سالي (أنمي)

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير


سالي هو مسلسل رسوم متحركة ياباني (أنمي) بيملك عمق انساني. الشخصية الرئيسية فيه هي بنت اسمها سالي.

سالي هو الاسم العربي للشخصية الرئيسية للمسلسل الكارتوني ذو الإنتاج الياباني المقتبس من الرواية الشهيرة للكاتبة فرانسيس هودسون برنيت (بالإنجليزية: Frances Hodgson Burnett) و اسمو "الأميرة الصغيرة" واسم البنت في الرواية هو سارة.

من رواية لمسلسل[تعديل]

انتجت شركة نيبون أنيميشن (بالإنجليزية: Nippon Animation)  المسلسل عام 1985 و هو مقتبس عن رواية A Little Princess . و تُرجم إلىالألمانية والفرنسية والعربية. وبيعتبر هذا المسلسل الكارتوني من أنجح المسلسلات الكارتونية المدبلجة إلى العربية لأن فيه فكرة عميقة جداً وهي انتقال الإنسان من مرحلة الغنى للفقر وأنها ليست نهاية العالم وإن الأمل والإيمان قادر على تحويل أسوأ الظروف لأجملها.

الشخصيات[تعديل]

شخصيات المسلسل:[1]

سالي كروي[تعديل]

أدت صوت الآنسة "سالي كروي" الممثلة إيمان هايل.

"سالي" فتاة صغيرة موهوبة عاشت مع ابوها بعد وفاة مامتها و اعطاها كتير حنان و حب عوضها عن حنان أمها الراحلة. عاشت معه في الهند و بعدين مشت للندن  علشان تدرس هنيك كيفما كان بدو ابوها و سجلت في معهد لندني. وبعد مدة قصيرة من دخولها المعهد لقت نفسها أمام حادث مأساوي وهو موت والدها وافلاسه. و هاي الحادثة حولتها من بنت غنية مدللة لبنت خادمة و شغالة بالمعهد بيضحك عليها الجميع. لكن صاحب باباتها الحميم السيد "كريس فورد" أنهى التسهيلات المالية و رجعت "سالي" بنت غنية من جديد وأخذت معها صديقتها الحميمة الشغالة "فيكي" لتعيش معاها.

إيميلي[تعديل]

دمية سالي المفضلة. سمتها بهذا الاسم لأنها بتشبه صديقتها "إيميلي" في الهند شوي. و كمان تخيلتها في مخيلتها قبل ما تبحث عنها وقالت لبباتها "كروي" لما كانو بيقلبو عليها أنها تعاهدت مع ''ايميلي'' يلتقو في سوقٍ من أسواق لندن وكانت "سالي" تهتم بيها كتير لأنها هدية باباته ليها وهي كل ما تبقى ليها منو بعد ما أخذوا منها كل شيء. كانت "سالي" بتكلمها وتعتبرها حقيقية وتشكي لها آلامها وأحزانها.

فيكي[تعديل]

أدت صوت فيكي الممثلة منى سليمان.

خادمة في المعهد أصبحت صديقة "سالي" بعد دخولها المعهد علشان ساعدتها "سالي" لما كانت غنية. ولما اصبحت خادمة ساعدت "فيكي" "سالي" وأصبحتا صديقتين علشان حكمت عليهما الظروف بكونهما صديقتين بتساعد الواحدة الأخرى حتى أنو "سالي" تعلقت فيها بعد أن أصبحت ثرية من جديد و أخذتها علشان تعيش معها في الهند.

بيتر[تعديل]

أدى صوت بيتر الممثل نصر عناني.

الصبي الي كان سائق عربة "سالي". لما أصبحت "سالي" خادمة، صار صديق ليها بيساعدها ويحمل عنها أمتعة التسوق الكتيرة الي كانت تتكلف انها تحملها إلى المعهد. كان صديق حقيقي بيساعد "سالي" في أحزانها وآلامها. أسرة "بيتر" فقيرة ووالده مريض.

آرمنغارد[تعديل]

طالبة هادئة لكن ماكانتش متفوقة في الدراسة و هاد أدى لسخرية الزميلات منها. هي من أسرة ذكية لهيك كان أهلها بيجبروها على الدراسة والتحصيل العلمي العالي. ساعدتها "سالي" في دراستها لما كانت غنية و أصبحت "أرمينغارد" صديقة "سالي" بتساعدها وتعاونها حتى بعد ما أصبحت خادمة.

لوتي[تعديل]

أدت صوت لوتي أمل دباس.

أصغر تلميذات المعهد. كانت كتير بتعيط. و ما كان حدا بيقدر يسيطر عليها. عطفت عليها "سالي" الصغيرة وعاملتها بلطف و هيك خلا "لوتي" تتعلق فيها و سمتها "ماما سالي".

الآنسة منشن[تعديل]

أدت صوت الآنسة منشن الممثلة قمر الصفدي.

"ماريا منشن" المعروفة باسم "الآنسة منشن"، مديرة المعهد، كتير قاسية،ما بتحتمل المزاح، دايما بتقلق على سمعة المعهد و وضعو المادي، علشان هيك فإنها بترتب لـ"سالي" احتفال كبيرا بمناسبة عيد مولدها بيكلفها كتير فلوس علشان يدعم بابات سالي معهدها وبعد ما وصلهم خبر  وفاة السيد "كروي" بتحس "الآنسة منشن" أنها فقدت كتير فلوس و تخلي سالي شغالة بمعهدها و ما بتعطيها حاجتها الكافية من الطعام واللباس وبتقسو عليها دايما، ورغم كل ذلك بقت "سالي" الفتاة المتمردة على "الآنسة منشن" وهي الأخت الكبرى لـ"إيميليا". دللت التلميذة "لافينيا" لأنها أصبحت أغنى تلميذة من التلميذات بعد "سالي". واعتبرتها الأمل الوحيد للمعهد ليبقى على مستواه.

الآنسة إيميليا[تعديل]

أدت صوت إيميليا أمل دباس.

وحدة من معلمات المعهد، شقيقة "الآنسة منشن" لكنها عكس أختها علشان هي لطيفة وحنونة بتساعد "سالي" وتحبها وتحاول أن تدافع عنها لما تعيط عليها "الآنسة منشن".

لافينيا[تعديل]

أدت صوت لافينيا الممثلة ريم سعادة.

طالبة حاقدة حاسدة أنانية ومغرورة، تغار من "سالي" لأنها كانت أجمل وأذكى وأغنى منها. عانت "سالي" بسببها الجوع والبرد والألم ولكنها كانت بتقابل هاد بالصبر والحب.

جيمس[تعديل]

أدى صوت شخصية جميس الممثل محمد حلمي.

هو طباخ المدرسة, كان بيعامل "سالي" بقسوة لما اصبحت فقيرة بأمر من "الآنسة مينشن".

توماس كريسفورس[تعديل]

عجوز مريض وهو شريك والد "سالي" في العمل وصديقه المقرب مجهول الهوية شافت "سالي" قطع أثاث هندية في آثاث بيته وعرفت أنه قادم من الهند كان دائم البحث عن "سالي" و لما لقاها وجدها أعطاها ثروتها من حصتها في أسهمه مع باباتها وجعلها وريثته بعد وفاته و بعدين  سافر معها للهند.

الأستاذ دوفاكش[تعديل]

أستاذ اللغة الفرنسية بالمعهد، بيلاحظ توفق "سالي" الكبير في اللغة الفرنسية، بيساعدها دائما حتى بعد ما أصبحت شغالة وبيرسل ليها الكتب لتحسين لغتها، لكنو بينطرد من المعهد بعد ما اشتكت "لافينيا" للآنسة "منشن" بأنو بيفضل "سالي" عليها رغم انها مجرد شغالة بالمعهد.

شوف كمان[تعديل]

  • قائمة مسلسلات كرتون

مراجع[تعديل]

  1. "Sally "سالي"" (in الإنكليزية). 24arabia.com. 

وصلات خارجية[تعديل]