عبد الله الأول بن حسين

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الملك عبد الله الاول بن حسين

الملك عبد الله الاول بن حسين (1882 - 1951) مؤسس المملكة الاردنية الهاشمية وأول ملك ليها ، وهو ابن الحسين بن على شريف مكه مؤسس مملكة الحجاز وكمان هو ابو الملك طلال بن عبد الله تانى ملوك الاردن .

نشأته

اتولد فى شهر فبراير 1882 فى مكه .

الطريق لتأسيس المملكة الاردنية الهاشمية

فى سنة 1920 راح لسوريا على راس جيش كبير علشان يحارب القوات الفرنسية اللى طردت أخوه فيصل الاول بن حسين من هناك ، لكن القوات البريطانية قدرت توقفه عند فلسطين . وهناك عرض عليه وزير المستعمرات البريطانى فى الوقت ده وينستون تشرشيل أنه يأسس إمارة ليه فى منطقة شرق نهر الأردن ، وفعلا وصل فى نفس السنة لمدينة معان ونشر جنوده مع أعوانه البريطانيين هناك ، وفى سنة 1921 وصل لمدينة عمان وهناك وفى الفترة بين 28 و 30 مارس 1921 اسس إمارة شرق الأردن واتشكلت اول حكومة مركزية ليها يوم 11 ابريل 1921 برياسة رشيد طليع .

حاول عبد الله الاول بن الحسين أنه يعمل إصلاحات فى إمارة شرق الأردن ن فأصدر القانون الأساسى ليها وبعدين أجرى الانتخابات التشريعية سنة 1927 وعمل إصلاحات فى الصحة والتعليم والتجارة والزراعة .

الملك عبد الله الاول بن حسين مع مصطفى كمال أتاتورك رئيس توركيا سنة 1937

فى سنة 1946 حصلت إمارة شرق الأردن على استقلالها من المملكه المتحده ونتيجة كده اتغير اسمها للمملكة الاردنية الهاشمية ، وأصبح عبد الله الاول بن الحسين هو اول ملك ليها .

فى سنة 1948 وبعد صدور قرار الامم المتحده بتقسيم فلسطين بين العرب و اليهود حاول الملك عبد الله الاول بن الحسين أنه حل النزاع بشكل سلمى وأنه يقنع العرب بقبول قرار التقسيم ، وأكتر من كده أنه صرح لجولدا مائير ممثلة الوكالة اليهودية وقتها أنه عايز يضم الضفة الغربية لالاردن رغم أنها من حق عرب فلسطين طبقا لقرار التقسيم وكمان قال لها أنه ناوى يعمل علاقات سلام وصداقة مع دولة اسرائيل .

لكن بعد قيام دولة اسرائيل فى يوم 15 مايو 1948 قررت جامعة الدول العربيه دخول جيوش دول مصر و الاردن و العراق و سوريا و لبنان للأراضى الفلسطينية وتحريرها من اسرائيل ، وتم اختيار الملك عبد الله الاول بن الحسين قائد لكل الجيوش العربية اللى دخلت حرب 48 . وكان اول قرار أخده الملك عبد الله الاول بن الحسين بالصفة دى هو حل (جيش الانقاذ) اللى كانت جامعة الدول العربيه قررت قبل كده أنه يدخل فلسطين تحت قيادة الظابط السورى فوزى القاوقجى و كمان حل (منظمة الجهاد المقدس) اللى كان اسسها الحاج محمد امين الحسينى من الشباب الفلسطينيين للمقاومة الشعبية ، بحجة أنه مش هايحصل تنسيق إذا كان فيه أطراف غير الجيوش النظامية العربية . وفى حرب 48 أصدر الملك عبد الله الاول بن الحسين أوامره للجيش الاردنى بقيادة الجنرال البريطانى غلوب باشا بأن دخوله ارض فلسطين يكون بس علشان ضم الضفة الغربية لالاردن وشدد عليه بعدم محاربة اليهود ومنع دخوله أى أراضى مخصصة ليهم بموجب قرار التقسيم .

اغتياله

فى يوم الجمعة 20 يوليو 1951 كان الملك عبد الله الاول بن الحسين رايح يأدى صلاة الجمعه فى المسجد الأقصى بمدينة القدس فى فلسطين وكان معاه حفيده الحسين بن طلال ، وقبل مايوصل هناك كان فى انتظاره ترزى فلسطينى اسمه مصطفى شكرى عشى وضرب عليه تلات رصاصات استقروا فى راسه وصدره ومات فى الحال ، اما حفيده الحسين بن طلال نجا من الموت بأعجوبة لأن هو كمان اتضربت عليه رصاصة لكنها اتخبطت فى ميدالية كان جده امره أنه يلبسها قبل خروجهم مع بعض .