احداث الشغب ضد اليهود فى مصر 1945

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
احداث الشغب ضد اليهود فى مصر 1945
جزء من معاداة الساميه
المكان اسكندريه،  والقاهره  تعديل قيمة خاصية المكان (P276) في ويكي بيانات
التاريخ 2 نوفمبر 1945 (1945-11-02)
3 نوفمبر 1945 (1945-11-03)
تاريخ البدء 2 نوفمبر 1945  تعديل قيمة خاصية تاريخ البدايه (P580) في ويكي بيانات
تاريخ الانتهاء 3 نوفمبر 1945  تعديل قيمة خاصية تاريخ النهايه (P582) في ويكي بيانات
النوع ردود فعل حول وعد بلفور
الهدف يهود مصر
الوفيات 10   تعديل قيمة خاصية عدد الوفيات (P1120) في ويكي بيانات
الإصابات 300   تعديل قيمة خاصية عدد الإصابات (P1339) في ويكي بيانات

أحداث الشغب ضد اليهود في مصر سنة 1945 والمعروفه باسم أعمال شغب يوم بلفور هي أحداث شغب وقعت بين 2 و3 نوفمبر سنة 1945. بدأت أعمال الشغب من خلال تنظيم مظاهرات واحتجاجات مناهضة لليهود يوم 28 اكتوبر ذكرى وعد بلفور. تمّ تنظيم المسيرات من خلال حزب مصر الفتاة وحسن البنا من جماعة الإخوان المسلمين.

نتج عن أحداث الشغب هذه مقتل خمس يهود مصريين وشرطي مسلم في الإسكندرية فيما أُصيب المئات في كل من الإسكندرية والقاهرة اللى تمّ فيها حرق كنيس أشكنازى.[1] تضرّرت كمان مدرسة تابعة للكنيسة اليونانية الأرثوذكسية كمان تضررت مدارس أخرى للأقباط وذلك خلال أحداث مكافحة الشغب. بالرغم من الرد السريع لقوات الشرطة إلا أنّها فشلت في منع حدوث أعمال العنف، ولاكن تمّ قمع المزيد من المظاهرات اللى كانت مُقررة لليوم التالي.

استنكر الملك فاروق الاول أحداث الشغب في مصر كمان عمل على التقاء الحاخام حاييم ناحوم لدراسة الوضع والوصول لحل سريع؛ ونفس الأمر فعله رئيس الوزراء محمود فهمى النقراشى اللى استنكر العنف ضد الأقلية اليهودية في مصر،[2] لكنه عاد وألقى باللوم على الصهاينة في التسبب في كل ردود الفعل العنيفة.[3]

ما بعد الحادث[تعديل]

كتبت جودرون كريمر تقول:

 حتى الآن وعلى الرغم من شغب يوم بلفور في نوفمبر 1945؛ حدثت بعض الحوادث المعزولة من الشعب المصري لكنّه لم يُظهر أي علامة معادية لليهود. إنّ الحملات المسلحة التي تقوم بها الجماعات الإسلامية المعادية لليهود من أجل مكافحة الصهيونية لا تبدو أنها ستؤثر على عامة الناس كما أنها لم تؤدي إلى أي عمل من الحكومة المصرية ضد اليهود المصريين.[4] 

لكن حدثت العديد من أعمال العنف ضد المصريين اليهود في السنوات المقبلة بما في ذلك تفجيرات سنة 1948 في المناطق اليهودية واللى اتقُتل فيها 70 من اليهود وجُرحْ ما يقرب من 200،[5] ثم تفجير الحي اليهودي في القاهرة سنة 1949 واللى أودى بحياة 34 شخص وجرح 80 آخرين. خلال 1950؛ تعرض يهود مصر لعددٍ من المضايقات وذلك بسبب الصراع الإسرائيلي-المصري (ولا سيما العدوان الثلاثى) كما «عانى» اليهود من أعمال عنف متفرقة .

المراجع[تعديل]

  1. The Jews in Modern Egypt, 1914-1952, Gudrun Krämer, p162-163 Archived 28 June 2014[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  2. The Dispersion of Egyptian Jewry: Culture, Politics, and the Formation of a Modern Diaspora, Joel Beinin, American Univ in Cairo Press, 1 Jan 2005 - History - 329 pages Archived 22 December 2016[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  3. Kramer, p.163
  4. The Jews in Modern Egypt, 1914-1952, Gudrun Krämer, page 208 Archived 28 June 2014[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  5. Mangoubi, Rami, "A Jewish Refugee Answers Youssef Ibrahim", Middle East Times, October 30, 2004.