سيبتيموس سيفيروس

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
سيبتموس سيفيروس Septimius Severus
Alabaster bust of Septimius Severus at Musei Capitolini, Rome
21st Emperor of the Roman Empire
الحكم 14 April 193 – 4 February 211
قبل كده Didius Julianus
بعد كده كاراكلا and Geta
Co-emperors Caracalla (198–211)
Geta (209–211)
متجوز/ه Paccia Marciana (c. 175 – c. 186)
Julia Domna
Issue
Caracalla and Publius Septimius Geta
(both by Julia Domna)
الاسم الكامل
Lucius Septimius Severus (from birth to accession);
Caesar Lucius Septimius Severus Eusebes Pertinax Augustus[1] (as emperor)
Dynasty Severan
الاب Publius Septimius Geta
الام Fulvia Pia

لوشيوس سيبتموس سيفيروس Lucius Septimius Severus أو "سيفروس الأول"، وهو لوسيوس سيبتيموس سيفيروس أوغسطس. (11 أبريل 145 - 4 فبراير 211)، الإمبراطور الرومانى الواحد والعشرون (193-211) اتولد بمدينة لبدة الكبرى عاصمة إقليم طرابلس (بليبيا الحالية) اللى كان يعد وقتها من ضمن مقاطعة أفريكا الرومانية لعائلة ليبية امازيغية عريقة خلال السنة اللي اتعرفت باسم سنة الأباطرة الخمسة.

ترقى في هرم المناصب الروماني تحت حكم الأباطرة ماركوس اوريليوس وكومودوس. ووصل إلى السلطة بعد وفاة الامبراطور برتيناكس.

أسرته كانت من طبقة الإكواتيس وهي من أرقى الطبقات في لبدة الكبري وقتها لأب من أصول ليبي امازيغي حيث ظل طوال حكمه يتكلم باللغة الامازيغية في القصر الامبراطوري مع اخته كما أن له أصول إيطالية من أسرة أمه. وكان أحد اقاربه مسؤول في الولاية الرومانية واللي ساعده في دخول المجلس الروماني كسناتور وكمؤيد للامبراطور ماركوس أوريليوس، وكان يتحدث عدة لغات بينها اللغة الامازيغية الليبية و اللغة الاغريقية بفعل دراسته في اثينا وكمان اللاتينية . درس البلاغة والقانون والآداب والفلسفة في أثينا وفي روما، واشتغل بالمحاماة في روما. لم تكن حياة سيبتموس تخلو من الحركة والتنقل من منصب إلى آخر، تولى ولاية جنوب إسبانيا ثم عاد إلى أفريقيا بلاد قبيلته كممثل للامبراطور ثم كممثل عن العامة (غير النبلاء) في مجلس الشيوخ بروما. أصبح سنة 173 عضوا في مجلس الشيوخ الروماني بدعم من الإمبراطور (ماركوس اوريليوس).

تنصيبه كامبراطور[تعديل]

انتقل ليكون قائد عام للقوات الرومانية في (بانونيا)، وفي ذلك الوقت قام الحرس الإمبراطوري (البريتوري) بانتفاضة ضد الامبراطور (برتناكس) واغتالوه في 28 مارس193، وأعلن الحرس أن التاج سيكون من نصيب اللى يمنحهم أكبر عطاء، وتقدم بعض القادة بعروضهم من العطاء للجنود لاكن سيفروس عرض عليهم أن يقدم لكل جندي مبلغ قدره (12000) دراخمة حين يجلس على العرش، وخرق العرف الروماني ودخل في أبريل 193 بقواته العسكرية روما، رغم أنه لبس ثيابه المدنية، فأعلن مجلس الشيوخ تسميته "إمبراطورا".

شوف كمان[تعديل]

ليستة امبراطرة الرومان

Vexilloid of the Roman Empire.svg
Commons-logo.svg
فيه فايلات فى ويكيميديا كومونز عن:
  1. Paget, James Carleton, Jews, Christians and Jewish Christians in Antiquity, Mohr Siebeck, 2010, p. 398; Goodman, Martin, Rome & Jerusalem: The Clash of Ancient Civilisations, Penguin, 2008, p. 505.