تادرس مقار

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
تادرس مقار
تادرس مقار
معلومات شخصية
الميلاد سنة 1862  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات

تادرس مقار (1862 – 1920م) كان أول أسيوطي يسافر للخارج طلبًا للعلم وأول من أنشأ بأسيوط وابور لطحن الغلال بالصعيد سنة 1883 م وأول من انشأ سينما فى الصعيد كله.

حياته[تعديل]

اتولد تادرس مقار سنة 1862م بمدينة أسيوط لوالدين كريمين أحسنا نشأته وتربيته، كان والده مقار دميان عميد العائلة تاجر كبير ومن ذوي الأملاك واتصلت تجارته الواسعة بالسودان في أصناف الأقمشة وريش النعام والعاج، وكان معروفًا في أسيوط بالسمعة الطيبة وحظي باحترام الجميع.

تلقّي تادرس علومه الأولي بأسيوط ثم أوفده والده في السابعة عشر من عمره إلي فرنسا ليتلقي علومه بها في احدي جامعات مرسيليا فظل بها ثلاث سنوات، وكان أول مصري من أسيوط يسافر إلي الخارج طلبًا للعلم، وعاد بعد وفاة والده وهو علي دراية كبيرة بقواعد الصناعة وأصول التجارة، فوق معرفته الأولي بشئون الزراعة.

بدأ حياته بمشروعات تجارية واسعة النطاق وقد تعهد الحملة المصرية التي فتحت السودان سنة 1896 وسنة 1897 بجميع حاجاتها من دواب وحبوب وخلافه ونظرًا لما اكتسبه من خبرة بأصول الهندسة الصناعية.

أول وابور لطحن الغلال[تعديل]

انشأ أول وابور لطحن الغلال بالصعيد سنة 1883م، فقد كان المتبع وقتئذ أن يطحن الأهالي بطواحين بسيطة تدار بالمواشي وتسمي "طاحون فارسي" فأصبحت مدينة أسيوط بفضله مركزًا تجاريًا كبيرًا لطحن الحبوب وتجارة الدقيق وعلي اتصال بجميع جهات القطر وكذلك السودان. ولما ظهرت ماكينات الديزل استحضر أول ماكينة من الخارج سنة 1904 ، وكانت غير معروفة في ذلك الوقت في مصر حتي اضطر إلي استيراد وقودها المازوت من أوربا وألحق بمطحنه ورشة لتصليح الماكينات بها أقسام الحدادة والبرادة والخراطة وسبك المعادن بكامل معداتها وأدواتها واستحضر لها عمالا اختصاصيين من الخارج علّموا شبانًا مصريين أصول هذه الصناعات حتي تمكّنوا منها، وقد وسّع تجارته في الغلال والدقيق مع القاهرة والسودان.

سينمات اسيوط الشتوى والصيفى[تعديل]

وفي سنة 1908 أنشأ دار السينما الشتوي القديم بمدينة أسيوط، وهي تسع 700 شخصًا وكان ذلك عقب ظهور الصور المتحركة مباشرة وفي سنة 1916م أنشأ ملحقًا لها في الهواء الطلق للصيف يسع 800 شخصًا. لقد قام أنجال مقار من بعده بتوسعة هذه الدور علي أحسن طراز كما قاموا بأعمال هندسية هامة في مدينة أسيوط.

الصعيد كان به أول سينما في الصعيد وليس في مصر فقط، فدور السينما في أسيوط موجودة منذ عام 1908 وهي السينما الشتوي بأسيوط، اللي أنشأها تادرس مقار، وغنت فيها السيدة ام كلثوم سنة 1935، وظلت مفتوحة للجماهير حتى أوائل التسعينيات، إلى أن اشترتها الفنانة اسعاد يونس هي ومجموعتها.

وفاته[تعديل]

اتوفى في فرنسا سنة 1920.

مراجع[تعديل]

[1]