أحداث ستاد بورسعيد 2012

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
احداث بلطجه فى ستاد بور سعيد
Date1 فبراير 2012 (2012-02-01)
Location
Caused byجمهور الاهلى جايب لافته مستفزه لآهالى بور سعيد, واللى كتب بيها "بلد البالة مجبتش رجالة", واتسببت بمجزره فظيعه بحق جماهير كوره قدم.
Goalsجماهير الاهلى
Methodsاستعمال جماهير الاستاد سلاح ابيض, العاب ناريه, حجاريه, عصايه.
Number
1,200 جمهور اهلاوى
13,000 جمهور المصرى
Casualties
Death(s)72 اهلاويه,1 مصراوى, ضابط بوليس
Injuries500+[1]
Arrested73 (46 متهمين)
خطأ: الوظيفة "auto" غير موجودة.
خطأ: الوظيفة "autocaption" غير موجودة.
منظر عام لبور سعيد

جرت احداث ستاد بورسعيد يوم 1 فبراير 2012, واللى جمع بين النادى المصرى المضيف للماتش, وبين الضيف نادى الاهلى, وبعد انتهاء الماتش بفوز المصرى على الاهلى 3-1, نزل جمهور المصرى لارض الاستاد علشان يهاجموا جماهير الاهلى بسبب لافته "بلد البالة مجبتش رجالة", وادت لقتل 72 مشجع, واكترهم من الاهلاويه.[2][3]

الاحداث[تعديل]

كان فيه سلسله من الاستفزاز بين جماهير الناديين حتا من قبل بداية الماتش مما يتضمن رمي طوب علي اتوبيس لتهيئة النادي الاهلي. بدأ الشغب الحقيقي في وقت التسخين لما نزل بعض الجماهير من المدرجات و بين الشوطين لما اقتحم المشجعين ارض الملعب. [1]

وبعد تسجيل النادي المصري هدفين الفوز ورفع مشجعين الاهلي يافته مهينه بتقول "بلد الباله مجابتش رجاله" [2] نزل جمهور المصري الملعب عشان يهاجم مشجعيبن النادي الاهلي واللاعبيه ومعاهم عصيان واسلحه بيضه. وذكرت المصادر والشهود غياب أفراد الأمن وان بعض الناس شافتهم بيقفلوا البوابات، مما ادي الي تدافع الجماهير للهروب من هجمات مشجعين المصري مما أدي الا موت بعض المشجعين وضح وكيل وزارة الصحة المصرية هشام شيحة أن «الإصابات كلها إصابات مباشرة في الرأس، كما أن هناك إصابات خطيرة بآلات حادة تتراوح بين ارتجاج في المخ وجروح قطعية». وأكدت مصادر طبية في المستشفيات اللي اتنقل ليها الضحايا أن بعضهم قتلوا بطعنات من سلاح أبيض. وأكّدت تقارير الطب الشرعي وجود وفيات نتيجة طلقات نارية وطعنات بالأسلحة البيضاء. وسبّبت قنابل الغاز حالات اختناق إضافية من ضمن الضحايا. وبعد انتهاء المجزره شوية من الناس ادعوا أن الموضوع راجع لاسباب سياسيه وأن جمهور المصري برئ من اللي حصل وان اللي اتسببو في الوفيات كلها كانوا بلطجيه مبعوتين من طرف سياسي.

مصادر[تعديل]

  1. "In pictures: Jubilation in Cairo, riots in Port Said". 26 January 2013.
  2. Hussein, Abdel-Rahman; Chulov, Martin (2 February 2012). "Egypt football violence: 'I saw people with knives and swords'". The Guardian. Guardian News and Media. Retrieved 3 February 2012.
  3. "Viele Tote bei Fußballkrawallen in Ägypten" [Many death at football riots in Egypt] (in German). tagesschau.de. 1 February 2012. Retrieved 4 February 2012.CS1 maint: unrecognized language (link)
Flag of Egypt.png الصفحه دى فيها تقاوى مقاله عن مصر. و انت ممكن تساعد ويكيپيديا مصرى علشان تكبرها.