جامعة الخليج العربى

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جامعة الخليج العربي
جامعة الخليج العربى

معلومات
التأسيس 1983 (من 38 سنة)
النوع حكومية
تكاليف الدراسة الطب 12000 د.ب
التوجهات الدراسية دكتوراة في الطب
الكليات كلية الطب
الدراسات العليا
الموقع الجغرافي
المدينة المنامة
البلد البحرين مملكة البحرين
رقم الهاتف 239999 (17) 973+
رقم الفاكس 272555 (17) 973+
الإدارة
الرئيس السعودية خالد عبد الرحمن العوهلي
إحصاءات
الخريجين سنويا تقريبا 120 طبيب سنوياً (الطب)
الموقع الموقع الرسمى  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات

جامعة الخليج العربي هي جامعة حكومية خليجية، تقع في مدينة المنامه في مملكة البحرين، معتمدة من وزارة التعليم العالي وتدار من قبل دول مجلس التعاون الخليجي وهي عضو في اتحاد جامعات العالم الاسلامى[1] تعود فكرة انشاء الجامعة بعد أن أطلق المؤتمر العام لمكتب التربية العربي لدول الخليج في دورته الرابعة المعقودة في 3-4 أبريل 1979 قرار بانشاء جامعة الخليج العربي.[2]

الكليات[تعديل]

تتكون جامعة الخليج العربي من كليتين ومدرسة:

كلية الطب والعلوم الطبية[تعديل]

اتخذ قرار انشاء كلية الطب والعلوم الطبية في 30 مارس 1980 من قبل المجلس العام لوزراء التربية والتعليم في دول مجلس التعاون الخليجي. وردت أول دفعة من الطلاب لما اعترف 37 طالبا في برنامج ما قبل الطب في أكتوبر عام 1982. تخرجت الدفعة الأولى خلال العام الدراسي من 1989-1990. الجامعة تخرج ما يصل الى 150 طالب سنويا من مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي. في عام 2009 كان هناك ما يقرب من 797 طالب وطالبة يدرسون في الجامعة. من سنة 1982 فاق عدد الطالبات الاناث الطلاب الذكور بنسبة 41:12.

الكلية تتبع منهج التعلم القائم على مشكلة حيث يتم تنفيذ التعليم والتعلم من خلال عملية النظام المتكامل الذي يستند على أعضاء هيئة التدريس بوصفهم الميسرين لمجموعات صغيرة من الطلاب.

دورات[تعديل]

برنامج الطب متاح خلال 6 سنوات مما يؤدي الى التأهيل الى وظيفة دكتور في الطب وينقسم البرنامج الى ثلاث مراحل:

  • مرحلة العلوم الأساسية وهي السنة الأولى.
  • مرحلة العلوم الطبية اللى تشمل السنوات الثانية والتالتة والرابعة.
  • المرحلة السريرية اللى تشمل السنتين الخامسة والسادسة.

وتشمل برامج الدراسات العليا دبلوم وماجستير العلوم في:

  • الطب المخبري.
  • تعليم المهن الصحية - (تحت المراجعة).
  • سياسة الصحية والدراسات السكانية - (تحت المراجعة).

ودكتوراه في الطب الجزيئي.

كلية الدراسات العليا[تعديل]

أنشئت كلية الدراسات العليا في عام 1994 نتيجة لاندماج بين كلية العلوم التطبيقية وكلية التربية. الكلية تركز في المقام الاولانى على التدريب والتعليم الخاص والتكنولوجيا فضلا عن الدراسات الفنية. بما في ذلك الكليات السابقة فقد تخرج أكثر من 500 طالب من الكلية من سنة 1988.

دورات[تعديل]

البرامج اللى تقدمها الجامعة والتي يمكن أخذها في الماجستير أو مستوى الدبلوم والماجستير هي:

  • الصحراء القاحلة وعلوم الأرض والذي يتضمن الهيدرولوجيا وادارة موارد المياه الجوفية وتقنيات الزراعة المائية والزراعية والعلوم البيئية والموارد الطبيعية ونظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد.
  • التكنولوجيا الحيوية والتي تشمل التطبيقات الطبية والزراعية والبيئية.
  • الادارة الفنية.
  • الادارة البيئية.
  • برنامج الاعاقة العقلية والتوحد.
  • برنامج تعلم الاعاقة.

كما تقدم الجامعة كل من الماجستير والدكتوراه في برنامج تعليم الموهوبين.

المعهد العربي الفرنسي لادارة الأعمال (FABS)[تعديل]

أنشئ المعهد العربي الفرنسي لادارة الأعمال (فابس) في عام 2007 نتيجة لاتفاقية بين جامعة الخليج العربي ووزارة الخارجية الفرنسية، المعهد يدير برامج ادارة الاعمال بالشراكة مع جامعة ايسك لادارة الاعمال الفرنسية اللى تعد أولى جامعات ادارة الأعمال في فرنسا وكذلك من أفضل جامعات ادارة الأعمال في أوروبا، المعهد يوفر برنامج ماجستير ادارة الأعمال باللغة الانجليزية.[3]

الحرم الجامعي[تعديل]

يقع الحرم الجامعي في المنامة عاصمة البحرين وبالتحديد يقع داخل مجمع السلمانية الطبي جنبا الى جنب مع كلية العلوم الصحية ومستشفى السلمانية. في يناير 2011 أعلنت مجموعة سليمان الحبيب الطبية عن انشاء وادارة المركز الطبي.

كما تستضيف جامعة الخليج العربي كلية ادارة الأعمال الفرنسية العربية اللى أنشئت في عام 2007.

البحوث[تعديل]

تنشر جامعة الخليج العربي أبحاث أصلية في مجال العلوم البحتة والتطبيقية في مجلتها الخليج العربي للبحوث العلمية. جنبا الى جنب مع البروفيسور معز بخيت فان جامعة الخليج العربي تمتلك حقوق براءة الاختراع ببتيد الذي تم تصميمه لمساعدة نظام المناعة في مكافحة الايدز والأمراض الأخرى.

وصلات خارجية[تعديل]

مراجع[تعديل]


جامعة الخليج العربى على مواقع التواصل الاجتماعى