جلجثه

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
موقع الجلجثه فى كنيسة القيامه.

الجلجثه ده اسم بيشير لمكان موجود برا مدينة القدس القديمه, بيعتقد بحسب الانجيل ان يسوع اتصلب عنده. تسمية المنطقه دى جايه من الآراميه גגולתא جاجولثا و اللى معناها موقع الجمجمه.

الجلجثه فى الانجيل[تعديل]

بتتحكى قصة صلب يسوع فى الانجيل مع اسم "الجلجثه" فى الاناجيل الاربعه.

متى: 27:33
ولما اتوا إلى موضع يقال له جلجثة و هو المسمى موضع الجمجمة.
مرقس: 15:22
وجاءوا به إلى موضع جلجثة الذي تفسيره موضع جمجمة.
لوقا: 23:33
ولما مضوا به إلى الموضع الذي يدعى جمجمة صلبوه هناك مع المذنبين واحدا عن يمينه والآخر عن يساره.
يوحنا: 19:17
فخرج و هو حامل صليبه إلى الموضع الذي يقال له موضع الجمجمة ويقال له بالعبرانية جلجثة.

موقع الجلجثه[تعديل]

مافيش اجماع على مكان الموقع. بيصف انجيل يوحنا (19:20) موقع الصلب بانه "جنب المدينه". بحسب الرساله الى العبرانيين (13:12) , كان "خارج بوابة المدينه".

بنى الامبراطور الرومانى قنسطنطين الاول كنيسة القيامه, فى المكان اللى بيعتقد ان المسيح اتصلب فيه 326 — 335. و بحسب الروايه المسيحيه, قبر يسوع و الصليب الحقيقى تم اكتشافهم فى الموقع ده من الامبراطوره هيلانه ام قنسطنطين, فى سنة 325.

سنة 1842 كان اوتو ثنيوس عالم اللاهوت و الباحث الكتابى من درسدن, المانيا اول من نشر اقتراح بان الربوه الصخريه شمال باب العامود كانت الجلجثه التوراثيه و اعتمد بداه على ابحاث ادوارد روبنسون. فى 1882-1883, ايد اللوا تشارلز جورج جوردون الراى دا بعدها اتعرف الموقع احيانا باسم جلجثة جوردون.[1]

مصادر[تعديل]

  1. Zeitschrift fur die Historische Theologie (باللغة الألمانية). 1842.
Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن: