انتقل إلى المحتوى

ريتى فيرروڤياريا ايتاليانا

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
ريتى فيرروڤياريا ايتاليانا
الاسم المختصر (بالاطالى: RFI تعديل قيمة خاصية الاسم المختصر (P1813) في ويكي بيانات
 

 

بتملك
البلد
ايطاليا   تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
موقع التأسيس روما   تعديل قيمة خاصية موقع التأسيس (P740) في ويكي بيانات
موقع المقر الرئيسى روما [1]  تعديل قيمة خاصية موقع المقر الرئيس (P159) في ويكي بيانات
تاريخ التأسيس 9 ابريل 2001  تعديل قيمة خاصية البدايه (P571) في ويكي بيانات
الموقع الرسمى الموقع الرسمى (لغه طليانى )  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات

ريتى فيرروڤياريا ايطاليانا Rete Ferroviaria Italiana (RFI) هيا شركة إدارة البنية التحتية للسكك الحديدية الإيطالية ، هيا شركة تابعة لشركة Ferrovie dello Stato (FS)، هيا شركة قابضة مملوكة للدولة. RFI هيا المالك لشبكة السكك الحديدية الإيطالية ، هيا توفر خدمات الإشارات والصيانة و غيرها من الخدمات لشبكة السكك الحديدية. كما تقوم بتشغيل العبارات القطارية بين شبه الجزيرة الإيطالية وصقلية .يمكن إرجاع أصول RFI لسلسلة من إصلاحات قطاع السكك الحديدية اللى سنتها الحكومة الإيطالية خلال أواخر التمانينات والتسعينيات. اتأسست الوكالة فى 1 يوليه 2001 حسب للتوجيه الأوروبى بخصوص النقل بالسكك الحديدية اللى فرض الفصل بين مشغل البنية التحتية ومشغلى الخدمة. قبل إنشاء RFI، كانت شبكة السكك الحديدية الإيطالية تدار مباشرة على ايد FS. تم اتهام الوكالة بشكل دورى بالفشل فى أن تكون محايدة، بما فيها مزاعم بتفضيل الشركة الشقيقة ترينيتاليا على العمليات المستقلة؛ تم تغريم الشركة زمان بسبب انتهاكات مكافحة الاحتكار. من إنشائها، زاد استخلاص الإيرادات من رسوم الوصول بشكل مطرد، و سبب ده فى المقام الاولانى لتوسيع شبكة السكك الحديدية عالية السرعة فى ايطاليا ، لحد مع انخفاض رسوم الوصول.

تاريخ

[تعديل]

بين أواخر التمانينات و أوائل العقد الاولانى من القرن الواحد و عشرين، وجهت الحكومة الإيطالية عملية إعادة هيكلة كبرى للسكك الحديدية الإيطالية.[2] خلال سنة 1992، تم تحويل Ferrovie dello Stato (FS) لشركة مساهمة، و إن فضلت مملوكة للدولة بالكامل. بعد ست سنين ، وعلشان الامتثال لتشريعات السكك الحديدية الصادرة مؤخر عن الاتحاد الأوروبى ، خططت الحكومة الإيطالية للفصل الرأسى للشركة بين بنيتها التحتية وخدماتها؛ فى الوقت نفسه كان مفروض تتولى ترينيتاليا إدارة خدمة الركاب، كان من المقرر إسناد إدارة الخطوط نفسها وخطوط البنية التحتية العامة لوكالة إدارة البنية التحتية المنشأة جديد RFI.[2] من إنشائها، كانت RFI شركة تابعة لشركة FS، و علشان كده فهى كيان مملوك للدولة بنسبة 100 % مع استقلال محدود.[2] فى بعض الأحيان اتشكك علن فى استقلال RFI وحيادها.[3][4] خلال العقد الاولانى من القرن الواحد و عشرين والعقد الاولانى من القرن الواحد و عشرين، أبلغت RFI عن نمو كبير فى الإيرادات المتأتية من المشغلين للوصول لشبكة السكك الحديدية الإيطالية عالية السرعة .[2] و سبب ده لتحقيق معدل استغلال اكبر، اللى ممكن أن يُعزى بدوره جزئى لوصول مشغلين من القطاع الخاص، زى Nuovo Trasporto Viaggiatori (NTV)، على شبكة السكك الحديدية الإيطالية. بين 2009 و 2014، ارتفعت الإيرادات المرتبطة برسوم الوصول من 903.1 مليون يورو ل1.051.2 مليون يورو رغم انخفاض أسعار دى الرسوم بنسبة 15 % نتيجة للقرار الوزارى رقم 330 الصادر فى 10 سبتمبر 2013.[2]

بعد خروج قطار فياريجيو عن مساره سنة 2009، اللى تسبب فى مقتل 32 شخص ، ابتدت إجراءات جبعيده. ونتيجة للتحقيق، أدين الرئيسان التنفيذيان السابقان لإذاعة RFI ماورو موريتى وميشيل ماريو إيليا لدورهما فى التسبب فى الحادث.[5] و ألغت المحكمة العليا بعد كده حكم قاضى الاستئناف، و أحالت مواقف الرؤساء التنفيذيين لمحكمة استئناف فلورنسا لإصدار حكم جديد.[6] كما أصدرت المحكمة العليا حكم نهائى بتبرئة RFI من مسؤولية المتهم.[7] كنتيجة طبيعية لوضعها المهيمن فى السوق، سياسات و إجراءات RFI قادرة على لعب دور بارز فى تحديد مستوى الوصول العادل لالبنية التحتية للسكك الحديدية فى ايطاليا، و بالخصوص لمختلف المحطات والمستودعات ومرافق الصيانة ومناطق البيع بالتجزئة التابعة لها. ملكية.[2] ومقابل استخدامها، يتعين على كل المشغلين دفع الرسوم المقابلة لRFI. خلال سنة 2016، لاحظ كريستيان ديسماريس، مؤلف السكك الحديدية، أنه كان صعب لحد ما بالنسبة للسلطات التأكد من أن RFI يوفر الوصول العادل لمرافق البيع بالتجزئة و أنظمة المعلومات و إصدار التذاكر و غيرها من الأنظمة المعتمدة على الكمبيوتر. بسبب اللاستثمارات الكبيرة المطلوبة لدخول السوق، نظام فرض رسوم مفرطة ممكن أن يمنع الداخلين الجدد المحتملين من تحدى المشغلين الحاليين.[2] نشرت وكالة مكافحة الاحتكار الإيطالية الكتير من التقارير المتعلقة بقضايا البنية التحتية للسكك الحديدية، و أجرت تحقيقات متعمقة فى RFI وTrenitalia بحث عن إجراءات محتملة مناهضة للمنافسة، ولم تجد الهيئة فى العاده أى دليل على أى إساءة استخدام للمنصب. بس، خلال اغسطس 2018، تم تغريم RFI بمبلغ 620 ألف يورو بسبب الممارسات المناهضة للمنافسة اللى فضلت ترينيتاليا على شركة NTV اللى يديرها القطاع الخاص.[8][2]

خلال العقد الاولانى من القرن الواحد و عشرين، كانت RFI، بالتزامن مع تطوير ETR 1000 بواسطة AnsaldoBreda و Bombardier Transportation ، تعمل فى مرحلة ما على تغييرات البنية التحتية اللازمة للسماح للقطارات بالوصول لما يوصل ل360 kilometres per hour (220 mph) فى التشغيل العادي. بس، فى 28 مايو 2018، قررت وزارة البنية التحتية والنقل والجمعية الوطنية لسلامة السكك الحديدية عدم تشغيل 385 اختبارات كم/ساعة مطلوبة للسماح بالتشغيل التجارى بسرعة 350 كم/ساعة،و ده يحد من السرعة التجارية القصوى على الخطوط الإيطالية عالية السرعة دلوقتى ل300 كم/ساعة و إلغاء المشروع.[9][10]

اماكن

[تعديل]

لينكات برانيه

[تعديل]

قالب:Italian railway stationsقالب:Rail network infrastructure companiesقالب:Ferrovie dello Stato Italiane


مصادر

[تعديل]
  1. http://www.rfi.it/cms-file/allegati/rfi/Bilancio_2014.pdf
  2. أ ب ت ث ج ح خ د Desmaris, Christian (2014). "High Speed Rail Competition in Italy: A Major Railway Reform with a "Win-Win Game"?" (PDF). International Transport Forum.
  3. "NTV brands RFI access changes 'illegal'". Railway Gazette. Archived from the original on 2011-12-20. Retrieved 25 March 2011.
  4. Salento, Angelo; Pesare, Giuseppe (4 July 2015). "From Liberalisation to Appropriation: The Trajectory of Italian Railways". Society for the Advancement of Socio-Economics. Retrieved 31 July 2015.
  5. "2 former railway execs convicted in freight train explosion". Fox News. 31 January 2017. Retrieved 1 February 2017.
  6. "Strage Viareggio: prescritto l'omicidio (non per Moretti)" (in italian). Retrieved 16 February 2021.{{cite web}}: CS1 maint: unrecognized language (link)
  7. "Strage Viareggio: prescritti gli omicidi colposi, appello bis anche per l'ex ad Fs Moretti" (in italian). 8 January 2021. Retrieved 16 February 2021.{{cite web}}: CS1 maint: unrecognized language (link)
  8. Chiandoni, Marco (8 August 2018). "RFI fined for discrimination in planning for 360km/h operation". Rail Journal.
  9. "RFI fined for discrimination in planning for 360km/h operation". International Railway Journal (in الإنجليزية). 2018-08-08. Retrieved 2019-03-15.
  10. Lucio Cillis: Repubblica Affari e Finanza, 2018-05-28
ريتى فيرروڤياريا ايتاليانا على مواقع التواصل الاجتماعى