اخر خدمة الغز علقه

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير

الغز هو اللفظ الذى أطلقه المصريين على فرسان المماليك و لعله إختصار عامى لكلمة “الغزاة” و كان المماليك إذا ما حلوا بقرية أخرجو أهلها و أجبروهم على العمل لديهم و خدمتهم و كذلك ينهبون منهم الطعام و الشراب بدون مقابل و إذا ما أنتهت أقامتهم بالقرية و عزموا على المغادرة فأنهم كانوا يضربون الأهالى و يسيئون معاملتهم كنوع من التجبر و فرض السطوة فصار المصريين فى كل زمان يقولون قولتهمقالب:اخر خدمة الغز علقة

المثل[تعديل]

آخر خدمة الغُز علقه

نوع المثل[تعديل]

كوميدي

معني المثل[تعديل]

الغُز هما عسكر الأتراك اللي كانوا بيحكموا مصر فى العصر العثمانلى، و العلقة وجبة ضرب. يعنى مهما خدمت و اخلصت ليهم في الأخر حاتتضرب. بيضرب فى سوء المكافأه على العمل الكويس.

قصه المثل[تعديل]

امثال مشابهه[تعديل]

امثال مضاده[تعديل]