فريق الجزاير لكورة القدم

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
فريق الجزاير لكورة القدم
منتخب كوره قدم  تعديل قيمة خاصية واحد من (P31) في ويكي بيانات
صنف فرعى من منتخب كوره قدم  تعديل قيمة خاصية صنف فرعى من (P279) في ويكي بيانات
 

الشعار (بالانجليزى: One, Two, Three Viva L'Algérie تعديل قيمة خاصية الشعار النصى (P1451) في ويكي بيانات
مراتب
تصنيف الفيفا
مشاركات
الرياضه كورة قدم  تعديل قيمة خاصية الرياضة (P641) في ويكي بيانات
بلد الرياضه
الجزاير  تعديل قيمة خاصية بلد الرياضه (P1532) في ويكي بيانات
الفئه كورة القدم للرجال  تعديل قيمة خاصية فئة المنافسة (P2094) في ويكي بيانات
رمز الفيفا ALG[1]  تعديل قيمة خاصية رمز بلد فيفا (P3441) في ويكي بيانات
الملعب الرئيسى ملعب 5 جويليه 1962  تعديل قيمة خاصية الملعب (P115) في ويكي بيانات
المدرب فلاديمير بيتكوفيتش (29 فبراير 2024–)[2]  تعديل قيمة خاصية المُدرِّب (P286) في ويكي بيانات
قائد الفريق رياض محرز  تعديل قيمة خاصية كابتن (P634) في ويكي بيانات
البلد
الجزاير  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
الموقع الالكترونى الموقع الرسمى (لغه فرنساوى)  تعديل قيمة خاصية الويبسايت الرسمى (P856) في ويكي بيانات

فريق الجزاير لكورة القدم (فرنساوى:Équipe d'Algérie de football)، ده فريق قومى لكوره قدم فى الجزاير اتاسس سنة 1963، لعبت لكاس العالم 4 مرات سنين 1982 فى اسبانيا و 1986 فى الميكسيك و كاس العالم 2010 فى جنوب افريقيا و كاس العالم 2014 فى برازيل، و كان احسن نتيجه اللى عملوه الجزايرين وصوله لدور 16 كاعلى دور وصل الجزاير لحدلوقتى، ولعبت مع كاس افريقيا من سنه 1968، و حقق المره الاولانى سنه 1990 بالجزاير و الثانيه سنه 2019 بمصر.[3][4][5]

منتخب الجزائر لكرة القدم ( Arabic: منتخب الْجَزَائِر لِكُرَّةُ الْقَدَم‎ ) يمثل الجزائر فى كرة القدم الدولية للرجال، ويديره الاتحاد الجزائرى لكرة القدم . ويلعب الفريق ماتشاته على أرضه على ملعب 5 جويلية بالجزائر العاصمة وملعب ميلود هاديفى بوهران. انضمت الجزائر لالفيفا فى 1 يناير 1964، بعد سنة ونصف من حصولها على الاستقلال. وهم الأبطال الحاليين لكأس العرب . و اتأهل لكأس العالم 4 مرات أعوام 1982 و 1986 و 2010 و 2014 . الجزائر كسبت كأس الأمم الأفريقية مرتين، مرة فى سنة 1990 ، لما استضافت البطولة، ومرة تانيه فى مصر فى عام 2019 . كانو كمان أبطال كأس العرب 2021 ، وكأس الأمم الأفرو آسيوية 1991 ، وبطولة كرة القدم للرجال فى دورة الألعاب الإفريقية 1978 وبطولة كرة القدم للرجال فى دورة ألعاب البحر المتوسط 1975 .

المنافسون التقليديون للجزائر هم بشكل أساسي: مصر ، المغرب ، وتونس . خاضت الجزائر كمان ماتشات تنافسية اوى ضد نيجيريا ، خاصة فى التمانينات خلال احسن جيل كرة قدم جزائري، ضد مالى بسبب تقاسم الحدود المشتركة والمنافسة التنافسية طويلة الأمد، وضد السنغال ، حيث ابتدا أول نجاح عالمى للجزائر. بالنسبة للجزائريين، كان اكبر انتصار لهم هو فوزهم 2-1 على المانيا الغربية خلال كأس العالم 1982 FIFA اللى صدمت فيها الدولة الأفريقية العالم. أنتجت الجزائر الكتير من اللاعبين الموهوبين على مر الزمن وتعتبر واحدة من احسن الفرق فى تاريخ كرة القدم الأفريقية. فى نهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل، بقت الجزائر أول فريق أفريقى يسجل 4 اجوال على الأقل فى ماتش بكأس العالم، اللى كانت ضد كوريا الجنوبية .

تاريخ[تعديل]

فريق كرة القدم ALN، 1957-1958[تعديل]

سنة 1956، فى تونس العاصمة ، تم تشكيل أول فريق يمثل الجزائر، فريق جيش التحرير الوطنى (ALN) بقيادة أحمد بن الفول وحبيب دراوة.   تمت الموافقة على الفريق على ايد جبهة التحرير الوطنى فى مايو 1957 و كان يديره صلاح سعيدو و كان اللاعب عبد القادر زرار كابتن الفريق. اتعملت الماتش الأولى فى 1  يونيه 1957 ضد تونس على ملعب الشاذلى زويتن . وفى ابريل 1958 تم حل الفريق وحل محله فريق جبهة التحرير الوطني.

فريق كرة القدم FLN، 1958-1962[تعديل]

فريق كرة القدم FLN هو فريق يتكون بشكل أساسى من لاعبين محترفين فى فرنسا، اللى انضموا بعد كده لحركة استقلال الجزائر التابعة لجبهة التحرير الوطنى ، وساعدوا فى تنظيم ماتشات كرة القدم ضد فرق كرة القدم الوطنية. ربطت جبهة التحرير الوطنى كرة القدم الأفريقية بالمقاومة المناهضة للاستعمار باستخدام فكرة الوحدة الأفريقية كأداة لإضفاء الشرعية ورمز للهوية الوطنية. وحصلت السلطات الفرنسية بسهولة على عدم اعتراف الفيفا بالفريق.

البداية، 1962[تعديل]

تأسست كرة القدم فى الجزائر فى تلاتينات القرن التسعتاشر على ايد المستوطنين الأوروبيين اللى جلبوا دى الرياضة لالبلاد. اتأسس المنتخب الجزائرى لكرة القدم سنة 1962 بعد استقلاله عن فرنسا، خلفا لفريق جبهة التحرير الوطنى لكرة القدم . فى ظل الحكم الفرنسي، ماكانش مسموح للجزائر أن يكون ليها فريق وطني، و كان فريق جبهة التحرير الوطنى لكرة القدم يعتبر تمرد ضد الاستعمار الفرنسي. تم اعتبار كل ماتشاتهم ودية ولم يتم الاعتراف بيها على ايد الفيفا . ورفض المنتخب الجزائرى لكرة القدم، خلال ندوة صحفية بتونس العاصمة، الإدلاء بأى تصريحات سياسية، مشير لكرة القدم باعتبارها رياضة و مش نفوذًا سياسى. بعد ما تم الاعتراف بالمنتخب الجزائرى لكرة القدم رسمى على ايد الفيفا سنة 1963، تأهل الفريق بس لكأس الأمم الأفريقية سنة 1968 وفشل فى التأهل للنسخ الخمس اللى بعد كده من كأس افريقيا لحد سنة 1980.

احسن تشكيلة، 1980-1990[تعديل]

كأس العالم لكرة القدم 1982[تعديل]

تشكيلة الجزائر ضد النمسا خلال كأس العالم 1982
بلومى ، واحد من أعظم اللاعبين الأفارقة

الجزائر تسببت فى واحدة من اكبر مفاجآت كأس العالم فى اليوم الاولانى من البطولة بفوزها 2-1 على بطل اوروبا الحالى المانيا الغربية . فى الماتش الأخيرة فى المجموعة بين المانيا الغربية والنمسا ، حيث لعبت الجزائر وتشيلى بالفعل مباراتهما الأخيرة بالمجموعة فى اليوم السابق، عرفت الفرق الأوروبية أن فوز المانيا الغربية بهدف أو هدفين سيؤهلهما، فوز اكبر. فوز المانيا الغربية سيؤهل الجزائر على النمسا، والتعادل أو فوز النمسا سيقضى على المانيا الغربية. بعد 10 دقائق من الهجوم الشامل، سجلت المانيا الغربية هدف عن طريق هورست هروبيش . و بعد تسجيل الهدف، تبادل الفريقان الكرة دون هدف لبقية الماتش. وهتفت الجماهير الإسبانية بشعارات "Fuera، fuera" ("خارجا، خارجا")، فى الوقت نفسه لوح المشجعون الجزائريون الغاضبون بالأوراق النقدية للاعبين. و استنكر ده الأداء على نطاق واسع، لحد على ايد المشجعين فى المانيا الغربية والنمسا. احتجت الجزائر عند الفيفا اللى حكم بالسماح ببقاء النتيجة. قدم FIFA نظام تأهيل منقح فى نهائيات كأس العالم اللى بعد كده حيث اتلعبت المباراتين الأخيرتين فى كل مجموعة فى وقت واحد.

كأس العالم لكرة القدم 1986[تعديل]

و سنة 1984، حصلت الجزائر على المركز التالت فى كأس الأمم الأفريقية 1984 فى ساحل العاج. خلال بطولة كأس الأمم الأفريقية 1986 ، سجلت المنتخبات الوطنية هزيمتين وتعادل واحد وخرجت من الدور الأول. فى المكسيك، فى كأس العالم 1986 ، لم يتمكن الجزائريون من اجتياز الدور الاولانى تانى فى مجموعة ضمت أيرلندا الشمالية (تعادل 1–1)، البرازيل (خسارة 1–0)، واسبانيا (خسارة 3–0). ). سجل جزائرى واحد بس خلال دى المسابقة: جمال زيدان . و من كده الحين، فشلت الجزائر فى التأهل لكأس العالم تانى لحد سنة 2010.

ويعتبر ماجر واحد من احسن اللاعبين فى تاريخ كرة القدم الجزائرية

كأس الأمم الأفريقية 1990[تعديل]

سنة 1990، استضافت الجزائر كأس الأمم الأفريقية 1990 لأول مرة و كان من المتوقع بقوة أن تفوز بالبطولة. فى المجموعة الأولى، ابتدا الجزائريون البطولة بفوزهم على نيجيريا 5-1، بثبعيده جمال ميناد ورابح ماجر وهدف جمال أمانى . بعد بداية رائعة بانتصار مقنع على النيجيريين، فازوا  بعد كده على ساحل العاج 3-0، بأهداف جمال ميناد والطاهر شريف الوزانى وشريف أودجانى . وفى الماتش الأخيرة بالمجموعة،  كسبت  الجزائر على مصر 2-0، بهدفى جمال أمانى وموسى صائب . بعد بداية مثالية بثلاثة انتصارات فى الكتير من الماتشات،  كسبت  الجزائر على السنغال 2–1 فى نصف النهائى بعد ما سجل جمال ميناد وجمال أمانى هدفين قدام 85 ألف مشجع فى ملعب 5 يوليه للوصول لالنهائى للمرة التانيه  سنة  تاريخ. وفى الماتش النهائية ضد نيجيريا ، وقدام 105.302 مشجع فى نفس الملعب، مكن الشريف أودجانى الجزائر فى الدقيقة 38 من الفوز بكأس الأمم الأفريقية لأول مرة. وتوج جمال ميناد بلقب هداف المسابقة ب 4  أهداف.

السنين المظلمة 1992-2008[تعديل]

بعد الفوز بكأس الأمم الأفريقية 1990 وغيابه يا دوبك عن التأهل لكأس العالم 1990 ، كانت كرة القدم الجزائرية لسه فى ذروتها. بس، مع كون الجزائر على شفا حرب أهلية فى أوائل التسعينيات، ابتدت الاضطرابات الاجتماعية والسياسية ليها تأثير سلبى فى كل مجال فى البلاد بما فيها كرة القدم. رغم تأهل الجزائر لكأس الأمم الأفريقية 1992 ، لكن حامل اللقب كان مخيبا للآمال وخرج من الدور الاولانى للمسابقة.فى كأس الأمم الأفريقية 1994، تم استبعاد الجزائر من البطولة بعد إشراك لاعب غير مؤهل، وانتقد الكتير من المشجعين فى الوطن بشدة طاقم الفريق، واتهموهم بأنهم مش مسؤولين وغير محترفين. سنة 1996، رجعت الجزائر لكأس الأمم الأفريقية ، لكن خرجت من الدور ربع النهائى على ايد جنوب افريقيا المضيفة. وفشل الجزائريون فى التأهل لكأس العالم اللى بعد كده فى 1998 و 2002 و 2006 . وقت ال كأس الأمم الأفريقية 1998 ، احتلت الجزائر المركز الأخير فى مجموعتها بثلاث هزايم وخرجت من دور المجموعات. كانت كرة القدم الجزائرية تفقد سمعتها ولم يعد الفريق اللى كان يعتبر من احسن الفرق فى افريقيا يخشى منه. فى كأس الأمم الأفريقية 2000 ، اجتاز الثعالب الدور الاولانى ليخسرو بنتيجة 2-1 قدام الكاميرون البطل النهائى فى ربع النهائي. وفشلت الجزائر تانى فى تجاوز الدور الاولانى فى المنافسة الإفريقية سنة 2002 . لكن سنة 2004 ، كانت الجزائر، بقيادة رابح سعدان ، تبدو جيدة ومليانه بالثقة، بعد تعادلها فى الماتش الأولى بالمجموعة 1-1 ضد الكاميرون المرشحة للبطولة، سجلت الجزائر فوز تاريخى على غريمها اللدود مصر 2-1. بعد بداية جيدة للجزائر، خسر منتخب شمال إفريقيا بشكل مفاجئ الماتش الأخيرة بالمجموعة قدام زيمبابوى 2-1. بس، بسبب الفوز 2-1 على مصر، احتلت الجزائر المركز التانى فى مجموعتها وتقدمت لالدور التالي. كان خصمهم اللى بعد كده هو المغرب و بعد ماتش بدون اجوال لاكتر من 80 دقيقة، تقدمت الجزائر فى الدقيقة 84 بعد هدف من عبد المالك شراد ، قبل ثوانى بالتقريب من صافرة النهاية سجل المغرب ده معناه أن الفريقين سيتعين عليهما اللعب فى الوقت الإضافي. حيث سيواصل المغرب الفوز 3-1. كانت الخسارة قدام جيرانهم فى شمال افريقيا مفجعة، و بعد تلك الماتش، فشلت الجزائر فى التأهل لبطولتى كأس الأمم الأفريقية التاليتين فى عامى 2006 و 2008 ، ويظهر ان لا شيء يسير على ما يرام بالنسبة لكرة القدم الجزائرية.

الرجوع[تعديل]

تصفيات كأس العالم 2010[تعديل]

المعسكر التدريبى الجزائرى خلال كأس الأمم الأفريقية 2013

فى 11 اكتوبر 2008، رجعت الجزائر لقائمة احسن 20 فريق أفريقى فى تصنيف الفيفا باحتلال المركز الاولانى فى مجموعتها قدام السنغال وغامبيا وليبيريا فى الجولة التانيه من تصفيات كأس العالم 2010 وكأس الأمم الأفريقية 2010 مجتمعة. وفى الجولة التالتة والأخيرة من التصفيات ، انضمت الجزائر لزامبيا ورواندا ومصر فى المجموعة التالتة. و كانت مصر تعتبر على نطاق واسع المرشحة للفوز بالمجموعة والتأهل لكأس العالم . بس، فى يونيه 2009، كسبت الجزائر على بطل افريقيا مرتين مصر 3-1و ده غير اجوال الفريق فى النهاية من مجرد التأهل لكأس الأمم الأفريقية، لالتأهل لكأس العالم بعد غياب دام 24 سنه . الماتش اللى بعد كده كانت ضد زامبيا حيث كسب ثعالب الصحراء بنتيجة 2-0 فى لوساكا . بعدين كسبت الجزائر تانى على زامبيا على أرضها فى البليدة 1-0، متبوع بفوزها 3-1 على رواندا، وضمن الجزائريون أن التأهل لكأس العالم سينتهى بمواجهتهم النهائية ضد مصر فى القاهرة ، حيث لم يبق اللا منتخب واحد. الخسارة بثلاثة اجوال ستمنع الثعالب من الذهاب لجنوب افريقيا. وقبل الماتش، اتعرضت حافلة الفريق الجزائرى لهجوم فى القاهرة على ايد مشجعين مصريين،و ده اتسبب فى إصابة الكتير من أعضاء الفريق. و أدى ذلك لخلاف دبلوماسى بين البلدين. الهجوم اللى سبق الماتش ترك اللاعبين الجزائريين فى حالة صدمةو ده اتسبب فى الخسارة 2-0 فى موقف مثير للجدل، حيث استقبلت شباكهم هدف فى ثانيتين بس من صافرة النهاية. وتعنى الخسارة أن الفريقين الشمال أفريقيين سيخوضان ماتش فاصلة فى السودان، حيث يتأهل الفائز لكأس العالم فى جنوب افريقيا. كسبت الجزائر 1-0 بعد هدف مذهل من عنتر يحيى وتأهلت لكأس العالم للمرة التالتة فى تاريخها.[6]

كأس الأمم الأفريقية 2010[تعديل]

وبعد التأهل لكأس العالم 2010 على حساب مصر، استرجعت الجزائر الاحترام اللى فقدته فى أوائل التسعينيات. علشان كده جم لبطولة 2010 وهم مليئون بالثقة. بعد ما أوقعتها القرعة فى المجموعة الأولى، مع أنجولا وملاوى ومالى ، ابتدت الجزائر بشكل سيئ، وخسرت بشكل مفاجئ 3-0 قدام المجموعة الخارجية ملاوي. بعد تلك الخسارة كان على الجزائر أن تثبت أن الماتش الأولى كانت مجرد غلط وفى الماتش اللى بعد كده ضد مالى كسبت 1-0 بفضل رأسية رفيق حليش . فى الماتش الأخيرة، تعادلوا 0-0 مع أنغولا،و ده بعتهم لالدور التانى ، و أنهوا بنفس عدد النقاط زى مالي، لكن بسجل متفوق فى المواجهات المباشرة. اللعب فى كابيندا ، واجهت الجزائر ساحل العاج فى ربع النهائى اللى كانت تعتبر المرشحة الأوفر حظًا. بعد التأخر بنتيجة 1-0، أدرك كريم مطمور التعادل فى الشوط الأول، و كان الجزائريون يقدمون ماتش رائعة لكن مع اقتراب الماتش من الوقت الإضافي، منح كيتا التقدم للإيفواريين فى الدقيقة 89، و هو الهدف اللى بدا أنه سيضمن فوزهم. . لكن الجزائريين أدركوا التعادل عن طريق مجيد بوقرة بعد دقيقتين بس فى الوقت بدل الضائع، وفى الوقت الإضافي، وصلت كرة عرضية متقنة من كريم الزيانى لهامر بوعزة اللى منح الثعالب التقدم. صدمت الجزائر القارة كلها بفوز مقنع على فريق كوت ديفوار اللى كان يعتبر الاحسن فى افريقيا. بعد ذلك، واجهت الجزائر مصر فى نصف النهائي، و كانت التوترات لسه مرتفعة بين البلدين بعد حادثة تصفيات كأس العالم وشعر المشجعون من كلا الجنبين أن الفوز فى الماتش كان ضرورى بالنسبة لهم. ولسوء الحظ بالنسبة للجزائر، الأمور لم تسر زى ما هو مخطط لها. و بعد موجات من القرارات المثيرة للجدل من الحكم لكلا الجانبين، أنهت الجزائر الماتش بثلاث بطاقات حمراء وصلت لفوز مصر 4-0 هيا اكبر هزيمة فى تاريخ لقاءات الفريقين. بعدين خسرت الجزائر 1-0 قدام نيجيريا فى ماتش تحديد المركز التالت واحتلت المركز الرابع فى المسابقة.

كأس العالم لكرة القدم 2010[تعديل]

الجزائر ضد انجلترا فى كأس العالم 2010

القرعة وقعت الجزائر فى المجموعة التالتة مع انجلترا و امريكا وسلوفينيا . دخل المنتخب البطولة و هو فى حالة سيئة، وخسر كل ماتشاته التحضيرية لكأس العالم بالتقريب فى الماتشات الودية. فى مباراتهم الأولى خسرو قدام سلوفينيا 0-1. و كانت الماتش خالية من الأهداف لحد سجل كابتن سلوفينيا روبرت كورين هدفا فى الدقيقة 79 بعد طرد عبد القادر غزال لمخالفةه التانيه القابلة للحجز . فى مباراتها التانيه بالمجموعة، تعادلت الجزائر مع انجلتراو ده اتسبب فى احتفال جماهيرى فى كل اماكن العالم الجاليات الجزائرية.[7] خسر الثعالب مباراتهم الأخيرة بالمجموعة قدام امريكا 1-0 بفضل هدف لاندون دونوفان فى الوقت المحتسب بدل الضائع فى الشوط الثاني. وخرجت الجزائر من البطولة كواحد من فريقين، مع هوندوراس ، يفشلان فى تسجيل أى هدف.

2010–11: فريق فى ورطة[تعديل]

بعد كأس العالم، كانت النتائج السيئة تتزايد وتتزايد دون أى انتصارات. بعد الخسارة 2-1 على أرضه قدام غينيا فى ماتش ودية والتعادل 1-1 على أرضه قدام تنزانيا، استقال المدرب المخضرم رابح سعدان وتم استبداله بعبد الحق بنشيخة . حاول المدرب المعين جديد جلب وجوه جديدة للفريق لتعزيز هجومهم لكن النتائج السيئة استمرت لفريق بنشيخة اللى ابتدا بالخسارة 2-0 بره أرضه قدام جمهورية افريقيا الوسطى. تم استعادة القليل من الأمل للجزائريين بعد فوزهم على المغرب 1-0 على أرضهم بعد هدف حسن يبدا لكن بعد خسارتهم 4-0 قدام المغرب فى ماتش الإياب، استقال مدربهم. فشلت الجزائر فى التأهل لكأس الأمم الأفريقية 2012 واستمر الكابوس.

2011–12: وصول هاليلودجيتش[تعديل]

الجزائر اسلام سليمانى فى العمل

بعد تعيين المدرب الجديد وحيد خليلودزيتش ، اخد بعض النتائج الجيدة قبل بداية تصفيات كأس العالم . أسفر الظهور الاولانى للمدرب البوسنى عن التعادل 1–1 بره أرضه قدام تنزانيا ، بعدين فازوا على جمهورية افريقيا الوسطى 2–0 بهدفين قادمين من حسن يبدا وفؤاد قادر . بعد ماتش جيدة قدام تنزانيا وفوز مقنع على جمهورية افريقيا الوسطى، ابتدت الجماهير الجزائرية تؤمن بمنتخبها من جديد وتضع كل ثقتها فى المدرب وحيد لإنعاش المنتخب، وده بالظبط ما حدث زى ما حصل الخير. استمرت النتائج فى الظهور، بعدين كسبت الجزائر على النيجر 3–0 فى ماتش ودية، ومع بداية تصفيات كأس العالم 2014، كسبت الجزائر على رواندا 4–0 لتبدأ الماتش بشكل رائع. كان التأهل لكأس الأمم الأفريقية 2013 هو الهدف اللى بعد كده للثعالب، وبدأوا بالفوز على غامبيا 2-1 فى بانجول ، تلاه فوز 4-1 فى البليدة للتقدم لالدور التأهيلى النهائي، حيث سيواجه الجزائريون جيرانها شمال افريقيا ليبيا . انتهى محاربو الصحراء بالفوز 3-0 فى مجموع المباراتين على الليبيين للتأهل لكأس الأمم الأفريقية 2013 .

كأس الأمم الأفريقية 2013: نتائج مخيبة للآمال[تعديل]

وصلت الجزائر لكأس الأمم الأفريقية 2013 بثقة كبيرة ومع ظهور إسلام سليمانى والعربى هليل سودانى ، و إضافة جناح فالنسيا الموهوب سفيان فغولى ، لحد أن الجزائر كانت تعتبر واحدة من المرشحين. للفوز بالبطولة، لكن لسوء حظهم افتقروا لالخبرة و رغم الهيمنة الواضحة على خصومهم، فقد احتلوا المركز الأخير فى مجموعتهم بعد خسارة الماتش الأولى قدام تونس 1-0 بعد هدف حاسم فى الدقيقة 90 من يوسف المساكنى . فى مباراتها التانيه ضد توغو ، كان من المت مضا نطاق واسع أن تخرج الجزائر بالفوز لكن تانى كان الافتقار لالخبرة حاسم مرة تانيه، بعد السيطرة على الماتش، استقبلت شباكهم هدفين وتم إقصائهم رسمى من المنافسة. وانتهت الماتش الأخيرة قدام ساحل العاج بالتعادل 2-2. وشعرت الجماهير الجزائرية بخيبة أمل كبيرة بعد الخروج المبكر لفريقها من المنافسة، لحد أن وسايل الإعلام الجزائرية توقعت إقالة المدرب وحيد، لكن رئيس الجامعة الجزائرية لكرة القدم قرر الإبقاء على وحيد.

الطريق لبرازيل 2014[تعديل]

بعد حملة مخيبة للآمال فى كأس الأمم الأفريقية 2013 ، وتأكيد الاتحاد الجزائرى لكرة القدم على بقاء مديرهم. ستركز الجزائر بعد كده على حملتها فى تصفيات كأس العالم اللى كانت بداية جيدة ليها بفوز واحد وخسارة واحدة، وواصلوا حملتهم بالفوز 3-1 على بنين على أرضهم وتغلبوا عليهم تانى 3-1 بره أرضهم فى بنين . بعد السفر لكيجالى لمواجهة رواندا ، ضمن لهم الفوز 1-0 بره أرضهم المركز الاولانى فى مجموعتهم ده معناه أنهم سيتأهلون لالدور الأخير من التصفيات. ماكانش لمباراتهم الأخيرة أى تأثير على الترتيب لكن الجزائر كسبت 1-0 مقابل منتخب مالى الوطنى لكرة القدم . بعد تصدر المجموعة H، أوقعت القرعة الجزائر مع بوركينا فاسو كمنافسها الأخير.اتعملت ماتش الذهاب فى بوركينا فاسو والثانية فى الجزائر. انتهت ماتش الذهاب بخسارة شديدة 3-2 قدام بوركينا فاسو . كانت ماتش الإياب كمان ماتش تنافسية شديدة التنافس حيث حققت الجزائر فوز 1-0 لتتأهل لكأس العالم 2014 .

صنع التاريخ، كأس العالم لكرة القدم 2014[تعديل]

منتخب الجزائر لكرة القدم فى كأس العالم لكرة القدم 2014

وأوقعت القرعة الجزائر فى المجموعة الثامنة مع المرشحين لكأس العالم بلجيكا وروسيا وكوريا الجنوبية . فى الماتش الافتتاحية ضد بلجيكا، سجل سفيان فغولى أول هدف للجزائر فى كأس العالم من 28 سنه ، ليمنح فريقه التقدم 1-0. فى النهاية، تمكنت بلجيكا من اللحاق بالماتش وسجلت هدفين لتمنح نفسها الفوز 2-1. وفى مباراتهم التانيه ضد كوريا الجنوبية، احتاج الجزائريون لفوز قوى للحصول على فرصة جيدة للتأهل لالدور التالي. كسبو نتيجة 4-2، وسجل ياسين الإبراهيمى الهدف الرابع فى مرمى الفريق المنافس ليحقق رقم قياسى لكونه أول فريق أفريقى يسجل 4 اجوال أو اكتر فى ماتش واحدة فى كأس العالم. فى 26 يونيو، لعبت الجزائر مع روسيا على المركز التانى فى المجموعة الثامنة. وسجلت روسيا الهدف الافتتاحى لكن إسلام سليمانى بقا بطلا بتسجيله هدف التعادل ليقود الجزائر لالدور التانى من كأس العالم لأول مرة. وفى الجولة الثانية، تمكنت الجزائر من تعادل سلبى مع ألمانيا ، البطلة النهائية، لمدة 90 دقيقة. وفى الوقت الإضافى سجل الألمان هدفين فى الوقت نفسه سجلت الجزائر هدفا وحيدا من عبد المومن جابو . الماتش اللى انتهت بإقصاء المنتخب الجزائري.

الانخفاض (2015–2018)[تعديل]

بعد ما قرر المدرب وحيد إلغاء تمديد عقده بعد كأس العالم، اتعيين مدرب لوريان كريستيان جوركوف على ايد رئيس الاتحاد الإفريقى لكرة القدم محمد روراوة لمساعدة الجزائر على تحقيق أهدافها.

كأس الأمم الأفريقية 2015[تعديل]

تشكيلة الجزائر فى كأس الأمم الأفريقية 2015
بعد ما تصدرت مجموعتها فى تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2015 اللى تكونت من مالى وملاوى و إثيوبيا، كانت الجزائر مرشحة بشدة للفوز بنسخة 2015 من البطولة اللى استضافتها غينيا الاستوائية. و أوقعت القرعة الجزائر فى مجموعة ضمت جنوب افريقيا وغانا والسنغال. عانت الجزائر فى الماتش الأولى ضد جنوب افريقيا و كانت متأخرة بهدف قبل ما تهزمهم فى النهاية 3-1. وفى الماتش التانيه قدام غانا، كانت النجوم السوداء فى حاجة ماسة لالفوز بعد خسارتها فى الماتش الأولى قدام السنغال، بعد مرور 90 دقيقة، وبينما بدت الماتش وكأنها تتجه نحو التعادل السلبى بدون ما يبدو أى من الفريقين خطيرا، أسامواه جيان سجل قبل صافرة النهاية ليمنح غانا الفوز 1-0. وفى الماتش الأخيرة للمجموعة ضد السنغال، بدا المنتخب الجزائرى أفضل، و بعد هدفى رياض محرز والشاب نبيل بن طالب، تأهل الثعالب لالدور التالي. احتل ثعالب الصحراء المركز التانى فى مجموعتهم خلف غانا رغم فارق الأهداف بسبب سجل المواجهات المباشرة. كانت ساحل العاج فى انتظارهم، حيث سجل ويلفريد بونى هدفين ليحقق فوز نهائى للأفيال بنتيجة 2-1،و ده اتسبب فى إقصاء ثعالب الصحراء من المنافسة.

2017–2018: تصفيات كأس الأمم الأفريقية وكأس العالم[تعديل]

تعرض المدير الفنى كريستيان جوركوف لانتقادات واسعة النطاق بعد الخروج من كأس افريقيا، واستمر فى التعرض للانتقادات بسبب تكتيكاته ونتائجه، حيث خسر 2-1 فى ماتش ودية ضد غينيا وتعادل 2-2 قدام تنزانيا. رغم أن الجزائر ستحقق انتصارات على أرضها، زى فوز الإياب 7-0 على تنزانيا، لكن الفريق كان هشًا اوى فى الماتشات بره أرضه واستقبلت شباكه الكثير من الأهداف. فوز تنزانيا سمح لهم بالوصول لالدور النهائى من تصفيات كأس العالم 2018. اتحط الجزائر فى مجموعة مع نيجيريا والكاميرون وزامبيا مع الفريق الوحيد اللى يحتل صدارة المجموعة المؤهلة لكأس العالم 2018 FIFA.

بعد التعادل 3–3 بره أرضه قدام إثيوبيا، استقال المدير الفنى كريستيان جوركوف من منصبه. اتعيين ميلوفان رايفاتش مدير فنى فى يونيه 2016، لكنه استقال بعد 4 أشهر بعد انتهاء ماتش الجزائر الأولى فى تصفيات كأس العالم بالتعادل على أرضها قدام الكاميرون. بعدين قام الاتحاد الجزائرى لكرة القدم بتعيين جورج ليكينز اللى ماكانش احسن من سلفه بخسارته قدام نيجيريا 3-1 خلال ماتش اليوم التانى من تصفيات كأس العالم فى نوفمبر 2016. بعدين قام ليكينز بتدريب الجزائر خلال كأس الأمم الأفريقية 2017 تعادل قدام زيمبابوى والسنغال و خسرو قدام تونسو ده اتسبب فى الخروج المبكر من دور المجموعات. كانت الدولة الإفريقية فى حالة تراجع مطرد ومرة تانيه ستحصل الجزائر على مدرب جديد بعد استقالة ليكينز مباشرة بعد كأس إفريقيا كما ترك رئيس الفاف راوراوة منصبه وحل محله خير الدين زيتشي. جه الرئيس الجديد بأفكار جديدة، حيث جاب المدرب الإسبانى لوكاس الكاراز لمحاولة إطلاق المنتخب الوطنى مرة تانيه، لكن تم إقالة الإسبانى بعد النتائج السيئة ده معناه أن الجزائر ستغيب عن كأس العالم 2018. كان التغيب عن كأس العالم يعتبر مفاجأة كبيرة فى البلاد.

فى نوفمبر 2017، اتعيين النجم الجزائرى السابق رابح ماجر كمدير، و كان قرار تعيين ماجر مثير للجدل لأنه لم يدرب أى فريق لاكتر من 10 سنين و كان عنده تجربة تدريب فاشلة سابقة مع الجزائر. لم يستمر ماجر لفترة طويلة كمان ، بعد نتيجتين سيئتين فى الماتشات الودية بما فيها الخسارة 3-0 قدام البرتغال، سيتم إقالته كمان بعد 7 أشهر بس من توليه المسؤولية. فى أربع سنين من نهاية كأس العالم 2014، كان عند الجزائر خمسة مدربين مختلفين، و كان الأداء والنتائج أسوأ.

2019 – 2024: الأمل و المدرب بلماضى[تعديل]

بعد سلسلة من الأخطاء من الاتحاد الجزائرى لكرة القدم مع مدربين متخلفين متكررين، قام الاتحاد بتعيين الدولى الجزائرى السابق جمال بلماضى فى 2 اغسطس 2018.[8] كان بلماضى مدرب شاب وسبق له أن درب بشكل أساسى فى قطر. بس، بسبب فترة عمله الفاشلة مع منتخب قطر ، لما تم إقصائهم فى وقت مبكر من كأس آسيا 2015 ، [9] نشأت شكوك حول المدير الفني. أداء الجزائر فى تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019 ، رغم أنه مقبول، فقد تعرض كمان لانتكاسة، زى الخسارة الصادمة 0-1 بره أرضه قدام بنين [10] والتعادل مرتين 1-1 قدام غامبيا الأقل شهرة، [11][12] و ده أثار مخاوف كبيرة بخصوص الجزائر فى كأس أمم افريقيا 2019 . وبالتالي، ماكانش من المتوقع أن تنافس الجزائر على الكأس، لكن كان من المتوقع رغم ده أن تتقدم على الأقل لالدور ال8. رغم انتقادات بلماضي، تصدرت الجزائر المجموعة C و كسبت بجميع الماتشات الثلاث بما فيها الفوز 1-0 على السنغال المشاركة فى كأس العالم 2018 .[13] واستمر أداء الجزائر القوى بالفوز 3-0 على غينيا فى دور الستة عشر.[14] أن يتغلبوا على ساحل العاج فى مواجهة صعبة كسبو يها ببينالتيات 4-3، بعد التعادل 1-1 بعد 120 دقيقة. بعدين واصل الجزائريون هزيمة نيجيريا 2-1 بركلة حرة فى الدقيقة الأخيرة من تسديدة رياض محرز . فى مواجهة السنغال تانى فى النهائي، سجل بغداد بونجاح الهدف الوحيد فى الماتش حيث كسبت الجزائر 1-0، لياخدو لقبهم التانى من سنة 1990. وده جعل الجزائر تانى فريق من شمال إفريقيا بعد مصر يكسب باكتر من لقب كأس الأمم الأفريقية.[15]

لمواصلة الفوز بكأس إفريقيا، تنافست الجزائر فى كأس العرب 2021 اللىاتعملت فى قطر. وبما أن البطولة لم تقام خلال فترة التوقف الدولي، لم يتمكن بلماضى من تدريب المنتخب الوطنى المخضرم ومساعد المدرب مجيد بوقرة. تمكنت الجزائر من البقاء دون هزيمة خلال مراحل المجموعات. انتهت مباراتهم الأولى بالفوز على السودان 4-0 بأهداف بونجاح وبنعمرى والسوداني. وانتهت الماتش التانيه ضد لبنان بالفوز 2-0 بهدفى الإبراهيمى ومزياني. انتهت الماتش الأخيرة لصدارة المجموعة الرابعة بالتعادل قدام مصر،و ده وضع مصر فى صدارة المجموعة بسبب قلة عدد الأخطاء اللى ارتكبتها طول البطولة. ده أوصلهم لمراحل خروج المغلوب حيث بدأوا بماتش ضد المغرب. وسجل الإبراهيمى ضربة جزاء عادلها الناهيرى المغربى على الفور. بعد ما سجل البلايلى فى الوقت الإضافى وتعادل المغرب مرة تانيه، نقلت الماتش لبينالتيات اللى انتهت بفوز الجزائر 5-3، ونقلهم لالدور نصف النهائى ضد البلد المضيف قطر. تقدم بنعمرى فى الدقيقة 59 لكن لما امتد الوقت المحتسب بدل الضائع من 5 دقائق ل7 دقائق ليسجل قطر من ضربة ركنية، بدا أن الماتش تتجه للوقت الإضافي. بس، أبقى الحكم الماتش مستمرة لما استرجعت قطر الكرة بشكل غير معقول، و هو ما جه بنتائج عكسية لما قامت الجزائر بهجمة مرتدة وصلت فى النهاية لضربة حرة سجلها البلايلى فى الدقيقة 90+17، لتنتهى الماتش عند رقم قياسى 90+19. انتهى نهائى كأس العرب ضد جارتهم ومنافستهم تونس فى الوقت الأصلى بالتعادل السلبي. وفى الوقت الإضافى تقدمت الجزائر بهدف سجله سعيود فى الدقيقة 99. وانتهت الماتش بمحاولة تونس إدراك التعادل من ضربة ركنية والدخول ببينالتيات . لكن تونس أهدرت الفرصة لما استحوذت الجزائر على هجمة مرتدة للإبراهيمى لتختتم الماتش بهدف عند 120 + 5 وتفوز الفريق بلقب آخر.

بطولة كأس الأمم الأفريقية 2022 ابتدت بداية صعبة. انتهت مباراتهم الأولى ضد سيراليون بالتعادل السلبى بنقطة واحدة لكل منهما. انتهت مباراتهم التانيه بأول خسارة لهم من سنة 2019 قدام غينيا الاستوائية ، حيث خسرو 0-1، منهيين خطهم اللى لم يهزم فيه 35 ماتش، على بعد مباراتين من الرقم القياسى اللى تحتفظ به ايطاليا . وتعرض المنتخب الجزائرى للهزيمة قدام ساحل العاجو ده اتسبب فى خروجه مبكرا من دور المجموعات فى كأس الأمم الأفريقية 2021.[16]

ملعب[تعديل]

يلعب المنتخب الوطنى الجزائرى لكرة القدم بشكل تقليدى فى ملعب 5 يوليه بالجزائر العاصمة. لكن الفريق لعب ماتشاته على أرضه بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة من 2009 ل2022. و دلوقتى بقا ملعب ميلود هاديفى بوهران اللى تم افتتاحه سنة 2021 هو الملعب الرئيسى للفريق. كما ياتبنا ملاعب جديدة تانيه فى الجزائر، ومن المتوقع أن يكون أحدها كمان الملعب الرئيسى للفريق، و هو ملعب نيلسون مانديلا اللى يتسع لأربعين ألف اللى ى اتبنا فى الجزائر العاصمة. ملعب آخر بيتبنى حاليا، حيث من المتوقع أن يلعب المنتخب الوطنى بعض ماتشاته الودية المقررة فى الملعب الجديد بتيزى وزو .

صورة الفريق[تعديل]

الطقم الأساسى للمنتخب الجزائرى باللون الأبيض بالكامل مع حواف خضراء، والطقم الضيف باللون الأخضر مع حواف بيضاء.

رعاية[تعديل]

المورد فترة
لا أحد 1962-1968
West Germany شركة اديداس 1975-1978
Algeria سونيتكس 1979-1989
Germany شركة اديداس 1990-1992
Italy لوتو 1993-1995
Algeria سيرتا سبورت 1996-2002
France لو كوك سبورتيف 2003-2009
Germany بوما 2010-2014
Germany شركة اديداس 2015 للوقت الحاضر

لاعبين[تعديل]

شوف كمان[تعديل]

لينكات برانيه[تعديل]

مصادر[تعديل]

  1. https://www.fifa.com/fifa-world-ranking/associations/association/ALG/men/ — المحرر: فيفا
  2. https://apnews.com/article/algeria-coach-petkovic-89a49ce5c672d8cb36e7a866867e690b — تاريخ النشر: 29 فبراير 2024
  3. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  4. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  5. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  6. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  7. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  8. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  9. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  10. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  11. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  12. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  13. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  14. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  15. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
  16. الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.
فريق الجزاير لكورة القدم على مواقع التواصل الاجتماعى
الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.

الوقت المتاح لتشغيل البرامج النصية قد انتهى.