چاكسون (ميسيسيبى)

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
چاكسون (ميسيسيبى)
 

چاكسون (ميسيسيبى)
چاكسون (ميسيسيبى)
علم
 

على اسم اندرو جاكسون   تعديل قيمة خاصية سُمِّي باسم (P138) في ويكي بيانات
البلد
امريكا [1]  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
عاصمه لـ
التقسيم الادارى مسيسيبى   تعديل قيمة خاصية بتقع فى التقسيم الادارى (P131) في ويكي بيانات
المدينه التوأم
الارض و السكان
احداثيات 32°17′56″N 90°11′05″W / 32.298888888889°N 90.184722222222°W / 32.298888888889; -90.184722222222   تعديل قيمة خاصية الإحداثيات (P625) في ويكي بيانات[2]
المساحه
نسبة الميه
الارتفاع عن
مستوى البحر(م)
التعداد السكانى
عدد الاسر
الحكم
رئيس الحكومة تشوكو انتار لومومبا (3 يوليه 2017–)[3]  تعديل قيمة خاصية رئيس الحكومه (P6) في ويكي بيانات
التأسيس والسيادة
تاريخ التأسيس 1822  تعديل قيمة خاصية البدايه (P571) في ويكي بيانات
بيانات تانيه
الموقع الرسمى الموقع الرسمى  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات
الرمز البريدى 39200–39299
39201
39204
39206
39209
39212
39215
39218
39221
39223
39225
39229
39224
39228
39230
39232
39234
39237
39238
39242
39244
39245
39249
39250
39254
39258
39262
39265
39267
39270
39274
39275
39279
39282
39284
39286
39289
39293
39295
39297  تعديل قيمة خاصية الرمز البريدي (P281) في ويكي بيانات
[[تصنيف: غلط فى قوالب ويكى بيانات|]]
خريطة

چاكسون هيا عاصمة ولاية ميسيسيبى و اكبر مدنها. عدد سكان چاكسون حوالى 175,000 انسان. چاكسون هيا عاصمة والمدينة الاكتر اكتظاظا بالسكان فى ولاية ميسيسيبى الأمريكية . مع ريموند ، چاكسون هو واحد من مقعدى المقاطعة فى مقاطعة هيندز . بلغ عدد سكان المدينة 153,701 انسان فى تعداد 2020 ، و هو انخفاض كبير من 173,514 انسان ، أو 11.42%، من تعداد 2010 ، و هو ما يمثل اكبر انخفاض فى عدد السكان خلال عقد أى مدينة امريكانيه كبرى .[4] چاكسون هيا مرساة منطقة چاكسون الحضرية الإحصائية ، هيا اكبر منطقة حضرية بالكامل فى الولاية وعاشر اكبر منطقة حضرية فى أعماق الجنوب . عدد سكانها يقارب من 600000 انسان سنة 2020، وتعد مدينة چاكسون موطن لاكتر من خمس سكان ولاية ميسيسيبي. المدينة على نهر اللؤلؤ و فى منطقة چاكسون برايرى الكبرى فى ولاية ميسيسيبي. چاكسون هيا المدينة الوحيدة فى ولاية ميسيسيبى اللى يزيد عدد سكانها عن 100000 انسان . مدينة چاكسون اتأسست سنة 1821 كعاصمة جديدة لولاية ميسيسيبي، و سُميت على اسم الجنرال أندرو چاكسون ، بطل الحرب فى معركة نيو أورليانز خلال حرب سنة 1812 اللى بقا بعدين الرئيس السابع للولايات المتحدة . بعد معركة فيكسبيرغ ، اللى دارت رحاها قرب چاكسون وقت الحرب الأهلية الأمريكية سنة 1863، شنت قوات الاتحاد بقيادة الجنرال ويليام تيكومسيه شيرمان حصار چاكسون و أضرمت النار فى المدينة.[5]

چاكسون خلال عشرينيات القرن العشرين، تجاوزت ميريديان علشان تكون المدينة الاكتر سكان فى الولاية بعد طفرة الغاز الطبيعى فى المنطقة. الشعار الحالى للمدينة هو "المدينة ذات الروح".[6] كان عندها الكتير من الموسيقيين البارزين فى مزيكا البلوز والإنجيل والشعبية والجاز . المدينة فى أقصى الجنوب فى نص الطريق بين ممفيس ونيو أورليانز على الطريق السريع 55 ودالاس وأتلانتا على الطريق السريع 20 . فيه بالمدينة عدد من المتاحف والمؤسسات الثقافية، منها متحف ميسيسيبى للأطفال ، متحف ميسيسيبى للعلوم الطبيعية ، متحف ميسيسيبى للحقوق المدنية ، متحف ميسيسيبى للفنون ، متحف العاصمة القديمة ، متحف تاريخ المسيسيبى . المواقع البارزة التانيه هيا استاد ميسيسيبى واستاد ميسيسيبى التذكارى للمحاربين القدام ، موطن فريق چاكسون ستيت تايجرز لكرة القدم . منطقة چاكسون الحضرية الإحصائية هيا تانى اكبر منطقة حضرية فى الولاية.[7] سنة 2020، بلغ الناتج المحلى الإجمالى لمنطقة چاكسون الحضرية 30 مليار دولار، و هو ما يمثل 29٪ من إجمالى الناتج المحلى للولاية البالغ 104.1 مليار دولار.

تاريخ[تعديل]

موقع وحجم أمة الشوكتو كلها مقارنة بولاية ميسيسيبى الأمريكية

فترة التأسيس وما قبل الحرب (حتى 1860)[تعديل]

أندرو چاكسون ، الرئيس السابع للولايات المتحدة اللى يحمل الاسم نفسه للمدينة
على طريق ناتشيز تريس التجارى التاريخي، اللى أنشأه الامريكان الأصليون واستخدمه المستوطنين الامريكان الأوروبيون، وعلى نهر اللؤلؤ، و كان أول مستوطن أمريكى أوروبى فى المدينة هو لويس لوفلور، و هو تاجر فرنساوى كندى . بقت القرية معروفه باسم LeFleur's Bluff .[8] خلال أواخر القرن التمنتاشر و أوائل القرن التسعتاشر، كان ده الموقع فيه مركز تجارى . كان متصل بالأسواق فى ولاية تينيسى . قام الجنود العائدون لتينيسى من الحملات العسكرية  قرب  نيو أورليانز  سنة  1815 ببناء طريق عام يربط بحيرة بونتشارترين فى لويزيانا بهذه المنطقة.[9] معاهدة امريكا مع الشوكتو، معاهدة دوك ستاند  سنة  1820، فتحت المنطقة رسمى للمستوطنين الأمريكيين غير الأصليين. تم تطوير LeFleur's Bluff  لما تم اختيارها كموقع لعاصمة الولاية الجديدة. قررت الجمعية العامة لولاية ميسيسيبى  سنة  1821 أن الولاية بحاجة لعاصمة ذات موقع مركزى (مقر الهيئة التشريعية كان   ساعتها فى ناتشيز ). قاموا بتكليف توماس هيندز وجيمس باتون وويليام لاتيمور بالبحث عن موقع مناسب. كان المركز المطلق للدولة   مستنقع،  علشان كده كان على المجموعة توسيع نطاق بحثها. بعد مسح المناطق شمال وشرق چاكسون، اتجهو نحو لغلجنوب الغربى على طول نهر اللؤلؤ لحد وصلو لLeFleur's Bluff فى مقاطعة Hinds اليوم.[8] ذكر تقريرهم المقدم لالجمعية العامة أن ده الموقع يتمتع بمحيط جميل وصحى ومياه جيدة و أخشاب وفيرة ومياه صالحة للملاحة وقربه من ناتشيز تريس . أصدرت الجمعية قانون فى 28 نوفمبر 1821، يسمح بالموقع باعتباره المقر الدائم لحكومة ولاية ميسيسيبي.[8] وفى اليوم نفسه، أصدرت قرار يقضى بتكليف وفد واشنطن بالضغط على الكونجرس علشان التبرع بالأراضى العامة على النهر لتحسين الملاحة فى خليج المكسيك .[10] أعرب  واحد من السياسيين اليمينيين عن أسفه للعاصمة الجديدة ووصفها بأنها "انتهاك خطير للمبدأ" لأنها ما كانتش فى المركز المطلق للدولة.[11]

تم تسمية العاصمة باسم الجنرال أندرو چاكسون ، تكريم لانتصاره فى يناير 1815 فى معركة نيو أورليانز خلال حرب 1812 . وتم انتخابه بعدين ليكون الرئيس السابع للولايات المتحدة . تم التخطيط لمدينة چاكسون فى الأصل، فى ابريل 1822، على ايد بيتر آرون فان دورن فى نمط " رقعة الشطرنج " اللى دعا ليه توماس جيفرسون .[12] تناوبت كتل المدينة مع الحدائق والمساحات المفتوحة التانيه. مع مرور الوقت، تم تطوير الكتير من ساحات المنتزهات بدل الحفاظ عليها كمساحات خضراء . اجتمع المجلس التشريعى للولاية لأول مرة فى چاكسون فى 23 ديسمبر 1822. سنة 1839، أقر المجلس التشريعى لولاية ميسيسيبى أول قانون ولاية فى امريكا يسمح للستات المتزوجات بامتلاك و إدارة ممتلكاتهن الخاصة.[13] تم ربط چاكسون عن طريق الطريق العام بفيكسبيرغ وكلينتون سنة [14] تم ربط چاكسون لأول مرة عن طريق السكك الحديدية لمدن تانيه سنة 1840. تُظهر خريطة تعود سنة 1844 أن چاكسون مرتبط بخط سكة حديد شرق-غرب يمتد بين فيكسبيرغ وريموند وبراندون . على عكس فيكسبيرغ وغرينفيل وناتشيز ، لا چاكسون على نهر الميسيسيبى ، ولم تتطور خلال فتره قبل الحرب كما فعلت تلك المدن من التجارة النهرية الكبرى. أدى إنشاء خطوط السكك الحديدية لالمدينة لنموها فى العقود اللى أعقبت الحرب الأهلية الأمريكية .

الحرب الأهلية الامريكانيه[تعديل]

خريطة سبتمبر 1863 لحصار چاكسون

رغم قلة عدد سكانها، خلال الحرب الأهلية، بقت چاكسون مركز استراتيجى للتصنيع فى الكونفدرالية . سنة 1863، خلال الحملة العسكرية اللى انتهت بالاستيلاء على فيكسبيرغ ، استولت قوات الاتحاد على چاكسون خلال معركتين - مرة قبل سقوط فيكسبيرغ والتانيه بعد سقوط فيكسبيرغ. قوات الاتحاد فى 13 مايو 1863، كسبت فى معركة چاكسون الأولى،و ده أجبر القوات الكونفدرالية على الهروب شمال نحو كانتون . فى 14 مايو، قامت قوات الاتحاد بقيادة ويليام تيكومسيه شيرمان بإحراق ونهبت المنشآت الرئيسية فى چاكسون، و هو مركز استراتيجى للتصنيع والسكك الحديدية للكونفدرالية.[15][16] بعد طرد القوات الكونفدرالية من چاكسون، اتجهت قوات الاتحاد غرب واشتبكت مع المدافعين عن فيكسبيرغ فى معركة تشامبيون هيل فى منطقة إدواردز القريبة. ابتدت قوات الاتحاد حصارها على فيكسبيرغ بعد وقت قصير من انتصارها فى تشامبيون هيل. ابتدت القوات الكونفدرالية فى إعادة التجمع فى چاكسون استعدادًا لمحاولة اختراق خطوط الاتحاد المحيطة بفيكسبيرغ و إنهاء الحصار. قامت القوات الكونفدرالية فى چاكسون ببناء تحصينات دفاعية تطوق المدينة وقت الاستعداد للتقدم غرب لفيكسبيرغ.

القوات الكونفدرالية خرجت من چاكسون فى أوائل يوليه 1863 لكسر حصار فيكسبيرغ. ولكن، دون علمهم، استسلم فيكسبيرغ بالفعل فى 4 يوليه 1863. بعت الجنرال يوليسيس إس جرانت الجنرال شيرمان للقاء القوات الكونفدرالية المتجهة غرب من چاكسون. عند معرفة أن فيكسبيرغ قد استسلم بالفعل، تراجع الكونفدراليون لچاكسون. ابتدت قوات الاتحاد حصار چاكسون اللى استمر قرابة أسبوع. وطوقت قوات الاتحاد المدينة وابتدت قصف مدفعى . تم الحفاظ على واحده من مواقع مدفعية الاتحاد فى أراضى المركز الطبى بجامعة ميسيسيبى فى چاكسون. يتم الحفاظ على منصب فيدرالى آخر فى حرم كلية ميلسابس . جون سى بريكنريدج ، نائب رئيس امريكا السابق، كان واحد من الجنرالات الكونفدراليين اللى دافعوا عن چاكسون. فى 16 يوليه 1863، انزلقت القوات الكونفدرالية من چاكسون وقت الليل وتراجعت عبر نهر اللؤلؤ. و أحرقت قوات الاتحاد المدينة بالكامل بعد الاستيلاء عليها للمرة الثانية. سميت المدينة "تشيمنيفيل" لأنه لم يبق منها اللا مداخن البيوت.[15] كان الخط الشمالى للدفاعات الكونفدرالية فى چاكسون وقت الحصار على طول طريق قرب وسط مدينة چاكسون، المعروف دلوقتى باسم شارع الحصن.

نقش من هاربر ويكلي ، 20 يونيه 1863، بعد القبض على چاكسون على ايد قوات الاتحاد خلال الحرب الأهلية الأمريكية
مبنى الكابيتول القديم فى ميسيسيبى ، وسط مدينة چاكسون

بسبب الحصار والدمار اللى أعقبه، لم يبق اللا عدد قليل من الهياكل قبل الحرب فى چاكسون. قصر الحاكم ، اللى اتبنا سنة 1842، كان يعتبر المقر الرئيسى لشيرمان وتم الحفاظ عليه. وهناك مبنى آخر هو مبنى الكابيتول القديم ، اللى كان يعتبر مقر المجلس التشريعى لولاية ميسيسيبى من سنة 1839 لسنة 1903. أقر المجلس التشريعى لولاية ميسيسيبى مرسوم الانفصال عن الاتحاد هناك فى 9 يناير 1861، علشان تكون الولاية التانيه اللى تنفصل عن امريكا. كما نجت قاعة مدينة چاكسون ، اللى بنيت سنة 1846 بأقل من 8000 دولار. يقال أن شيرمان، ماسونى ، أنقذها لأنها كانت تضم محفل ماسونى ، رغم أن السبب الاكتر ترجيح هو أنها كانت تضم مستشفى عسكرى.[17]

إعادة الإعمار[تعديل]

أثناء إعادة الإعمار ، تم منح الأمريكيين من أصل أفريقى الحقوق المدنية. اتعمل المدارس و شغل الامريكان من أصل أفريقى مناصب سياسية. كان يوجين ويلبورن ، وتشارلز ريس ، وويلدون هيكس ، وجورج كالدويل جرانبيرى من المشرعين اللى مثلوا مقاطعة هيندز فى المجلس التشريعي. خدم الامريكان من أصل أفريقى كمان فى المكاتب المحلية، كقضاة، وكحراس. شافت ولاية ميسيسيبى نشاط متمرد كبير ، حيث ناضل البيض للحفاظ على التفوق الأبيض. طُعن عمدة چاكسون المعين جوزيف جى كرين لحد الموت سنة 1869. تم القبض على المعتدي، إدوارد إم يرغر ، على ايد السلطات العسكرية، لكن بعد قضية قدام المحكمة العليا الامريكانيه ( من طرف واحد يرغر )، تم تقييده ونقله لبالتيمور ولم تتم محاكمته مطلقًا. كان التعافى الاقتصادى من الحرب الأهلية بطيئًا خلال بداية القرن العشرين، لكن كان فيه بعض التطورات فى مجال النقل. سنة 1871، أدخلت المدينة عربات الترام اللى تجرها البغال اللى كانت تسير فى شارع ستيت، اللى تم استبدالها بتانيه كهربائية سنة 1899 [18] سنة 1875، تم تشكيل القمصان الحمر ، هيا واحدة من الموجات التانيه من المنظمات شبه العسكرية المتمردة اللى عملت بشكل أساسى باعتبارها "الذراع العسكرى للحزب الديمقراطي" لاستعادة السلطة السياسية من الجمهوريين وطرد السود من صناديق الاقتراع ( خطة ميسيسيبي). ).[19]

بعد إعادة الإعمار[تعديل]

استعاد الديموقراطيين السيطرة على المجلس التشريعى للولاية سنة 1876. انعقد المؤتمر الدستورى سنة 1890، اللى أنتج دستور ولاية ميسيسيبى سنة 1890، فى مبنى الكابيتول.[20] كان ده أول دساتير أو تعديلات جديدة تم التصديق عليها فى كل ولاية جنوبية لحد سنة 1908 اللى حرمت فعلى معظم الأمريكيين من أصل أفريقى والكتير من البيض الفقرا من حق التصويت، من خلال أحكام تجعل تسجيل الناخبين اكتر صعوبة: زى ضرائب الاقتراع ، ومتطلبات الإقامة، واختبارات القراءة والكتابة . نجت دى الأحكام من تحدى المحكمة العليا سنة 1898.[21][22] لما قضت قرارات المحكمة العليا فى القرن العشرين بعدين بأن دى الأحكام غير دستورية، ابتكرت ولاية ميسيسيبى والولايات الجنوبية التانيه بسرعة أساليب جديدة لمواصلة حرمان معظم السود، اللى كانو بيشكلو الأغلبية فى الولاية لحد تلاتينات القرن العشرين. واستمر استبعادهم من السياسة لحد أواخر الستينيات. حل ما يسمى بمبنى الكابيتول الجديد محل الهيكل القديم عند اكتماله سنة 1903. اليوم يتم تشغيل مبنى الكابيتول القديم كمتحف تاريخي.[20]

أوائل القرن العشرين (1901–1960)[تعديل]

Panorama of downtown Jackson in 1910. The Old Capitol and Capitol Street can be seen at the center of the photo. The New Capital is at the left.
خريطة چاكسون سنة 1919
ملف:TownCreekMississippi1921.jpg
16 ابريل 1921، فيضان على تاون كريك، واحد من روافد نهر اللؤلؤ فى چاكسون. الصورة منظر لشارع East Capitol Street باتجاه الشرق من شارع North Farish.
مبنى ستاندرد لايف ليلاً، وسط مدينة چاكسون

ولدت الكاتبة يودورا ويلتى فى چاكسون سنة 1909، وعاشت معظم حياتها فى قسم بيلهافن بالمدينة، وتوفيت هناك سنة 2001. قدمت مذكراتها عن التطور ككاتبة، بدايات كاتب واحد (1984)، صورة للمدينة فى أوائل القرن العشرين. كسبت بجايزة بوليتزر سنة 1973 عن روايتها ابنة المتفائل ، واشتهرت برواياتها وقصصها القصيرة. تم تسمية المكتبة الرئيسية لنظام مكتبة چاكسون/هيندز على شرفها، [23] واتعيين بيتها كمعلم تاريخى وطنى . ريتشارد رايت ، مؤلف أمريكى من أصل أفريقى نال استحسان كبير ، عاش فى چاكسون لما كان مراهق وشاب فى العقد الاولانى من القرن العشرين وعشرينيات القرن العشرين. روى تجربته فى مذكراته Black Boy (1945). ووصف الحياة القاسية والمليانه بالإرهاب لحد كبير اللى عاشها معظم الأمريكيين من أصل أفريقى فى الأحياء اليهودية الجنوبية والشمالية زى شيكاغو فى ظل الفصل العنصرى فى أوائل القرن العشرين. شافت چاكسون نمو كبير فى أوائل القرن العشرين،و ده اتسبب فى تغييرات جذرية فى أفق المدينة. عكست محطة يونيون ستيشن الجديدة فى وسط مدينة چاكسون خدمة المدينة من خلال خطوط السكك الحديدية المتعددة، بما فيها إلينوى سنترال .

على الجانب التانى من الشارع، افتتح فندق King Edward Hotel الفاخر الجديد أبوابه سنة 1923، بعد ما اتبنا حسب لتصميم المهندس المعمارى فى نيو أورليانز William T. Nolan . بقا مركز للأحداث المرموقة اللى أقامها مجتمع چاكسون والسياسيين فى ولاية ميسيسيبي. فى مكان قريب، كان مبنى ستاندرد لايف المكون من 18 دور، اللى صممه كلود ليندسلى سنة 1929، اكبر هيكل خرسانى مسلح فى العالم عند اكتماله. تم تحفيز النمو الاقتصادى لچاكسون بشكل اكبر فى التلاتينات من خلال اكتشاف حقول الغاز الطبيعى القريبة. ابتدا المضاربون فى البحث عن البترول والغاز الطبيعى فى چاكسون من سنة 1920. جت محاولات الحفر الأولية فارغة. ده الفشل لم يمنع إيلا رندر من الحصول على عقد إيجار من مصحة الأمراض العقلية بالولاية لبدء بئر فى أراضيه سنة 1924، حيث عثر على الغاز الطبيعي. (فقدت شركة ريندر حقوقها فى الاخر لما قررت المحاكم أن اللجوء ماكانش له الحق فى تأجير ممتلكات الولاية). واغتنم رجال الأعمال الفرصة وحفروا الآبار فى منطقة چاكسون. واجتذب النجاح المستمر لهذه المشاريع المزيد من الاستثمار. بحلول سنة 1930، كان فيه 14 برج فى أفق چاكسون.

و هدأ الحماسده لما فشلت الآبار الأولى فى إنتاج البترول ذى الجاذبية العالية بما يكفى لتحقيق النجاح التجاري. و كانت براميل البترول فيها كميات كبيرة من المياه المالحة،و ده اتسبب فى انخفاض الجودة. كانت توقعات المحافظ غلطة بعد فوات الأوان، لكن صناعة البترول والغاز الطبيعى قدمت دفعة اقتصادية للمدينة والولاية. تم تخفيف آثار الكساد الكبير من خلال نجاح الصناعة. فى ذروتها سنة 1934، كان فيه 113 بئر منتجة فى الولاية. اتقفل الغالبية العظمى بحلول سنة 1955.[24] نظر لأحكام قانون الأنهار والموانئ الفيدرالي، فى 25 اكتوبر 1930، قابل قادة المدينة بمهندسى الجيش الامريكانى لطلب المساعدة الفيدرالية للتخفيف من فيضانات چاكسون.[25] اقترح جى جى هالبرت، مهندس المدينة، تقويم وتجريف نهر اللؤلؤ أسفل چاكسون.[26]

چاكسون جولد كوست[تعديل]

خلال فترة الحظر الممتدة فى ولاية ميسيسيبي، من العشرينيات لحد الستينيات، ازدهرت كازينوهات الشرب والمقامرة غير القانونية على الجانب الشرقى من نهر اللؤلؤ، فى فلووود مع طريق امريكا الأصلى 80 على الجانب التانى من مدينة چاكسون. تشكل تلك الكازينوهات غير القانونية ومحلات المشروبات الكحولية والنوادى الليلية منطقة جولد كوست، و هو قطاع من شركات السوق السوداء فى الغالب اللى كانت تعمل لعقود من الزمن على طول طريق فلووود. رغم كونها بره نطاق القانون، لكن جولد كوست كانت مركز مزدهر للحياة الليلية والمزيكا، حيث يظهر الكتير من موسيقيى البلوز المحليين بانتظام فى النوادي. تراجعت منطقة جولد كوست واختفت الشركات بعد إلغاء قوانين الحظر فى ولاية ميسيسيبى سنة 1966،و ده سمح لمقاطعة هيندز، بما فيها چاكسون، بالتبلل.[27] و ذلك، اجتذب التكامل الأعمال من المؤسسات اللى كانت تقدم خدماتها فى وقت سابق للأميركيين الأفارقة، زى فندق سامرز . لما تم افتتاحه سنة 1943 فى شارع بيرل، كان واحد من فندقين فى المدينة يخدمان العملاء السود. لسنين كتيرة، كانت صالة صب واى مكان رئيسى للأداء للموسيقيين السود اللى يعزفون مزيكا الجاز والبلوز. وفى تغيير رئيسى آخر، سنة 1990، تمت الموافقة على الألعاب على الزوارق النهرية على ايد الدولة.[28] تم تطوير الكتير من الكازينوهات على المراكب النهرية، معظمها فى مدن دلتا المسيسيبى زى منتجعات تونيكا وغرينفيل وفيكسبيرغ ، و بيلوكسى على ساحل الخليج . قبل الأضرار والخساير الناجمة عن إعصار كاترينا سنة 2005، كانت الولاية تحتل المرتبة التانيه على المستوى الوطنى فى إيرادات القمار.

الحرب العالمية التانيه والتطور اللاحق[تعديل]

أثناء الحرب العالمية الثانية ، تم إعادة نشر مجموعات القاذفات الامريكانيه 21 و 309 و 310 اللى كانت متمركزة فى القاعدة للقتال.[29] بعد الغزو الألمانى لهولندا والغزو اليابانى لجزر الهند الشرقية النيديرلاندية ، هرب ما بين 688 ل800 عضو من القوات الجوية النيديرلاندية لالمملكة المتحدة أو اوستراليا للتدريب، وبدافع الضرورة، حصلوا فى النهاية على إذن من امريكا للقيام بذلك. استخدام حقل هوكينز.[30]

من مايو 1942 لحد نهاية الحرب، تدربت كل أطقم الطيارات العسكرية النيديرلاندية فى القاعدة واستمرت فى الخدمة فى القوات الجوية البريطانية أو الأسترالية.[31] سنة 1949، ابتدت الشاعرة مارغريت ووكر التدريس فى جامعة ولاية چاكسون ، هيا كلية تاريخية للسود . قامت بالتدريس هناك لحد سنة 1979 و أسست مركز الجامعة للدراسات الامريكانيه الأفريقية. كسبت مجموعتها الشعرية بجايزة ييل للشعراء الأصغر سنا . تعتبر روايتها الثانية، اليوبيل (1966)، عمل رئيسى فى الأدب الأفريقى الأمريكي. أثرت على الكتير من الكتاب الشباب.

حركة الحقوق المدنية فى چاكسون[تعديل]

حركة الحقوق المدنية كانت نشطة لعقود من الزمن، وبالخصوص التحديات القانونية المتزايدة لدستور ولاية ميسيسيبى والقوانين اللى تحرم السود من حقوقهم. من سنة 1960، بقت چاكسون، عاصمة الولاية، موقع لاحتجاجات دراماتيكية غير عنيفة فى مرحلة جديدة من النشاط اللى جلب مجموعة واسعة من المشاركين فى أداء المظاهرات الحاشدة. سنة 1960، أفاد مكتب الإحصاء الامريكانى أن عدد سكان چاكسون 64.3% من البيض و 35.7% من السود. ساعتها ، تم فصل المرافق العامة و كان قانون جيم كرو سارى المفعول. ابتدت الجهود المبذولة لإلغاء الفصل العنصرى فى مرافق چاكسون لما حاول تسعة طلاب من كلية توجالو قراية الكتب فى المكتبة العامة "للبيض بس" وتم القبض عليهم. اتأسست كلية توجالو باعتبارها كلية تاريخية للسود (HBCU) على ايد الجمعية التبشيرية الامريكانيه بعد الحرب الأهلية، وساعدت كلية توجالو فى تنظيم الطلاب السود والبيض فى المنطقة للعملمع بعضعلشان الحقوق المدنية. أنشأت شراكات مع كلية ميلسابس المجاورة ذات الغالبية البيضاء للعمل مع الطلاب الناشطين. تم الاعتراف به كم مضا "مسار الحقوق المدنية" على ايد خدمة المتنزهات الوطنية[32]

محطة اوتوبيسات السلوقى القديمة

المظاهرات الحاشدة فى الستينيات ابتدت مع وصول اكتر من 300 من ركاب الحرية فى 24 مايو 1961. تم القبض عليهم فى چاكسون بتهمة الإخلال بالسلام بعد نزولهم من حافلاتهم بين الولايات. استقلت الفرق العرقية الاوتوبيسات من واشنطن العاصمة ، وجلستمع بعضللتظاهر ضد الفصل العنصرى فى وسايل النقل العام، حيث ينص الدستور على وسايل النقل العام غير المقيدة. رغم أن فرسان الحرية كانو يقصدون نيو أورليانز كوجهة نهائية لهم، لكن چاكسون كان أبعد ما تمكن أى شخص من السفر إليه. استمر المشاركون الجدد فى الانضمام لالحركة، حيث كانو ناويين ملء السجون فى چاكسون باحتجاجاتهم. و واجه الركاب أعمال عنف شديدة على طول الطريق، بما فيها حرق الحافلة والاعتداءات الجسدية. جذبو اهتمام وسايل الإعلام الوطنية لالنضال علشان الحقوق الدستورية. بعد جولات الحرية، أطلق الطلاب والناشطون فى حركة الحرية سلسلة من حملات مقاطعة التجار، اعتصامات ومسيرات احتجاجية، من سنة 1961 لسنة 1963. الشركات تمارس التمييز ضد العملاء السود. على سبيل المثال، ساعتها ، لم تقم المحلات الكبرى بتعيين موظفى مبيعات سود أو السماح للعملاء السود باستخدام غرف القياس الخاصة بهم لتجربة الملابس، أو طاولات الغداء لتناول الوجبات وقت وجودهم فى المتجر، لكنهم أرادوا منهم التسوق فى محلاتهم. فى چاكسون، بعد وقت قصير من نص ليل 12 يونيه 1963، اغتيل مدغار إيفرز ، ناشط الحقوق المدنية وزعيم فرع ميسيسيبى فى NAACP ، على ايد بايرون دى لا بيكويث ، و هو عنصرى أبيض مرتبط بمجلس المواطنين البيض . وسار الآلاف فى موكب جنازة إيفرز احتجاج على القتل.[33] أسفرت محاكمتان ساعتها عن هيئة محلفين معلقة . تم تسمية جزء من طريق امريكا السريع 49 ، وكل من دلتا درايف، ومكتبة، ومكتب البريد المركزى للمدينة، ومطار چاكسون إيفرز الدولى على شرف مدغار إيفرز. سنة 1994، حصل المدعون إد بيترز وبوبى ديلوتر أخير على إدانة بالقتل فى محاكمة رسمية عند لا بيكويث بناء على أدلة جديدة.

انتهى الفصل العنصرى وحرمان الأمريكيين من أصل أفريقى تدريجى بعد ما حصلت حركة الحقوق المدنية على موافقة الكونجرس على قانون الحقوق المدنية سنة 1964 وقانون حقوق التصويت سنة 1965. فى يونيه 1966، كانت چاكسون هيا المحطة النهائية لمسيرة جيمس ميريديث، اللى نظمها جيمس ميريديث ، أول أمريكى من أصل أفريقى يلتحق بجامعة ميسيسيبى . و كانت المسيرة، اللى ابتدت فى ممفيس بولاية تينيسي، محاولة لحشد الدعم للتنفيذ الكامل للحقوق المدنية فى الممارسة العملية، بعد التشريع. ورافقها حملة جديدة لتسجيل الأمريكيين من أصل أفريقى للتصويت فى ولاية ميسيسيبي. وفى ده الهدف الأخير، نجحت فى تسجيل ما بين 2500 و 3000 من مواطنى ميسيسيبى السود للتصويت. وانتهت المسيرة فى 26 يونيو/حزيران بعد ما ألقت ميريديث، اللى أصيبت برصاصة قناص فى وقت سابق من المسيرة، كلمة قدام حشد كبير ضم حوالى 15 ألف شخص فى چاكسون. فى سبتمبر 1967، قصف فرع كو كلوكس كلان كنيس جماعة بيت إسرائيل فى چاكسون، وفى نوفمبر قصف منزل حاخامها، الدكتور بيرى نوسباوم .[34] دعم هو وجماعته الحقوق المدنية. تدريجيا وقعت الحواجز القديمة. من تلك الفترة، كان لكل من البيض والأمريكيين من أصل أفريقى فى الولاية معدل مرتفع باستمرار من تسجيل الناخبين والإقبال. بعد عقود من الهجرة الكبرى ، لما غادر اكتر من مليون شخص أسود المناطق الريفية فى الجنوب، بقت الولاية من التلاتينات ذات أغلبية بيضاء فى إجمالى السكان. يشكل الامريكان من أصل أفريقى أغلبية فى مدينة چاكسون، رغم أن منطقة العاصمة ذات أغلبية بيضاء. يشكل الامريكان من أصل أفريقى كمان أغلبية فى الكتير من مدن ومقاطعات دلتا المسيسيبى ، اللى يتم تضمينها فى منطقة الكونجرس التانيه .[35] مناطق الكونجرس الثلاث التانيه ذات أغلبية بيضاء.

نص الستينيات لحد الوقت الحاضر[تعديل]

تم إجراء أول عملية زرع رئة ناجحة لجثة فى المركز الطبى بجامعة ميسيسيبى فى چاكسون فى يونيه 1963 على ايد الدكتور جيمس هاردى . قام هاردى بزراعة رئة الجثة فى مريض يعانى من سرطان الرئة. بقى المريض على قيد الحياة لمدة ثمانية عشر يوم قبل ما يموت بسبب الفشل الكلوى .[36] سنة 1966، اتقدر أن أضرار الفيضانات المتكررة فى چاكسون من نهر اللؤلؤ بلغت فى المتوسط يقارب من مليون دولار كل سنه. صرف سلاح المهندسين بالجيش الامريكانى 6.8 مليون دولار على السدود وقناة جديدة سنة 1966 قبل اكتمال المشروع لمنع فيضان يعادل حدث ديسمبر 1961 و قدم إضافية.[37] من سنة 1968، بقا چاكسون موطن لشركة Malaco Records ، واحده من شركات التسجيل الرائدة لمزيكا الإنجيل والبلوز والسول فى امريكا. فى يناير 1973، سجل بول سايمون أغنيتى "Learn How to Fall" و"Take Me to the Mardi Gras"، الموجودتين فى الألبوم There Goes Rhymin 'Simon ، فى چاكسون فى استوديوهات التسجيل Malaco. تم تسجيل الكتير من الفنانين الجنوبيين المشهورين فى الألبوم، بما فيها قسم إيقاع ماسل شولز (ديفيد هود، وجيمى جونسون، وروجر هوكينز، وبارى بيكيت)، وكارسون ويتسيت ، وفرقة Onward Brass Band من نيو أورلينز، وتانيين. سجلت العلامة الكتير من فنانى السول والبلوز الرائدين، بما فيها بوبى بلاند ، زى زى هيل ، لاتيمور ، شيرلى براون ، دينيس لاسال ، وتيرون ديفيس .

بوليس چاكسون فى 15 مايو 1970، قتلت طالبين و أصابت 12 فى كلية ولاية چاكسون بعد احتجاج على حرب فيتنام شمل قيام الطلاب بقلب وحرق بعض العربيات. حصلت عمليات القتل دى بعد واحد من عشر يوم من قيام الحرس الوطنى بقتل 4 طلاب فى احتجاج مناهض للحرب فى جامعة ولاية كينت فى أوهايو ، و كانت جزء من الاضطرابات الاجتماعية الوطنية.[38] واستشهدت مجلة نيوزويك بعمليات القتل فى ولاية چاكسون فى عددها الصادر فى 18 مايو/أيار لما أشارت لأن الرئيس الامريكانى ريتشارد نيكسون يواجه جبهة داخلية جديدة. حدث تدفق المخدرات غير المشروعة على المستوى الوطنى حيث استخدم المهربون الطرق السريعة والموانئ البحرية والمطارات فى منطقة الخليج.[39] سيطر العمدة ديل دانكس جونيور على فترة التمانينات فى چاكسون لحد أطاح به المحامى والمشرع ج. كين ديتو ، اللى انتقد عجز التمويل وقسم البوليس المسيس فى المدينة.[40] كانت التحقيقات الفيدرالية بخصوص تهريب المخدرات فى مطار هوكينز فيلد فى چاكسون جزء من تقرير كيري، و هو التحقيق اللى عمله مجلس الشيوخ الامريكانى سنة 1986 حول الفساد العام والعلاقات الخارجية.[41] سنة 1997، تم انتخاب هارفى جونسون الابن كأول عمدة أمريكى من أصل أفريقى لچاكسون. خلال فترة ولايته، اقترح تطوير مركز المؤتمرات لجذب المزيد من الأعمال لالمدينة. و سنة 2004، خلال فترة ولايته الثانية، وافق 66% من الناخبين على استفتاء لفرض ضريبة لبناء مركز المؤتمرات.[42]

تم استبدال العمدة جونسون بفرانك ميلتون فى 4 يوليه 2005. أثار ميلتون الجدل من خلال سلوكه غير التقليدي، اللى شمل العمل كضابط تنفيذ القانون. حدث ارتفاع كبير فى معدلات الجريمة خلال فترة ولايته، رغم جهود ميلتون للحد من الجريمة. ساهم نقص الوظايف فى الجريمة. سنة 2006، أدين رجل أعمال شاب أمريكى من أصل أفريقي، ستارسكى دارنيل ريد، بغسل الأموال فى محكمة اتحادية مع والدته وشركائه التانيين، وبيلى تاكر، رئيس أمن المطار السابق.[43] سنة 2007، اتعيين عمدة مقاطعة هيندز، مالكولم ماكميلين، رئيس جديدًا للبوليس فى چاكسون، ده يمثل سابقة تاريخية. كان ماكميلين عمدة المقاطعة ورئيس بوليس المدينة لحد سنة 2009، لما استقال بسبب خلافات مع عمدة المدينة. توفى العمدة فرانك ميلتون فى مايو 2009، وشغل عضو مجلس المدينة ليزلى ماكليمور منصب القائم بأعمال عمدة چاكسون لحد يوليه 2009، لما تم انتخاب العمدة السابق هارفى جونسون وتولى المنصب ده . فى 18 مارس 2013، ضربت عاصفة برد شديدة منطقة مترو چاكسون. وتسبب البرد فى أضرار جسيمة فى الأسطح والمركبات وجوانب المباني. تراوح حجم حبات البرد من كرة الجولف لالكرة اللينة. كان فيه اكتر من 40.000 مطالبة بالعواصف البَرَدية من أصحاب البيوت و أضرار فى العربيات.[44][45]

فى 1 يوليه 2013، أدى تشوكوى لومومبا اليمين الدستورية كعمدة للمدينة. بعد 8 شهور فى منصبه، توفى لومومبا فى 25 فبراير 2014. كان لومومبا شخصية مشهورة لكن مثيرة للجدل بسبب عضويته السابقة فى جمهورية افريقيا الجديدة ، فضل عن كونه واحد من مؤسسى التحالف الوطنى للسود علشان التعويضات فى أمريكا . ابن لومومبا، تشوكوى عنتر لومومبا ، ترشح لمنصب عمدة المدينة بعد وفاة والده، لكنه خسر قدام المستشار تونى ياربر فى 22 ابريل 2014 [46] بس، سنة 2017، ترشح تشوكوى عنتر لومومبا لمنصب رئيس البلدية مرة تانيه، و كسب. بعد فوزه، فى 26 يونيو، عمل إيمى جودمان مقابلة معه فى برنامج الديمقراطية دلوقتى ! ، و ساعتها أعلن التزامه بجعل چاكسون "المدينة الاكتر تطرف على الكوكب ده ". لعدة سنين ، فشلت إمدادات المياه بالمدينة فى تلبية المعايير الفيدرالية لمياه الشرب وخضعت للكتير من أوامر غلى الماء فى 2021 و 2022. بسبب تدهور البنية التحتية للمياه، شافت بعض أجزاء المدينة انخفاض فى ضغط المياه، وفى بعض الأحياء أبلغ السكان عن تدفق ميه الصرف الصحى غير المعالجة فى شوارع المدينة. فى اغسطس 2022، فقدت چاكسون إمكانية الوصول لالمياه لما تعطلت اكبر محطة لمعالجة المياه عندها ،و ده ترك ميه الصنبور دون معالجة.

جغرافيا[تعديل]

صورة لچاكسون ميسيسيبى مأخوذة من محطة الفضاء الدولية

تقع چاكسون فى المقام الاولانى فى شمال شرق مقاطعة هيندز، مع أجزاء صغيرة فى مقاطعتى ماديسون ورانكين . تضم مدينة چاكسون كمان حوالى 3000 فدان (12.1 كم 2 ) تضم مطار چاكسون مدغار إيفرز الدولى فى مقاطعة رانكين وجزء صغير من مقاطعة ماديسون . يشكل نهر اللؤلؤ معظم الحدود الشرقية للمدينة. جزء صغير من المدينة فيه كلية توجالو هو جزء من چاكسون اللى فى مقاطعة ماديسون، ويحدها من الغرب الطريق السريع 220 ومن الشرق طريق امريكا 51 والطريق السريع 55 . فى تعداد سنة 2010، كان 622 بس من سكان المدينة يعيشو فى مقاطعة ماديسون، [47] وعاش واحد بس جوه حدود المدينة فى مقاطعة رانكين.[48] يحدها من الشمال ريدجلاند فى مقاطعة ماديسون، ومن الشمال الشرقى خزان روس بارنيت على نهر اللؤلؤ، ومن الشرق فلووود وريتشلاند فى مقاطعة رانكين، ومن الجنوب بيرام فى مقاطعة هيندز، ومن الغرب (كلينتون فى مقاطعة هيندز). حسب لمكتب الإحصاء الأمريكى ، تبلغ مساحة المدينة الإجمالية 293.3 square kilometres (113.2 sq mi) منها 287.6 square kilometres (111.0 sq mi) أرض و 5.7 square kilometres (2.2 sq mi) أو 1.94% من المجموع ميه.[49]

سيتى سكيب[تعديل]

وسط مدينة چاكسون من مستشفى ميسيسيبى المعمدانى فى يونيه 2020

يقع وسط مدينة چاكسون مباشرة على ضفاف نهر اللؤلؤ. تتمتع منطقة وسط المدينة بوصلات مباشرة لالطريق السريع 55 عبر شارع بيرل وشارع باساجولا والطريق السريع 20 عبر شارع ستيت (الولايات المتحدة 51). اتبنا جزء كبير من وسط المدينة قبل التمانينات ولم يتم إجراء اللا إضافات صغيرة على الأفق من كده الحين.

جيولوجيا[تعديل]

بالنسبة للجزء الاكبر، اتبنا چاكسون على تربة طينية حمضية ومصرفة بشكل متفاوت. يشكل اللوس التربة السطحية فى الأقسام الغربية، حيث تكون سلسلة تربة لورينج شائعة. اتلقا على سلسلة تيبو، هيا كمان طينية طميية، فى سهل الفيضان المركزي. فى أقصى الشرق، تشمل سلسلة التربة الشائعة طينية غويتون الطميية، وطينية بروفيدنس الطميية، وطينية سميثديل الرملية الناعمة.[50]

خريطة هيكل چاكسون

يقع چاكسون على قمة بركان چاكسون المنقرض، اللى على ارتفاع 2,900 feet (880 m) تحت الأرض. هيا العاصمة الوحيدة فى امريكا اللى تتمتع بالميزة دى . قمة البركان المدفونة مباشرة أسفل مدرج المسيسيبى . يتم تصريف البلدية من الغرب عن طريق روافد النهر الأسود الكبير ومن الشرق عن طريق نهر اللؤلؤ اللى ارتفاعه 150 feet (46 m) أعلى من الأسود الكبير قرب كانتون . لده السبب تدفق المياه الجوفية الارتوازية مش واسع النطاق فى چاكسون. تم حفر أول بئر واسع النطاق فى المدينة سنة 1896، وتعتمد إمدادات المياه فى المدينة على موارد المياه السطحية.[51]

مناخ[تعديل]

تقع چاكسون فى المنطقة المناخية شبه الاستوائية الرطبة ( كوبن CFA ). تهطل الأمطار على مدار العام، رغم أن فصلى الشتاء والربيع هما اكتر المواسم رطوبة، شهرى سبتمبر واكتوبر فى العاده ما يكونان اكتر الشهور جفاف . الثلج نادر، ونادرا ما يستمر التراكم لاكتر من يوم واحد. متوسط هطول الأمطار السنوى هو 57.35 inches (1,457 mm) ، انظر جدول المناخ.[52] تهطل الكثير من الأمطار فى چاكسون وقت العواصف الرعدية. يُسمع الرعد حوالى 70 يوم كل عام. چاكسون فى منطقة معرضة لعواصف رعدية شديدة ممكن أن تنتج برد كبير ورياح مدمرة و أعاصير . من أبرز أحداث الإعصار كان إعصار F5 كاندلستيك بارك فى 3 مارس 1966، اللى دمر مركز التسوق اللى يحمل نفس الاسم والشركات والمناطق السكنية المحيطة به،و ده أسفر عن مقتل 19 شخص فى جنوب چاكسون. درجة الحرارة المنخفضة القياسية هيا −5 °F (−21 °C) ، تم تحديدها فى 27 يناير 1940، والأعلى القياسى هو 107 °F (42 °C) ، تم تسجيلها فى الفترة من 6 – 7 سبتمبر 1925، و 29 يوليه 1930، و 30 اغسطس 2000.

التركيبة السكانية[تعديل]

  چاكسون فضلت مدينة صغيرة طول معظم القرن التسعتاشر. قبل الحرب الأهلية الأمريكية، ظل عدد سكان چاكسون صغير، خصوصا على النقيض من المدن النهرية على طول نهر الميسيسيبى المثقل بالتجارة. رغم وضع المدينة كعاصمة للولاية، لكن التعداد السكانى سنة 1850 أحصى 1881 ساكن بس، باستثناء العبيد، اللى لم تتم إعادتهم بشكل منفصل.[53] بحلول سنة 1900 كان عدد سكان چاكسون لسه أقل من 8000 انسان . رغم أنها توسعت بسرعة، إلا أنها بقت خلال الفتره دى اكبر مدينة فى ولاية ميسيسيبى ، على أساس التجارة والتصنيع والوصول لوسايل النقل عبر السكك الحديدية والطرق السريعة. فى أوائل القرن العشرين، حققت چاكسون اكبر معدلات النمو لكن احتلت المرتبة التانيه بعد ميريديان فى ميسيسيبي. بحلول سنة 1944، ارتفع عدد سكان چاكسون لحوالى 70.000 انسان ، وبقت اكبر مدينة فى الولاية. لعدة عقود، كانت چاكسون تمتلك اكتر المناطق التجارية ازدهار واكبر نظام للمدارس العامة فى ولاية ميسيسيبي.[54][55] وصلت لذروتها فى تعداد سنة 1980 حيث بلغ عدد سكانها اكتر من 200.000 انسان . من سنة 1980، انخفض عدد سكان چاكسون بسبب شوية عوامل فى الوقت نفسه زاد عدد سكان الضواحى المحيطة.

السلالة والعرق[تعديل]

مدينة چاكسون، ميسيسيبى – التركيبة العرقية والإثنية



( NH = غير اسباني )



Note: the US Census treats Hispanic/Latino as an ethnic category. This table excludes Latinos from the racial categories and assigns them to a separate category. Hispanics/Latinos may be of any race. يستبعد ده الجدول اللاتينيين من الفئات العرقية ويخصصهم لفئة منفصلة. ممكن يكون اللاتينيون/اللاتينيون من أى عرق.
العرق / العرق بوب 2000 [56] Pop 2020[58] % 2000 % 2020
الأبيض وحده (NH) 50,679 31,194 25,424 27.50% 17.98% 16.54%
أسود أو أمريكى من أصل أفريقى وحده (NH) 129,609 137,265 120,727 70.34% 79.11% 78.55%
أمريكى أصلى أو مواطن ألاسكا الأصلى وحده (NH) 213 232 237 0.12% 0.13% 0.15%
آسيا وحدها (NH) 1,045 660 751 0.57% 0.38% 0.49%
جزر المحيط الهادى وحدها (NH) 18 18 30 0.01% 0.01% 0.02%
بعض السباقات التانيه وحدها (NH) 128 99 362 0.07% 0.06% 0.24%
العرق المختلط/متعدد الأعراق (نيو هامبشاير) 1,113 1,323 2,951 0.60% 0.76% 1.92%
من أصل اسبانى أو لاتينى (أى عرق) 1,451 2,723 3,219 0.79% 1.57% 2.09%
المجموع 184,256 173,514 153,701 100.00% 100.00% 100.00%
خريطة التوزيع العرقى فى چاكسون، تعداد امريكا 2010. كل نقطة هيا 25 شخصا: White Black Asian Hispanic Other
حسب   لتعداد سنة 2010، [59] كان التركيب العرقى والعرقى للمدينة فى الغالب من السود والأمريكيين من أصل أفريقى ، والأبيض غير اللاتينى ؛ و سنة 2020، فضلو اكبر تكوين عرقى و إثنى للمدينة.  السكان دول  من أصل إسبانى أو لاتينى المجموعة العرقية والإثنية الأسرع نمو فى المدينة.[60][61]

دخل[تعديل]

حسب   لإحصاءات التعداد السكانى سنة 2000، كان متوسط دخل العيله فى المدينة 30.414 دولار، و كان متوسط دخل العيله 36.003 دولار. كان متوسط دخل الذكور 29,166 دولار مقابل 23,328 دولار للإناث. بلغ دخل الفرد فى المدينة 17.116 دولار. و كان حوالى 19.6% من الأسر و 23.5% من السكان تحت خط الفقر ، بما فيها 33.7% ممن تقل أعمارهم عن 18  سنه  و 15.7% ممن تبلغ أعمارهم 65  سنه  أو أكثر.[62] عند نشر مسح المجتمع  الامريكانى سنة 2020، ارتفع متوسط دخل العيله فى المدينة ل35.070 دولار؛ كان متوسط دخل العائلات 44,348 دولار أمريكى، والعائلات المتزوجين 74,893 دولار أمريكى، وغير العائلات 22,061 دولار أمريكى.[63]

جريمة[تعديل]

النشاط الإجرامى المرتفع، و بالخصوص معدل جرائم القتل، مشكلة رئيسية متكررة فى المدينة. كان لأزمات الجريمة تأثير سلبى على اقتصاد المدينة. تعتبر معظم أجزاء چاكسون صحراء طعام لأن محلات البقالة والمطاعم الهامة قد قفلت أبوابها مع زاد السرقة والجرائم التانيه من سنة 2000.[64][65][66] معدل جرائم القتل فى المدينة سنة 2020، وصل أعلى مستوياته فى التاريخ 79.69 جريمة قتل لكل 100 ألف ساكن، بإجمالى 128 جريمة قتل.[67] ومن المدن الامريكانيه الكبرى، تجاوزت مدينة سانت لويس بس معدل جرائم القتل فى چاكسون.[68] يمثل معدل جرائم القتل سنة 2020 ارتفاع كبير بعد سنين من انخفاض معدلات جرائم القتل فى أوائل العقد الاولانى من القرن الواحد و عشرين.[69] لسه جرائم الممتلكات أقل بكثيرو ده كانت عليه فى التسعينيات، ولم تتزايد جرائم العنف بشكل عام زى جرائم القتل فى السنين الأخيرة هيا أقل من الذروة اللى بلغتها سنة 1994 من سنة 2020.[70]

و سنة 2021، تم تسجيل رقم قياسى لجرائم القتل (155)، وبمعدل 101 لكل 100 ألف، و هو الأعلى فى امريكا.[71] فى أواخر سنة 2020، كشف رئيس البوليس جيمس ديفيس مع عمدة المدينة وقادة المدينة التانيين عن مفهوم البوليس الافتراضية. بعد أشهر من الكفاح علشان المضى قدم بالمفهوم، ابتدا الرئيس ديفيس مناقشات مع إريك بى فوكس، ضابط بوليس چاكسون المخضرم للرجوع للقسم.  عاد فوكس رسمى فى يناير 2022، و أطلق مفهوم جديدًا، و هو مركز القيادة فى الوقت الحقيقي. 

كمان   سنة  2021، ذكرت إدارة بوليس چاكسون أن المدينة تعانى من مشكلة خطيرة تتعلق بعصابات الشوارع اللى تعتبر مساهم رئيسى فى جرائم العنف.  شافت المدينة وجودًا للعصابات من التمانينات لكن يبدو أنها نمت على مر السنين. استقرت الكتير من العصابات فى المدينة وشاركت بشكل كبير فى حروب مناطق بيع المخدرات والكتير من الجرائم التانيه.[72][73]
سنة 2022، وللعام التانى على التوالي، سجل چاكسون أعلى معدل جرائم قتل للفرد فى امريكا.[74]
سنة 2023، أعلن العمدة لومومبا عن افتتاح مركز چاكسون للجريمة، منشأة تضم كاميرات مراقبة موضوعة بشكل استراتيجى فى كل اماكن المدينة لتحديد المجرمين بشكل احسن لحد ممكن محاسبتهم على أفعالهم.[75] يعانى قسم بوليس چاكسون من نقص فى عدد الموظفين، لذا سيساعد المركز القسم وقت عمله على زيادة التوظيف والاحتفاظ.[76] و سنة 2023  كمان ، انخفضت جرائم القتل فى چاكسون بنسبة 15٪ لكن المدينة لسه تتمتع بأعلى معدل جرائم قتل للفرد فى البلاد.

فى فبراير 2024، أعلن الحاكم ريفز عن خطة جديدة واكتر صرامة لخفض الجريمة المتفشية فى المدينة وحماية السكان الأبرياء.

اقتصاد[تعديل]

چاكسون موطن صناعات كبرى كتير . وتشمل المعدات والآلات الكهربائية، والأغذية المصنعة، والمنتجات المعدنية الأولية والمصنعة. تدعم المنطقة المحيطة التنمية الزراعية للماشية وفول الصويا والقطن والدواجن. حسب لحكومة المدينة، اكبر 3 أرباب اشتغل فى چاكسون هم المركز الطبى بجامعة ميسيسيبى ، ومدارس چاكسون العامة ، ونيسان أمريكا الشمالية من سنة 2020 [77] تشمل الشركات البارزة التانيه اللى تتمتع بحضور كبير فى المدينة والمنطقة C Spire و Amazon فى مقاطعة ماديسون القريبة.[78]

المدينة موطن تعاونية چاكسون ، هيا وسيلة للتنمية الاقتصادية للأعمال التعاونية المملوكة للعمال . وصلت المنظمة لإنشاء الكتير من الشركات بما فيها مقدم رعاية العشب The Green Team، والمزرعة العضوية Freedom Farms، ومطبعة The Center for Community Production، ومركز Balagoon، و هو حاضنة أعمال تعاونية.[79]

الفنون والثقافة[تعديل]

قاعة ثاليا مارا فى چاكسون، ميسيسيبى

چاكسون موطن عدد من المعالم الثقافية والفنية، بما فيها :

مطاعم بارزة[تعديل]

  • مطعم الفتوة

رياضات[تعديل]

يعد ملعب Veterans Memorial Stadium اكبر ملعب فى چاكسون. فى الغالب ما يستخدم موظفو المركز الطبى بجامعة ميسيسيبى القريب موقف العربيات الخاص به

مدينة چاكسون ومنطقتها الحضرية موطن للفرق الرياضية الجماعية وشبه الاحترافية. يلعب فريق Atlanta Braves التابع لدورى البيسبول الرئيسي، Mississippi Braves ، فى المنطقة. ميسيسيبى بريلا من USL League Two تعمل كمان فى المنطقة.

الحكومة والبنية التحتية[تعديل]

نقش من سنة 1874 فى مجلة سكريبنر الشهرية لمبنى الكابيتول القديم، مقر المجلس التشريعى فى ولاية ميسيسيبى من سنة 1839 لسنة 1903.

الحكومة البلدية[تعديل]

سنة 1985، اختار الناخبين فى چاكسون استبدال نظام رئيس البلدية والمفوض المكون من 3 أشخاص بمجلس المدينة ورئيس البلدية. يتيح ده النظام الانتخابى تمثيل أوسع للسكان فى مجلس المدينة. يتم انتخاب أعضاء مجلس المدينة من كل قسم من أقسام المدينة السبعة، اللى تعتبر مناطق ذات عضو واحد. يتم انتخاب عمدة المدينة على مستوى المدينة.

حكومة الولاية[تعديل]

تدير إدارة الإصلاحيات فى ميسيسيبى (MDOC) مكتب چاكسون تحت المراقبة والإفراج المشروط فى چاكسون. مرفق إصلاحية MDOC المركزى فى ميسيسيبى, فى مقاطعة رانكين مش مندمجه, يقع قرب چاكسون.[91]

التمثيل الفيدرالى[تعديل]

الجزء الاكبر من چاكسون هو جزء من منطقة الكونجرس التانيه فى ميسيسيبي. النائب الامريكانى بينى جوردون طومسون، و هو ديمقراطي، يشغل منصبه من سنة 1993. لحد سنة 2011 كان رئيس للجنة الأمن الداخلى و كان العضو البارز من سنة 2011.[1]

تدير خدمة بريد امريكا مكتب بريد چاكسون الرئيسى والكتير من مكاتب البريد الأصغر.

تعليم[تعديل]

تعليم عالى[تعديل]

فرقة جامعة ولاية چاكسون " The Sonic Boom "
تعتبر كلية ميلسابس واحدة من شوية مؤسسات فى چاكسون و حواليها اتأسست قبل سنة 1900.

چاكسون هيا موطن لمعظم المؤسسات الجامعية فى ولاية ميسيسيبي. تعتبر جامعة ولاية چاكسون اكبر مؤسسة جامعية فى المدينة، ورابع اكبر مؤسسة فى الولاية، والمؤسسة البحثية الوحيدة اللى تمنح الدكتوراه فى منطقتها.[92][93]

الكليات والجامعات [94][تعديل]

  • جامعة ولاية چاكسون
  • كلية توجالو
  • كلية ميلسابس
  • جامعة بيلهافن
  • المركز الطبى بجامعة ميسيسيبي
  • كلية الحقوق فى ميسيسيبي
  • كلية المجتمع هيندز

المدارس الابتدائية والثانوية[تعديل]

المدارس العامة[تعديل]

تدير منطقة مدارس چاكسون العامة (JPS) 60 مدرسة عامة. إنها واحدة من اكبر المناطق التعليمية فى الولاية حيث تضم حوالى 30.000 طالب فى ثمانية وثلاثين مدرسة ابتدائية وثلاثة عشر مدرسة إعدادية وسبع مدارس ثانوية ومدرستين خاصتين.[95] مدارس چاكسون العامة هيا المنطقة التعليمية الحضرية الوحيدة فى الولاية.[96]  

فى حين معظم چاكسون موجود فى Jackson PSD، هناك أجزاء فى مقاطعة هيندز موجودة بدل ذلك فى منطقة مدارس مقاطعة هيندز .[97] ده الجزء مخصص لمدرسة تيرى الثانوية فى تيرى .[98] جزء چاكسون فى مقاطعة ماديسون ضمن منطقة مدارس مقاطعة ماديسون .[99]

چاكسون (ميسيسيبى)هناك مدارس عامة من الروضة لالصف الاتناشر تديرها الدولة للأغراض الخاصة؛

  • مدرسة ميسيسيبى للمكفوفين
  • مدرسة ميسيسيبى للصم

مدارس خاصة[تعديل]

المدارس الثانوية الخاصة تشمل:

بعض المدارس فى البلديات المجاورة:   المدارس الابتدائية الخاصة تشمل:  

المكتبات العامة[تعديل]

نظام مكتبة چاكسون/هيندز هو نظام مكتبة چاكسون.

بنية تحتية[تعديل]

فى 27 مارس 2015، أصدر عمدة چاكسون تونى ياربر حالة الطوارئ للنقل (الحفر) والبنية التحتية للمياه (فواصل فى أنابيب المياه). انخفضت جودة نظام البنية التحتية للمياه فى چاكسون بعد طقس الشتاء القاسى فى 2014-2015. وقدر مكتب چاكسون تكلفة إصلاح الطرق و أنابيب المياه بما يتراوح بين 750 مليون دولار ومليار دولار.[100]

بعد إعلان حالة الطوارئ، قدمت مدينة چاكسون خطاب نوايا لوزارة الصحة لاقتراض 2.5 مليون دولار لإصلاح أنابيب المياه المكسورة. لازم يوافق مجلس مدينة چاكسون على اقتراح رئيس البلدية. و ذلك، طلب العمدة ياربر المساعدة من الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ ومكتب حاكم الولاية.

إن الدعوة لحالة الطوارئ تزيد من احتمالية قيام وزارة النقل الامريكانيه بمنح المدينة أموال من حساب تمويل "الإفراج السريع".[101]

فى أواخر اغسطس 2022، فاض نهر اللؤلؤ،و ده اتسبب فى إغراق جزء كبير من المدينة وتلويث إمدادات المياه. أعلن العمدة لومومبا حالة الطوارئ و قفل كل الشركات والمدارس.

مواصلات[تعديل]

و سنة 2015، كان 11 % من أسر مدينة چاكسون يفتقرون لسيارة، وانخفضت دى النسبة ل7.6 % سنة 2016. و كان المعدل الوطنى 8.7 فى المئة سنة 2016. بلغ متوسط عدد عربيات چاكسون 1.68 سيارة لكل عيله سنة 2016، مقارنة بالمعدل الوطنى 1.8.[102]

چاكسون عندها عدد متزايد من ممرات العجل.[103][104]

مطار چاكسون مدغار وايلى إيفرز الدولى ، و هو اكتر المطارات التجارية زحمه فى ولاية ميسيسيبي، شرق المدينة فى مقاطعة رانكين بين فلوود وبيرل .

تخدم محطة چاكسون يونيون قطار أمتراك الليلى اليومى لمدينة نيو أورليانز من شيكاغو لنيو أورليانز. تخدم المحطة متعددة الوسائط كمان اوتوبيسات Greyhound Lines بين المدن هيا المحطة الرئيسية لاوتوبيسات بلدية چاكسون.

تقع المدينة عند تقاطع الطرق السريعة الرئيسية بين الولايات والطرق الفيدرالية: الشمال والجنوب I-55 و امريكا 49 و امريكا 51 والشرق والغرب I-20 و امريكا 80 .

فى الثقافة الشعبية[تعديل]

سنة 2011، أطلقت البحرية الامريكانيه اسم يو إس إس چاكسون  (LCS-6) على اسم المدينة.[105]
سنة 2002، ظهرت صالة صب واى (التابعة لفندق سامرز فى جولد كوست) كموضوع للفيلم الوثائقى بعنوان Last of the Mississippi Jukes. [106][107]

تم تصوير الفيلم الشهير "المساعدة" (2011)، المستوحى من الرواية الاكتر مبيع اللى تحمل الاسم نفسه للكاتبة كاثرين ستوكيت ، فى چاكسون. تحتوى المدينة على جولة ذاتية التوجيه من جزأين للمناطق اللى ظهرت فى الفيلم والكتاب.[108]

فى أغنية " Uptown Funk " لمارك رونسون اللى تضم برونو مارس تم ذكر چاكسون فى السطور "Julio! Get the Stretch! Ride to Harlem؛ Hollywood، Jackson، Mississippi."

Get on Up ، فيلم تم إصداره فى اغسطس 2014، تم تصوير بعض المشاهد فيه فى چاكسون، [109] وناتشيز القريبة.[110] الفيلم مستوحى من حياة جيمس براون .

فيلم الكلام والنقاش ، و هو مقتبس من مسرحية تحمل نفس الاسم لمسرح برودواى ، [111] اتصور بالكامل فى چاكسون.[112]

أحداث أغنية تشارلى دانيلز " Uneasy Rider " تدور فى چاكسون.

مشاهير[تعديل]

انظر: ة الأشخاص من ميسيسيبي

ملحوظات[تعديل]

مصادر[تعديل]

  1. مُعرِّف مكان في موقع "أرش إنفورم" (archINFORM): https://www.archinform.net/ort/11842.htm — تاريخ الاطلاع: 6 اغسطس 2018
  2.   تعديل قيمة خاصية مُعرِّف علاقة على خريطة الشَّارع المَفتُوحة (OSM) (P402) في ويكي بيانات {{cite web}}: Empty citation (help)
  3. https://www.jacksonms.gov/departments/office-of-the-mayor/ — تاريخ الاطلاع: 25 مارس 2022
  4. "U.S. Census Bureau QuickFacts: Jackson city, Mississippi". Census Bureau QuickFacts (in الإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on February 2, 2019. Retrieved July 4, 2018.
  5. "Official City of Jackson, Mississippi Website - History of Jackson". May 10, 2010. Archived from the original on May 10, 2010. Retrieved July 4, 2018.
  6. "Jackson, Mississippi | City With Soul". Jacksoncitywithsoul.com. Archived from the original on February 4, 2010. Retrieved January 31, 2010.
  7. "Metropolitan and Micropolitan Statistical Areas Population Totals and Components of Change: 2010-2019". Retrieved May 13, 2020.
  8. أ ب ت "Official City of Jackson, Mississippi Website – Jackson's History". Jacksonms.gov. Archived from the original on May 10, 2010. Retrieved January 31, 2010.
  9. Izard, E. Ray. (January 30, 1974) "Carroll's Trace took Tennessee Boys Home". Jackson: Clarion-Ledger.
  10. Laws of the State of Mississippi passed at the 4th session of the general assembly, held in the City of Natchez. (1821) Natchez: A. Marschalk and Evens & Co. State printers. p. 158.
  11. William C. Davis, A Way Through the Wilderness: The Natchez Trace and Civilization of the Southern Frontier (New York: Harper Collins, 1995), p. 30
  12. "Claiborne County MSGenWeb". ancestry.com. Archived from the original on September 24, 2015. Retrieved October 19, 2014.
  13. Gilmer, Robert (November 21, 2003). "Chickasaws, Tribal Laws, and the Mississippi Married Women's Property Act of 1839" (PDF). www.unca.edu. Retrieved January 23, 2021.
  14. Brough, Charles H. (1903) "Historic Clinton". Publications of the Mississippi Historical Society. v. 7, p.285.
  15. أ ب Johnson, Brian. "[Johnson] When Jackson Burned". www.jacksonfreepress.com (in الإنجليزية). Retrieved 2021-01-23.
  16. Vicksburg, Mailing Address: 3201 Clay Street; Us, MS 39183 Phone:636-0583 Contact. "Battle of Jackson (May 14) - Vicksburg National Military Park (U.S. National Park Service)". www.NPS.gov (in الإنجليزية). Retrieved 2021-01-23.{{cite web}}: CS1 maint: numeric names: authors list (link)
  17. Thompson, Bennie Gordon (June 19, 2014). "HONORING THE CITY OF JACKSON, MISSISSIPPI". Congressional Record. 160 (97): E1029.
  18. Todd Sanders, Images of America: Jackson's North State Street (Charleston: Arcadia Publishing, 2009), 58 and 40.
  19. George C. Rable, But There Was No Peace: The Role of Violence in the Politics of Reconstruction, Athens: University of Georgia Press, 1984, p. 132
  20. أ ب "Old Capitol Museum | Mississippi Department of Archives & History". www.mdah.ms.gov. Retrieved 2021-01-23.
  21. Richard H. Pildes, "Democracy, Anti-Democracy, and the Canon", Constitutional Commentary, Vol.17, 2000, pp.12–13 Archived يوليه 23, 2019 at the Wayback Machine. Retrieved March 10, 2008.
  22. Michael Perman, Struggle for Mastery: Disfranchisement in the South, 1888–1908, Chapel Hill: University of North Carolina Press, 2001
  23. Vicory, Justin. "Jackson libraries face an existential crisis that includes black mold. When will the city help?". The Clarion-Ledger (in الإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2021-01-23.
  24. Dudley J. Hughes, Oil in the Deep South: A History of the Oil Business in Mississippi, Alabama and Florida, 1859–1945 (Jackson: University of Mississippi Press, 1993), 67–86.
  25. River and Harbor Act of 1930, July 3, 1930, ch. 847, 46 Stat. 918. Retrieved September 10, 2015. Watercases.org website Archived اكتوبر 16, 2015 at the Wayback Machine
  26. "Dredging of Pearl Urged" (October 26, 1930) Clarion-Ledger. (Jackson), p.1
  27. "Gold Coast" Archived يوليه 11, 2011 at the Wayback Machine, Blues website
  28. Tribune, Daniel Egler, Chicago (February 8, 1990). "GAMBLING BOAT LAW GETS THOMPSON OK". chicagotribune.com (in الإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2021-01-23.{{cite web}}: CS1 maint: multiple names: authors list (link)
  29. Lyons, Amanda; Morgan, Will (May 1, 2018). "Patriots without a Country: Dutch Wings over Jackson" (PDF). Archived from the original (PDF) on December 21, 2018. Retrieved February 24, 2020.
  30. Samuel Howard Well (August 2018). "Jackson's Flying Dutchmen: The Significance of the Royal Netherlands Military Flying School". University of Mississippi. Retrieved February 24, 2020.
  31. "Remembering the fallen airmen of the Royal Netherlands Flying School in Mississippi". May 22, 2018. Archived from the original on February 24, 2020. Retrieved February 24, 2020.
  32. "Tougaloo 9". Civil Rights Movement Archive. Archived from the original on July 7, 2010. Retrieved December 21, 2007.
  33. "Veterans of the Civil Rights Movement – History & Timeline, 1963 (Jan-June)". crmvet.org. Archived from the original on June 15, 2009. Retrieved December 21, 2007.
  34. History of Beth Israel, Jackson, Mississippi Archived اكتوبر 5, 2007 at the Wayback Machine, Goldring/Woldenberg Institute of Southern Jewish Life website, History Department, Digital Archive, Mississippi, Jackson, Beth Israel. Retrieved August 17, 2008.
  35. Edward Blum and Abigail Thernstrom, Executive Summary of the Bullock-Gaddie Expert Report on Mississippi, Apr 17, 2006 Archived ابريل 9, 2008 at the Wayback Machine, American Enterprise Institute, Retrieved March 21, 2008.
  36. Eckl, K. (2011-08-02). "The University of Mississippi: Pioneers in Transplant". Thoracic Surgery (in الإنجليزية). Retrieved 2021-01-23.
  37. (May 19, 1966). "Pearl Flood Project finished by June 1967". Jackson Daily News (Jackson).
  38. Tim Spofford, Lynch Street: The May 1970 Slayings at Jackson State College, Kent, OH: Kent State University Press, 1988, pp. 17 and 19
  39. Editors. (October 18, 1982) "Escalating war: plan beefs up drug enforcement". Clarion Ledger. (Jackson). p. 10A. Clipping from Newspapers.com
  40. Eubank, Jay. (May 13, 1989) "More issues discussed during cliche-free round two". Clarion Ledger (Jackson)
  41. ""Drugs, Law Enforcement, and Foreign Policy, a Report"." (PDF). United States Senate. Committee on Foreign Relations. Subcommittee on Terrorism, Narcotics, and International Operations. December 1988. pp. 278–295. Archived from the original (PDF) on April 11, 2016. Retrieved September 3, 2015.
  42. "Jackson Mississippi Tourism- City of Jackson Travel, MS Vacations, Event Planning". Visitjackson.com. Archived from the original on December 21, 2007. Retrieved January 31, 2010.
  43. Associated Press. (December 2, 2008). "Drug kingpin, cohorts appeal convictions". Desoto Times. (Hernando, Miss.) Retrieved September 3, 2015. Desoto Times website Archived مارس 4, 2016 at the Wayback Machine
  44. March 18, 2013: Severe Weather Event Archived اكتوبر 18, 2018 at the Wayback Machine, NOAA
  45. Insurers see more than 40,000 hailstorm claims Archived سبتمبر 27, 2013 at the Wayback Machine, Mississippi Business blog, April 3, 2013
  46. Barnes, Dustin (April 24, 2014). "Mayor Tony Yarber Preaches Plans for Jackson". Clarion-Ledger.
  47. "Geographic Identifiers: 2010 Census Summary File 1 (G001): Jackson city (part), Madison County, Mississippi". American Factfinder. U.S. Census Bureau. Archived from the original on February 13, 2020. Retrieved August 16, 2017.
  48. "Geographic Identifiers: 2010 Census Summary File 1 (G001): Jackson city (part), Rankin County, Mississippi". American Factfinder. U.S. Census Bureau. Archived from the original on February 13, 2020. Retrieved August 16, 2017.
  49. "Geographic Identifiers: 2010 Census Summary File 1 (G001): Jackson city, Mississippi". American Factfinder. U.S. Census Bureau. Archived from the original on February 13, 2020. Retrieved August 16, 2017.
  50. https://casoilresource.lawr.ucdavis.edu/gmap/ SoilWeb (Jackson MS)
  51. Harvey, E.J. et al. (April 1964). Ground-Water Resources of Hinds, Madison, and Rankin Counties, Miss. Bulletin 64-1. The state of Mississippi. Board of Water Commissioners. p. 3
  52. Harvey, E.J. et al (1964) op cit
  53. "1850 Census of Population: Mississippi" (PDF). Retrieved 2023-03-31.
  54. "Businesses Leave Downtown Jackson". April 19, 2003.
  55. Bisaha, Stephan; Chatlani, Shalina (November 13, 2022). "After decades of neglect, Jackson's Black business district is coming back to life". NPR. Retrieved 2023-08-09.
  56. "P004: Hispanic or Latino, and Not Hispanic or Latino by Race – 2000: DEC Summary File 1 – Jackson city, Mississippi". United States Census Bureau.
  57. "P2 Hispanic or Latino, and Not Hispanic or Latino by Race - 2010: DEC Redistricting Data (PL 94-171) – Jackson city, Mississippi". United States Census Bureau.
  58. "P2 Hispanic or Latino, and Not Hispanic or Latino by Race - 2020: DEC Redistricting Data (PL 94-171) – Jackson city, Mississippi". United States Census Bureau.
  59. "U.S. Census website". United States Census Bureau. Retrieved January 31, 2008.
  60. "Census shows Mississippi lost population and diversified". AP NEWS (in الإنجليزية). 2021-04-26. Retrieved 2022-11-26.
  61. "Census shows US is diversifying, white population shrinking". AP NEWS (in الإنجليزية). 2021-08-12. Retrieved 2022-11-26.
  62. "Profile of General Demographic Characteristics: 2000" (PDF). United States Census Bureau. Archived from the original (PDF) on September 26, 2007.
  63. "2020 Income Characteristics". data.census.gov. Retrieved 2022-11-26.
  64. https://www.wapt.com/article/grocery-store-closes-creating-food-desert-in-area-of-jackson/43879499
  65. https://www.wjtv.com/news/local-news/northside-drive-waffle-house-closes-its-doors/
  66. https://www.youtube.com/watch?v=VndTSQP9YUY
  67. LeMaster, C. J. (January 2, 2021). "Jackson closes out 2020 with the most homicides in city history, and a higher rate of killings than New Orleans, Memphis". Wlbt.com (in الإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2021-01-23.
  68. Estes, Hunter (2021-01-15). "Jackson Homicide Rate Reaches Record High". Mississippi Center for Public Policy (in الإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2021-01-23.
  69. LeMaster, C. J. (January 2, 2021). "Jackson closes out 2020 with the most homicides in city history, and a higher rate of killings than New Orleans, Memphis". Wlbt.com (in الإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2021-05-03.
  70. "Summary crime reported by the Jackson Police Department". Archived from the original on May 3, 2021. Retrieved 30 January 2022.
  71. "'There's something wrong when Jackson's murder rate is higher than Atlanta,' official says". Retrieved 30 January 2022.
  72. "So Jackson has a gang problem. What does that mean?". February 11, 2021.
  73. "The Dixie pipeline: Mississippi major source of 'crime guns' on the streets of Chicago".
  74. LeMaster, C. J. (2023-01-07). "Analysis: For second straight year, Jackson's homicide rate ranks highest in U.S. among major cities". www.wlbt.com (in الإنجليزية). Retrieved 2023-07-19.
  75. "Mayor on Jackson Crime Center".
  76. "JPD hopes to make progress with addressing staffing shortage through newest recruit class". August 2022.
  77. "Top Employers in Jackson MSA". Jackson, MS (in الإنجليزية الأمريكية). Retrieved 2022-11-26.
  78. Jackson, Courtney Ann (August 12, 2022). "Amazon opens first robotics sortable center in Mississippi in Madison County". WLBT (in الإنجليزية). Retrieved 2022-11-26.
  79. Franco, Cheree (October 2, 2019). "Building a Solidarity Economy in Jackson, Mississippi". The Indypendent (in الإنجليزية الأمريكية). Archived from the original on October 29, 2019. Retrieved October 30, 2019.
  80. "Ballet Mississippi - شركة Jackson's Premier Ballet". Ballet Mississippi. Archived from the original on 22 مارس، 2019. {{cite web}}: Check date values in: |archive-date= (help); Unknown parameter |تاريخ الوصول= ignored (help)
  81. جوزيف ويليامز. "طمس الخطوط الفاصلة بين الضوء والزجاج"، Oxford Enterprise، أكسفورد، ميسيسيبي، 18 ابريل 2010.
  82. ms.us/n_library/departments/ag_museum/index_agmuseum.html "زراعة وغابات ميسيسيبى المتحف / المتحف الوطنى للطيران الزراعي". Archived from the original on 8 نوفمبر 2005. {{cite web}}: Check |archive-url= value (help); Unknown parameter |تاريخ الوصول= ignored (help)
  83. us/Web%20Page%20-%20MAC%20(new)/default.htm "مركز ميسيسيبى للفنون". 16 يناير 2009. Archived from the original on 16 يناير 2009. Retrieved 27 اغسطس 2017. {{cite web}}: Check |archive-url= value (help)
  84. "The Mississippi Chorus". Mschorus.org. [https ://web.archive.org/web/20161230231422/http://mschorus.org/ Archived] from the original on 30 ديسمبر 2016. Retrieved 29 ديسمبر 2016. {{cite web}}: Check |archive-url= value (help)
  85. "وايبل، إليزابيث . "المتحف يحتاج لقصص الحقوق المدنية."". Jackson Free Press. /index.php/site/comments/museum_needs_civil_rights_stories_01272012/ Archived from the original on 30 يناير، 2012. {{cite web}}: Check |archive-url= value (help); Check date values in: |archive-date= (help); Unknown parameter |التاريخ= ignored (help); Unknown parameter |تاريخ الوصول= ignored (help)
  86. "قسم الأرشيف والتاريخ فى ولاية ميسيسيبي". Retrieved 29 ديسمبر 2016. {{cite web}}: |archive-url= requires |archive-date= (help); Unknown parameter |archive- date= ignored (help)
  87. "صندوق تراث ميسيسيبي". archive.org/web/20080511183850/http://www.mississippiheritage.com/ Archived from the original on 11 مايو، 2008. Retrieved 29 ديسمبر 2016. {{cite web}}: Check |archive-url= value (help); Check date values in: |archive-date= (help)
  88. "Asociacion Hispana de Mississippi – جمعية ميسيسيبى من أصل إسباني". Mshispanicassociation.org. Archived from the original on 31 ديسمبر، 2016. {{cite web}}: Check date values in: |archive-date= (help); Unknown parameter |تاريخ الوصول= ignored (help)
  89. "Mississippi Metropolitan Ballet". Msmetroballet.com. Archived from the original on 30 مارس 2004. {{cite web}}: Unknown parameter |تاريخ الوصول= ignored (help)
  90. Msmuseumart.org نوفمبر 2005 https://web.archive.org/web/20051109014507/http://www.msmuseumart.org/%7Carchive-date=9 نوفمبر 2005. {{cite web}}: |archive-url= requires |archive-date= (help); Check |archive-url= value (help); Invalid |url-status=حى (help); Missing or empty |title= (help); Unknown parameter |Access-date= ignored (|access-date= suggested) (help)
  91. "GARRISON COULD BE BACK IN JAIL SOON Archived اكتوبر 26, 2012 at the Wayback Machine." Biloxi Sun-Herald. February 15, 1995. C2 Coast and State. Retrieved September 24, 2011. "...County jail to the central Mississippi prison near Jackson in mid- 1994."
  92. "Jackson State Becomes the 4th Largest HBCU by Enrollment". Hbculifestyle.com. December 19, 2016. Archived from the original on October 4, 2015. Retrieved December 29, 2016.
  93. "Jackson State University | Mississippi Urban Research Center |". Jsums.edu. October 21, 2016. Archived from the original on December 20, 2015. Retrieved December 29, 2016.
  94. "List of 21 Mississippi Colleges and Universities".
  95. About Jackson Public Schools Archived سبتمبر 25, 2013 at the Wayback Machine. Jackson.k12.ms.us (January 22, 2014). Retrieved on 2014-04-30.
  96. Jackson State University Institutional Partners Archived سبتمبر 25, 2013 at the Wayback Machine. Jsums.edu. Retrieved on April 30, 2014.
  97. "2020 CENSUS - SCHOOL DISTRICT REFERENCE MAP: Hinds County, MS" (PDF). U.S. Census Bureau. Retrieved 2021-07-01.
  98. "attendance_zone.jpg." Hinds County School District. July 21, 2011. Retrieved on December 29, 2018. Compare with Hinds County district map.
  99. "2020 CENSUS - SCHOOL DISTRICT REFERENCE MAP: Madison County, MS" (PDF). U.S. Census Bureau. Retrieved 2021-06-30.
  100. المرجع غلط: اكتب عنوان المرجع فى النُص بين علامة الفتح <ref> وعلامة الافل </ref> فى المرجع tidaily
  101. ""Quick Release" Emergency Relief Grant". www.transportation.gov. 19 September 2017. Retrieved 22 January 2022.
  102. "Car Ownership in U.S. Cities Data and Map". Governing. Archived from the original on May 11, 2018. Retrieved May 4, 2018.
  103. "Mississippians for Complete Streets". Bike Walk Mississippi (in الإنجليزية). Retrieved 7 January 2022.
  104. "Complete Street Policy". The City of Jackson, Mississippi (in English). City of Jackson, MS. 5 November 2015. Retrieved 7 January 2022.{{cite web}}: CS1 maint: unrecognized language (link)
  105. "Navy Names Littoral Combat Ships Jackson and Montgomery" Archived يوليه 9, 2015 at the Wayback Machine DOD press release. March 25, 2011
  106. "Jackson To Honor Fallen Juke Joint with Mississippi Blues Trail Marker" (PDF). Mississippi Development Authority. Archived from the original (PDF) on October 4, 2007. Retrieved June 1, 2008.
  107. "Last of the Mississippi Jukes – Photo Album". robertmugge.com. Archived from the original on June 2, 2008. Retrieved June 1, 2008.
  108. "'The Help' in Belhaven Neighborhood Tour" Archived مارس 11, 2014 at the Wayback Machine, Jackson Convention and Visitors Bureau
  109. "| The Clarion-Ledger". clarionledger.com. Retrieved July 31, 2014.
  110. "'Get On Up', the James Brown biopic filming in Natchez, Mississippi and still looking for extras". Onlocationvacations.com. Archived from the original on December 24, 2013. Retrieved July 31, 2014.
  111. "Speech& Debate Film Will Feature Spencer Liff Choreo". www.broadway.com. December 10, 2015. Archived from the original on August 20, 2016. Retrieved August 30, 2016.
  112. Gerard, Jeremy (July 9, 2015). "Liam James & Sarah Steele Topline 'Speech & Debate' For Sycamore Pictures; Dan Harris Directing". deadline.com. Archived from the original on August 11, 2016. Retrieved August 30, 2016.

لينكات برانيه[تعديل]

قالب:Jackson, Mississippi

|}}