اعتقالات سبتمبر

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

اعتقالات سبتمبر او حملة سبتمبر هى مجموعة اعتقالات سياسية عملها انور السادات رئيس مصر لقمع المعارضين لسياسته. الاعتقالات ابتدت يوم 3 لحد 5 سبتمبر 1981. حملة الاعتقالات دى قبضت على اكتر من 1536 من سياسيين ، من ايديولوجيات مختلفه، مفكريين ، مثقفيين ، كتاب ، صحفيين و رجال دين مسلمين و مسيحيين و قفل جرايد معارضه.الاعتقالات دى مكنتش موجه لتيار سياسى معين و طالت ليبراليين ، اشتراكيين ، شيوعيين ، ماركسيين و اسلاميين.السادات برر الاعتقالات دى و قال انها عشان ميديش اسرائيل حجة عشان متنسحبش من سينا و عشان يضرب التوتر الطائفى.بالرغم ان السادات قال انه حيفرج عن المعتقلين دول بعد ما الامور تهدى ، بس فضلوا فى السجون . الأزمة بسبب الاعتقالات دى زادت و كانت سبب من اسباب اغتياله على ايد الجماعات الاسلاميه المتطرفه فى حادثة المنصه.

قالو عن الاعتقالات[تعديل]

الكاتب محمد حسنين هيكل كتب فى كتابه خريف الغضب ، ان الاعتقالات ابتدت فجر 3 سبتمبر بعد ما رجع السادات من واشنطن ، و ان الاعتقالات اللى كانت للطلبة الجامعة و الشباب من الاحزاب و التيارات السياسيه و الجامعات الاسلاميه المتطرفه كانت سهلة ، انما اعتقالات السياسيين و المثقفين الكبار و المعروفين و القيادات الدينية من المسلمين والمسيحيين كانت زى عمليات الشبه عسكريه.صافيناز كاظم قالت ان الاعتقالات دى كانت محاولة من السادات عشان يبين انه مركزه قوى و ممكن يخرس المعارضيين له ، و قالت انهم فى السجن كانوا محرومين من كل الحقوق الاساسيه و مكنتش فيه زيارات و لا جرايد و منقطعين عن العالم و ممنوع عنهم اكل ، غير اكل السجن اللى مكنش صالح للاستهلاك الآدمى.

المعتقلين[تعديل]

حملة الاعتقالات دى قبضت على اكتر من 1536 مصرى ، من اشهرهم:

شوف كمان[تعديل]

لينكات خارجيه[تعديل]