تفجير فندق الملك داود فى القدس

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير

Coordinates: 31°46′27.73″N 35°13′21.42″E / 31.7743694°N 35.2226167°E / 31.7743694; 35.2226167

الفندق بعد التفجير

تفجير فندق الملك داود فى مدينة القدس هى عملية تفجير استهدفت الفندق، تم تنفيذها فى 22 يوليو سنة 1946. قام أعضاء من جماعة الإرجون الصهيونية بتنفيذ الهجوم ده ضد الحكومة البريطانية في فلسطين.[1] لأن حكومة الإنتداب عملت الفندق مركز ليها.

تفاصيل[تعديل]

مناحيم بيجين (رئيس الوزاء الإسرائيلي بعدين) إصدر الأوامر علشان تنفيذ تفجير فندق الملك داود لأنه كان وقتها رئيس جماعة الإرجون.

اتقتل نتيجة تفجير فندق الملك داود واحد وتسعين شخص، واحد و أربعون منهم فلسطينيين، و28 من الإنجليز و17 من اليهود وخمسة من جنسيات مختلفه [2].

نفذ يوسف آفاني ويسرائيل ليفي تفجير فندق الملك داود .[3].

إرهاب[تعديل]

هز تفجير فندق الملك داود العالم، و أدانته الدول وثارت الحكومة البريطانية ووصفته بالعمل الإرهابي.[2].

اتوصف تفجير فندق الملك داود بأنه "أحد أكثر التفجيرات الإرهابية المميتة في القرن العشرين" (Rapoport 2004 ، ص 50، 51).[4]

حقائق[تعديل]

في شهر يوليو 2006، احتفل يمينيون يهود من ضمنهم بنيامين نتنياهو وأعضاء سابقين في جماعة الإرجون بالذكرى الستين للتفجير.[5][6]

مصادر[تعديل]

  1. Jewish Left-wing Community Site
  2. ^ 2.0 2.1 Everything 2
  3. Exodus and Outrage
  4. Rapoport, D.C., The Four Waves of Modern Terrorism, in Cronin, A. K. & Ludes, J. M. (eds.), Attacking Terrorism: Elements of a Grand Strategy, Georgetown University Press, 2004, Washington, DC., pp. 50-51
  5. Ned Parker and Stephen Farrell,"British anger at terror celebration", The Times, July 20 2006
  6. Eetta Prince-Gibson,"Reflective Truth" , The Jerusalem Post, July 26, 2006