فضيحة كلايمت جيت

من ويكيبيديا، الموسوعه الحره
روح على: استكشاف، تدوير
مَبنا Hubert Lamb, جامعة East Anglia, اللى موجود فيها وحدة البحث المناخى

فضيحة كلايمنت جيت (انجليزى: Climategate,‏ نطق: /ˈklaɪmət geɪt/; المعنى: مَدخَل/بوّابة المناخ) ” هو الإسم الذي سميت به حدث اختراق اللإيميلات الخاصة بوحدة البحث المناخي" ,[1] إبتداء الحدث فى نوفمبر 2009 بـ هاك على سيرڤر تستخدمهوحدة البحث المناخى (CRU,‏ Climatic Research Unit)‏ تابع ل جامعة إيست أنجليا (UEA,‏ University of East Anglia)‏ فى نوريتش (Norwich)‏. أشخاص مجهولين الهوية , سرقوا و وزّعوا بـ سرّيّه ألافات الإيميلات و وثايق أخرى ترجع الى13 سنه مضت .[2]

أكدت الجامعة بحصول إختراق على نظامهم الامني,[2]

و عبّروا عن قلقهم "ان معلومات شخصيه وحسّاسه عن بعض الأشخاص قد تكون تسربّت ."[3] بوليس نورفولك (Norfolk)‏ حققو فى الحدث[4] و, مع الإف بى آى (FBI,‏ Federal Bureau of Investigation)‏, سيقوموا أيضا بالتحقيق في تهديدات بالقتل ضد أشخاص وردت أساميهم من ضمن اللإيملات المسرّبة .[5]

الجدل حصل بعد إدّعاءات مختلفه, حيث أن علماء المناخ إتّفقو بـ سرّيّه[6] يمنعو معلومات علميه,[7] داخل معاها عملية مراجعه و تحليل عشان تمنع نشر ورق علمى بيختلف عن أراءهم,[8]‏‏ و مسح إيميلات و معلومات خام, عشان يمنعو المعلومات من انها تتكشف تحت قانون تشريع حرية المعلومات,[9]‏‏ غيّرو فى المعلومات عشان يخلّو حالة الإحتباس الحرارى العالميه تبان أقوا من الحقيقه.[9]

ملاحظات[تعديل]

  1. Gardner, Timothy (2009-11-23). "Hacked climate e-mails awkward, not game changer". Reuters. Archived from the original on 2009-11-26. Retrieved 2009-11-26. "Already dubbed "Climategate," e-mails"
  2. ^ 2.0 2.1 "Climatic Research Unit update - 17.45 November 23". w:en:University of East Anglia – Communications Office. 23 November 2009. Archived from the original on 2009-12-05.. Retrieved 2009-12-05.
  3. "Hacked E-Mails Fuel Global Warming Debate". wired.com. Retrieved 2009-11-25.
  4. "Hackers target leading climate research unit". BBC News. 20 November 2009. "The e-mail system of one of the world's leading climate research units has been breached by hackers."
  5. Collins, Antonette (2009-12-08). "Climate scientist receives death threats". ABC.
  6. "Climate sceptics claim leaked emails are evidence of collusion among scientists | Environment". The Guardian. Retrieved 2009-11-24.
  7. Revkin, Andrew C. (20 November 2009). "Hacked E-Mail Is New Fodder for Climate Dispute". w:en:The New York Times.
  8. ‏Moore, Matthew. Climate change scientists face calls for public inquiry over data manipulation claims. The Telegraph, 24 November 2009.
  9. ^ 9.0 9.1 ‏"Chair for climate e-mail review", BBC News, 3 December 2009, accessed 5 December.

لينكات[تعديل]