الانشقاق الكبير

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
الانشقاق الكبير
تاريخيناير–يوليه 1054
نوعالانشقاق المسيحى
Hagia Sophia, the cathedral of Constantinople at the time of the schism

الانشقاق العظيم, او انشقاق الشرق و الغرب, أو انشقاق سنه 1054, East–West Schism هو انقسام صاب الجماعه الدينيه المسيحيه اللى انقسمت للى بقى معروف دلوقت باسم الكنيسه الروميه الكاثوليكيه و الكنيسه الشرقيه الأرثوذكسيه, الجماعه اللى استمرت حتى القرن الحداشر. الانشقاق بيعتبر تتويج للخلافات اللاهوتيه و السياسيه بين الشرق المسيحى و الغرب المسيحى.[1]

سبق الانشقاق العظيم اللى وقع بشكل رسمى فى سنه 1054 خلافات الكنسيه و نزاعات لاهوتيه كتيره بين الشرق الاغريقى و الغرب اللاتينى, كان من بين الخلافات البارزه مسأله انبثاق الروح القدس, و مسأله استعمال الخبز المخمر فى الأفخارستيا (القربان المقدّس) او لا و أحقيه ادعاء بابا روما بامتلاكه سلطه بابويه عالميه, و موقع بطريرك القسطنطينيه المسكونى بالنظام البطريركى الخماسى.[2][3][4][5]

فى سنه 1053, حصلت أول خطوات الانشقاق الرسمى:

انعرض على الكنائس الاغريقيه فى جنوب ايطاليا يا انها تلتزم بالممارسات الكنسيه اللاتينيه أو تقفل و ف رد على ده أمر بطريرك القسطنطينيه المسكونى ميخائيل سرولاريوس الاولانى بقفل كل الكنائس اللاتينيه فى القسطنطينيه. فى سنه 1054, سافر وفد بعته البابا ليو التاسع للقسطنطينيه لأسباب بتتعلق برفض منح البطريرك سرولاريوس لقب «البطريرك المسكونى» و الاصرار على انتزاع اعترافه بسلطه بابا روما على كل الكنايس. كان الهدف الرئيسى من الوفد البابوى هوا طلب المساعده من الامبراطور البيزنطى بعد الغزو النورماندى لجنوب ايطاليا, و لوضع حدّ للانتقادات الأخيره اللى بثها كبير أساقفه أوهريد ضد استخدام الخبز الموش مخمر و غيرها من الطقوس الدينيه الغربيه, و هيا الانتقادات اللى كان بيدعمها البطريرك سرولاريوس.[6][7][8][9][10][11]

بيقول المؤرخ آكسيل باير ان المندوب البابوى أرسل رد على رسالتَين, واحده من الامبراطور طلب للمساعده فى تنظيم حمله عسكريه مشتركه بين الامبراطوريتين الشرقيه و الغربيه ضد النورمانديين, و التانيه من سرولاريوس. بعد رفض سرولاريوس ما انطلب منه, رئيس الوفد البابوى الكاردينال همبرت سيلفا-كانيدا, حرمه كنسيا و بالمقابل ردّ سرولاريوس بمعاقبه همبرت سيلفا-كانيدا و باقى الوفد البابوى بالحرمان الكنسى. كان النزاع داه هو أول فعل فى عمليه دامت لقرون طويله نجم عنها الانشقاق الكامل.[12][13][14]

فضلت شرعيه فعل الوفد البابوى موضع شك, لان البابا كان اتوفى, و الحرمان الكنسى اللى اتعاقب بيه سرلاريوس جيه منهم شخصيا و موش من البابا. و مع كده انقسمت الكنيسه لأسباب عقائديه و لاهوتيه و لغويه و سياسيه و جغرافيه.

وكان من الحاجات اللى صعبت عمليه المصالحه الحروب الصليبيه اللى قادها الفرع اللاتينى, و مذبحه المسيحيين اللاتينيين فى القسطنطينيه فى سنه 1182, و الانتقام الغربى فى نهب سالونيك فى سنه 1185, و الاستيلاء على القسطنطينيه و نهبها فى الحمله الصليبيه الرابعه فى سنه 1204, و فرض بطاركه لاتينيين. أدى انشاء بطريركيات دينيه لاتينيه فى دول الحملات الصليبيه الى وجود متنافسَين على المنصب لكلّ مِن أنطاكيه, والقسطنطينيه, والقدس؛ الأمر اللى رسّخ وجود الانشقاق. لم تُفلح عدّه محاولات للصلح فى ردم الهوّه بين الفريقين. فى سنه 1965, ألغى كلّ مِن البابا بول السادس وبطريرك القسطنطينيه المسكونى أثيناغوراس الاولانى أناثيما سنه 1054. فى حين أن هذا الابطال بحقّ الاجراءات اللى اتُّخذت ضد أفرادٍ قد مثّل بادره حسن نيّه, ولكنه لم يشكل أى نوعٍ من اعاده الاتحاد. ما تزال الاتصالات بين الجهتين مستمره: ففى كل سنه يحضر وفد من كلّ جهه احتفال الطرف الآخر بعيد القديس الراعى, القديسان بطرس وبول (فى 29 يونيو) فى حاله روما, والقديس آندرو (فى 30 نوفمبر) فى حاله القسطنطينيه. وحدثت العديد من الزيارات المتبادله بين رؤساء الكنائس من أحدهما للآخر. عادهً ما وقعت جهودُ البطاركه المسكونيين للمصالحه مع الكنيسه الكاثوليكيه تحت نيران الانتقاد الشديده اللى وجّهها بعض الأرثوذكسيين الآخرين.

مصادر[تعديل]

  1. "Great Schism", (article), ISBN 978-0-19-280290-3 الوسيط |سنه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |ناشر= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  2. (lecture) الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |ناشر= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |مكان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأخير= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  3. استشهاد فارغ (مساعدة)
  4. استشهاد فارغ (مساعدة)
  5. Cross, FL (المحرر). "Great Schism (1)". (article). ISBN 0-19-280290-9. الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |ناشر= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |مكان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |سنه= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  6. . ISBN 978-1-59333345-4. الوسيط |مسار أرشيف= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ الوصول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |ناشر= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ أرشيف= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |صفحه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |سنه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأول= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأخير= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |مسار= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  7. استشهاد فارغ (مساعدة)
  8. استشهاد فارغ (مساعدة)
  9. , ISBN 978-3-41214204-9 الوسيط |مسار أرشيف= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |ناشر= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |تاريخ أرشيف= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |صفحه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |سنه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |مسار= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |لغه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأخير= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |الأول= تم تجاهله (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  10. Siecienski 2010, pp. 113.
  11. Runciman 1955.
  12. The absence of full communion between the churches is mentioned explicitly even in the permission that canon 844 §3 of the Code of Canon Law accords for the administering by Catholic ministers of the sacraments of penance, the Eucharist and anointing of the sick to spontaneously requesting members of eastern churches such as the Eastern Orthodox Church (as also the أرثوذكسيه مشرقيه churches and the كنيسه المشرق) and of western churches such as the Old Catholic Church. لونا غلط:bad argument #2 to 'match' (string expected, got table)
  13. (Issues 1–2). الوسيط |عنوان= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |سنه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |صفحه= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |ناشر= تم تجاهله (مساعدة); الوسيط |المجلد= تم تجاهله (مساعدة); Cite journal requires |journal= (مساعدة); مفقود أو فارغ |title= (مساعدة)
  14. Nichols 2010, p. 281.

شوف[تعديل]

Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن: