بوهيموند الساتت

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
بوهيموند الساتت
بوهيموند الساتت
معلومات شخصية
تاريخ الميلاد سنة 1237  تعديل قيمة خاصية تاريخ الميلاد (P569) في ويكي بيانات
تاريخ الوفاة سنة 1275 (37–38 سنة)  تعديل قيمة خاصية تاريخ الوفاة (P570) في ويكي بيانات
أبناء لوسيا، كونتيسة طرابلس،  وبوهيموند السابع  تعديل قيمة خاصية ابن (P40) في ويكي بيانات
الأب بوهيموند الخامس  تعديل قيمة خاصية الأب (P22) في ويكي بيانات
الخدمة العسكرية
المعارك والحروب الحمله الصليبيه التاسعه،  ومعركة عين جالوت  تعديل قيمة خاصية الصراع (P607) في ويكي بيانات
امارة انطاكيا و كونتية طرابلس.

بوهيموند الساتت امير انطاكيا و كونت طرابلس Bohemond VI of antioch and Count of Tripoli ( اتولد 1252 - اتوفى 1275 ) ، ابن بوهيموند الخامس و لوسيانا دى سيجنى Lucienne di Segni. خلف ابوه فى حكم انطاكيا و طرابلس بعد وفاته سنة 1252 ، بعد ما انتزعها من امه رغم صغر سنه وقتها بمساعدة الملك الصليبى لويس التاسع Louis IX ، و بمساعدة لويس اتجوز سيبيل Sibyl بنت هيتوم الاول Het'um I ملك كيليكيا ( ارمنيا الصغرى ) و بالجوازه دى انتهى الصراع اللى كان داير ما بين الدولتين الجارتين.

مع هيتوم اتحالف بوهيموند مع المغول و فى المقابل استرد مينا اللاذقيه اللى كانت ضاعت من عيلته من سنة 1188. المغول طلبو منه السماح للبطريرك اليونانى يوثيموس Euthymios بالقعاد فى انطاكيا فلما سمح له حرمه بابا الكاتوليك من الكنيسه الكاتوليكيه.

بعد انتصار مصر على المغول فى معركة عين جالوت سنة 1260 اراضى بوهيموند بقت مهدده بالانتقام بسبب تحالفه مع المغول و مساعدته العسكريه ليهم. و ده اللى حصل فى سنة 1266 لما الجيش المصرى بقيادة الامير قلاوون اقتحم كونتية طرابلس فى عهد السلطان الظاهر بيبرس و دمرها و قسمها نصين. و فى سنة 1268 ، هاجم الظاهر بيبرس انطاكيا و دمرها على اللى فيها و استولى على معظمها ، لكن بوهيموند كان وقتها فى طرابلس فنجى لكن الظاهر بيبرس بعت له جواب قاله فيه ان حظه طلع حلو ، و حكاله عن اللى عمله فى مملكته فى جواب طويل جه فيه :

وفتحناها بالسيف فى الساعه الرابعة من يوم السبت رابع شهر رمضان، وقتلنا كل من اخترته لحفظها، والمحاماة عنها، و ما كان احد منهم ومنها، فلو رايت خيالتك، وهم صرعى تحت أرجل الخيل، وديارك والنهابة فيها تصول، والكسابة فيها تجول، وأموالك وهى توزن بالقنطار، و داماتك فكل اربع منهن تباع، فتشترى من مالك بدينار، ولو رأيت كنائسك وصلبانها قد كسرت ونشرت، وصحفها من الأناجيل المزورة وقد نشرت، وقبور البطارقة وقد بعثرت، ولو رأيت عدوك المسلم، وقد داس مكان القداس والمذبح، وقد ذبح فيها الراهب والقسيس والشماس، والبطارقة وقد دهموا بطارقة، وابناء المملكة وقد دخلوا فى المملكة، ولو شاهدت النيران وهى فى قصورك تحترق، والقتلى بنار الدنيا قبل نار الاخرة تحترق، وقصورك واحوالها قد حالت، وكنيسة بولص وكنيسة القسيان قد زلت كل منهما وزالت، لكنت تقول { يا ليتنى كنت تراباً } ، { ويا ليتنى لم أوت بهذا الخبر كتاباً }. ولكانت نفسك تذهب من حسرتك، ولكنت تطفى تلك النيران بماء عبرتك.

و ختم كلامه بقوله :

و كتابنا هذا يتضمن البشرى لك بما وهبك الله السلامة، وطول العمر بكونك لم يكن لك فى أنطاكية فى هذه المدة إقامة، وكونك ما كنت بها فتكون إما قتيلا وإما أسيرا وإما جريحاً وإما كسيراً، و سلامة النفس هى التى يفرح بها الحى إذا شاهد الأموات ، و لعل الله ما اخرك إلا لأن تستدرك من الطاعة والخدمة ما فات و ما لم يسلم احد يخبرك بما جرى خبرناك، ولما لم يقدر احد يباشرك بالبشرى بسلامة نفسك، وهلاك ما سواها باشرناك بهذه المفاوضة وبشرناك، لتحقق الامر على ما جرى، و بعد هذه المكاتبة الا ينبغى لك أن تكذب لنا خبراً، كما أن بعد هذه المخاطبة يجب أن لا تسأل غيرها مخبراً

[1].

فى سنة 1270 حصن الاكراد القوى اللى كان تابع لفرسان الاسبتاريه وقع هو كمان فى ايد بيبرس لكن بوهيموند قدر يتوصل لهدنه مع بيبرس مدتها عشر سنين.

اتوفى بوهيموند سنة 1275 و خلفه ابنه بوهيموند السابع على حكم اللى فضل من المملكه.

Armoiries Bohémond VI d'Antioche.svg
شوف كمان
سبقه
امرا انطاكيه
لحقه
بوهيموند الخامس الفتره : 1252 - 1275 بوهيموند السابع

فهرست[تعديل]

  1. ابن عبد الظاهر، 311-313

مصادر[تعديل]