التلغراف

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
نسخة طبق الأصل من تلغراف تشابى على ليترمونت قرب نالباخ ، ألمانيا

التلغراف هو نقل الرسايل لمسافات طويلة يستخدم المرسل رموز رمزية، معروفة للمستلم، بدل التبادل المادى لكائن يحمل الرسالة. و علشان كده اشارة العلم هيا وسيلة للابراق، عمود الحمام مش كذلك. أنظمة الاشارات القديمة، رغم أنها واسعة النطاق ومتطورة فى بعض الأحيان زى ما هو الحال فى الصين، ما كانتش قادرة بشكل عام على ارسال رسايل نصية عشوائية. تم اصلاح الرسايل المحتملة وتحديدها مسبقًا، و علشان كده دى الأنظمة مش تلغراف حقيقى.

أول تلغراف حقيقى تم استخدامه على نطاق واسع كان تلغراف تشابى ، و هو تلغراف بصرى اخترعه كلود شابى فى أواخر القرن التمنتاشر. تم استخدام النظام على نطاق واسع فى فرنسا، والدول الأوروبية اللى احتلتها فرنسا، فى العصر النابليونى . ابتدا التلغراف الكهربائى ليحل محل التلغراف البصرى فى نص القرن التسعتاشر. تم استخدامه لأول مرة فى بريطانيا فى شكل تلغراف كوك وويتستون ، اللى تم استخدامه فى البداية كمساعد فى اشارات السكك الحديدية . وبسرعه تبع ذلك نظام مختلف تم تطويره فى امريكا بواسطة صموئيل مورس . كان تطور التلغراف الكهربائى أبطأ فى فرنسا بسبب نظام التلغراف البصرى القائم، لكن اتحط التلغراف الكهربائى قيد الاستخدام برمز متوافق مع التلغراف البصرى تشابي. تم اعتماد نظام مورس كمعيار دولى سنة 1865، وذلك باستخدام كود مورس المعدل اللى تم تطويره فى المانيا سنة 1848.[1]

الهيلوغراف هو نظام تلغراف يستخدم ضوء الشمس المنعكس للاشارة. تم استخدامه بشكل أساسى فى المناطق اللى لم يتم فيها انشاء التلغراف الكهربائى ويستخدم نفس الرمز بشكل عام. كانت شبكة الهيلوغراف الاكتر شمول اللى اتنشأت فى أريزونا ونيو مكسيكو فى حروب أباتشى . كانت الهيلوغراف من المعدات العسكرية القياسية فى وقت متأخر من الحرب العالمية الثانية . بقا الابراق اللاسلكى اللى تم تطويره فى أوائل القرن العشرين مهم للاستخدام البحري، و كان منافس للابراق الكهربائى باستخدام كابلات التلغراف البحرية فى الاتصالات الدولية.

التلغرافات بقت وسيلة شائعة لارسال الرسايل بمجرد انخفاض أسعار التلغراف بدرجة كافية. بقت حركة المرور عالية بما يكفى لتحفيز تطوير الأنظمة الآلية — المُبرِقة الكاتبة ونقل الأبوليس المثقوبة . وصلت دى الأنظمة لظهور رموز تلغراف جديدة، بدايه من كود بودو . بس، ماقدرتش التلغرافات أبدًا من منافسة بريد الرسايل حسب السعر، كما وصلت المنافسة من التيليفون ، اللى أزالت ميزة السرعة، لتراجع التلغراف بدايه من سنة 1920 . تم الاستيلاء على تطبيقات التلغراف القليلة المتبقية لحد كبير بواسطة بدائل على الانترنت فى نهاية القرن العشرين.

المصطلح[تعديل]

كلمة تلغراف (من اليونانية القديمة : τῆλε ( têle ) "على مسافة" و γράφειν ( gráphein ) "للكتابة") تمت صياغته لأول مرة على ايد المخترع الفرنساوى للاشارة التلغراف ، كلود شابى ، اللى صاغ كمان كلمة الاشارة .[2]

التلغراف هو جهاز لارسال واستقبال الرسايل عبر مسافات طويلة، أى للابراق. تشير كلمة تلغراف وحدها بشكل عام دلوقتى التلغراف الكهربائى . الابراق اللاسلكى هو ارسال الرسايل عبر الراديو باستخدام رموز تلغرافية.

جادل مورس بأن مصطلح التلغراف ممكن تطبيقه بشكل صارم بس على الأنظمة اللى تنقل الرسايل وتسجلها عن بعد. لازم تمييز ده عن الاشارة ، اللى تنقل الرسايل بس. اشارات الدخان، على سبيل المثال، لازم تعتبر اشارة، مش تلغراف. حسب لمورس، يرجع تاريخ التلغراف لسنة 1832 بس، لما اخترع بافيل شيلينغ واحد من أقدم التلغرافات الكهربائية.

  1. "History and technology of Morse Code".
  2. Groundbreaking Scientific Experiments, Inventions & Discoveries of the 18th Century, Jonathan Shectman, p172