روميو و جولييت

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
روميو وجولييت في مشهد البلكون رسمو قراند مادوكس براون
روميو وجولييت في مشهد البلكون : لوحة (۱۸۹۰) رسمها الرسام الإنجليزي فرانك ديكسي (۱۸۵۳ - ۱۹۲۸ ميلادي)
المشهد الأخير من روميو وجولييت

روميو وجوليت انجليزى: Romeo and Juliet من أعظم أعمال الكاتب الإنجليزي وليام شكسبير وهي من الكلاسيكيات العالمية اللي مثلوها كثير في مسرحيات وأفلام قديمة وحديثة وترجموها في لكتير من اللغات، حتى أصبح أي شخص مغرم بيلقبوه روميو وحتى البنت اذا كانت كده بيقولولها جولييت.

حتى انو مشاهد روميو وجولييت عطت الالهام لكتير رسامين علشان يرسمو مشاهد المسرحية، و كانت النتيجة  كتير لوحات عالمية انشهرت.

لمحة تاريخية[تعديل]

مسرحية روميو وجوليت اتخذت مدينة فيرونا بإيطاليا مكان أحداثها، و مع انو شكسبير محددش فترة تأريخية ليها، و لكن بيبين انها كانت في الفترة بين 1260 – 1387م، علشان كانت فيرونا بتتمتع باستقلالها الذاتي، وكان من الشائع تكون في معارك عنف وحقد بين الأسر النبيلة مثل مونتاغ وكابوليت. وكتب شكسبير مسرحية روميو وجوليت بين عامي 1593 و1596 في الفترة اللي كتب فيها مسرحية حلم ليلة صيف، وريتشارد الثاني، وكان أخذ الفكرة من التراجيديا التاريخية روميوس وجوليت (1562) الملحمة الشعرية الطويلة لمؤلفها آرثر بروك والي اعتمدت بالأصل على قصة فرنسية لمؤلف اسمو بيريه (1559). 

التأثير الفني[تعديل]

الموسيقى والرقص[تعديل]

أوبرا باليه روميو وجولييت بتعتمد على دراما كلاسيكية ومعروفة من قبل في ذاكرة المتلقي يعني انو العرض ما بيطمح ليقدم دراما جديدة على صعيد النص المسرحي علشان يخلي المجال للمتلقي ليتمتع بالرقص وبالحركة على الخشبة.

الملخص[تعديل]

القصة بتدور حول صراع بين عيلتين من أرقى عائلات مدينة فيرونا الإيطالية عيلة "منتيغيو" وعيلة "كابوليت". وما بنعرف شو سبب هاد الصراع ولكنو صراع قديم.

خلال هذا الصراع بيخرج من العيلتين عاشقين..روميو من مونتيغيو وجولييت من كابوليت. بيقلنا الراوي انو العاشقين بيمشو لمصيرهم المحتوم وهو الموت بسبب هاد الصراع. بتبدا المسرحية بروميو العاشق لبنت اسمها" روزالاين" و مامنشوفها في المسرحية. بيبين لينا روميو عاشق حزين، يلهب المسرحية بأشعار الرومانسية.

أفضل أصدقائه "مركيشيو" وهو من أقارب أمير فيرونا. وبالصدفة يعلم روميو بانو في حفلة تنكرية لعائلة " كابوليت "وهي حفلة بتتقام كل عام. وبيعلم انو روزالاين رح تمشي اهاي الحفلة و يقرر يمشي مع أصدقاءه مركيشيو وبنفوليو وهنيك يشوف جولييت..البنت الحلوة الرائعة وبيوقع في غرامها على الفور.

بيتكلم روميو وجولييت مع بعض ويقعا في الحب، و لكن القدر منعهم، علشان تعرف إبن عم جولييت " تيبالت " على روميو و أراد الشجار معه ولكن والد جولييت منع عليه أنو يتعارك مع ضيفه في الحفل ، خاصة وان روميو معروف بنبل أخلاقه. وفي آخر الحفل يعلم الإثنين إنهم من العائلتين اللي متخاصمين.

في نفس الليلة وبعد انتهاء الحفل، بيمشي روميو لحديقة جولييت ويتفقو يتجوزو في اليوم التالي سراً ، بيمشو للقس الذي بيزوجهم علشان بيظن أنو زواجهم رح يصلح بين العائلتين.

ولكن نعلم بعد هيك أنو في راجل من قرابة أمير فيرونا خطب جولييت التي بتفاجئ بالخبر روميو ، كيف وهي متزوجة. تذهب إلى القس تقلو الخبر ، ويقرر يساعدهم ، بعد هيك بنشوف تيبالت وهو بيبحث عن روميو ليتقاتل معه و يلقا صحابو. و بيجي روميو ويطلب منه تيبالت القتال..و لكن روميو يرفض لأنو نسيبو، طبعاً ما بيعرف بأمر الجواز الا أربعة أشخاص ، "روميو ، جولييت ، القس ، وصيفة جولييت " عندها بيغضب مركوشيو من ردة فعل روميو الي اعتبرها جبن ويقرر منازلة تيبالت ، وبيموت مركوشيو، هرب تيبالت من مسرح القتال و ترك روميو –الي أعماه الغضب- و يحلف ينتقم لصديقه مركوشيو.

يرجع تيبالت لمسرح المعركة لينازله روميو ويقتله ، ويهرب بعدها. أمر فيرونا من بداية المسرحية بقتل المتنازلين من العائلتين لأنو مدينة فيرونا الهادئة ما بيخربها سوى صراع العيلتين. لما بيحضر الأمير إلى المنطقة بيعرف بأنو روميو قتل تيبالت انتقاما ، وعندها يقرر تخفيف العقوبة إلى النفي شرط مايبين روميو.

بتعرف الخبر جولييت التي توقف جنب زوجها ، و يمشي روميو إلى القس الذي يخبره بالحكم. و بيمشي روميو إلى مخدع جولييت ليبقى معها إلى الفجر و يغادر إلى مدينة مانتوفا بلا يعلم أنو أمه ماتت حزناً عليه.

و تمضي أحداث المسرحية سريعاً حيث نعلم أن والد جولييت أعلن تقديم زفافها من "باريس"يوماً واحداً. تمشي جولييت لطلب المساعدة من القس الذي يخبرها بخطته وهي انه يرسل راجل لمدينة مانتوا ليبلغ روميو بالخطة ، و أعطى جولييت دواءً بيجعلها كالميتة لمدة يومين تأخذه ليلة زفافها.و لكن للأسف، مابيوصل الرسول إلى روميو علشان في طاعون في المدينة القريبة من مدينة مانتوا. ويأتيه بخبر وفاة جولييت ، "خادمه" الي ما يعرف بالخطة. عندها بيجن جنون روميو ويمشي لعند صيدلي فقير في المدينة ليشتري منه سم ويعطيه مبلغاً كبيراً مقابل السم.

و بيمشي لمقابر عائلة كابوليت ليلقاها ممدة في تابوتها ويشوفها ازدادت جمالاً وان لون وجهها محمراً ومش أبيض ولكنه ما بيعرف أنو هاد علشان رح تفيق بعد فترة قليلة. يقابل بعدها "باريس" الذي اجا ليزور زوجة المستقبل وهنيك يشوف روميو ويظن أنو روميو اجا ليخرب قبرها لأنو من عيلة الأعداء. وبعدها تنازل "روميو وباريس" وقتل روميو باريس. و بعدين باس روميو جولييت وشرب قارورة السم الصغيرة ليموت بين يديها ، وتفيق جوليت من نومتها لتشوف أنو روميو ميت جنبها وبلا تفكير بتاخد سيفو لتزرعه في قلبها وتموت هي كمان. بعد هاد يجي الكل للقبر ليشوفو الفاجعة الي حصلت ويقلهم القس القصة كلها، تتصالح العيلتين ويقررو بناء تمثالين كبيرين بالذهب لروميو وجولييت ليخلدوهم في المدينة وليتذكرو انهم "العيلتين" هم سبب موتهم وبأنو العاشقين هما اللي اصلحو الصراع الذي كان من القديم بين العيلتين. الحب هو الي صالح بين العائلتين اللي ما قدر القانون ممثلا بالأمير يصلح بينهم.