فى الثلج (ديسمبر-يناير)، ورجوع القطيع (اكتوبر-نوفمبر) اللى يتم عرضها فى متحف كونسثيستوريستشس فى ڤيينا ؛ يتم عرض حصاد القش (يونيو-يوليو) فى قصر لوبكوفيتش فى براغ ؛ و The Harvesters اللى يتم عرضها فى متروبوليتان فى نيو يورك، حيث يُفترض أن اللوحة المرتبطة بالانتقال الموسمى من ابريل لمايو قد فقدت فى التاريخ.

تتضمن سلسلة أشهر السنة الكتير من أشهر أعمال بروجل . سنة 1565، كلفه واحد من الراعى الثرى فى أنتويرب، نيكلاس يونغهيلينك ، برسم سلسلة من اللوحات لكل شهر من أشهر السنة. كان فيه خلاف بين مؤرخى الفن حول اذا كانت السلسلة تتضمن فى الأصل ستة أو اثنى عشر عملاً.[45] اليوم، لم يبق اللا خمس من دى اللوحات، وتم اقتران بعض الأشهر لتشكل موسم سنه . تحتوى كتب الساعات الفلمنكية التقليدية الفاخرة (على سبيل المثال، Très Riches Heures du Duc de Berry ؛ 1416) على صفحات تقويم تتضمن أعمال الأشهر ، وتصوير للمناظر الطبيعية للمهام الزراعية، والطقس، والحياة الاجتماعية النموذجية للفلمنكيين. ذلك الشهر.

كانت لوحات بروجل على نطاق أوسع بكثير من لوحة صفحة التقويم النموذجية، حيث طول كل واحدة حوالى 3 أقدام فى خمسة أقدام. بالنسبة لبروجل، كانت دى عمولة كبيرة (كان سعر العمولة يعتمد على حجم اللوحة) وعمولة مهمة. سنة 1565، ابتدت أعمال الشغب الكالفينية ولم يمر اللا سنتين قبل بداية حرب الثمانين سنه . ممكن شعر بروجل بأمان اكبر مع لجنة علمانية لحد لا يسيء لالكالفينى أو الكاثوليكي. بعض اللوحات الاكتر شهرة من دى السلسلة شملت الصيادون فى الثلج (ديسمبر-يناير) والحصادات (اغسطس-سبتمبر).

المطبوعات والرسومات[تعديل]

مربى النحل ، c. 1568

عند عودته من ايطاليا لأنتويرب، كسب روجل رزقه من إنتاج الرسومات لتحويلها لمطبوعات لناشر المطبوعات الرائد فى المدينة، وفى شمال اوروبا بالفعل، هيرونيموس كوك . فى "House of the Four Winds" أدار كوك عملية إنتاج وتوزيع جيدة الكفاءة لإخراج المطبوعات من الكتير من الأنواع اللى كانت تهتم بالمبيعات اكتر من احسن الإنجازات الفنية. تعود معظم مطبوعات بروجل عند الفترة، لكنه استمر فى إنتاج التصميمات المرسومة للمطبوعات لحد نهاية حياته، و مافضلش اللا اثنتين بس مكتملتين من سلسلة الفصول ال 4 .[46] كانت المطبوعات شائعة ومن المعقول الافتراض أن كل المطبوعات المنشورة قد نجت. فى كثير من الحالات لدينا كمان رسومات بروجل . رغم أن موضوع عمله الرسومى كان يستمر فى كثير من الأحيان فى لوحاته، لكن هناك اختلافات كبيرة فى التركيز بين العملين . بالنسبة لمعاصريه ولفترة طويلة بعد ذلك، لحد جعلت المتاحف العامة والنسخ الجيدة للوحات دى اللوحات معروفة بشكل أفضل، كان بروجل معروف بشكل احسن من فى مطبوعاته اكتر من لوحاته، و هو ما يفسر لحد كبير التقييم النقدى له باعتباره مجرد مبتكر مشاهد الفلاحين الهزلية. .[47]

معظم المطبوعات هيا نقوش، رغم أن بعضها من حوالى سنة 1559 نقوش أو خليط من كلا التقنيتين.[48] تم صنع نقش خشبى واحد كامل بس من تصميم Bruegel، فى الوقت نفسه بقى آخر غير مكتمل. ده، ال مرات القذرة ، هو البقاء الاكتر غرابة (الآن متحف متروبوليتان للفنون ) لرسم على كتلة خشبية مخصصة للطباعة. لسبب ما، قاطع الكتل المتخصص اللى قام بنحت الكتلة، متبع الرسم فى الوقت نفسه قام بتدميرها كمان ، لم يقم إلا بإنجاز زاوية واحدة من التصميم قبل التوقف عن العمل. يظهر التصميم بعد كده كنقش، ممكن بعد وقت قصير من وفاة بروجل .[49]

الربيع ، 1565، رسم معد للنقش. ومن الواضح أن بروجل نفسه لم يرسمها أبدًا، لكن بعد وفاته ظهرت عشرات النسخ من الرسومات بواسطة ابنه وتانيين.

من أعظم نجاحاته سلسلة من الرموز، من الكتير من التصميمات اللى تتبنى الكتير من السلوكيات الفردية لمواطنه هيرونيموس بوش : الخطايا السبع المميتة والفضائل . الخطاة بشعون و مش ممكن التعرف عليهم فى الوقت نفسه فى الغالب ما ترتدى رموز الفضيلة أغطية رأس غريبة. تم إثبات بيع المنتجات المقلدة لبوش بشكل جيد من فى رسمه "سمكة كبيرة تأكل سمكة صغيرة" (الآن ألبرتينا )، اللى وقع عليها بروجل لكن كوك نسبها بلا خجل لبوش فى النسخة المطبوعة.[33]

رغم أنه من المفترض أن يكون بروجل  هو من صنعها، إلا أنه لم تبق أى رسومات تمثل دراسات تحضيرية واضحة للوحات. معظم الرسومات الباقية هيا تصميمات نهائية للمطبوعات، أو رسومات المناظر الطبيعية اللى تم الانتهاء منها لحد ما. بعد عملية تطهير كبيرة للنسب فى العقود الأخيرة، بقيادة هانز ميلكى ، [26] تم دلوقتى  الاتفاق بشكل عام على أن  واحده من وستين ورقة من الرسومات هيا لبروجل.[50] ظهر من المذبحة "سيد المناظر الطبيعية الجبلية" الجديد. كانت ملاحظة ميلكى الرئيسية هيا أن علامة الزنبق المائية على ورق شوية أوراق لم ى اتلقا عليها إلا من  حوالى سنة  1580  ،و ده اتسبب فى القبول السريع لاقتراحه.[51] مجموعة تانيه مكونة من حوالى خمسة وعشرين رسم بالقلم الرصاص للمناظر الطبيعية، الكتير منها موقعة ومؤرخة على ايد بروجل ، اتمنحت دلوقتى  لجاكوب سافرى ، ممكن  من العقد اللى سبق وفاة سافرى  سنة  1603. كان من الواضح أن رسمين، بما فيها جدران أمستردام ، يرجع تاريخهما لسنة 1563، لكنهما يتضمنان عناصر بنيت فى تسعينيات القرن الستاشر بس. يظهر ان دى المجموعة قد تم تزويرها بشكل متعمد.[52]

عيلة[تعديل]

حوالى سنة  1563، نقل بروجل  من أنتويرب لبروكسل، حيث  اكتوبر تجوز من مايكين كوكي، بنت الرسام بيتر كوكى فان إيلست ومايكين فيرهولست . زى ما هو مسجل فى أرشيفات كاتدرائية أنتويرب ، تم تسجيل إيداعهما للزواج فى 25 يوليه 1563. تم عقد الجواز نفسه فى كنيسة الكنيسة ، بروكسل سنة 1563.[53][54]

كان لبيتر الاكبر ولدان: بيتر بروجل الأصغر وجان بروجل الاكبر (الاتنين احتفظا باسم بروجل ). قامت جدتهم، مايكين فيرهولست، بتدريب الولاد علشان "الاكبر" مات لما كانا طفلين صغيرين جدًا. قام الأخ الاكبر بيتر بروجل بنسخ أسلوب والده ومؤلفاته بكفاءة ونجاح تجارى كبير. كان جان اكتر إبداع ومتعدد الاستخدامات. كان شخصية مهمة فى الانتقال لالأسلوب الباروكى فى الرسم الباروكى الفلمنكى ورسم العصر الذهبى الهولندى فى عدد من أنواعه. كان فى الغالب متعاون مع فنانين بارزين تانيين، بما فيها مع بيتر بول روبنز فى الكتير من الأعمال بما فيها رمزية البصر .

من أفراد العيلة التانيين جان فان كيسيل الاكبر (حفيد جان بروجل الاكبر) وجان فان كيسيل الأصغر . من فى ديفيد تينيرز الأصغر ، صهر جان بروجل الاكبر، ترتبط العيلة كمان بجميع عيلة تينيرز من الرسامين وعيلة كيلينوس من الرسامين والنحاتين، من فى جواز جان إيراسموس كيلينوس من كورنيليا، بنت ديفيد تينيرز الأصغر.

تاريخ الاستقبال[تعديل]

مذبحة الأبرياء (ج. 1565–1567)، المجموعة الملكية البريطانية ؛ لوحة منسوخة كتير

كان فن بروجل يحظى بتقدير كبير على ايد هواة الجمع من فترة طويلة اكتر من النقاد. وصفه صديقه أبراهام أورتيليوس فى ألبوم صداقة سنة 1574 بأنه "الرسام الاكتر كمال فى قرنه"، لكن فاسارى وفان ماندر يعتبرانه فى الأساس خليفة كوميدى لهيرونيموس بوش.[55]

لكن أعمال بروجل، على حد علمنا، كانت دايما تُجمَع بعناية شديدة. كان المصرفى نيكولايس يونجهيلينك يمتلك ستة عشر لوحة؛ كان شقيقه جاك جونغهيلينك نحات نبيل وحاصل على ميدالية، و كان له كمان اهتمامات تجارية مهمة. صنع ميداليات ومقابر بأسلوب عالمى لنخبة بروكسل، و بالخصوص الكاردينال جرانفيل ، اللى كان كمان راعى متحمس لبروجل .[56] كان جرانفيل يمتلك طائرتين من طراز Bruegels على الأقل، بما فيها رحلة كورتولد لمصر ، لكننا لا نعرف اذا كان قد اشتراهما مباشرة من الفنان.[57] كان ابن أخ جرانفيل ووريثه مسلحين بقوة على ايد رودولف التانى ، إمبراطور هابسبورج النمساوى المهووس بالاستحواذ. دخلت سلسلة الأشهر لمجموعات هابسبورج سنة 1594، اتمنحت لأخ رودولف بعدين أخذها الإمبراطور نفسه بعدين. امتلك رودولف فى النهاية ما يقلش عن عشر لوحات لبروجل .[58] بعد جيل واحد، امتلك روبنز واحد من عشر أو اثنى عشر منزل، نقل معظمها لعضو مجلس الشيوخ عن أنتويرب بيتر ستيفنز، بعدين تم بيعها سنة [59]

منظر طبيعى شتوى مع (المتزلجين و) فخ الطيور (1565)، اللوحة الاكتر نسخ لبروجل، هيا أصغر من الكتير من مناظره الطبيعية بمقاس 38 × 56 سم [60]
لسه بإمكان بيتر، ابن بروجل ، إبقاء نفسه وفريق استوديو كبير مشغولين بإنتاج نسخ طبق الأصل أو تعديلات لأعمال بروجل ، و مؤلفاته الخاصة على نفس المنوال، بعد ستين  سنه  أو اكتر من رسمها لأول مرة. الأعمال الاكتر نسخ  بشكل عام ما كانتش تلك الاكتر شهرة اليوم،  رغم أن ده قد يعكس توفر الرسومات التفصيلية كاملة الحجم اللى تم استخدامها بشكل واضح. اللوحة الاكتر نسخ  هيا "المناظر الطبيعية الشتوية مع (المتزلجين و) فخ الطيور" (1565)، اللى توجد النسخة الأصلية منها فى بروكسل؛ تم تسجيل 127 نسخة.[61] هيا تشمل لوحات على  مثال بعض التصاميم المطبوعة اللى رسمها بروجل ، و بالخصوص الربيع .[62]

تأثر فنانو مشاهد النوع الفلاحى فى القرن اللى بعد كده بشدة ببروجل .[62] بره عيلة بروجل ، كانت الشخصيات المبكرة هيا أدريان بروير ( c. 1605 – 1638) وديفيد فينكبونز (1576 – 1632 بالتقريب )، الاتنين فلمنكى المولد ولكنهما يقضيان معظم وقتهما فى شمال هولندا. و المفهوم العام لمواضيع القرميس هذه، أخذ فينكبونز وفنانين تانيين من Bruegel "أدوات أسلوبية زى منظور عين الطير، والنباتات المزخرفة، ولوحة الألوان المشرقة، والأشكال الممتلئة والبغيضة." [63] بعد مرور أربعين سنه على وفاتهما، و بعد مرور اكتر من قرن على وفاة بروجل ، استمر جان ستين (1626–1679) فى إظهار اهتمام خاص بالعلاجات البروجيلية.[40]

استمرت المعاملة النقدية لبروجل باعتباره فنان للمشاهد الكوميدية للفلاحين لحد أواخر القرن التسعتاشر، لحد بعد ما بقت احسن لوحاته مرئية على نطاق واسع حيث تحولت المجموعات الملكية والأرستقراطية لمتاحف. و كان ده ممكن تفسيره جزئى لما كانت أعماله معروفة بشكل أساسى من فى النسخ والمطبوعات والنسخ.[26] لحد هنرى هايمانز، اللى كان عمله فى 1890/1891 أول مساهمة مهمة فى دراسات بروجل الحديثة، ممكن أن يصفه على النحو التالي: "إن مجال بحثه مش بالتأكيد هو الاكتر اتساع؛ وطموحه كمان متواضع. فهو يقتصر على معرفة البشرية والأشياء الاكتر إلحاحا"، و هو خط من غير المرجح أن يتخذه أى عالم حديث.[26] علشان لوحاته للمناظر الطبيعية، اللى ليها إعادة إنتاج الألوان الجيدة، بقت من احسن أعماله المحبوبة، فقد بقت أهميته فى تاريخ فن المناظر الطبيعية مفهومة.[26]

عمل[تعديل]

حوالى أربعين لوحة باقية مقبولة بشكل عام، 12 منها موجودة فى متحف كونسثيستوريستشس فى ڤيينا .[64] معروف أن عدد من الأعمال التانيه ضاعت ، بما فيها ما يعتقده بروجل نفسه، حسب فان ماندر، احسن أعماله، "الصورة اللى تنتصر فيها الحقيقة".[65]

قام بروجل بحفر لوحة واحدة بس بنفسه، وهى The Rabbit Hunt، لكنه صمم حوالى أربعين مطبوعة، سواء كانت نقوشًا أو نقوشًا ، معظمها لدار نشر كوك . كما نوقش أعلاه، تم التعرف دلوقتى على حوالى واحد وستين رسم على أنها أصلية، معظمها تصميمات للمطبوعات أو المناظر الطبيعية.

اعمال محددة[تعديل]

المعركة بين الكرنفال والصوم الكبير (1559) متحف كونسثيستوريستشس ، ڤيينا
ألعاب الأطفال (1560)، متحف كونسثيستوريستشس ، ڤيينا
انتصار الموت (حوالى ١٥٦٢)، متحف ديل برادو ، مدريد
برج بابل (1563، نسخة كبيرة)، متحف كونسثيستوريستشس ، ڤيينا، زيت على لوح
حصاد القش (1565)، المتحف الوطنى (براغ) ، مجموعة عيلة لوبكوفيتش فى قصر لوبكوفيتش فى قلعة براغ [67]
الحصادون (1565)، زيت على لوح، متحف متروبوليتان للفنون ، نيو يورك
المطبوعات والرسومات
  • الأسماك الكبيرة تأكل الأسماك الصغيرة ، 1556؛ لدينا تصميم ومطبوعات Bruegel بعده
  • الحمار فى المدرسة ، 1556، رسم، اوضه الطباعة ، متاحف ولاية برلين
  • افتراء أبيلز ، 1565، رسم، المتحف البريطانى ، لندن
  • الرسام والمتذوق ، الرسم، ج. 1565، ألبرتينا، ڤيينا
  • مناظر القرية مع الأشجار والبغل ، 1526-1569، مؤسسة فويبوس

مراجع فى أعمال تانيه[تعديل]

منظر طبيعى مع سقوط إيكاروس ، ممكن نسخة مبكرة من نسخة بروجل الأصلية المفقودة، ج. 1558.

لوحته "منظر طبيعى مع سقوط إيكاروس" ، اللى يُعتقد دلوقتى أنها بقيت على قيد الحياة فى نسخ بس، هيا موضوع السطور الأخيرة من قصيدة سنة 1938 " متحف الفنون الجميلة " بقلم دبليو إتش أودن :

كان موضوع قصيدة كتبها ويليام كارلوس ويليامز سنة 1960 وتم ذكره فى فيلم الخيال العلمى سنة 1976 لنيكولاس روج "الرجل اللى سقط على الأرض" . علاوة على ذلك، تشير المجموعة الشعرية الأخيرة لوليامز لعدد من أعمال بروجل .

قردان ، 1562، زيت على لوح

كانت لوحة بروجل "قردان" موضوع قصيدة فيسواوا شيمبورسكا سنة 1957، "قردان بروجل ".

يشير المخرج السينمائى الروسى أندريه تاركوفسكى للوحات بروجل فى أفلامه كذا مره، أبرزها فى سولاريس (1972) والمرآة (1975).

يستخدم المخرج لارس فون ترير كمان لوحات بروجل فى فيلمه "ميلانخوليا" (2011). تم استخدام ده كمرجع لفيلم تاركوفسكى سولاريس ، و هو فيلم ذو مواضيع اللى ليها صلة.

ألهمت لوحته "الموكب لالجلجثة" سنة 1564 الإنتاج المشترك للفيلم البولندى السويدى سنة 2011 "الطاحونة والصليب" ، اللى لعب فيه بروجل دور روتجر هاور . تظهر لوحات Bruegel فى متحف Kunsthistorisches فى فيلم سنة 2012، ساعات المتحف ، حيث تتم مناقشة أعماله باستفاضة بواسطة دليل.

يشير شيموس هينى لبروجل فى قصيدته " قاطعو البذور ". يلمح ديفيد جونز للوحة "المكفوفين يقودون المكفوفين" فى قصيدته النثرية عن الحرب العالمية الأولى بين قوسين : "الظلام المتعثر للأعمى، اللى عرف عنه بروجل - الخندق مقيد".

مايكل فراين ، فى روايته متهور ، يتخيل لوحة مفقودة من سلسلة أشهر 1565 تعود لالظهور بدون ما يتم التعرف عليها،و ده يثير صراع مجنون بين عاشق الفن (والمال) والفقير اللى يمتلكه. تم التفكير كتير فى دوافع بروجل السرية لرسمها.

يستخدم المؤلف دون ديليلو لوحة بروجل "انتصار الموت" فى روايته " العالم السفلي " وقصته القصيرة " بافكو عند الحائط ". يُعتقد أن لوحة "الصيادون فى الثلج" أثرت على الحكايه القصيرة الكلاسيكية اللى تحمل نفس العنوان اللى كتبها توبياس وولف وظهرت فى جنينة شهداء أمريكا الشمالية .

فى مقدمة روايته حماقة العالم ، يوضح المؤلف جيسى بولينجتون أن لوحة بروجل " الأمثال النيديرلاندية" لم تلهم العنوان فحسب،لكن ألهمت كمان الحبكة لحد ما. يتم تقديم أقسام مختلفة بمثل مصور فى اللوحة يلمح لعنصر الحبكة.

تشير الشاعرة سيلفيا بلاث للوحة بروجل " انتصار الموت " فى قصيدتها "وجهتا نظر لاوضه الجثة" من مجموعتها اللى صدرت سنة 1960 بعنوان "التمثال وقصائد تانيه" .

شوف كمان[تعديل]

لينكات برانيه[تعديل]

قالب:Paintings by Pieter Bruegel (I) قالب:Labours of the months by Pieter Bruegel the Elder

مصادر[تعديل]

  1. http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11935800w — تاريخ الاطلاع: 10 اكتوبر 2015 — المؤلف: مكتبة فرنسا الوطنية — الرخصة: رخصة حرة
  2. أ ب https://www.pinakothek.de/kunst/meisterwerk/pieter-bruegel-d-ae/das-schlaraffenland
  3. باسم: Pieter Bruegel d.ä. — معرف كولترناف: https://kulturnav.org/ac08f1cf-f7b2-42e6-a5db-d04528e7de5f — تاريخ الاطلاع: 9 اكتوبر 2017
  4. معرف الشبكات الاجتماعيه: https://snaccooperative.org/ark:/99166/w6474bvb — باسم: Pieter Bruegel the Elder — تاريخ الاطلاع: 9 اكتوبر 2017
  5. معرف شخص في أثنيوم: http://www.the-athenaeum.org/people/detail.php?id=3540 — باسم: Pieter Bruegel the Elder — تاريخ الاطلاع: 9 اكتوبر 2017
  6. فايند اغريف: https://www.findagrave.com/memorial/4993 — باسم: Pieter Brueghel — تاريخ الاطلاع: 9 اكتوبر 2017
  7. مُعرِّف قائمة الاتحاد لأسماء الفنانين (ULAN): https://www.getty.edu/vow/ULANFullDisplay?find=&role=&nation=&subjectid=500013247 — تاريخ الاطلاع: 26 ابريل 2018 — المخترع: معهد جيتي للبحوث
  8. أ ب ت مُعرِّف فناني معهد هولندا لتاريخ الفن (RKDartists): https://rkd.nl/artists/13292
  9. أ ب مُعرِّف فناني معهد هولندا لتاريخ الفن (RKDartists): https://rkd.nl/artists/13292
  10. مُعرِّف قائمة الاتحاد لأسماء الفنانين (ULAN): https://www.getty.edu/vow/ULANFullDisplay?find=&role=&nation=&subjectid=500013247 — تاريخ الاطلاع: 22 مايو 2021 — المخترع: معهد جيتي للبحوث — تاريخ النشر: 27 يونيه 2019
  11. https://www.webumenia.sk/autor/1337 — تاريخ الاطلاع: 7 ابريل 2018
  12. http://vocab.getty.edu/page/ulan/500013247
  13. https://cs.isabart.org/person/58703 — تاريخ الاطلاع: 1 ابريل 2021
  14. https://www.museabrugge.be/collection/work/id/0000_GRO1561_I — تاريخ الاطلاع: 29 ابريل 2024
  15. مُعرِّف "كُونُور" (CONOR): https://plus.cobiss.net/cobiss/si/sl/conor/7521891
  16. "Bruegel". Bruegel. http://encyclopedia2.thefreedictionary.com/Bruegel.
  17. "Brueghel". Collins English Dictionary. HarperCollins. Retrieved 10 August 2019.
  18. "Bruegel". Bruegel. Oxford University Press. http://www.lexico.com/definition/Bruegel. Archived 2020-03-22 at the Wayback Machine
  19. Gombrich, 295; Clark, 41–43, 27, 33, 57, also covering Gothic aspects of Bruegel's style
  20. Orenstein, 5; Grove
  21. Orenstein, 5
  22. Grove; van Mander's Bruegel biography in Dutch; Wied, 15–18 gives a full English translation. Guicciardini was an Italian who had lived in Antwerp since at least 1542, and probably knew Bruegel, which Van Mander, born in 1648 on the other side of Flanders, is most unlikely to have done.
  23. "den welcken is geboren niet wijt van Breda, op een Dorp geheeten Brueghel, welcks naem hy met hem ghedraghen heeft, en zijn naecomelinghen ghelaten."
  24. Grove: "none of the three Flemish villages of that name is close to Breda".; Wied, 18, says two of the villages (Groot Bruegel and Cleyn Bruegel) are close to Bree, Belgium, which is "Breda" in Latin, perhaps causing Van Mander confusion. Son en Breugel still has supporters but is 34 miles from Breda, though just outside Eindhoven – see RKD.
  25. أ ب Orenstein, 57–58; Grove
  26. أ ب ت ث ج ح خ د Grove
  27. Wied, 19–20
  28. Orenstein, 64
  29. This is according to Van Mander; although there is no documentation and little evident stylistic influence from his future father-in-law, modern scholars generally accept this.
  30. Orenstein, 5, 7
  31. Grove; Orenstein, 204 for the drawing
  32. Orenstein, 5–6; Grove
  33. أ ب Orenstein, 140–142
  34. Orenstein, 266–267, and following catalogue pages; Grove
  35. Snyder, 502; Orenstein, 96–97 for one agreed exception; see this British Museum page for another drawing of Roman ruins, perhaps the Colosseum, recently attributed to Bruegel
  36. Orenstein, 7
  37. Wied, 9–10
  38. Van Mander, quoted in Wied, 16; Orenstein, 7; Hagens, 15
  39. Grove; Orenstein, 8–9
  40. أ ب Franits, 203
  41. Mayor, A. Hyatt (1971). Prints & People: A Social History of Printed Pictures. Princeton: Princeton University Press, p. 426.
  42. about 1558 has been suggested
  43. Silver, 39–52; Snyder, 502–510; Harbison, 140–142; Schama, 431–433
  44. Wood, Chapter 5, especially 275–278
  45. Gibson, Walter S. (1977) :) . Bruegel. The World of Art Library. Thames and Hudson pp 147–148.
  46. Orenstein, 236–238, and following pages
  47. Wied, 36
  48. Orenstein catalogues the prints in chronological order, as far as it is known
  49. Orenstein, 241–242, 246–248; Metropolitan page
  50. Orenstein, vii gives the total; fifty-four were in the exhibition and are catalogued, and most others illustrated. These included all those from the largest collections, Berlin (10), London (8) and Vienna (6). Sellink in 2012 lists 70.
  51. Orenstein, 266–267, and following catalogue pages for individual works.
  52. Orenstein, 276–277, and following catalogue pages for individual works.
  53. Jean Bastiaensen, "De verloving van Pieter Bruegel de Oude. Nieuw licht op de Antwerpse verankering", Openbaar Kunstbezit Vlaanderen, 51 (2013), no. 1: 26–27.
  54. "Pieter Bruegel, the Elder | Flemish artist". Encyclopedia Britannica. Retrieved 20 August 2020.
  55. Snyder, 484; Orenstein, 9–11, 59
  56. Snyder, 484–485
  57. Orenstein, 9–10; p. 30
  58. Trevor-Roper, Hugh; Princes and Artists, Patronage and Ideology at Four Habsburg Courts 1517–1633, 116, 1976, Thames & Hudson, ISBN 0500232326
  59. Braham, Helen, The Princes Gate Collection, p. 7, Courtauld Institute Galleries, London 1981, ISBN 0904563049
  60. Wied, 144, 186
  61. Sotheby's: Catalogue note on a good copy, sold London, Lot 10 9 July 2014
  62. أ ب Orenstein, 67–84
  63. Franits, 35, 53–54
  64. Grove; Manfred Sellink in 2012 listed forty paintings, seventy drawings and seventy-five prints, the latter slightly higher numbers than other sources.
  65. Wied, 17
  66. (Het journaal 1–11/11/09). "deredactie.be". Vrtnieuws.net. Archived from the original on 19 October 2007. Retrieved 12 November 2009.{{cite web}}: CS1 maint: numeric names: authors list (link)
  67. "Lobkowicz Fundraiser". Lobkowicz Fundraiser. Retrieved 20 August 2020.
  68. "Muzeul National Brukenthal Sibiu". www.brukenthalmuseum.ro. Archived from the original on 2020-11-18. Retrieved 20 August 2020.
بيتر بروجل الاكبر على مواقع التواصل الاجتماعى