جول جمال

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
جول جمال
جول جمال
Jules Jammal.jpg
  خطأ:أنتجت الوحدة nil كقيمة، ومن المفترض أن تنتج جدول.

معلومات شخصية
الميلاد 29 ابريل 1932  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات


المشتاية  تعديل قيمة خاصية مكان الولادة (P19) في ويكي بيانات

الوفاة 29 اكتوبر 1956 (24 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات


بور سعيد  تعديل قيمة خاصية مكان الوفاة (P20) في ويكي بيانات

سبب الوفاة قتل في المعركة  تعديل قيمة خاصية سبب الوفاة (P509) في ويكي بيانات
مواطنة
Flag of Syria.svg
سوريا  تعديل قيمة خاصية بلد المواطنة (P27) في ويكي بيانات
الحياة العملية
المهنة عسكري  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
جول جمال
Jules Yusuf Jammal
جول يوسف جمال
Personal details
Born29 ابريل 1932(1932-04-29)
المشتايا, سوريا
Died29 اكتوبر 1956(1956-10-29) (العمر 24)
بور سعيد, مصر
Nationalityسوريا
Military service
Allegiance Syria



 Egypt
Branch/serviceالاسطول السورى
الاسطول المصرى
Rankملازم اول

الملازم اول بحرى جول يوسف جمال (1 ابريل 1932 اللاذقيه , سوريا - 4 نوفمبر 1956 بحيرة البرلس , مصر) عسكرى سورى .

اتولد جول جمال يوم 1 ابريل 1932 فى مدينة اللاذقيه فى سوريا ، ابوه كان دكتور بيطرى وكان واحد من أفراد المقاومة ضد الاحتلال الفرنسى لسوريا .

جول جمال كان طالب فى كلية الآداب فى الجامعة السورية قبل مايسيبها فى شهر سبتمبر 1953 لما اختاروه ضمن 10 طلاب سوريين للدراسة فى الكلية البحرية فى مصر ، وبكده اتحقق حلمه أنه يكون ظابط بحرى .

اتخرج جول جمال من الكلية البحرية فى شهر مايو 1956 وكان الأول على دفعته وبقى ظابط برتبة ملازم بحرى ، واستمر فى الخدمة بالقوات البحريه المصريه هو و زمايله السوريين بناء على رغبة الحكومة السورية اللى كانت عايزة تدرب ظباطها البحريين على زوارق الطوربيد الحديثة اللى كان الجيش المصرى لسه مستوردها فى الوقت ده .

بعدما حصل العدوان الثلاثى على مصر فى يوم 29 اكتوبر 1956 ، عرضت قيادة الجيش المصرى على الظباط السوريين عدم المشاركة فى الحرب لكنهم رفضوا العرض ده وأصروا على الدفاع عن مصر مع الجيش المصرى وكان أولهم جول جمال اللى قال وقتها : (مصر دى بلدى التانية ، ولما عشت فى الاسكندريه مالقيتش أى فرق بينها وبين اللاذقيه مسقط راسى) .

وفاته[تعديل]

فى ليلة 4 نوفمبر 1956 ، كانت المدمرة الفرنسية (چان پارت) بتبحر فى البحر المتوسط وتقرب من شواطئ مدينة بور سعيد علشان تكمل تدميرها على الآخر . ولما قررت قيادة القوات البحريه المصريه القيام بعملية بحرية بواسطة زوارق الطوربيد المصرية لمقاومة تقدم المدمرة الفرنسية دى ، طلب جول جمال من قائده اليوزباشى بحرى جلال الدسوقى أنه يشترك فى العملية دى رغم اللوايح اللى بتمنع مشاركة الأجانب فى أى عملية عسكرية ، لكن قصاد إصرار جول جمال على طلبه وافق جلال الدسوقى على أنه يخرج معاه فى العملية ومضى له على التصريح بالخروج .

بعدما بقى جول جمال ضمن الأفراد المشاركين فى عملية مقاومة المدمرة (چان پارت) ، قام بعملية فدائية شجاعة بأنه وجه زورق طوربيد ناحية المدمرة وقاده بنفسه فى اتجاهها لحدما وصل ليها وأصابها إصابة مباشرة اتسببت فى غرقها وفى انفجار زورق الطوربيد اللى كان فيه واستشهد فى ساعتها .

تكريمه[تعديل]

بعد استشهاد جول جمال وتقديرا لبطولته وحرصه على الدفاع عن العروبه ، اترقى اسمه لرتبة ملازم اول بحرى . وفى سوريا تم إطلاق اسمه على عدد من الشوارع والمدارس فى دمشق و اللاذقيه واتسمت دفعة من دفعات الكلية الحربية هناك على اسمه ، واتمنح اسمه براءة الوسام العسكرى الأكبر من الحكومة السورية ، وكمان صممت الجمعية الخيرية بقرية المشتاية فى حمص تمثال له موجود فى حوش المدرسة الثانوية المتسمية على اسمه تقديرا لبطولة سليمان الحلبى القرن العشرين زى ما لقبه الناس .

وفى فلسطين اتسمى شارع بإسمه فى مدينة رام الله .

وفى مصر تم إطلاق اسمه على شوارع فى القاهره و الجيزه و الاسكندريه ، واتمنح اسمه براءة النجمة العسكرية من رئيس مصر وقتها جمال عبد الناصر ، وفى سنة 1960 تم انتاج فيلم (عمالقة البحار) من اخراج السيد بدير عن معركة البرلس اللى استشهد فيها جول جمال وكان من بطولة احمد مظهر و عبد المنعم ابراهيم و ناديه لطفى و يوسف فخر الدين و نظيم شعراوى ، وكان اللى مثل دور جول جمال فى الفيلم أخوه (عادل جمال) .

كمان اتمنح اسم جول جمال براءة الوشاح الأكبر من بطريرك إنطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس بدمشق ، ووسام القديسين بطرس وبولس من درجة الوشاح الأكبر .