محمد عبد الحليم عبد الله

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
محمد عبد الحليم عبد الله
Mohammad Abdel Halim Abdullah.jpg
 

معلومات شخصية
تاريخ الميلاد 3 فبراير 1913  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة 30 يونيه 1970 (57 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Egypt.svg
مصر[1]  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة كاتب  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
اللغات المحكية أو المكتوبة لغه عربى[2]  تعديل قيمة خاصية اللغة (P1412) في ويكي بيانات


Mohammad Abdel Halim Abdullah.jpg

محمد عبد الحليم عبد الله مؤلف وأديب مصري، اتولد في 3 فبراير 1913 بقرية كفر بولين مركز كوم حماده محافظة البحيره. أصبح أحد رموز الرواية في الأدب العربي الحديث، ومن أكثر اللى تحولت أعمالهم الأدبية إلى أفلام سينمائية بسبب ما تميز به من ثراء في الأحداث والشخصيات والبيئة المحيطة بها... وهي الخصائص اللي ميزت أعماله عن سائر الروائيين من جيله. زى مسلسل (لقيطة) عن روايته بنفس الاسم وكذلك مسلسل (شجرة اللبلاب) عن روايته بالاسم نفسه وكذلك مسلسل (للزمن بقية)، وفيلم (الليلة الموعودة) وفيلم (غصن الزيتون).[3]

حياته[تعديل]

اتخرج في مدرسة "دار العلوم العليا" سنة 1937. نشِر أول قصة وهو طالب في سنة 1933، وعمل بعد تخرجه محررًا بمجلة "مجمع اللغة العربية" حتى أصبح رئيسا لتحرير مجلة المجمع، واشتهر بوصفه واحد من أفضل كتاب الرواية المعاصرين. توفي فى 30 يونيو 1970. أُنشِئت مكتبة أدبية باسمه في قريته كفر بولين التابعة لكوم حماده بمحافظة البحيره، وأُقيم متحف بجوار ضريحه في قريته، وأبرز ما يوجد في المتحف المخطوطة الأولى لقصته "غرام حائر".[4]

مؤلفاته[تعديل]

  1. بعد الغروب
  2. شمس الخريف
  3. الجنة العذراء
  4. للزمن بقية
  5. شجرة اللبلاب
  6. ألوان من السعادة
  7. أشياء للذكرى
  8. الباحث عن الحقيقة
  1. البيت الصامت
  2. الدموع الخرساء
  3. الضفيرة السوداء
  4. الماضي لا يعود
  5. النافذة الغربية
  6. الوجه الآخر
  7. الوشاح الأبيض
  8. جولييت فوق سطح القمر
  1. حافة الجريمة
  2. حلم آخر الليل
  3. خيوط النور
  4. سكون العاصفة
  5. عودة الغريب
  6. غصن الزيتون
  7. لقيطة
  8. ليلة غرام

كمان كتب العديد من القصص القصيرة. ترجم العديد من أعماله إلى اللغات الفارسية، والإنجليزية، والفرنسية، الإيطالية، والصينية، والألمانية، كما تحولت معظم رواياته إلي أفلام سينمائية ومسلسلات تلفزيونية.

الجوائز اللي حصل عليها[تعديل]

حصل محمد عبد الحليم عبد الله على عدة جوائز أهمها [4]:

  • جايزة المجمع اللغوي عن قصته "لقيطة" سنة 1947.
  • جايزة وزارة المعارف عن قصة "شجرة اللبلاب" سنة 1949.
  • جايزة إدارة الثقافة العامة بوزارة المعارف عن روايته "بعد الغروب"سنة 1949
  • جايزة الدولة التشجيعية عن قصة "شمس الخريف" سنة 1953.
  • كما أهدي الرئيس الراحل أنور السادات لاسم محمد عبد الله وسام الجمهورية.
  • اختار اتحاد الكتاب العرب روايته بعد الغروب ضمن افضل 100 روايه عربيه.

وصلات برانيه[تعديل]

مراجع[تعديل]