سوزانا هوفس

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
سوزانا هوفس
(بالانجليزى: Susanna Hoffs تعديل قيمة خاصية الاسم باللغه الأصليه (P1559) في ويكي بيانات
 

معلومات شخصيه
اسم الولاده (بالانجليزى: Susanna Lee Hoffs تعديل قيمة خاصية الاسم عند الولادة (P1477) في ويكي بيانات
الميلاد 17 يناير 1959 (65 سنة)[1][2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الولاده (P569) في ويكي بيانات


لوس انجليس   تعديل قيمة خاصية مكان الولاده (P19) في ويكي بيانات

مواطنه
امريكا   تعديل قيمة خاصية الجنسيه (P27) في ويكي بيانات
عضو فى ذا بانجلز   تعديل قيمة خاصية عضو في (P463) في ويكي بيانات
الزوج/الزوجه جاى روتش (1993–)  تعديل قيمة خاصية متجوزه من (P26) في ويكي بيانات
الام تامار سيمون هوفس   تعديل قيمة خاصية الأم (P25) في ويكي بيانات
الحياه العمليه
النوع بوب   تعديل قيمة خاصية النوع الفني (P136) في ويكي بيانات
المهنه مزيكاتيه ،  ومغنيه ،  وعازفة جيتار ،  وممثله [3]  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
الآلات الموسيقيه جيتار ،  وصوت بشرى   تعديل قيمة خاصية الآلة الموسيقية (P1303) في ويكي بيانات
المدرسه الام جامعة كاليفورنيا (بركلى)   تعديل قيمة خاصية اتعلم فى (P69) في ويكي بيانات
المهنه مزيكاتيه ،  ومغنيه ،  وعازفة جيتار ،  وممثله [3]  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكيه او المكتوبه انجليزى   تعديل قيمة خاصية اللغه (P1412) في ويكي بيانات
مجال العمل تلحين ،  وغنا [4]،  وتمثيل [4]  تعديل قيمة خاصية مجال العمل (P101) في ويكي بيانات
بداية فترة العمل 1981  تعديل قيمة خاصية فترة الشغل (البدايه) (P2031) في ويكي بيانات
المواقع
الموقع الموقع الرسمى  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات
IMDB صفحته على IMDB[5]  تعديل قيمة خاصية مُعرِّف قاعدة بيانات الأفلام على الإنترنت (IMDb) (P345) في ويكي بيانات

سوزانا لى هوفس (من مواليد 17 يناير 1959) مغنية وعازفة جيتار وكاتبة أغانى و ممثلة ومؤلفة أمريكية. أسس هوفس وديبى وفيكى بيترسون فرقة Bangles (المعروفة قبل كده باسم Bangs) سنة 1981. أصدروا أول ألبوم كامل لهم All Over the Place on Columbia Records سنة 1984. تضمن الألبوم التالت للمجموعات ، كل شيء (1988) ، احسن عشرة أغانى امريكانيه " فى غرفتك " ورقم واحد " الشعلة الأبدية " ، والاتنين من تأليف هوفس مع بيلى شتاينبرغ وتوم كيلى . بعد التوترات فى الفرقة اللى تضمنت الاستياء من هوفس اللى يُنظر ليها على أنها قائد الفرقة ، انقسمت المجموعة سنة 1989. تم اصلاح فرقة The Bangles سنة 1999 و أصدرت ألبومات فى 2003 و 2011. هوفس ظهرت فى أفلام Stony Island (1978) و The Haircut (1982) ، والاتنين من اخراج والدتها ، تمار سيمون هوفس . لعبت دور البطولة فى الفيلم الكوميدى The Allnighter (1987) ، اللى أخرجته والدتها تانى ، اللى كان فشل تجاري. هوفس أصدرت أول ألبوم منفرد ليها ، لما تكون فتى ، سنة 1991 ، تبعتها سوزانا هوفز سنة 1996. لم يثبت أى من الاصدارين أنه مشهور زى ألبومات Bangles. سجلت بعدين الكتير من الأغانى للأفلام ، وشكلت فرقة Ming Tea البريطانية المزيفة فى الستينيات مع مايك مايرز وماثيو سويت اللى قدمت أداء فى كل أفلام أوستن باورز الثلاثة. تعاونت مع Sweet لانتاج 3 ألبومات من أغانى الغلاف. ألبوم آخر من النسخ الأصلية ، Someday (2012) تبعه ألبومات الغلاف Bright Lights (2021) و The Deep End (2023). نُشرت رواية هوفس الأولى ، ده الطائر طار ، هيا قصة شبه سيرة ذاتية لمزيكا مكافح ينتقل من لاس ڤيجاس لأكسفورد ، فى ابريل 2023.

بدايات[تعديل]

سوزانا لى هوفس اتولدت فى نيوبورت بيتش ، كاليفورنيا ، فى 17 يناير 1959 ، لعيلة يهودية.[6][7] هيا بنت المخرج / الكاتب / المنتج تمار روث (نى سيمون) وجوشوا ألين هوفس ، محلل نفسي. كانت الابنة الوحيدة للزوجين. كان عندهم ولدان. ووصفت البيئة المنزلية بأنها "عالم ملحد وفكرى و ابداعي".[8] جدها كان حاخام. فى سن 5 ، ابتدت هوف فى ممارسة الباليه ، وحافظت على اهتمامها النشط بالرقص لحد قبولها فى جامعة كاليفورنيا ، بيركلى ، حيث بدلت التخصصات بين الرقص والمسرح والسينما والرسم. كانت قد ابتدت العزف على الجيتار فى المدرسة الابتدائية ، وتعلم الأوتار من عمها. حضر Hoffs مدرسة Palisades الثانوية . وقت تواجدها فى الكلية ، عملت كمساعد انتاج فى فيلم Stony Island سنة 1978 من اخراج والدتها ، وظهرت لأول مرة فى التمثيل.[9] سنة 1980 ، تخرج هوفس من بيركلى بدرجة البكالوريوس فى الفن. لما دخلت الكلية ، كانت من محبى فرق الروك الكلاسيكية ، وبينما كانت طالبة حضرت العرض الأخير لمسدسات الجنس فى قاعة وينترلاند ، [10] وحفل باتى سميث . أدى التعرض لمزيكا البانك روك لتغيير هدفها الوظيفى من كونها راقصة لكونها مزيكا فى فرقة.

حياة مهنية[تعديل]

الأطباء النفسيون / اللاوعى[تعديل]

هوفس و صديقها ديفيد روباك (زميل سابق فى مدرسة باليسيدز الثانوية) واخوه ستيفن روباك بدأو فرقةمع بعض، الأطباء النفسيين ، أو اللاوعي. كان ده فى أواخر السبعينيات لما كان هوفس لسه طالب فى بيركلي. [11] [12] أشار هوفس علشان المجموعة قصيرة العمر ستعمل لمدة 50 دقيقة ، لتعكس مدة "ساعات الأطباء النفسيين". [11]

البانجس[تعديل]

روايات مختلفة لكيفية لقاء هوفس بالموسيقيين التانيين اللى أصبحو فرقة Bangles . فى بعض الروايات ، رد هوفس على اعلان يطلب من الموسيقيين الانضمام لمجموعة. [13] كانت المرأة اللى قامت بالاعلان فى السابق فى مجموعة مع الأختين فيكى وديبى بيترسون ، وتقاسمت منزل معهم. لما زارت هوفز ، اختارت الانضمام لمجموعة مع بيترسون بدل المعلن الأصلي. [13] [14] تشير مصادر تانيه علشان هوفس هو من وضع الاعلان ، و أن بيترسون هو من رد. [15] كانت الفرقة فى الأصل تسمى الألوان ، [16] لكن غيرتها لالانفجارات الأسرع من الصوت بعد ما رأى هوفس مقال عن تسريحات الشعر فى الستينيات فى نسخة قديمة من Esquire ، بعدين لThe Bangs. [11] قال هوفس ان المجموعة "أحببت المعنى المزدوج للاسم" و أنه "يمكنك قراية الكثير فيه. كان فيه نوع من الجرأة حيال ذلك. [11] فى دى الأمدح ، انضمت أنيت زيلينسكاس مع هوفس على الجيتار الايقاعى ، وفيكى بيترسون على الجيتار الرئيسى ، وديبى بيترسون على الطبول. [11] تضمنت التأثيرات المزيكا للمجموعة فرقة البيتلز ، وبيتش بويز ، وهوليس ، و مجموعات اكتر معاصرة زى The Ramones و غيرها من فرق البانك.[14] [15] شارك هوفس وبيترسون غناء رئيسى.[17] عزفوا فى أماكن فى لوس انجليس ووادى سان فرناندو ، وسجلوا أغنية "الخروج عن السيطرة" ، اللى أطلقوها على علامتهم البالخصوص ، Downkiddie سنة 1981 ، بالضغط على 1000 نسخة. [15] [11] فى مقابلة مع رولينج ستون سنة 1987 ، وصفت سوزى أورليان الجماهير المبكرة للفرقة بأنهم "معظمهم من الأولاد ، اللى يقدرون موسيقاهم القوية بما فيه الكفاية ووجودهم المسرحى الغزلي". وصف المؤلف جيمس ديكرسون بعدين الجمهور المخلص للمجموعة بأنه "مكون من ذكور فى سن الدراسة الثانوية والجامعة يستمتعون بحياتهم الجنسية المباشرة" ، و أشار علشان الموسيقيين حققو نجاح من فى جهودهم البالخصوص ، دون تدخل من اى رجل. [18]

ذا بانجلز[تعديل]

A woman playing a black and white electic guitar
أداء Hoffs كجزء من Bangles فى عرض الرابطة الوطنية لتجار المزيكا سنة 2015. تم منح المجموعة جايزة Icon فى العرض ، بعد حوالى 30 سنه من ظهور ألبومها الأول.

شاهد مايلز كوبلاند من سجلات IRS ذا بانجلز فى عرض ووقعها على ملصق المنتجات المعيبة. هو اللى وقّع قبل كده مجموعة تانيه من الستات ، Go-Go ، اللى كانت ألبوماتها ناجحة تجارى. [11] سنة 1982 ، بعد دعوى قانونية على ايد مجموعة تانيه تسمى "The Bangs" ، غيرت فرقة Bangs اسمها تانى ، لBangles. [11] وفى الوقت نفسه ، تم طى Faulty Products ، وتم اصدار EP اللى يحمل اسم الفرقة فى النهاية على IRS Records سنة 1982. [11] سنة 1983 ، وقعت المجموعة على شركة Columbia Records ، وغادر Zilinskas وحل محله مايكل ستيل . [11] [15]

فرقة ذا بانجلز أصدرت أول ألبوم كامل ليها فى All Over the Place سنة 1984 فى Columbia Records. لاقى استحسان النقاد لكنه بيع بشكل سيء. [15] [19] [20] كان نجاحهم هو الأغنية المنفردة " Manic Monday " الصادرة سنة 1986 اللى كتبها برنس اللى وصلت لالمرتبة التانيه على المخططات الأمريكية. [15] ده مأخوذ من ألبوم الضوء المختلف (1986) ، اللى لاقى ترحيب حار على ايد النقاد وذهب لالبلاتين المزدوج سنة 1987 ، [19] [15] بعدين الثلاثى البلاتينى سنة 1994. وصلت أغنية " Walk Like a Egyptian " من نفس الألبوم لالمركز الاولانى فى امريكا فى ديسمبر 1986 ، [15] و كانت أول أغنية منفردة ذهبية أمريكية.[21] كتب ديكرسون أن "Manic Monday" و "Walk Like a Egyptian" ، "فتحا الباب قدام جمهور جديد من المعجبين الاناث" ،و ده وسع جاذبية المجموعة من قاعدة جماهيرية يغلب عليها الذكور. [18] قابل هوفس برنس لأول مرة سنة 1984 ، وتحدث الزوجان بانتظام. حضر بعض حفلات الفرقة ، وظهر معاهم على خشبة المسرح من حين لآخر. رأى بول ايفانز و ارنستو ليشنر من دليل ألبوم رولينج ستون الجديد (2004) أن هوفز "أتقن أسلوب غنائى يجمع بين الحماسة والحلاوة الخجولة والرنين الحزين فى بعض الأحيان". [22]

فى فيديو "المشى كالمصري" ، هناك لقطة مقرّبة لوجه هوف حيث تحرك عينيها من جانب لآخر.[23][24] روت هوفس أنها كانت تنظر لأعضاء مختارين من الحشد لمواجهة رعب المسرح ، ولم تدرك أنها هاتكون نقطة محورية فى الفيديو.[23] [25] كتب توم بريهان من شركة Stereogum عن المشهد "لكنه رائع جدًا. ده يجعلها تبدو وكأنها تعانى من بعض الأذى ".[23] قال المخرج التلفزيونى مارتى كالنر بعدين : "لقد شاهدت مواقف يكون فيها من شأن طلقة واحدة أن تصنع نجمة ، زى سوزانا هوفس و" امش زى المصرى ". [25] الشيء [26] فعلته بعينيها. "

ذا بانجلز حققت نجاح جديدًا فى المرتبة التانيه فى امريكا مع غلاف فيلم A Hazy Shade of Winter لسيمون أند غارفانكل اللى تم اصداره فى أواخر سنة 1987 ووصل لذروة موقعه فى فبراير 1988. [15] بعد جولة ناجحة ، أصدرت المجموعة تالتها و ألبوم كولومبيا الأخير كل شيء سنة 1988. [15] بقت الأغنية المنفردة الأولى ، " فى غرفتك " ، اللى شارك فى كتابتها هوفس مع بيلى شتاينبرغ وتوم كيلى ، من احسن 10 أغانى فى امريكا.[27] [28] تضمن الألبوم نفسه تانى رقم لهما فى امريكا ، والتانى رقم قياسى ذهبى أمريكى ، " Eternal Flame " ، اللى شارك فى كتابته كمان هوفس ، شتاينبرغ وكيلي.[27][29] [28] غنت هوفس تسجيل الاستوديو لـ "Eternal Flame" عارى بسبب المنتج دافيت سيغيرسون اللى قام بمزاحها باخبارها أن أوليفيا نيوتن جون فعلت الشيء نفسه. أخبر هوفس بعدين أنه كان يكذب.[30] علشان الاستوديو كان مظلم ، و كانت هوفس تقف خلف حاجز صوتى ، ماكانش بالامكان رؤيتها. كان هوفس مطرب رئيسى فى خمسة من أغانى كولومبيا السبع الفردية على ايد الفرقة. [31] ده ، و توقع أن يكون للمجموعات مطرب أساسى ، ساهم فى ادراك الجمهور أنها كانت مغنية رئيسية ، رغم أن كل الأعضاء ال 4 أخذوا أصوات رائدة فى انتاجهم ، وقام ستيل وفيكى بيترسون بمعظم الحديث بين الأغانى لما كان أداء فرقة Bangles مباشر. [31] علشان هوفز كانت أقصر بكثير من أعضاء الفرقة التانيين ، صور المجموعة تميل لابرازها فى المقدمة. [31] و ذلك ، ظهرت فى دور البطولة فى فيلم The Allnighter (1987). و كان معروف باهتمام برنس. [31] [32] كتب أورليان أن التأثير التراكمى كان "دفع سوزانا لوضع المشاهير بعد بانجليز".

[32]

بينما كانت لسه تاخد بشعبية سنة 1989 ، ، تفككت فرقة Bangles للقيام بمشاريع فردية. [15] [33] كان فيه توترات وانزعاج فى المجموعة من النور المختلف . رأوا نفسهم كمبدعين موسيقيين ، لكن اكبر نجاحاتهم كانت نسخ لأغانى التانيين ، وبما أن هوفز قد احتل موقع الصدارة فى أغنية "Manic Monday" و كان مركز الاهتمام فى فيديو "Walk Like a Egyptian" تصور أن هوفس كان يُنظر ليه على أنه قائد الفرقة ، اللى تم تصعيده لما ظهرت أول أغنيتين فرديتين من كل شيء على هوفس على غناء رئيسي. [34] [13] فى مقابلة لكتاب صدرسنة 2002 ، حدد هوفس ضغوط الجولات على أنها نقطة الانهيار. [35] فى حسابها ، تذكرت أن أعضاء الفرقة كانو متعبين ومترددين فى القيام بجولة ، لكنهم وافقوا على القيام بكده بناء على طلب من ادارتهم وشركة التسجيلات ، واستجابة لطلب من معجبيهم. [35] حسب لمؤلفى الكتاب Lee Miller و Jessica Miller ، "تدهور الوضع بشكل سيئ لدرجة أنهم ألغوا الجولة بشكل مفاجئ وانقسمت الفرقة. ألقت سوزانا دايما باللوم على ضغوط تلك الجولة الأخيرة فى [35] ". اتصل هوفس بالأعضاء التانيين فى فرقة Bangles فى أواخر التسعينيات على أمل لم شملهم. سنة 2008 ، أخبرت أندرو مورفيت من The Age ، "أردت عمل مزيكا Bangles جديدة. كنت أقود الفتيات الأخريات لالجنون مناداتهم. لم أكن أريد أن أكون فرقة "أعظم الأغاني". كنت أرغب فى كتابة وغناء أغانى جديدة. كان ده مهم حق لفيكى وديبى كمان . لم نرغب فى الذهاب فى جولة "ستات التمانينات".[29] تم عزف فرقة Bangles اللى تم توحيدها فى حفل تكريم فرقة Beatles اللى أقامه جورج مارتن ، [34] وسجلت أغنية Get the Girl التانيه لفيلم Austin Powers سنة 1999.[36] بعد كده ، أعلنوا قرارهم للم شملهم بدوام كامل سنة 2000.[37] روى هوفز أنه بعد التجارب اللى وصلت لحل المجموعة سنة 1989 ، اتفق أعضاء الفرقة على أن كل منهم هايكون له حق النقض على الأنشطة المقترحة للمجموعة. [35] صدر ألبومهم الرابع Doll Revolutionسنة 2003. رغم المراجعات الايجابية ، فقد تم بيعها بشكل جيد. شرعت المجموعة فى جولة بعد اطلاقها.[29] صدر ألبومهم الخامس ، حبيب الشمس ، سنة 2011 ؛ اخد متوسط درجة 69 فى موقع مجمع التعليقات Metacritic ،و ده يشير ل"المراجعات الايجابية بشكل عام".

[38]

شعر ايفانز وليشنر أن الفرقة "حققت بشكل كبير انتصار مشكوك فيه للصوت على الأهمية" ، و "لم [22] الحتمى " اللى "حتى للحنين لالماضى حدوده. كما B- أو أعلى ، و أعطت Doll Revolution 3 نجوم.[39]

مهنة فردية[تعديل]

A dark-haired woman holding a microphone
سوزانا هوفس سنة 2008

ساهم هوفس فى غناء أغلفة أغلفة بوب ديلان " سأحتفظ بيها مع ماين " و أغنية لو ريد " سأكون مرآتك " فى ألبوم Rainy Day اللى يحمل نفس الاسم (1984). بقيادة ديفيد روباك ، تضمن المشروع كمان فيكى بيترسون و أعضاء فرق بيزلى أندرجراوند التانيه: دريم سينديكيت ، وثرى أوكلوك ، ورين باريد . [40] تم اصدار أغنية "سأحتفظ بيها مع خاصتي" باعتبارها الجانب الاولانى من أغنية Rainy Day الوحيدة. [40] سنة 1987 ، لعب هوف دور البطولة فى الكوميديا The Allnighter ، من اخراج تامار سيمون هوفس ، كما شارك جوان كوزاك وبام جرير . كتب جلين كينى فى Video Review أن شخصية هوفز كانت "مليانه بالشجاعة" زى شخصية Bangles ، لكن أقل "ذكاءً" ، وخلصت علشان الفيلم كان "مش عادى وغير مؤذٍ". ووصفتها الناقدة فى جورنال نيو يورك تايمز جانيت ماسلين بأنها "قاتمة للغاية". تم رفض الفيلم كمان على ايد ريتشارد هارينجتون فى جورنال واشينطون بوست ، اللى أعلن أن هوفس "تقوم بقفزة مشؤومة من مقاطع فيديو مزيكا الروك لالشاشة الكبيرة ؛ انها صلبة ، [و] واعية بذاتها." كان الفيلم غير ناجح تجارى ؛ قالت سوزانا هوفس انها تتوقع أن يكون الأداء احسن كفيديو منزلى ، علشان الانتاج كان اكتر ملاءمة للمنزل من مشاهدة السينما.

هوفس أصدرت أول ألبوم منفرد ليها بعد بانجليز ، لما تكون فتى ، سنة 1991. ييجى العنوان من سطر فى أغنية David Bowie " Boys Keep Swinging " ، اللى غطاها هوفس فى الألبوم.[41] أنتج الألبوم احسن 40 أغنية امريكانيه مع أغنية " My Side of the Bed ". فى المملكة المتحدة ، بلغت الأغنية ذروتها فى المرتبة 44. [42] تلقى الألبوم استقبال نقدى سلبى [31] ولم يتم بيعه كويس .[7] فى The Times ، شعرت سنكلير أنه باستمدح غلاف Bowie ، كان الألبوم "تمرين ممتلئًا بالملل". تم تصنيف الألبوم على أنه "فاشل" بواسطة Christgau.[43] فى The Encyclopedia of Popular Music (2006) ، ادا Colin Larkin الألبوم 2 من أصل 5 نجوم ، وجادل بأنه "فشل فى الحفاظ على اهتمام المعجبين الرئيسيين اللى اكتشفوا Bangles بعد الأغنية المنفردة 'Eternal Flame '، فى الوقت اللى ينفر فيه الموالون لPaisley Underground من كليشيهات AOR البالخصوص بهم. " [44] سجل دخول ايرا روبينز فى دليل تسجيل الصحافة للبنطلون الألبوم باعتباره "التجويف التجارى غير المحجوز". [45] تم تقديم تقييم متفائل واحد على ايد آلان نيستر من The Globe and Mail ، اللى وجد الألبوم كويس زى احسن عمل لـ Bangles ، و أضاف أن "هوفس ، بصفته كاتب أغانى ومستهلك للأغانى ، عنده أذن جيدة لخطاف رائع ، ولا توجد أغنية فى ده الألبوم لا تسمعها بصوت عالى عند الاستماع لأول مرة ".

قبل مغادرة Columbia Records ، سجل Hoffs مسارات مع المنتج Matt Wallace لألبوم متابعة فى 1993-1994 - بما فيها بعض الأغانى اللى كتبها Mark Linkous من Sparklehorse - لكن لم يتم اصدار الألبوم.[46] ستظهر بعدين أغنيتان من الأغانى المخصصة للمشروع ، ان ما كانتش التسجيلات الأصلية: "Turning Over" كأغنية يابانية اضافية فى ألبوم Hoffs اللى يحمل نفس الاسم سنة 1996 ، و أغنية Linkous "Ghost of His Smile" على Sparklehorse سنة 1998 ألبوم Good Morning Spider . سنة 1996 ، أصدرت London Records ألبومها الفردى التانى ، سوزانا هوفس .[47] أشاد ستيفن توماس ايرلوين من AllMusic بأنه "مجموعة معدية وجذابة من مزيكا البوب اللحن اللى تصادف أن تكون كمان اكتر سجل هوفس استبطان وشخصية لحد دلوقتى " ، [48] لكن لاركن كتب أن أغنية واحدة بس ، "ملك المأساة ،" "حظى بأشعة البوب المثيرة احسن أعمال فرقة The Bangles."

[44]

غطى هوفس أغنية Oingo Boingo "نحن نغلق أعيننا" للمزيكا التصويرية لفيلم Buffy The Vampire Slayer سنة 1992 ، وقدم الأغنية الرئيسية لفيلم 1995 Now and Then .[49] كما سجلت نسختها من أغانى بيرت باشاراش للمزيكا التصويرية لفيلم أوستن باورز - ظهر " نظرة الحب " على المزيكا التصويرية للفيلم الاولانى سنة 1997 ، أوستن باورز: رجل الغموض الدولى و " ألفى " على المزيكا التصويرية التالت ، أوستن باورز فى Goldmember .[7] (تم لم شمل The Bangles فى الأصل سنة 1999 لتسجيل "Get the Girl" للفيلم التانى فى سلسلة Austin Powers: The Spy Who Shagged Me . )

كما ساهم هوفس بأغلفة " The Water Is Wide " وفيلم Donovan " Catch the Wind " للمزيكا التصويرية لفيلم Tamar Simon Hoffs سنة 2003 Red Roses and Petrol .[50] هوفس أصدرت ألبومها الفردى التالت لمواد جديدة (وأول ألبوم كامل ليها من سنة 1996) ، يوم ما ، على ملصقها Baroque Folk فى 17 يوليه 2012. تم توزيعه بواسطة Vanguard Records . تشمل المقطوعات نسخة مسجلة جديد من "November Sun" ، اللى سجلها Hoffs فى البداية لمشروع ألبوم آخر غير محقق سنة 2000. الألبوم من انتاج ميتشل فروم ، و هو متأثر بمزيكا الستينيات ويضم ديفى فاراجر وبيت توماس من فرقة الفيس كوستيلو The Imposters؛ كمان لوحات المفاتيح والتنسيق بواسطة Froom.[51] ادا كاتب الأغانى الأمريكي Someday تصنيف 4.5 من أصل 5 نجوم ووصفه بأنه "بيان مزيكا هوفس الاكتر تحديدًا و مش ممكن انكاره لحد دلوقتى ".

[52] وعلق لاركن قائلاً: "لقد تم طى The Bangles سنة 1989 جزئى علشان سوزانا هوفس كانت توصف بأنها" النجمة "فى فرقة مساواة قبل كده . ومن المفارقات ، اذن ، أن مسيرتها الفردية فشلت فى الاقتراب من النجاح اللى حققته فرقتها القديمة [44] .

شاى مينغ[تعديل]

شكّل مايك مايرز ، المغنى وكاتب الأغانى ماثيو سويت ، وهوفز فرقة Ming Tea البريطانية المزيفة فى الستينيات بعد فترة مايرز ساترداى نايت لايف فى أوائل التسعينيات.[53] [54] مع تطوير مايرز لشخصية أوستن باورز اللى ابتكرها ، اعتمدوا كل أسماء مستعارة للفرقة - بقت سويت سيد بلفيدير ، وهوفس بقت جيليان شاجويل.[عايز مصدر ]

 قدم الثلاثى عدد من عروض النادى والتلفزيون ، وشجعه روبن روزان ، مرات مايرز  ساعتها ، على كتابة فيلم يعتمد على الشخصية. [54] و كانت النتيجة أوستن باورز: رجل الغموض الدولي ، من اخراج زوج هوفس جاى روتش . غنى Ming Tea فى كل أفلام Austin Powers التلاته وسجل أغانى Ming Tea "BBC" و "Daddy Wasn't There" لاثنين من ألبومات المزيكا التصويرية.[7]

مع ماثيو سويت و بعدين[تعديل]

سوزانا هوفس اتعاونت سنة 2005 ، مع Sweet فى تسجيل اصدارات الغلاف كتير لأغانى الروك الكلاسيكية من الستينيات ، و ظهر 15 منها فى ألبومهم Under the Covers ، Vol. 1 ، صدر فى ابريل 2006. تمت مقابلة الثنائى ، اللى يستخدمان كمان مونيك Sid 'n Susie ، حول المشروع فى World Cafe فى 1 يونيه ، وقاموا بأداء أغانى The Marmalade و Neil Young و Linda Ronstadt . فى 18 يوليه ، ظهروا فى وقت متأخر من الليل مع كونان أوبراين لأداء أغنية والترويج للألبوم و جولة. أصدر Sweet and Hoffs ألبوم متابعة بعنوان Under the Covers ، المجلد. 2 ، فى 21 يوليه 2009 ، يضم أغانى من السبعينيات لفليتوود ماك وكارلى سيمون ورود ستيوارت وتانيين. تحت الأغلفة ، المجلد. 3 تم اصداره فى 12 نوفمبر 2013 ، ويضم أغانى من التمانينات ، العقد اللى ابتدت فيه المهنتين.[55] شمل تعاونهم فى Under the Covers كمان مجموعات 3-LP و 3-CD بالكامل تحت الأغطية سنة 2015 ؛ ومجموعة من قرصين "Best of" سنة 2020 ، والاتنين يضم أغانى اضافية. سنة 2013 ، تعاون Hoffs مع Sweet و Tim Robbins فى تسجيل الأغنية التقليدية "Marianne" لمجموعة صفيح البحر تحت عنوان Son of Rogues Gallery: Pirate Ballads ، Sea Songs & Chanteys .

[56]

هوفس ساهمت فى غناء أغنية "One Voice" ، هيا أغنية النهاية لفيلم A Dog Named Gucci (2016) ، و هو مسار يضم كمان نورا جونز وايمى مان وليديا لوفلس ونيكو كيس وبريان ماى وكاثرين كالدر . أنتجها دين فالكون ، اللى كتب كمان نتيجة الفيلم. تم اصدار أغنية One Voice فى يوم Record Store ، 16 ابريل 2016 ، وستستفيد الجمعيات الخيرية الحيوانية من أرباح بيع الأغنية المنفردة.[57] فى نوفمبر 2021 ، أصدرت هوفس ألبوم أغلفة خاص بيها ، برايت لايتس ، يضم نسخ من الأغانى لنيك دريك ، ومايكل نسميث ، وريتشارد طومسون ، وبيت هام وتوم ايفانز من بادفينجر ، وغيرهم من مؤلفى الأغانى الكنسيين. بعد كده الألبوم التانى سنة 2023 ، The Deep End ، مع تفسيرات رولينج ستونز ، سكويز ، ليزلى جور و تانيين .

[7]

جيتارات[تعديل]

A woman playing a light-colored electric guitar
هوفس يتدرب خلف الكواليسسنة 2008. فى الغالب ما استخدمت القيثارات Rickenbacker .

قبل انضمامه لالكلية ، ابتدا هوفس فى العزف على الجيتار الكهربائى ، و كان فى البداية جيتار جيبسون .[58] قررت البحث عن Rickenbacker لأنها أحببت "الصوت المشرق حق اللامع" ولأن Byrds و Beatles قد استخدموا العلامة التجارية ، واشترت نموذج من الستينيات مع ربط أبيض و أسود.[58] استخدمت ده فى تسجيلات Bangles المبكرة ، لكن بعد بعض الأعمال على الجيتار اللى أثرت على احساسها ، اشترت Rickenbacker 325 .[58] على غلاف All Over the Place ، تم تصوير Hoffs هيا تحمل جيتار Rickenbacker 325V63. لاحظ عالم المزيكا بيتر ميرسر تيلور أنه كان "6 أوتار باللونين الأسود والأبيض مع 3 ملاقط وثقب لشريط اهتزازى ، رغم عدم وجود الشريط فى مكانه. بعد وقت قصير من ظهورها سنة 1963 ، بقت دى الآلة [20] المميزة لجون لينون . [20] حظره.[58] لبعض الوقت كانت أدتها الرئيسية هيا Fender Telecaster المستعارة ، واستخدمت كمان Fender Stratocaster (بما فى ذلك العروض الحية فى 1984 و 1985) ؛ اثنان Rickenbacker 350s واثنان Rickenbacker 620 / 12s (تم الحصول عليها فى جلسات Light المختلفة ) ؛ و Fritz Brothers Roy Buchanan Bluesmaster.[58] ساهمت فى تصميم نموذج سوزانا هوفس من Rickenbacker 350 اللى أصدرته الشركة فى 1988 و 1989. بعد تفكك سلسلة Bangles ، كان عند Hoffs طائرة من طراز Taylor K22 ؛ عملت بعدين مع تايلور على سلسلة القيثارات Susanna Hoffs Signature.[58] عندها كمان فيلم Guild Starfire سنة 1966 المكون من 12 سلسلة اللى شعرت أنها توفر "صوت رائع ومشرق لكن دافئًا" واستخدمت للمزيكا فى Doll Revolution .[58]

الحياة الشخصية[تعديل]

هوفس اتجوزت المخرج السينمائى جاى روتش سنة 1993 ، و عندهم ولدين. اعتنق روتش اليهودية لما اتجوزو.[6][59] ألهم هوفس أغانى " The Girl with the Guitar (Says Oh Yeah) " لـ The Three O'Clock ، و ا روبى فولكس " That Bangle Girl " .[60]

ديسكغرفى[تعديل]

ألبومات[تعديل]

اصدارات الألبوم سوزانا هوفس [47][61]
سنة عنوان مراكز الرسم البيانى الذروة
نحن



اوستراليا



[62]
نيد



[63]
SWE



[64]
SWI



[65]
المملكة المتحدة



[66]
1991 لما تكون صبيا 83 67 51 29 - 56
1996 سوزانا هوفس - - - - 50 -
2006 تحت الأغلفة ، المجلد. 1



(مع ماثيو سويت )
192 - - - - -
2009 تحت الأغلفة ، المجلد. 2



(مع ماثيو سويت)
106 - - - - -
2012 فى يوم ما - - - - - -
2013 تحت الأغلفة ، المجلد. 3



(مع ماثيو سويت)
- - - - - 72
2021 أضواء ساطعة - - - - - -
2023 النهاية العميقة - - - - - -
تشير "-" لالاصدارات اللى لم يتم رسمها أو لم يتم اصدارها فى ذلك البلد.

الفردى[تعديل]

اصدارات سوزانا هوف الفردية [67]
سنة عنوان مراكز الرسم البيانى الذروة ملحوظات
نحن



اوستراليا



[62]
AUT



[68]
جير



[69]
نيد



[63]
نيوزيلندي



[70]
SWE



[64]
SWI



[65]
المملكة المتحدة



[42]
الاصدارات المنفردة
1991 " جانبى من السرير " 30 54 20 36 23 33 - - 44
"حب غير مشروط" - 100 - - - - - - 65
"الحب بس" / " كنت فى ذهنى " - 135 - - - - - - -
1996 "كل ما أريده" 77 164 - - - - 44 44 32
مع شاى مينغ [7][71]
1997 "بى بى سي" - - - - - - - - - أوستن باورز: المزيكا التصويرية لرجل الغموض الدولى
2002 "أبى ماكانش هناك" - - - - - - - - - أوستن باورز فى مزيكا Goldmember
مع ترافيس [72]
2020 "الشيء الوحيد" - - - - - - - - -
تشير "-" لالاصدارات اللى لم يتم رسمها أو لم يتم اصدارها فى ذلك البلد.

(أح.م)[تعديل]

اصدارات سوزانا هوفس EP [67]
سنة عنوان مراكز الرسم البيانى الذروة
نحن



اوستراليا



[73]
نيد



[63]
SWE



[64]
SWI



[65]
المملكة المتحدة



[66]
2012 بعض أيام الصيف - - - - - -
2012 منى لك - - - - - -
تشير "-" لالاصدارات اللى لم يتم رسمها أو لم يتم اصدارها فى ذلك البلد.

مظاهر تانيه[تعديل]

فيلموجرافيا[تعديل]

سوزانا هوفس فيلموجرافيا وظهور اعلامى مذيع
سنة عنوان ملحوظات Ref.
1978 جزيرة ستوني اخراج أندرو ديفيس. سيناريو ديفيس وتمار سيمون هوفس [74]
1982 حلاقة فيلم قصير. اخراج وسيناريو تمار سيمون هوفس [75]
1989 مزيكا الروك والقراءة فيديو منزلى للأطفال (1989) / DVD (2011). كتابة و اخراج و انتاج تمار سيمون هوفس [76][77]
1990 The Goonies 'R' جيد بما فيه الكفاية فيديو المزيكا سيندى لوبر ؛ تظهر هوفس كست قرصنة [78]
1987 آلنيتر هوفس له دور قيادى ، زى مولي. اخراج تمار سيمون هوفس
1990 The Bangles - Greatest Hits: Videos. الأساور - أعظم الفعاليات: مقاطع الفيديو كجزء من الأساور
1991 رابيدو تلفزيون المملكة المتحدة ضيف
1991 روكسات برنامج اذاعى أسترالي
1997 أوستن باورز: رجل الغموض الدولى فيلم [79]
1999 أوستن باورز: الجاسوس اللى منكوح لى فيلم [79]
2001 جيلمور بنات تلفزيون؛ كجزء من الأساور [79]
c. 2002 كليفورد الكلب الأحمر الكبير تلفزيون. صوت كورتنى أمبر (ظهور ضيف) [80]
2002 أوستن باورز فى Goldmember فيلم [79]
2003 ثورة الدمية - دى فى دى مكافأة كجزء من الأساور [81]
2007 الرجوع لبانجليونيا كجزء من الأساور. حفلة دى فى دي
2011 الرقص مع النجوم تلفزيون؛ كجزء من الأساور [79]
2012 كوميديا بانج! انفجار! تلفزيون [82]
2014 متطوعو أمريكا الفيديو المزيكا على حد سواء ؛ مظهر حجاب [83]
2015 ااخد غرفة التلفزيون يغنى "الشعلة الخالدة" فى حانة كاريوكي [84]
2023 الدمى المتحركة الفوضى حلقة تلفزيونية. النجم الضيف.

لينكات برانيه[تعديل]

قالب:Susanna Hoffs

مصادر[تعديل]

  1. وصلة : 13470939X  — تاريخ الاطلاع: 27 ابريل 2014 — الرخصة: CC0
  2. باسم: Susanna Hoffs — مُعرِّف شخص في قاعدة بيانات الأفلام التشيكيَّة (ČSFD): https://www.csfd.cz/tvurce/411133
  3. أ ب مُعرِّف الضَّبط الاستناديِّ في قاعدة البيانات الوطنية التشيكية (NLCR AUT): https://aleph.nkp.cz/F/?func=find-c&local_base=aut&ccl_term=ica=xx0157581 — تاريخ الاطلاع: 15 ديسمبر 2022
  4. مُعرِّف الضَّبط الاستناديِّ في قاعدة البيانات الوطنية التشيكية (NLCR AUT): https://aleph.nkp.cz/F/?func=find-c&local_base=aut&ccl_term=ica=xx0157581 — تاريخ الاطلاع: 7 نوفمبر 2022
  5. مُعرِّف فنَّان في موسوعة "ميوزيك برينز" (MusicBrainz): https://musicbrainz.org/artist/75936880-d5bd-47a3-b167-00d67c82a6c5 — تاريخ الاطلاع: 20 اغسطس 2021 — الناشر: مؤسسة ميتا برينز
  6. أ ب Teicholz, Tom (2006). "Susanna Hoffs walks like a rockstar/mom". The Jewish Journal of Greater Los Angeles. Archived from the original on October 18, 2006. Retrieved August 15, 2010.
  7. أ ب ت ث ج ح Deming, Mark. "Susanna Hoffs". AllMusic. Archived from the original on May 28, 2023. Retrieved May 28, 2023.
  8. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع ORLEAN2
  9. "Stony Island Movie". Archived from the original on November 16, 2012.
  10. "Q&A With Susanna Hoffs And Matthew Sweet". July 20, 2009. Archived from the original on August 29, 2021. Retrieved August 29, 2021.
  11. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر Hogan 1989.
  12. Roberts, Randall (March 6, 2020). "Susanna Hoffs and friends remember David Roback, who stayed creative, and enigmatic, to the end". Los Angeles Times (in الإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on November 21, 2022. Retrieved November 21, 2022.
  13. أ ب ت Gaar 2002.
  14. أ ب McCartney, Kelly (June 5, 2015). "The Origin of The Bangs". Medium.com. Archived from the original on July 9, 2017. Retrieved December 17, 2017.
  15. أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر ز Warner 2006.
  16. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع BGO
  17. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع LAT82
  18. أ ب Dickerson 2005.
  19. أ ب Wiloch 1989.
  20. أ ب ت Mercer-Taylor 1998.
  21. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع RIAA
  22. أ ب Evans & Lechner 2004.
  23. أ ب ت Breihan, Tom (January 25, 2021). "The Number Ones: The Bangles' "Walk Like An Egyptian"". Stereogum. Archived from the original on October 28, 2022. Retrieved June 10, 2023.
  24. The Bangles – Walk Like an Egyptian (Official Video). https://www.youtube.com/watch?v=Cv6tuzHUuuk.
  25. أ ب Tannenbaum 2012.
  26. Spitznagel, Eric (September 26, 2011). "The Bangles Never Made a Sex Tape". MTV. Retrieved June 10, 2023.
  27. أ ب Breihan, Tom (July 2, 2021). "The Number Ones: The Bangles' "Eternal Flame"". Stereogum. Archived from the original on April 8, 2023. Retrieved June 9, 2023.
  28. أ ب Whitburn 2013.
  29. أ ب ت {{cite news}}: Empty citation (help)
  30. "Susanna Hoffs Bares All (?) in New Interview". RockCellarMagazine (in الإنجليزية الأمريكية). August 1, 2012. Archived from the original on December 2, 2020. Retrieved February 10, 2020. RCM: Bangles history has it that you recorded the song "Eternal Flame" in the nude. How did that happen? SH: [Davitt Sigerson] played this kind of practical joke on me – he knew I was very gullible – and he mentioned that he had just finished working on اوليفيا نيوتن جون's record and said, "Oh, and she sings everything in the nude. And she just did her best performances ever that way." And I said, "Really? I had no idea!" He told me well after the sessions were over that he was just pulling my leg but that's what launched into this whole conversation where I said, "That sounds like so much fun!" 'Cause I had already had this superstitious thing about wearing the same outfit every time I recorded vocals – sort of my lucky shirt and pants. But this idea transformed me into thinking, "Well, gosh, maybe I'll get my best performances if I'm singing in the nude!"
  31. أ ب ت ث ج Zeck 1995.
  32. أ ب المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع ORLEAN4
  33. "No more manic Mondays". The Sydney Morning Herald. September 5, 2005. Archived from the original on May 28, 2019. Retrieved May 28, 2019.
  34. أ ب Bordowitz 2001.
  35. أ ب ت ث Miller & Miller 2002.
  36. "Bangles Reunite For Beatles Gig, Offers Up "Austin Powers" Song". MTV. June 2, 1999. Retrieved June 9, 2023.
  37. "'Flame' Rekindles for Bangles". ABC News. July 19, 2000. Archived from the original on January 30, 2011. Retrieved June 9, 2023.
  38. "Sweetheart of the Sun". Metacritic. Archived from the original on March 6, 2016. Retrieved June 9, 2023.
  39. Christgau, Robert. "The Bangles". Robert Charistgau's website. Retrieved June 8, 2023.
  40. أ ب Strong 2000.
  41. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع DS91
  42. أ ب Roberts 2006.
  43. Christgau, Robert. "Susanna Hoffs". Robert Charistgau's website. Retrieved June 8, 2023.
  44. أ ب ت Larkin 2006.
  45. Robbins 1991.
  46. "EP. 4 — The Bangles' Susanna Hoffs". Earwolf.com. Archived from the original on March 4, 2023. Retrieved March 3, 2023.
  47. أ ب "Susanna Hoffs: Discography: Albums". AllMusic. Archived from the original on August 4, 2019. Retrieved June 7, 2023.
  48. Erlewine, Stephen Thomas. "Susanna Hoffs". AllMusic. Archived from the original on December 19, 2021. Retrieved August 29, 2021.
  49. Demalon, Tom. "Now & Then [Original Soundtrack]". AllMusic. Archived from the original on April 12, 2022. Retrieved June 10, 2023.
  50. "Music". Red Roses and Petrol official website. Archived from the original on March 29, 2022. Retrieved June 10, 2023.
  51. "Susanna Hoffs « Vanguard Records Publicity". Publicity.vanguardrecords.com. July 17, 2012. Archived from the original on October 29, 2013. Retrieved December 25, 2012.
  52. "Susanna Hoffs: Someday". August 6, 2012. Archived from the original on July 26, 2021. Retrieved July 26, 2021.
  53. "Mike Myers". Digital Hit. Digital Hit Entertainment/ Multiplex Theatre Properties Inc. 1997–2012. Archived from the original on June 28, 2021. Retrieved July 29, 2012.
  54. أ ب Abbey & Hillstrom 2004.
  55. "Under the Covers, Vol. 3 – Matthew Sweet, Susanna Hoffs | AllMusic". AllMusic. Archived from the original on July 26, 2021. Retrieved July 26, 2021.
  56. "Son of Rogues Gallery: Pirate Ballads, Sea Songs & Chanteys – Various Artists | Songs, Reviews, Credits". AllMusic. Archived from the original on April 10, 2019. Retrieved August 29, 2021.
  57. Monroe, Jazz (April 6, 2016). "Neko Case, Aimee Mann, Norah Jones, Brian May, More Contribute Track to Anti-Animal Abuse Movie". Pitchfork. Archived from the original on June 29, 2022. Retrieved June 5, 2023.
  58. أ ب ت ث ج ح خ المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع VING
  59. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع :0
  60. Rabin, Nathan (March 29, 2002). "Robbie Fulks: The Very Best Of Robbie Fulks". The AV Club. Retrieved June 9, 2023.
  61. Zimmerman, Lee (November 11, 2021). "Review: Susanna Hoffs Shares Some Classic Covers". American Songwriter. Archived from the original on November 12, 2021. Retrieved November 13, 2021.
  62. أ ب Ryan 2011.
  63. أ ب ت Dutch chart peaks: "dutchcharts.nl > Susanna Hoffs in Dutch Charts" (in الهولندية). Hung Medien. Archived from the original on November 19, 2017. Retrieved August 18, 2017.
  64. أ ب ت Swedish chart peaks: "swedishcharts.com > Susanna Hoffs in Swedish Charts". Hung Medien. Archived from the original on September 6, 2017. Retrieved August 18, 2017.
  65. أ ب ت Swiss chart peaks:
  66. أ ب UK chart peaks:
  67. أ ب "Susanna Hoffs: Discography: Singles & EPs". AllMusic. Retrieved June 7, 2023.
  68. Austrian chart peaks: "austriancharts.at > Susanna Hoffs in der Österreichischen Hitparade" (in الألمانية). Hung Medien. Archived from the original on June 29, 2017. Retrieved August 18, 2017.
  69. "Susanna Hoffs – My Side of the Bed (single)" (in الألمانية). GfK Entertainment. Archived from the original on September 6, 2017. Retrieved August 18, 2017.
  70. "charts.nz > Susanna Hoffs in New Zealand Charts". Hung Medien. Archived from the original on April 16, 2023. Retrieved March 5, 2019.
  71. "Ming Tea: Songs". AllMusic. Archived from the original on 2023-07-19. Retrieved June 7, 2023.
  72. "Travis share new single 'The Only Thing' with The Bangles' Susanna Hoffs and announce 2021 UK tour". NME (in الإنجليزية البريطانية). August 2, 2020. Archived from the original on October 22, 2020. Retrieved August 26, 2020.
  73. "Response from ARIA re: chart inquiry, received August 18, 2017". Archived from the original on January 28, 2023. Retrieved August 18, 2017.
  74. Ebert, Roger (2012). "Stony Island". Roger Ebert. Archived from the original on April 4, 2023. Retrieved June 5, 2023.
  75. "The Haircut". Festival de Cannes. Retrieved June 5, 2023.
  76. "Rock & read". Serving every Ohioan. Retrieved June 7, 2023.
  77. "Rock & Read". Amazon. Archived from the original on April 14, 2012. Retrieved June 7, 2023.
  78. Ryan, Mike (March 10, 2017). "Let's Try To Decipher The Plot Of Cyndi Lauper's 'Goonies' Music Video". Uproxx. Archived from the original on January 14, 2023. Retrieved June 7, 2023.
  79. أ ب ت ث ج Brodsky, Rachel (November 9, 2021). "We've Got A File On You: Susanna Hoffs". Stereogum. Archived from the original on May 29, 2023. Retrieved June 6, 2023.
  80. "Susanna Hoffs". Behind the Voice Actors. Retrieved June 7, 2023.
  81. Sendra, Tim. "Doll Revolution Review". AllMusic. Archived from the original on January 17, 2021. Retrieved June 7, 2023.
  82. Bonaime, Ross (July 22, 2012). "Comedy Bang! Bang!: 'Ed Helms Wears A Grey Shirt & Brown Boots' (Episode 1.07)". Paste. Archived from the original on December 3, 2022. Retrieved June 6, 2023.
  83. Hilton, Robin (August 27, 2014). "The Both, 'Volunteers of America'". NPR. Archived from the original on December 8, 2022. Retrieved June 7, 2023.
  84. Breihan, Tom (March 3, 2015). "Watch The Bangles' Susanna Hoffs Sing 'Eternal Flame' At A Karaoke Bar". Stereogum. Retrieved June 7, 2023.
سوزانا هوفس على مواقع التواصل الاجتماعى