العباس بن عبد المطلب

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
العباس بن عبد المطلب
العباس بن عبد المطلب
تخطيط لاسم العبَّاس ملحوق بدعاء الرضا عنه

معلومات شخصية
الميلاد 56 ق.هـ/568م


مكة، تهامة، شبه الجزيرة العربية

الوفاة 12 رجب 32 هـ/15 فبرایر 653م (88 سنة).


المدينة المنورة  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات

مكان الدفن البقيع  تعديل قيمة خاصية مكان الدفن (P119) في ويكي بيانات
مواطنة
Black flag.svg
الخلافة الراشدة  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الزوج/الزوجة لبابة الصغرى
لبابة الكبرى  تعديل قيمة خاصية الزوج (P26) في ويكي بيانات
أبناء عبد الله بن عباس،  والفضل بن العباس،  وعبيد الله بن العباس بن عبد المطلب،  وتمام بن العباس بن عبد المطلب،  ومعبد بن العباس،  وقثم بن العباس بن عبد المطلب  تعديل قيمة خاصية الابن (P40) في ويكي بيانات
عدد الأولاد 10   تعديل قيمة خاصية عدد الأولاد (P1971) في ويكي بيانات
الأب عبد المطلب بن هاشم  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الأم نتيلة النمر  تعديل قيمة خاصية الأم (P25) في ويكي بيانات
أخوة وأخوات
صفية بنت عبد المطلب،  وعبد الله بن عبد المطلب،  وابو طالب بن عبد المطلب،  والحارث بن عبد المطلب،  والزبير بن عبد المطلب،  وحمزة بن عبد المطلب،  وأبو لهب  تعديل قيمة خاصية إخوة وأخوات (P3373) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة رجل دولة،  وتاجر  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب غزوة بدر،  وفتح مكة،  وغزوة حنين  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات


العباس بن عبد المطلب الهاشمي القرشي أو عباس بن عبد المطلب يُكنى بأبي الفضل، صحابي من صحابة رسول الإسلام محمد بن عبد الله، وهو ثاني من أسلم من أعمامه العشرة إذ لم يسلم منهم سواه وحمزة، كما أنه عديله فزوجة النبي محمد ميمونة بنت الحارث أخت زوجته لبابة الكبرى بنت الحارث. أُمّه هي أم ضرار نتيلة بنت جناب النمرية. ولد في مكة المكرمة قبل عام الفيل بثلاث سنين 56 ق.هـ.

كانت له عمارةُ البيت الحرام والسّقاية في الجاهلية. شهد قبل أن يسلم مع رسول الإسلام بيعة العقبة، ليشدد له العقد. شَهِد غزوة بدر مع قبيلة قريش مُكرهًا فأُسر ففدا نفسه ثمّ رجع إلى مكة. قيل أنه أسلم قبل عام الفتح بقليل، وقيل أنه أسلم وبقي في مكة.

كان ممن ثبت في غزوة حنين مع النبي. كان الرسول محمد يعظمه ويكرمه بعد إسلامه وقال فيه: «إِنَّ اللَّهَ تَعَالَى اتَّخَذَنِي خَلِيلا، كَمَا اتَّخَذَ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلا، وَمَنْزِلِي وَمَنْزِلُ إِبْرَاهِيمَ فِي الْجَنَّةِ تُجَاهَيْنِ، وَالْعَبَّاسُ بْنُ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ مُؤْمِنٌ بَيْنَ خَلِيلَيْنِ». عباس وآل العباس من أهل بيت محمد الذين حرمت عليهم الصدقة. توفي في خلافة عثمان بن عفان في المدينة المنورة سنة 32 هـ وعمره 88 سنه واتدفن في بقيع الغرقد.

مصادر[تعديل]