نصر لوزا الاسيوطى

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


نصر لوزا الأسيوطى (1887 - 1965) أمير شعراء الأقباط

ميلاده ونشأته[تعديل]

اتولد نصر لوزا بمدينة أسيوط سنة 1887م، تدرج في مراحل التعليم لغاية لما دخل كلية الأمريكان في أسيوط، واتخرج منها سنة 1910م.

ثقف نفسه فى الادب عن طريق قراية دواوين كبار الشعرا العرب. رحل على القاهرة واشتغل محرر في جورنال «النظام» قبل ما يضطره المرض انه يرجع أسيوط تانى واشتغل مدرس للغة العربية وبعدها اشتغل موظف بتفتيش إنتاج أسيوط سنة 1936 لغاية سن التقاعد سنة 1947، سعتها مارس شوية اعمال حرة وكان واحد من المناصرين لثورة 1919 وكان يعرف زعيمها سعد زغلول وقريب منه.

عضوية اللجان[تعديل]

  • عضو في جمعية الراعي الصالح القبطية
  • عضو في جمعية الشبان المسيحيين.
  • عضو في اللجان الداعية لتعليم بنات الأقباط.

الإنتاج الشعري[تعديل]

ليه قصايد اتنشرت في كتاب: «الأدب القبطي في مصر»، وليه قصايد اتنشرت في جرايد عصره، منها: تعليم البنات - الوطن - 23 من مايو 1912، وعلى سفح الأهرام - المقطم - 5 من أغسطس 1912، ورمسيس قم - جريدة الوطن - 16 من أغسطس 1912، وفي رثاء بطرس غالي - 16 من أغسطس 1913، وفي رثاء سعد زغلول - البلاغ 23 من مايو 1928.

الأعمال التانيه[تعديل]

سماه شوية من الباحثين وادوه لقب: أمير الشعراء القبط في مصر.

  • البردة الميلادية

وقع نصر تحت اسر "نهج البردة " لاحمد شوقى واتأثر بيها جامد لدرجة انه كتب قصيدة على نفس المنوال فى البحر والقافية بس كان محتواها دينى وبتحكى عن ميلاد السيد المسيح