احداث الامن المركزى

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
دبابه تابعة لالجيش المصرى فى وقت احداث الامن المركزى

احداث الامن المركزى هى مظاهرات قام بيها الاف العساكر من قوات الامن المركزى التابعة للشرطة المصرية يوم 25 فبراير 1986 بعد سريان اشاعات عن وجود قرار بزيادة فترة الخدمة بتاعتهم من تلات سنين لخمس سنين .

بدأت المظاهرات بخروج عدد كبير من العساكر من معسكر قوات الامن المركزى الموجود فى محافظة الجيزه قريب من طريق مصر اسكندريه الصحراوى ، ووصلوا لشارع الهرم وهاجموا عدد من الفنادق والملاهى الليلية والمحلات التجارية هناك وعملوا فيها حرايق وتلفيات كبيرة .

بعد كده خرجت مظاهرات تانية لعساكر الامن المركزى فى محافظة القاهره ، ودى اتعاملت معاها تشكيلات من القوات الجويه المصريه بقيادة العميد اركان حرب طيار احمد شفيق قائد اسراب مقاتلات ميج-21 فى المنطقة المركزية العسكرية عن طريق الضرب فى المليان لعدد من تجمعات عساكر الامن المركزى خصوصا اللى كانت بتقرب من منطقة مصر الجديده .

وفى محافظة اسيوط قام عساكر الامن المركزى هناك بحرق معسكراتهم وكانوا عايزين يعدوا للبر التانى من نهر النيل لكنهم ماقدروش بسبب ان زكى بدر محافظ اسيوط وقتها امر بفتح الهويس اللى هناك بهدف تعطيلهم لغاية لما وحدات الجيش المصرى وصلت لمكان تجمعهم وحاصرتهم كلهم .

اما فى محافظات القليوبيه و الاسماعيليه و سوهاج فالمظاهرات ماخرجتش من معسكرات الأمن المركزى وتمت السيطرة عليها بسهولة بعدما وحدات الجيش المصرى حاصرت العساكر هناك ونزعت اسلحتهم .

انتهاء احداث الامن المركزى[تعديل]

بعدما حصل الانفلات والفوضى فى الشارع نتيجة مظاهرات عساكر الامن المركزى ، انتشرت وحدات من الجيش المصرى فى شوارع القاهره و الجيزه وتم فرض حظر التجول لمدة اسبوع وتم اعتقال عدد كبير من عساكر الامن المركزى .

وفى يوم 27 فبراير 1986 اقيل اللوا احمد رشدى وزير داخلية مصر وقتها من منصبه واتعين زكى بدر مكانه ، وتم عزل عدد كبير من قيادات وزارة الداخلية وصدرت قرارات لتحسين احوال العساكر ونقل معسكراتهم بعيد عن المناطق السكنية .

Commons-logo.svg
فيه فايلات فى تصانيف ويكيميديا كومونز عن: