يتيمه

تفجير مديرية أمن الدقهليه

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Wiki letter w.svg الصفحه دى يتيمه, حاول تضيفلها لينك فى صفحات تانيه متعلقه بيها.


تفجير مديرية أمن الدقهليه
البلد
Flag of Egypt.svg
مصر  تعديل قيمة خاصية البلد (P17) في ويكي بيانات
المكان المنصوره  تعديل قيمة خاصية المكان (P276) في ويكي بيانات
التاريخ 2013  تعديل قيمة خاصية بتاريخ (P585) في ويكي بيانات
الوفيات 16   تعديل قيمة خاصية عدد الوفيات (P1120) في ويكي بيانات
الإصابات 150   تعديل قيمة خاصية عدد الإصابات (P1339) في ويكي بيانات

حصل تفجير المنصوره فى ديسمبر 2013 ف صباح يوم التلات 24 ديسمبر 2013 فى مدينة المنصوره ف دلتا النيل فى مصر.[1] وكان الهدف هوا مبنى مديرية أمن المدينه اللى انهار بشكل جزئي بعد الهجوم.واتقتل ما لا يقل عن 16 شخص ، معظمهم من الشرطه ، بس اتصاب أكتر من ميت واحد، بحسب وزارة الداخليه.[2][3] مافيش حد اعلن بعدها على طول مسؤوليته، لكن رئيس الوزراء، وقتها حازم الببلاوى ، بالنيابه عن الحكومه المؤقته، وجه التهمه ل جماعة الاخوان وأنها مسؤوله عن الهجوم، وصنفها على انها "منظمه إرهابيه"ودا كان أول مره من ساعت الاطاحه بمحمد مرسى .[4] كمان قالت السلطات المصريه أن المسلحين تلقوا دعم لوجيستي من حركة حماس.[5] اصدرت جماعة انصار بيت المقدس ، المرتبطه بتنظيم القاعده ف سينا ، بيان على الإنترنت زعمت مسؤوليتها عن الانفجار ، لكن الحكومة بانت انها مصممه على ان الإخوان كانوا ورا اللى حصل وكثفت حملتها على التنظيم.[6] الكتير دلوقتى بيعتقد من خلال ان الحادث بيمثل نقطة تحول في تاريخ الأمه ، حيث بيفضل مستقبل كل متطرف باسم الدين واستقرار مصر متظلل ومش واضح مع العديد من الاشتباكات العنيفة. تفجيرات تانيه بتحصل في كل البلاد بعد حظر الجماعات ديه[7]

التفجير[تعديل]

التفاصيل الموجوده عن التفجير لسا مش واضحه بخصوص إذا كانت قنبله واحده ولا مجموعة قنابل.[8] وبحسب بيان عسكرى ، الهجوم قامت بتنفيذه عربيه مفخخه ، فيما أفاد مصدر أمنى بوزارة الداخليه ان شاحنه فيه على كميه هايله من المواد شديدة الانفجار كانت سبب الهجوم. كمان قال بعض شهود العيان النيابه أنهم شافو شاحنه بتخش منطقه وقوف العربيات المحظوره فى المجمع قبل ثوانى من الانفجار.ومع ذلك ، ما اتمكنش خبرا المتفجرات لحد دلوقت من تحديد سبب الانفجار بشكل كامل ولسا بيفحصو الموقع لتحديد إذا كانت العربيه انفجرت عن بالريموت أو انفجرت من خلال جهاز توقيت.[9][10] تحقيقات النيابه العامه اتوصلت ان القنبله انفجرت بجهاز توقيت.

كمان استبعدت وزارة الداخليه والجيش ان يكون التفجير الانتحارى هوا سبب الهجوم ، حيث أظهرت النتائج الأوليه وجود أشلاء داخل عربيه مفخخه بالقرب من الموقع. جريدة الأهرام نقلت عن مصدر أمنى لم رفض ذكر اسمه ، أنه كان فيه قنبلتين انفجرو فى نفس الوقت مع انفجار الأولى على دور فوق المديريه فيما انفجرت التانيه فى سياره بجوار المبنى.[3][11] وبحسب اللى اتنقل عن المصدر الأمنى تم إبطال مفعول قنبله تالته في سياره تانيه.[3]

الاضرار[تعديل]

ضحايا[تعديل]

بحسب وزارة الداخليه المصريه اتقتل 16 واحد ومعظمهم من الشرطه، واتصاب اكتر من 100 واحد.

المصادر[تعديل]

  1. استشهاد فارغ (مساعدة)
  2. Twitter; Instagram; Email; Facebook (2013-12-24). "Egypt blast kills 14 in Mansoura; death toll expected to rise". Los Angeles Times (باللغة الإنجليزية). اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  3. أ ب ت "15 dead, 134 injured in Egypt's Mansoura explosion - Politics - Egypt". Ahram Online. اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  4. . ISSN 0099-9660. الوسيط |لغة= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ الوصول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |مسار= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأخير= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |صحيفة= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  5. "Egyptian interior minister accuses Hamas of supporting Mansoura attackers - Politics - Egypt". Ahram Online. اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  6. . ISSN 0040-781X. الوسيط |لغة= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ الوصول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |مسار= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأخير= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |صحيفة= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  7. "Communities — Voices and Insights - Washington Times". m.washingtontimes.com. اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  8. "As the dust settles, devastation hits Mansoura after the blast - Politics - Egypt". Ahram Online. اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  9. "StackPath". dailynewsegypt.com. اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  10. "An explosives-laden truck maybe behind Mansoura blasts: Security source - Politics - Egypt". Ahram Online. اطلع عليه بتاريخ 2021-09-29.
  11. استشهاد فارغ (مساعدة)