اميل زيدان

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
ARZWikify.png الصفحه دى ممكن تحتاج تتويك علشان تبقا حسب معايير ويكيبيديا كمان يمكن الصفحه مافيهاش لينكات لصفحات تانيه, حاول تضيف فيها لينكات لصفحات تانيه متعلقه بيها.

اميل زيدان
معلومات شخصية


مجلة الهلال.JPG

اميل زيدان اديب و روائى و مؤرخ و صحفى لبنانى هو الابن الأكبر لجرجى زيدان مؤسس دار الهلال، اتولد سنة 1896 وتوفي سنة 1982، أرسله والده إلى بيروت ليتعلم في الجامعة الأمريكية هناك فكان أول من أدخل الصحافة المصورة إلى مصر، اشترك مع شقيقه الأصغر شكري زيدان في تأسيس مجلة المصور سنة 1924م وكمان باقي صحف دار الهلال، فمنحه الرئيس حسني مبارك وسام الاستحقاق من الدرجة الأولى من أجل جهوده في مجال الصحافة.

أما شكري، فاتولد سنة 1900م وتوفي سنة 1984 عن عمر 84 عامًا. اكتفى بتعليمه الثانوي من أجل المشاركة في دار الهلال اللي لم يتركها مطلقًا، وقد تولى الجوانب الإدارية بينما تفرغ أخوه إميل زيدان للصحافة، وقد أسسا معًا مجلة المصور، وبعد صدور قانون تنظيم الصحافة تولى منصب نائب رئيس مجلس الإدارة حتى تركها سنة 1962م وسافر إلى بيروت وعاش هناك حتى وفاته.

وتولى إميل إدارة وتحرير المجلة؛ فكان أكثر اهتمامًا بأمور الثقافة والنشر، واحتفظ إميل بالطابع العام للهلال مع تجويد أبوابها وتحسين طباعتها، وبوفاة جرجي زيدان شهدت مجلة الهلال تحولاً كبيرًا، فقد خرجت من مجرد مشروع فردي إلى مشروع أكثر اتساعًا. فبعد أن كانت المجلة مقتصرة على مؤلفات وكتابات جرجي زيدان، قامت بفتح صفحاتها أمام عدد كبير من الكُتّاب والأفكار والقضايا؛ حيث إن إميل زيدان لم يكن غزير الكتابة مثل والده جرجي، فعملت الهلال على استكتاب كبار المفكرين، ولم تقتصر على الكُتاب الشوام بل ضمت أيضًا الكتاب المصريين؛ ولذلك ضمت صفحات الهلال كتابات مصطفى لطفي المنفلوطي وعبد اللطيف النشار وحسن الشريف وأحمد تيمور وعبد الفتاح عبادة، والكتاب الشوام أمثال: الآنسة مي، خليل مطران، ونقولا حداد، وغيرهم ... وأصبحت مجلة الهلال منبرًا ثقافيًّا يضم أقلامًا واتجاهات فكرية مختلفة بعد أن كانت حكرًا لكتابات جرجي زيدان، كما أسهمت الهلال في تعريف القراء بصفوة الكتاب والمفكرين المصريين اللى رأت كتاباتهم النور على صفحاتها، وكان كثير من هؤلاء الكتاب لم يحقق بعد مكانه المتميز المرموق، ومن هؤلاء الكتاب: طه حسين، وعباس العقاد، وزكي مبارك، ومحمود تيمور، وأحمد زكي أبو شادي، ومصطفى مشرفة، وغيرهم...

كان إميل يحرر في الهلال من سنة 1911 أي قبل وفاة أبيه "جرجي زيدان" بثلاثة أعوام؛ لهذا تولى قيادتها بعد وفاة أبيه. لم يكن توليه مجرد إرث أو تولي منصب فقد كان مهيَّأً ومدربًا لتلك الإدارة، وخير دليل على هذا هو حال الهلال بعد توليه فيما حدث بها من تطوير وتحسين سواء في الشكل والطباعة أو في المادة والمضمون.

شيّد للهلال دار خاصة به سمياها "دار الهلال" وجعلاها كرزًا للصحف العديدة اللي أنشئت بعنايتها لخدمة جميع طبقات الهيئة الاجتماعية. وإليك عناوينها: (المصور) و(الفكاهة) و(كل شيء) و(الدنيا المصورة) و(الكواكب) و(نشرة المعرض) و(إيماج Images) الفرنسية.

وهذه الأخيرة غايتها تنوير أذهان الغربيين عن حقيقة ما يجري في مصر والعالم العربي بأسره. ولا نبالغ إذا قلنا إن الصحف الزيدانية أحرزت رواجًا لا يضاهيه رواج في المحيط الأدبي لما تتناوله من الأبحاث الممتدة والحوادث الرائعة والمبتكرات الشائقة".

ولقد انفتحت مجلة الهلال في تلك الفترة على الحياة المصرية والتحمت بقضايا مصر الاجتماعية والوطنية ودارت على صفحاتها معارك أدبية مثل المعركة التي جرت بين طه حسين وهيكل حول علاقة الأدب بالقانون، وجذبت القراء بإخراجها الجيد وصورها المتنوعة، وإذا كانت هلال جرجي زيدان تمثل إلى حد ما كتاب الجيل الأول: جيل شوقي ومطران وحافظ وشكيب أرسلان، فإن هلال إميل زيدان تمثل كتاب الجيل الثاني من أمثال العقاد وطه حسين وزكي مبارك وهيكل وسلامة موسى.

شهدت فترة إميل زيدان وشكري زيدان تعيين أول رئيس تحرير مصري في تاريخ دار الهلال هو سلامة موسى سنة 1924 لكن توليه لم يكن بشكل رسمي، فكان لا يكتب اسمه كرئيس تحرير ولم يوقع الافتتاحيات. لعب سلامة موسى دور بارز في تطوير فن التحرير الصحفي بالمجلة، فأدخل الحديث الصحفي لأول مرة في تاريخ الهلال، كما نشر مجموعة من الأحاديث الصحفية مع كبار الساسة والأدباء والمفكرين مثل: إسماعيل صدقي، وطه حسين، وأحمد زكي باشا، وأحمد حسنين باشا، وغيرهم. وأبرز ما شهدته فترة إميل زيدان وشكري زيدان هو أن الهلال في عهدهما تحولت من مجرد مجلة شهرية إلى دار صحفية متكاملة؛ حيث أصدر الأخوان عددًا من المجلات المتنوعة التي استمر بعضها حتى أصبحت من أهم المطبوعات العربية في مجالها مثل: المصور، وحواء، والكواكب، وسمير، وروايات الهلال، وكتاب الهلال، فضلاً عن مطبوعات أخرى لم يشأ لها القدر الاستمرار مثل: مجلة الاثنين والدنيا، كل شيء، إيماج Images، الفكاهة، الدنيا المصورة، Cine