النور

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
الطيف الخطى للضوء الأبيض

النور ( الضوء ) النور هو طاقة مضئية , فى الغالب بيتصف على أنه شعاع كهرومغناطيسى تستطيع العين البشرية تلقيه والإحساس به , وهو المسؤول عن حاسة الإبصار. لأنه بدونه لا يستطيع الإنسان أن يرى الأشياء حوله فتبارك الله أحسن الخالقين. والنور المرئى بالنسبة للإنسان له طول موجى فى حدود من 400 نانومتر,او 400×10−9 متر إلى 700 نانومتر أو 700×10−9 متر ( بين الأشعة تحت الحمراء حيث لها طول موجى أكبر من الأشعة فوق البنفسجية التي لها طول موجى أقل ). هذه الأرقام لا تعبر عن أخر حدود رؤية البشر لكن هذه أرقام تقريبة يستطيع الإنسان الرؤية في نطاقها بشكل جيد تحت كل الظروف. هناك مصادر مختلفة تحدد أن الضوء المرئى على الأقل يكون من 420 إلى 680 وعلى الأكثر من 380 إلى 800 نانومتر وهذا تحت ظروف الإختبار المثالية. يستطيع البشر رؤية الاشاعة تحت الحمراء على الأقل إلى 1050 نانومتر بالنسبة للبالغين , ويستطيع الأطفال والشباب رؤية الأشاعة فوق البنفسجية من 310 إلى 313 نانومتر . من الخصائص الأساسية للضوء المرئى هى الحدة , اتجاه الإنتشار , التردد , الطول الموجى ( الطيف ) و القطبية. سرعة الضوء فى الفضاء ( الفراغ ) 299,792,458 متر فى الثانية (م/ث) , و يعتبر من أهم الثوابت الأساسية فى الطبيعة. ومثل أي نوع من أنواع الإشعاع الكهرومغناطيسي (electromagnetic radiation (EMR , يخرج الضوء المرئى فى "حزم" صغيرة تسمى فوتونات و لها خصائص كل من الموجات والجزيئات , وهذه الخصاصية تسمى بالازدواجية الموجية الجزيئية, وفي دراسة الضوء تسمى علم البصريات , و يعتبر هذا مجال بحث مهم فى الفيزياء الحديثة. فى الفيزياء كلمة الضوء تعبر عن الاشعاع الكهرومغناطيسى مهما اختلف طوله الموجى ,لكن فى المقالة هذه نتكلم فقط عن الضوء المرئى.ومن أراد الاستزادة في المصطلح العام يجده فى مقال اشعاع كهرومغناطيسى.