سليمان خاطر

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
سليمان خاطر
معلومات شخصية
الميلاد 3 مارس 1961  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات


السلطنة المصرية  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات

الوفاة 7 يناير 1986 (25 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات


القاهره  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات

سبب الوفاة شنق  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Egypt.svg
مصر  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة جندي  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات


سليمان محمد عبد الحميد خاطر (1961 - 1986) عسكرى مصرى .

اتولد سليمان خاطر سنة 1961 فى قرية أكياد البحرية بمركز فاقوس فى محافظة الشرقيه فى مصر ، وفى سنة 1979 اخد شهادة الثانوية العامة وبقى طالب فى كلية الحقوق بجامعة الزقازيق . بعد كده دخل الجيش المصرى علشان يقضى فترة التجنيد الإجبارى وكان مكان خدمته فى منطقة رأس برقة بمحافظة جنوب سينا الموجودة على الحدود بين مصر و اسرائيل .

حادثة رأس برقة[تعديل]

فى يوم 5 اكتوبر 1985 كان سليمان خاطر قايم بنوبة الحراسة المكلف بيها وشاف 11 سايح اسرائيلي حاولوا يطلعوا الهضبة اللى موجود فيها نقطة الحراسة اللى هو تابع ليها ، قام ضرب ناحيتهم كام رصاصة من بندقيته الميرى بهدف التحذير علشان يقفوا مكانهم لكنهم ماوقفوش و استمروا فى المشى ناحيته فاضطر انه يضربهم فى المليان وقتل سبعة منهم و جرح الأربعة الباقيين .

محاكمة سليمان خاطر[تعديل]

بعد الحادثة دى سليمان خاطر سلم نفسه وصدر قرار جمهورى بتقديمه لمحاكمة عسكرية بموجب قانون الطوارئ ، وكان محاميه فى القضية هو حازم صلاح أبو إسماعيل اللى طعن فى القرار الجمهورى بهدف تقديم سليمان خاطر للمحاكمة قدام قاضيه الطبيعى (محكمة الجنايات) لكن تم رفض الطعن . و فى التحقيق مع سليمان خاطر كان بيقول دايما أنه قام بالواجب اللى عليه وأنه نفذ التعليمات اللى اخدها من رؤساؤه .

فى يوم 28 ديسمبر 1985 اتحكم على سليمان خاطر بالأشغال الشاقة المؤبدة واترحل على السجن الحربى فى مدينة نصر بالقاهره علشان يقضى فترة العقوبة .

وفاته[تعديل]

فى يوم 7 يناير 1986 تم الإعلان عن انتحار سليمان خاطر فى السجن بناء على تقرير الطب الشرعى . لكن بعد كده شهد اكتر من دكتور شاف جثمان سليمان خاطر انه ظاهر فيه اثار ضرب و سحل على الأرض مع اثار خنق على رقبته ، ده غير تعليق افراد اسرة سليمان خاطر بأنه كان متدين وأنه لا يمكن يفكر فى الانتحار مهما حصل .