الجاحظ

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الجاحظ
Al-Jāḥiẓ 1.jpg
 

معلومات شخصيه
الميلاد سنة 775[1]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الولاده (P569) في ويكي بيانات


البصره  تعديل قيمة خاصية مكان الولاده (P19) في ويكي بيانات

الوفاة سنة 868 (92–93 سنة)[2]  تعديل قيمة خاصية تاريخ الموت (P570) في ويكي بيانات


البصره  تعديل قيمة خاصية مكان الموت (P20) في ويكي بيانات

الحياه العمليه
المهنه كاتب،  وشاعر،  ومؤرخ  تعديل قيمة خاصية الوظيفه (P106) في ويكي بيانات
اللغه الام لغه عربى  تعديل قيمة خاصية اللغة الام (P103) في ويكي بيانات
اللغات المحكيه او المكتوبه لغه عربى[3]  تعديل قيمة خاصية اللغه (P1412) في ويكي بيانات
كتاب الحيوان للجاحظ

الجاحظ الكنانى هو أبو عثمان عمرو بن بحر بن محبوب بن فزارة الليثي الكناني البصري (776 م-868 م) أديب عربي كان من كبار أئمة الأدب في العصر العباسي، اتولد في البصرة واتوفي فيها. مختلف في أصله فمنهم من قال بأنه عربي من قبيلة كنانة ومنهم من قال بأن أصله يعود للزنج وأن جده كان مولى لرجل من بني كنانة وكان ذلك بسبب بشرته السمراء الغامقة

المولد والنشأة[تعديل]

اتولد في البصرة[4]

حياته[تعديل]

اتولد فى مدينة البصره نشأ فقيرا، وكان دميم قبيح جاحظ العينين اتعرف عنه خفة الروح وميله الى الهزل والفكاهة، فكانت كتاباته على اختلاف مواضيعها لا تخلو من الهزل والتهكم. طلب العلم فى سن مبكّر، فقرأ القرآن ومبادئ اللغة على شيوخ بلده، ولكن اليتم والفقر حال دون تفرغه لطلب العلم، فصار يبيع السمك والخبز فى النهار، ويكتري دكاكين الورّاقين فى الليل فكان يقرأ منها ما يستطيع قراءته.

كانت ولادة الجاحظ فى خلافة المهدي ثالث الخلفاء العباسيين سنة 150 هـ وقيل 159 هـ وقيل 163 هـ، وتوفي فى خلافة المهتدي بالله سنة 255 هجرية، فعاصر بذلك 12 خليفه عباسى هم: المهدي والهادي والرشيد والأمين والمأمون والمعتصم والواثق والمتوكل والمنتصر والمستعين والمعتز والمهتدي بالله، وعاش القرن الذي كانت فيه الثقافة العربية فى ذروة ازدهارها.

أخذ علم اللغة العربية وآدابها على ابي عبيدة مؤلف كتاب نقائض جرير والفرزدق، والأصمعي الراوية المشهور صاحب الأصمعيات وأبي زيد الأنصاري، ودرس النحو على الأخفش، وعلم الكلام على يد ابراهيم بن سيار بن هانئ النظام البصري.

كان متصلا -بالإضافة لاتصاله للثقافة العربية- بالثقافات غير العربية كالفارسية واليونانية والهندية، عن طريق قراءة اعمال مترجمة او مناقشة المترجمين أنفسهم، كحنين بن إسحق وسلمويه، وربما كان يُجيد اللغة الفارسية لأنه دوّن فى كتابه المحاسن والأضداد بعض النصوص باللغة الفارسية . توجه الى بغداد، وفيها تميز وبرز، وتصدّر للتدريس، وتولّى ديوان الرسائل للخليفة المأمون.

مؤلفاته[تعديل]

للجاحظ ما يقترب من 360 مؤلفا في موضوعات متنوعة.[5]

  1. البيان والتبيين في أربعة أجزاء.
  2. كتاب الحيوان في ثمانية أجزاء.
  3. البخلاء.
  4. المحاسن والأضداد.
  5. البرصان والعرجان.
  6. التاج في أخلاق الملوك.
  7. الآمل والمأمول.
  8. التبصرة في التجارة.
  9. البغال.
  10. فضل السودان على البيضان.
  11. كتاب خلق القرآن
  12. كتاب أخلاق الشطار
  13. العديد من الرسائل التي حقق بعضا منها الدكتور عبد السلام هارون وطبعت تحت عنوان (رسائل الجاحظ (كتاب)).

شوف[تعديل]

المراجع[تعديل]

  1. مُعرِّف الملفِّ الاستناديِّ المُتكامِل (GND): https://d-nb.info/gnd/118680919 — تاريخ الاطلاع: 14 اكتوبر 2015 — الرخصة: CC0
  2. http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb11903850b — تاريخ الاطلاع: 10 اكتوبر 2015 — المؤلف: مكتبة فرنسا الوطنية — الرخصة: رخصة حرة
  3. http://data.bnf.fr/ark:/12148/cb119038 — تاريخ الاطلاع: 10 اكتوبر 2015 — المؤلف: مكتبة فرنسا الوطنية — الرخصة: رخصة حرة
  4. تاريخ النقد الأدبي عند العرب، الدكتور عبد العزيز عتيق (أستاذ بجامعة بيروت العربية)، دار النهضة العربية للطباعة والنشر - بيروت، الطبعة الرابعة 1406 هـ -1986 م، صفحة 324
  5. تاريخ النقد الأدبي عند العرب، الدكتور عبد العزيز عتيق (أستاذ بجامعة بيروت العربية)، دار النهضة العربية للطباعة والنشر - بيروت، الطبعة الرابعة 1406 هـ -1986 م، صفحة 325